أضف استشارتك
الرئيسية استشارات دماغ واعصاب ما هو علاج التبول اللاارادي أثناء النوم عند الكبار ؟
الإستشارة رقم: 26164

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أنا عمري 13 سنة عندي تبول لا ارادي أحيانا أثناء النوم فما هو علاج التبول اللاارادي ؟ و شكرا لكم .

  1. مرحباً أخي الكريم ،

    هناك طيف واسع من الاسباب التي تقف وراء مشكلة التبول للا ارادي لدى صغار السن مثلك ، و من اهم هذه الأسباب مشاكل فرط نشاط المثانة و تشمل :

    1- يعاني هؤلاء صغار السن من الحاجة إلى التبوّل بشكل متكرر و مُلح لأن العضلات المتحكمة في المثانة لديهم يحدث فيها تشنجات متكررة لا يمكن السيطرة عليها .

    2- يمكن أيضاَ أن يكون ذلك بسبب تأثر العضلات المحيطة بقناة مجرى البول و هذه العضلات وظيفتها هي منع البول من التدفق اللإرادي خارج الجسم فإذا حدث فيها خلل فإنه يؤدي إلى هروب البول لا إرادياً من المثانة لخارج الجسم.

    3- يمكن أيضاَ أن تحدث إلتهابات في مجرى البول مصاحبة بنفس أعراض النشاط المفرط للمثانة .

    4- هناك أيضاً أمراض عصبية معينة لها دور في فرط نشاط المثانة .

    5- هناك سبب آخر لهذه الحالة و هي حالة تُسمّى “بولاكيوريا” و تعني متلازمة التبوّل النهاري و في بعض الحالات، فإن صغار السن قد يتبوّل كل خمس دقائق إلى 10دقائق أو التبول ما بين 10 و 30 مرة في اليوم و هي من أشهر الحالات التي تحدث في أطفال يتراوح أعمارهم من 3 إلى 8 سنوات .

    6- أسباب أخرى و تشمل : استهلاك الكافيين، الذي يمكن أن يسبب تشنجات في عضلة المثانة :
    – الأحداث التي تسبق القلق.
    – حبس البول لفترة طويلة.
    – صغر سعة المثانة.
    – تشوهات المثانة أو مجرى البول.
    – الإمساك.

    بداية فإن لابد من مراجعة طبيب مسالك بولية من اجل وضع خطة علاجية دوائية تساعد في التغلب على هذه المشكلة ان شاء الله و ننصح بشدة بعدم ايقاف البرنامج العلاجي و الاستمرار وفقاً لوصفة الطبيب المتابع للحالة حيث ان بعض هذه الادوية تحتاج بضعة اسابيع حتى تبدأ في التأثير بشكل واضح ، كما ان ايقاف هذه الادوية بشكل مفاجئ قد يسبب اضرار نحن في غنى عنها .

    لذا نصيحتنا الاهم هي ((( بناء خطة علاجية و الانتظام عليها ))) .

    من ناحية اخرى . . .

    يوجد طرق وتوجيهات قد تفيد بإذن الله تعالى في علاج هذه الحالة ( المشكلة ) منها :

    1 – تقليل كمية السوائل قبل النوم .
    2 – تعود على دخول ( الحمام والتبول ) قبل أن يذهب إلى فراشه .
    3 – عدم تأنيب المريض والسخرية به ، إذ أن هذا أمرا ليس في مقدوره ، فالأولى أن نكون عونا له لا حربا عليه .
    4 – تشجيع المريض بمكافأته حين يصحو من نومه ولم يتبول .
    5 – تدرب نهارا ليؤخر الرغبة في التبول .
    6 – تعود على الاستيقاظ ليلاً لتفريغ ما في مثانته وان يوقظ لهذا الغرض وان يكون بكامل وعيه.وواجب الأهل تيسير عملية ذهاب الطفل إلى دورة المياه للتبول وإضاءتها. وأن تكون دورة المياه قريبة من غرفة نوم الطفل ويجب أن لا تكون هذه العملية مربكة بالنسبة للطفل بحيث يراها واجباً ثقيلاً، واصطحاب أحد الكبار إلى دورة المياه إذا كان يخاف الذهاب إليها ليلاً بمفرده.

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .

إعلانات