أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الكلى علاج ارتفاع اليوريك اسيد و دهون الكبد وكيفية الوقاية من المضاعفات

علاج ارتفاع اليوريك اسيد و دهون الكبد وكيفية الوقاية من المضاعفات

الإستشارة رقم: 35616

مرحبا، أريد أن أسأل ما علاج ارتفاع اليوريك اسيد ؟ وكيف أتجنب مخاطر دهون الكبد؟،حيث أني  كنت أعانى من حرقان فى جانبى الأيسر من الخلف بمنطقة الكلى ، وذهبت لإجراء فحوصات طبية وظهر أن اليوريك أسيد مرتفع الى 550 تقريبا، ثم قمت بعمل سونار للجهاز بالكامل وكانت جميع الاجهزة والكلى بحالة جيدة عدا fatty liver و mild sleenomegally ،فهل هذا خطير؟ وما الاسباب التى تودى لذلك؟ شكرا

  1. مرحبا أختي الفاضلة ,

    نرجو منكي رفع التحليل , وتقارير الأشعة على أحد مواقع الرفع , وامدادنا بالرابط لنتمكن من افادتك بشكل سليم .

    تحياتي .

  2. صاحب الاستشارة

    اتفضل حضرتك دى تحاليلى كلها
    https://www.dropbox.com/sh/iuvwcp11g50qe78/AABrQPQTfAnf9w0k4wxtz-5ea?dl=0

  3. مرحبا أختى الفاضلة ,

    بالنسبة لليورك أسيد اليكي بعض الارشادات لتقليل نسبته :

    قللى من نسبة اللحوم :
    قد يوصيك طبيبك بتجنب اللحوم العالية في البيورينات. ولكن يمكنك أن تأكل على الأرجح كميات محدودة من الدجاج واللحوم الحمراء.تلك الأنواع من اللحوم تحتوي على نسبة قليلة من البيورين ولكن عليك تجنب أكل الكبدة لأنها تحتوي على نسبة عالية من البيورينات .

    اختيار الكربوهيدرات المفيدة :

    اذا كنتى تتبعين حمية منخفضة الكربوهيدرات فإنها قد تحتوى على نسبة عالية من البروتين أو الدهون، وبالتالى على نسبة عالية من البيورينات كثيرة جدا. أيضا الكربوهيدرات المكررة مثل الخبز والمعكرونة لديها عدد قليل جدا من البيورينات. ولكن عليك التركيز على الكربوهيدرات الصحية الغنية بالألياف مثل الشوفان والبطاطا والفاصوليا والخضروات

    تناول الكثير من الفواكه :
    ثمار الفاكهه تحتوي على بيورينات قليلة جدا. ولكنها لا توفر الكربوهيدرات المعقدة والمواد المغذية الأخرى التي تساعدك على الحفاظ على صحة جيدة . تناول الفاكهة التي تحتوى على فيتامين ج، مثل اليوسفي والبرتقال، قد تساعد على تقليل أعراض النقرس. بعض الأبحاث تظهر أن تناول الكرز أو شرب عصير الكرز يمكن أن يقلل من أعراض النقرس

    للمزيد عن مرض النقرس :

    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-157

    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-624

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل .

  4. مرحبا أختي الفاضلة ,

    بالنسبة لدهون الكبد فهي عبارة عن تراكم كميات كبيرة من الدهون في انسجة الكبد نتيجة للأسباب عديدة منها :

    – ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم .
    – السمنة .
    – سوء التغذية و خسارة الوزن بشكل سريع .
    – تأثير بعض الادوية و جراحات المعدة .
    – مرض السكري من النوع الثاني .

    بالنسبة للأضرار ؛ فإنه لا يسبب الاضرار في كل الحالات حيث لا توجد اعراض في الحالات الطفيفة ، لكن اهم المضاعفات لهذا المرض تشمل :
    – التهابات الكبد .
    – اضطرابات وظائف الكبد و مضاعفاتها على الجسم كله .
    – الفشل الكبدي التام الذي قد يؤدي للوفاة

    يمكن الشفاء من هذه المشكلة من خلال :
    – غالباً ما يكون العلاج من خلال معالجة الاسباب المذكورة بالاعلى وفقاً لسبب المشكلة في كل مريض بشكل فردي ( تقليل الوزن في حالة السمنة مثلاً) .
    – بعض الحالات المتقدمة و المصابة بخلل كبير في وظائف الكبد قد تحتاج جراحة .

    اما بخصوص الأكل ؛ فينصح بشكل عام بزيادة نسبة الخضروات الطازجة و الفواكه في الغذاء اليومي و تقليل نسبة الدهون خاصة الزيوت الغير صحية ، و الاعتماد على زيوت صحية مثل زيت الزيتون بالاضافة لتدعيم الغذاء اليومي بالاسماك و الحبوب و القمح بقدر الامكان .

    مع تمنياتنا بالصحة و العافية .

إعلانات