أخي كان يعاني من الجدري المائي وبعد علاجه أصبحت تصرفاته غريبة وبعد الكشف عليه أخبرنا الطبيب أن لديه مرض ثنائي القطب النفسي ، أحياناً يكون مكتئئب وأحياناً يكون في قمة السعادة، كيف أتعامل معه؟ وكيف يمكن علاجه؟

  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    الأعراض التي ذكرتيها تتفق مع احتمالية وجود اضطراب مزدوج القطبية و هو مرض نفسي يكون المرض فيه متأرجحاً بين نوبات أكتئاب شديد و نوبات نشاط و فرح زائد و يظل في حالة تبادل بين هذه النوبات .

    العلاج هو مجموعة من الأدوية التي تحتاج الانتظام على تناولها بجرعات محددة .

    يجب مراجعة طبيب أمراض نفسية من أجل تقييم الحال عن قرب و تاكيد التشخيص النهائي و وضع خطة علاجية ملائمة لتفاصيل الحالة الفردية .

    و الانتظام على العلاج يساعد على تحسن الحالة بشكل كبير بإذن الله ، لكنه يتطلب انتظام طويل المدى نسبياً حتى لا يحدث انتكاسة للحالة .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .