السلام عليكم : أريد أن أعرف هل يمكن أن تحدث عملية الولادة الطبيعية بالنسبة لى ؟ حيث أننى حامل في الأسبوع ٣٩ ووضع الجنين صحيح ورأسه لأسفل . ولكن الجنين لم ينزل إلى الحوض إلى الآن مع العلم أاننى بكرية . كما أن هناك زيادة بسيطة فى السائل الأمنيوسى  ٢١.٤٦ ظهرت فى الشهرالتاسع . وحسب كلام الطبيبة فالولادة الطبيعية غير ممكنة نظرا لصعوبة نزول الجنين بسبب زيادة السائل علما بأن وزن الجنين ٣٨٠٠ جرام . فهل هناك أى إحتمالات للولادة الطبيعية أم أنها غير ممكنة ؟

  1. كل يوم معلومة طبية
    فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أختي الفاضلة ،

    العوامل التي ذكرتيها لها دور في تحديد ما اذا كان الانسب الولادة الطبيعية أم لا ، لكنها ليست العوامل الوحيدة ، فهناك عوامل اخرى خاصة بحجم عظام الحوض لدى الأم و اتساع عنق الرحم خلال الفترة الاخيرة قبل الولادة .

    من أهم حالات عدم إمكانية حدوث الولادة الطبيعية :

    – كبر حجم رأس الجنين.
    – معظم حالات التوائم.
    – وجود الجنين في وضعية خاطئة لا تسمح بنزوله إلى الحوض وبدء المخاض طبيعياً.
    – وجود عدوى في القناة المهبلية يخشى من انتقالها إلى الجنين في حالة الولادة الطبيعية كالإصابة بـ الفيروس الحليمي البشري و عدوى الهربس التناسلي.
    – ضيق مساحة الحوض وعدم وجود توافق بين قياسات حوض الأم و رأس الجنين تسمح بنزول الرأس بسهولة بداخل الحوض و بدء المخاض طبيعياً.
    – وضعية المشيمة الساقطة placenta previa و التي توجد فيها المشيمة في الجزء السفلي من الرحم و تعيق نزول رأس الجنين بشكل طبيعي إلى الحوض ليبدأ المخاض.
    – إصابة الأم بأحد الأمراض المزمنة: كمرض القلب، و التي يرتفع معها خطر التعرض لمجهود الولادة الطبيعية.
    – عدم حدوث انقباضات كافية في الرحم فيستغرق المخاض عدة ساعات دون حدوث توسع في عنق الرحم.
    – انفصال المشيمة المبكر.
    – عقد الحبل السري.

    مع تمنياتنا بحمل آمن و ولادة يسيرة ان شاء الله .