تزوجت منذ 11 عام من زوجتي ومنذ يوم الدخلة حدثت مشاكل أسرية بين الأسرتين جعلت النفوس لكل الطرفين صعبة انتقلت زوجتي للعيش معي والدتي بعد شهر واحد من الزواج وبالتالي حرمت من أن تعيش لحظات أنوثتها الطبيعية من لبس قمصان نوم والاستمتاع بي كزوجها وأثناء العلاقة الزوجية كانت في أغلب الأحيان تكتم مشاعرها من رغبتها في إخراج صوتها وغير ذلك من المشاعر التي ترغب كل أنثي في أن تشعر بها. والآن وبعد 11 عام من الزواج ولدينا أبناء ثلاثة وصلت زوجتي لعدم رغبتها في العلاقة الزوجية نهائياً قارب هذا الأمر عام ونصف في حين أنها ترغب في العلاقة من داخلها ولكن عند بدء العلاقة تنعدم المشاعر والرغبة مرة واحدة غير أنه لا توجد إفرازات نهائياً لديها لعدم رغبتها في العلاقة وتقول أنها عند بداية العلاقة تتذكر ما مضي لها من مأساة عاشت فيها ونحن الآن نعيش حياة صعبة لعدم وجود علاقة زوجية طبيعية قاربت العام والنصف علماً بأنه تقول أنها خلال 11 عام كانت تتألم أثناء العلاقة وأنها كانت تتظاهر بأنها سعيدة بها رغم آلامها إلا أنه بعد أن وصل جسدها إلي حد قولها إلي عدم الرغبة نهائياً وعدم الشعور فإنها لا تسعي ولا ترغب فيها نهائياً فما هو الحل؟ رجاء إفادتي حيث أن الحياة الأسرية معرضة للفشل بسبب ذلك فماذا أفعل معها وهل هناك دواء يساعدها علي النسيان ويزيد الرغبة لديها في العلاقة ويستثيرها

  1. كل يوم معلومة طبية
    فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحبا أخي الفاضل ,

    نرجو منك التوضيح :

    ما هو طول زوجتك ؟

    ما هو وزنها ؟

    هل تعاني من اضطراب في الدورة الشهرية ؟

    منذ متى تعاني من جفاف المهبل ؟

    في انتظار توضيحك …..

    تمنياتنا لكم بحياة سعيدة .