ADVERTISEMENT
الاستشارة

السلام عليكم يادكتور .. اخي مريض عمره 19 سنه عنده جرثومه في المعده وحمى التيفود ..فماهو العلاج الذي ينصح به الطيبيب لكي ياكله والعكس

د. أحمد فوزي أجاب على استشارة الجهاز الهضمي والكبد 13 مارس، 2020

مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

جرثومة المعدة هي نوع من البكتيريا الذي يتعايش في المعدة وفي الإثنى عشر ، وتسبب الالتهابات للشخص المصاب بها، كما أنها تسبب بعض الأمراض مثل قرحة المعدة، ويمكن مع عدم علاجها بسرعة أن تتطور إلى سرطان المعدة، وتزيد من حموضة المعدة بسبب وجودها في السائل الحمضي للمعدة.

هناك عدة أسباب للإصابة، و تشمل :
مشاركة الأدوات الشخصية مع شخص آخر، مثل الملاعق وأدوات الطعام.
عدم الاهتمام بنظافة الطعام، وتركه مكشوفاً في الهواء.
انتقال العدوى من شخص مصاب بالجرثومة من خلال مشاركة الطعام.

تشخيص جرثومة المعدة
عندما تذهب إلى الطبيب يطلب منك أن تذهب إلى المعمل، وتقوم بإجراء الفحوصات التالية:

اختبار الأجسام المضادة في الدم CMV Antibodies ، هذا الاختبار سيكشف عن الجرثومة الموجودة في جسمك.
عمل اختبار البراز “Stool Examination”، لمعرفة إن كان هناك أمراض في الجهاز الهضمي، ويتم أخذ عينة من الشخص لتكشف عن وجود فيروس أو جراثيم من لون البراز، ويظهر فيه سوء الامتصاص.
عمل اختبار التنفس :UREA BREATH TEST، وفيه يعطى المريض كبسولة مكونة من اليوريا والنيتروجين والكربون المشع، وعمل فحص للشهيق والزفير في كيس بلاستيكي، فإذا كان الشخص مصابا بجرثومة المعدة تتغير مكونات الزفير.
عمل منظار للمعدة للتأكد من وجود الجرثومة في المعدة ، وأنها لم تسبب مضاعفات أخرى.

للتخفيف اعراض الحموضة المصاحبة لجرثومة المعدة ننصحك بــ :
من الأفضل أن تقسم طعامك إلى عدة وجبات صغيرة بدلاً من تناول ثلاث وجبات كبيرة .
لا تستلقي بعد الأكل مباشرة و انتظر من ساعتين إلى ثلاثة قبل النوم و تجنب تناول أي أطعمة في وقت متأخر ليلاً قبل ميعاد نومك .
إذا لاحظت أن بعض الأطعمة التي تتناولها تزيد من الأمر سوءاً فمن الأفضل تجنبها .
لاتشرب المشروبات الغازية و قلل من استهلاكك للشاي و القهوة .
لا تدخن .
إذا كنت تعاني من حرقة المعدة ليلاً أثناء النوم يمكنك التغلب على ذلك برفع مرتبة السرير أسفل رأسك لتكون بميل مسافة 15 -20 سم و هناك مراتب مخصصة يمكن رفعها بسهولة و لكن لايجدي استخدام وسادات إضافية .
لا ترتدي ملابس ضيقة جداً على منطقة المعدة و الخصر .
خفف وزنك إذا كنت محتاجاً لذلك ففقدان الوزن و خاصة في منطقة الخصر يساعدك بشكل كبير .

علاج حمى التيفود
يعتبر العلاج باستخدام المضادات الحيوية هو العلاج الوحيد الفعال من أجل علاج حمى التيفود.

المضادات الحيوية الشائعة
ومن المضادات الحيوية التي يتم وصفها عادة من أجل علاج حمى التيفود التالي:

السيبروفلوكساسين، وعادة ما يستخدم هذا النوع مع غير الحوامل والبالغين، وقد يتم استخدام دواء آخر مشابه يسمى أوفلوكساسين، وللأسف العديد من البكتيريا المسببة لحمى التيفود أصبحت مقاومة لهذا النوع، خاصة سلالة تتواجد في مناطق جنوب شرق آسيا.
أزيثروميسين، وقد يتم استخدام هذا النوع في حالة كان الشخص المصاب غير قادر على تناول السيبروفلوكساسين أو كانت البكتيريا مقاومة للسيبروفلوكساسين.
حقن سفترياكسون، ويتم استخدام هذا النوع في الحالات المعقدة أو الخطيرة، والتي لا يمكن استخدام السيبروفلوكساسين بها مثل الأطفال.
ويمكن لهذه الأدوية أن تسبب بعض الآثار الجانبية، ويمكن أن يؤدي الاستعمال على المدى البعيد إلى ظهور سلالات مقاومة للمضادات الحيوية.

مقاومة المضادات الحيوية
في الماضي، كان الدواء المسخدم هو الكلورامفينيكول، ولم يعد الأطباء يستخدمونه بصورة شائعة، وذلك بسبب آثاره الجانبية، وتدهور الصحة مرة أخرى بعد الشعور بالتحسن لفترة (الانتكاسة)، وظهور أنواع بكتيريا مقاومة بصورة كبيرة.

في الواقع، لقد أصبح ظهور البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية يمثل مشكلة كبيرة وخاصة في دول العالم النامي. وفي السنوات الأخيرة، أثبتت السالمونيلا التيفودية مقاومتها لـ مزيج تريميثوبريم سلفاميثوكسازول، والأمبيسلين، والسيبروفلوكساسين.

طرق العلاج الأخرى
من طرق العلاج الأخرى المتبعة لعلاج مرض حمى التيفود التالي:

شرب السوائل، لأن هذا يمنع حدوث الجفاف الناتج عن الحمى الطويلة، وفي حالة كنت مصاباً بالجفاف الشديد، ربما تقوم بتلقي السوائل عبر الوريد.
الجراحة، في حالة حدوث ثقب للأمعاء، ستكون بحاجة لجراحة لإصلاح الأمر.

مع تمنياتنا بالشفاء العاجل .

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد