أنا سيدة متزوجة منذ 7 أشهر, عمري 26 سنة, لم يحدث حتي الآن حمل, أجريت تحاليل هرمونات في شهر 6 الماضي, وكانت النتائج كالآتي, هرمون IH =2.6 FSH=4.5 البرولاكتين =9 وهرمون الذكورة في الدم =0.1, وقالت الطبيبة أنها جيدة والحمد لله, وهذا الشهر أجريت التحاليل مرةً أخرى, ولكن تغيرت IH=4.5 FSH=4.6 برولاكتين 12 وهرمون الذكورة في الدم 0.8, هل يمكنني الحمل مع هذه النسب؟ وهل انا مريضة بمرض التكيس بالمبايض؟ علما بأن تحاليل الغدد ممتازة, ودورتي منتظمة, تتراوح بين 27 : 29 يومٍ تقريباً, ولماذا تغيرت الهرمونات في خمسة أشهر, مع العلم أنني كنت أتعالج هذا الشهر من التهاب مجرى البول, كنت أتناول سيبروفلوكساسين, هل يؤثر علي هرموناتي؟ آسفة على الإطالة.

  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    بداية فإن جميع النتائج المذكورة في المرتين تقع ضمن الحدود الطبيعة ، غاية ما في الأمر أنه ربما ان اجراؤك للتحليل في المرة الثانية في يوم مختلف من الدورة الشهرية عن اليوم الذي اجريتي فيه التحليل السابق ادى لأختلاف بسيط في نتائج التحاليل .

    تشخيص تكيس المبايض يحتاج اجراء سونار على المبيض لتحديد وجود تكيسات من عدمه و غالباً ليس لديك هذه المشكلة مادامت الدورة منتظمة و نسب الهرمونات جيدة .

    لا داعي للقلق حيث ان تأخر الانجاب لا يطلق على فترة السنة الاولى من الزواج و غالباً ما يحدث الحمل بنهاية السنة الاولى دون مشاكل ان شاء الله .

    يمكنك ان تزودينا بمواعيد بداية الدورة الشهرية في اخر دورتين حتى نفيدك بخصوص أفضل أيام الجماع التي يتم فيها حدوث التبويض بما يساعد على زيادة احتمالات الحمل السريع ان شاء الله .

    مع تمنياتنا بالصحة و الذرية الصالحة عما قريب ان شاء الله .