سلام عليكم لو سمحتم من فتره تم اصابتي بـ(3 غضاريف) غضرورف بين الفقرتين التانيه والتالته وايضا التالته والرابعه واخيرا بين الرابعه والخامسه خصوصا ان فقرتين منهم تم ازاحتهم شمال بعض الشئ اما الغضاريف منهم اثنان كبار وواحد صغير والخلاصه بسبب كثرة الالم في اسفل الظهر والرجل بعد حجزي في مستشفي خاصه بعملي وبعد اجماع الدكاتره الي هناك ان لازم مسامير وكده دخل عليا اللواء ورئيس القسم في المستشفي وقالي سنك 23 سنه وحرام لما اعملك مسامير انا عارف حالتك كويس وانا ادري واحد بيك وهديك حقنه في الظهر هتريحك قولتله بس اسمع انها علاج مؤقت سنه او سنتين وكده رد وقالي محدش ضامن عمره المهم انا عملتها فعلا واتحقنت بحقنه تقريبا كورتيزون وشوية مواد مسكنه معها وانا الان مرتاح عن الاول ولكن خائف وسؤالي الان هل بالنسبه لحالتي الحقنه هيا العلاج النهائي ام انها مسكن وخلاص لبعض الوقت وهل لو لقدر الله لو تم اجراء مسامير في المستقبل لقدر الله هل معني ذلك اني ساكون جليس الفراش اعوز بالله ام ماذا افعل ....تحياتي

  1. مرحباً أخي الكريم ،

    في مثل هذه الحالات تكون الأدوية من وسائل العلاج التحفظي -الغير جراحي- و ذلك عندما يكون تقييم الطبيب أن مخاطر الجراحة و عوائدها اكبر من منافعها بالنسبة لظروف الشخص .

    لذا فإنه رغم كونها ليست علاجاً نهائياً ، لكنها تساعد على تحسن الحالة في كثير من الأحيان ، و مدى استمرارية تاثيرها يتوقف على طبيعة استجابة الجسم و درجة تضرر الفقرات و التزام المريض بالخطة العلاجية و السلوكيات الوقائية التي تمنع تفاقم الحالة .

    لذا ننصحك بالاطمئنان و عدم القلق و اتباع ارشادات الطبيب المعالج لأن اطلاعه على كافة تفاصيل الحالة يجعله الأجدر بارشادك للعلاج الأفضل .

    مسألة المسامير لا تعني كونك جليس الفراش لا قدر الله ، لكنه ستضع قيود على حركتك بشكل كبير مما قد لا يناسب طبيعة سنك الصغير .

    مع خالص دعواتنا بالشفاء و التعافي ان شاء الله .