أضف استشارتك
الإستشارة رقم: 223411

الم شديد بلبطن بطرف الايمن بعد تشخيص الحاله من قبل طبيب والتحاليل والصور وعمل تنظير للمعده تبين انه يوجد قرحه اثنا عشريه والتهاب حاد بلمري وفتق بلحجاب الحاجز او السره لانه اختلط الامر بين طبيبين وطبيب الجراحه نصحني القيام بعمليه ارجو الرد هل العمليه ضروريه وهل الالم الشديد بسبب الفتق او الالتهاب ارجو الرد لاني كشفت عند طبيب تركي ولم افهم بسبب اللغه كل الشرح

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات،

    بداية فإن حدوث الارتجاع بالمريء يعود جزئياً إلى فتق الحجاب الحاجز ؛ حيث أن عضلة الحجاب الحاجز تلتف حول الجزء السفلي من المريء أعلى المعدة و تساعد جزئياً على منع ارتجاع الحمض المعدي إلى المريء.

    تعتبر القرحة جرحا مفتوحا في الغشاء المخاطي المبطن للمعدة أو الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة، حيث تتكون القرحة و تتطور نتيجة لتكسر الغشاء المخاطي الواقي لجدار المعدة و الأمعاء مما يسمح بوصول العصارات الهاضمة لجدار المعدة فتعمل على تأكله و تدميره.
    وقد تصل العصارة الهاضمة بما تحتوي أشهر أعراض قرحة المعدة أحساس بحرقان في المعدة، و بألم شديد نتيجة لاتصال حمض الهيدروكلوريد بجدار المعدة المتهتك.

    أعراض ألم قرحة المعدة :
    يمكن الشعور به في أي منطقة من السرة إلى عظمة القص الصدري.
    يتوقف لفترة قصيرة عند تناول مضادات الحموضة.
    يظهر ويختفي لمدة أيام قليلة وقد يمتد لأسابيع.
    يبدأ بعد تناول الوجبات بساعتين أو ثلاثة ساعات.
    يظهر في منتصف الليل عندما تكون المعدة خالية.
    يختفي عادة بعد تناول الطعام.
    يستمر لدقائق أو لساعات.

    أعراض تصاحب قرحة المعدة :
    تقئ دم داكن يماثل لون القهوة.
    وجود دم في البراز غامقا أو تلون البراز باللون الأسود.
    الغثيان أو القئ.
    فقدان الوزن دون سبب واضح.
    ضعف الشهية، والتعب.
    ألم في الصدر.

    عوامل الخطر المسببة لقرحة المعدة :

    من يدخنون، حيث يزيد التدخين من نسبة تعرضك للقرحة.
    من يشربون الكحول، حيث يزيد الكحول درجة حموضة المعدة و يعمل على تأكل الجدار.
    من يتعرضون لضغط نفسي .
    الطعام الحار المتبل .
    كثرة شرب المنبهات مثل الشاي و القهوة .
    المشروبات الغازية المحتوية على كافيين .
    الطعام السريع المقلي في زيوت صناعية .

    من السهل علاج قرحة المعدة الآن عن طريق معرفة سببها و علاجه حيث سيوصف لك الطبيب دواء أو أكثر من تلك الأدوية:

    المضادات الحيوية لقتل البكتيريا مثل، ميترونيدازول (Flagyl) والتتراسيكلين.
    الأدوية التي تعمل على منع إنتاج الحامض وتساعد على التئام الجروح.
    إذا كانت مضادات الالتهاب و المسكنات هي المسببة لقرحة المعدة، من المفضل أن تتوقف عن تناول الأدوية المضادة للالتهاب.
    تقلل كمية المسكنات التي تتناولها.
    التحول إلى دواء آخر لا يسبب القرحة.
    يجب أن تأخذ التي يسمح لك الدكتور بتناولها فقط.
    أخذ جرعتك كاملة حتى لو توقف ألم القرحة.

    الوقاية من قرحة المعدة تعتمد على :

    اختيار نظام غذائي صحي كامل من الخضار والفواكه والحبوب الكاملة.
    استبدال مسكن الألم الذي تستخدمه بواحد أكثر أمان.
    حماية نفسك من العدوى، لتقليل البكتيريا ألمسببه للقرح.
    اغسل يديك بالماء والصابون بعد استخدام الحمام وقبل تناول الطعام.
    تناول المواد الغذائية التي تم غسلها جيدا وطهيها بطريقة سليمة.
    شرب الماء من مصادر نظيفة وآمنة.
    تحكم في قلقك.
    لا تدخن حيث يتداخل التدخين مع البطانة الواقية للمعدة و يزود درجه الحموضة.

    أما بالنسبة لقرار العملية الجراحية ، فالأجدر على توجيهك هو طبيبك المعالج ؛ حيث أن اطلاعه على كافة تفاصيل التاريخ الصحي و الفحوصات العيادية و التحاليل تجعله أقدر على مساعدتك في اتخاذ القرار الأفضل بإذن الله .

    مع خالص تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .

إعلانات