ما هو علاج الطنين في الاذن حيث يوجد مريض عمره 28 سنة يعمل مهندس ولم تحدث له حوادث ولا وجود لأمراض وراثية أذنية أبداً منذ فترة بدأ يشعر بطنين خفيف في أذنه إستشار طبيب أنف وأذن وأجرى له تخطيط سمع وفحصه وقال أنه إحتمال أن يكون لديه "تصلب ركابة" وأنها ستتسبب بمزيد من نقص السمع مستقبلاً وعندها سيضطر لإجراء عمل جراحي لإستبدالها أو وضع سماعة فهل هذا الأمر ممكن أن يحدث لشاب بعمره  لأننا شعرنا أن الطبيب متردد بالتشخيص؟

ستوري

  • فوائد الكرنب
  • خسارة الوزن
  • أضرار الكعب العالي
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  • الأنف والاذن والحنجرة
  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    بداية فإن القصة تبدأ من جهاز نقل الموجات الصوتية الدقيق الموجود في الاذن الوسطى و الذي يتكون من عدة عظيمات متصلة مع بعضها و مع باقي اجزاء الجهاز السمعي في انتظام دقيق . و في حالة تصلب الركابة فإن احدى هذه العظيمات المسماة بعظمة الركاب يحدث تحول غير طبيعي في تكوينها مما يقلل من قدرتها على العمل بشكل طبيعي في نقل الموجات الصوتية .

    رغم ان الأسباب الدقيقة لمرض تصلب الركابة مازالت غير معروفة بشكل جازم ، إلا أنه من المعروف ارتباط المرض بعوامل وراثية مع الوضع في الاعتبار ان المرض لا يظهر بالضرورة على جميع الاشخاص الذي لديهم جينات المرض .

    و غالباً ما يظهر هذا المرض في المرحلة السنية بين 10-30 سنة ؛ لذا فإنه من الطبيعي في مثل سن زوجك ان تظهر الأعراض الخاصة بضعف السمع .

    يختلف تقدم الأعراض من شخص لأخر ، و رغم أنه لا يوجد علاج دوائي فعال لهذه الحالة الوراثية إلا أن التعامل المبدأي معها يتم من خلال عمل متابعة دورية تتمثل في اختبار طبي لقوة السمع كل سنة ، و يتم تكرار الاختبار بمعدل اكبر اذا كان هناك تدهور سريع في الحالة لا قدر الله .

    بالنسبة للخيارات العلاجية فتتمثل في المقام الأول في السماعات المساعدة و التي تقوم بمساعدة المريض على سماع الاصوات بشكل جيد .

    كما أن هناك جراحة تجرى على عظيمات الاذن في بعض الحالات لكنها لا تناسب جميع الحالات و الحكم على امكانية اجراؤها يتم بواسطة الطبيب المتابع للحالة لأطلاعه على كافة التفاصيل .

    مع خالص تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .