السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،اسأل عن علاج جفاف الفم والحلق واللثة؟، أشعر بقلة لعاب الفم حيث أن فمي لا يوجد به اللعاب الكافي ، حيث أنه أحيانا عندما آكل أشعر بجفاف في الفم ، وتتكون حبة حمراء كأن بداخلها لعاب مع وجود انزعاج من تكونها وألم بسيط أسفل الفك مقابل الأذن وتختفي من تلقاء نفسها بعد يوم أو يومين ويزول الألم ، وكذلك جفاف منطقة اللثة العلوية أعلى الفك العلوي وزوايا الفم ، حيث أشعر بانة لا يوجد به لعاب رغم وجوده ولا أشعر بصعوبة في الكلام ولا جفاف في اللسان علما أنني لا أتناول السكريات وأكثر من شرب الماء قبل الأكل ، فهل من علاج لذلك وهل ألجأ إلي طبيب ام لا؟وشكرا .

ستوري

  • التفاح للوقاية من السرطان
  • طريقة اصلاح أحمر الخدود
  • فوائد القرنبيط
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  • الغدد الصماء
  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

    التهاب الغدد اللعابية تعرف بـ “Salivary Gland Infections” أو”Sialadenitis” ويحدث الالتهاب نتيجة فيروسات وبكتيريا عنقودية تهاجم منطقة تحت الفك السفلي للفم أيّ منطقة تحت اللسان، التي تسبب خلل بكتيري في الفم مما يسبب زيادة البكتيريا الضارة التي تهاجم الغدد اللعابية، و يسبب هذا قصور في إفراز اللعاب.

    الغدد اللعابية تقع في ثلاث أماكن، ويوجد الكثير من الغدد التي تفرز اللعاب في أماكن مختلفة في منطقة الرقبة والفم وهي:

    غدتان تقعان تحت اللسان.
    غدتان توجد بالقرب من كل خد، في الفك العلوي بالقرب من الأذن، وتعرف بالغدد النكافية.
    غدتان تقع في الفك السفلي.

    غالباً ما ترتبط أسباب الإصابة بالتهابات الغدد اللعابية بالسن والتقدم في العمر، ولكن هناك عدة أسباب أخرى وهي:

    جفاف الفم باستمرار، بسبب قلة إفراز الغدد اللعابية.
    تطور الإصابة بـ متلازمة شوغرن، والتي تصيب الغدد اللعابية.
    التعرض لجلسات الإشعاع الكيميائي على الفم.
    انتقال العدوى من شخص آخر مصاب بها.

    جفاف الفم، وتسمى أيضا xerostomia، هو يؤدي عادة الى انخفاض إنتاج اللعاب. في بعض الأحيان، يمكن لجفاف الفم أن يجعل من الصعب التحدث وربما يؤدي إلى سوء التغذية.

    الناس الذين يشكون من جفاف الفم قد يواجهون :

    صعوبة في الحديث.
    صعوبة في الأكل.
    فقد القدرة على تذوق الطعام، والبلع.
    جفاف الشفاه.
    السعال المستمر.
    تقرحات في الفم.
    اللسان الأبيض والذي يدل على العدوى الفطرية مثل الخميرة (المبيضات).
    حرق اللسان أو الحلق.
    التهاب اللثة.
    تقرحات الفم.
    الأسباب

    هناك أسباب كثيرة لجفاف الفم. جفاف الفم الأكثر شيوعا يحدث نتيجة لـ:

    أثر جانبي للعديد من الأدوية، بما في ذلك أدوية ضغط الدم، مضادات الهستامين، مضادات الاكتئاب، مدرات البول، مضادات الالتهاب غير الستيرودية.
    العلاج الإشعاعي في الرأس والرقبة.
    أمراض الغدة اللعابية.
    مرض السكري.
    اختلال التوازن الهرموني.
    اضطرابات المناعة الذاتية .
    التهاب المفاصل الروماتويدي.
    الذئبة الحمامية الجهازية.
    يمكن انخفض إنتاج اللعاب إذا أصبحت القناة اللعابية الرئيسية مسدودة.
    هناك عوامل آخرى مثل: الإجهاد، والقلق، والاكتئاب، والجفاف.

    لذا من الضروري متابعة المشكلة مع طبيب فم و اسنان من اجل تقييم الوضع الصحي لشكل تفصيلي للوصول للسبب الحقيقي وراء المشكلة .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .