لو سمحتم ابني مولود 21/11/2019 عنده حاله قدمين حنفاء التواء للداخل الطبيب المعالج قرر عدم عمل جبس الا بعد مرور 45 يوم من عمر المولود هل دا صحيح ولا اروح لطبيب اخر

  1. مرحبا بك في قسم الإستشارات……………

    هناك بعض الأسباب التي تؤدي لإصابة طفلك بـ القدم الحنفاء بعضها يحدث أثناء الحمل وبعضها يحدث مع الولادة، وهذه الأسباب هي:

    إذا تناولت الأم بعض الأدوية في فترة الحمل.
    قد يكون السبب بعض الأمراض الوراثية.
    وضعية قدم الجنين داخل الرحم ممكن أن تسبب هذا الاعوجاج.
    الحبل السري يمكن أن يغير وضع قدم الجنين إذا التف حوله.
    إذا كان رحم الأم صغير الحجم قد يسبب هذا الاعوجاج أثناء الولادة.

    القدم الحنفاء المركبة
    هناك حالات مركبة أو معقدة من القدم الحنفاء وعلاجها يكون أكثر صعوبة من الحالات العادية، ويتطلب علاجها إدخال بعض التعديلات على طريقة بونسيتي، وأعراض القدم الحنفاء المركبة هي:

    إذا كانت القدم قصيرة ومتورمة.
    إذا كان إبهام القدم قصير ومتجه لأعلى.
    إذا كان هناك ثنيات تجتاز أخمص القدم من جهة إلى أخرى.
    إذا كان هناك ثنيات عميقة في الجلد فوق الكعب.
    إذا كانت منطقة الكعب منحرفة بشدة نحو الداخل.
    إذا كانت القدم منثنية بشدة للأسفل، وكان وتر الكعب مشدود بشدة وعريض وطويل.
    أذا كانت عضلات الربلة ( العضلة الخلفية في الساق) صغيرة جداً ومضمومة تحت الركبة من الخلف.
    مع ذلك، فوجود عرض واحد فقط من هذه الأعراض عند الطفل لا يعني بالضرورة إصابته بـ القدم الحنفاء المركبة، ولكن يجب استشارة الطبيب إذا لاحظت أن لدى طفلك أي من هذه الأعراض، ويجب أيضاً استشارة الطبيب في حالة انزلاق الجبيرة أو ظهور تقرحات على ظاهر القدم أو الكعب.

    لتقويم اعوجاج القدم، تعتمد طريقة بونسيتي على تحريك قدم الطفل في اتجاهات معينة، ثم يتم وضع القدم والساق في الجبس، حيث يتم تغيير الجبس أسبوعياً حتى يتم علاج التشوه، ويتم العلاج على 3 مراحل حسب نوع التشوه ودرجته:

    مرحلة الشد والتجبير
    يتم شد القدم المصابة وتحريكها بلطف باتجاه الوضعية الصحيحة، ثم يتم وضع جبيرة من الجبس تمتد من قمة الفخذ وحتى أصابع القدم للحفاظ على الشكل الجديد للقدم.
    يجب تغيير الجبيرة كل 4 أيام أو كل أسبوع وتكرار ذلك لمدة 3 – 8 أسابيع حتى يتم إصلاح التشوه.
    يجب فحص الجبس باستمرار للتأكد من حفاظه على مكانه، والتأكد أنه وضع بطريقة صحيحة حتى لا يؤثر على تدفق الدم الطبيعي للقدم.
    من الطبيعي عودة أصابع القدم إلى اللون الوردي بعد العلاج، وإذا لم يحدث ذلك يجب مراجعة الطبيب فوراً، وأيضا يجب مراجعة الطبيب إذا حدث وانزلقت أصابع القدم داخل الجبيرة.

    يفضل الالتزام بنصيحة الطبيب المعالج .

    تمنياتنا للطفل بالشفاء العاجل.