ألم الرسغ Wrist pain

ألم الرسغ يكون عادة سببه الالتواء، أو الكسور الناتجة عن الإصابات المفاجئة، ولكنه قد ينتج أيضاً عن المشاكل طويلة الأمد، مثل الإجهاد المتكرر، التهاب المفاصل، أو متلازمة النفق الرسغي.

وهناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى ألم الرسغ، وقد يكون تشخيص السبب الدقيق للإصابة به صعباً، ولكن لابد من التشخيص الدقيق للوصول للعلاج المناسب، والشفاء.

[diseaseheading1]

أعراض ألم الرسغ

تختلف حالة ألم الرسغ اعتماداً على السبب، على سبيل المثال يُوصف غالباً ألم التهاب المفاصل بأنه مشابه لآلام الأسنان المعتادة، في حين أن متلازمة النفق الرسغي غالباً ما تسبب شعور يشبه وخز الإبر، أو الدبابيس، وخاصة في الليل، كما يوفر تحديد موقع ألم الرسغ بدقة الأدلة اللازمة لمعرفة ما وراء الأعراض التي تشعر بها.

ضرورة استشارة الطبيب

لا تتطلب كل آلام الرسغ العناية الطبية، على سبيل المثال الالتواءات الصغرى، والإجهاد الطفيف غالباً ما يكون استخدام الثلج مناسباً لعلاجه، والراحة، والأدوية المناسبة، حتى بدون استشارة الطبيب.

ولكن إذا استمر الألم، والتورم لفترة أطول من عدة أيام، أو زادت شدته، يجب أن تلجأ على الفور لطبيبك، وقد يؤدي التأخر في التشخيص، والعلاج إلى ضعف نسبة الشفاء، وانخفاض معدل الحركة، والعجز على المدى الطويل.

[diseaseheading2]

أسباب ألم الرسغ

حدوث أي ضرر في أي جزء من الرسغ، قد يسبب ألم، ويؤثر على قدرة استخدام الرسغ، واليد.

الإصابات

التأثيرات أو الإصابات المفاجئة

غالباً ما تحدث إصابات الرسغ عندما تسقط إلى الأمام على يدك الممدودة، وقد يسبب ذلك التواءات، أو آلام طفيفة، أو كسور أيضاً في بعض الحالات. أما حالة الكسر الزورقي للرسغ، غالباً ما تشمل عظام جانب الإبهام للرسغ، وهذا النوع من الكسور لا يظهر على الأشعة السينية مباشرة بعد الإصابة.

الإجهاد المتكرر

أي نشاط يتم عن طريق الحركة المتكررة للرسغ، مثل ضرب كرة التنس، أو الانحناء على آلة التشيلو الموسيقية، أو القيادة لمسافات طويلة للسفر عبر البلاد، يمكن أن يؤذي الأنسجة الموجودة حول المفاصل، ويسبب كسور ناتجة عن الإجهاد، وخاصة عند القيام بهذا النشاط لساعات دون انقطاع. وتعتبر متلازمة دي كورفان من حالات الإصابة بالإجهاد المتكرر التي تُسبب ألماً في قاعدة الإبهام.

التهاب المفاصل

هشاشة العظام

يحدث هذا النوع من الالتهابات عندما يُصاب الغضروف الذي يغطي نهايات العظام بالضرر مع مرور الوقت. وتعتبر هشاشة عظام الرسغ غير شائعة، وعادة ما تحدث للأشخاص الذين لديهم إصابات سابقة في رسغهم.

التهاب المفاصل الروماتويدي 

هو خلل في الجهاز المناعي للجسم، والذي يهاجم أنسجته الخاصة به، ويرتبط التهاب المفاصل الروماتويدي عادة بأحد الرسغين، وعادة ما يتأثر الرسغ الآخر أيضاً.

أمراض وحالات أخرى

متلازمة النفق الرسغي

تتطور متلازمة النفق الرسغي عندما يحدث ضغط متزايد على العصب المتوسط، الذي يمر عبر النفق الرسغي، من خلال ممر في الجانب الرفيع من الرسغ.

التكيس العقدي

تحدث تكيسات الأنسجة اللينة غالباً في جزء الرسغ المقابل لكف اليد. وتكون التكيسات العقدية مؤلمة، وقد يتفاقم الألم، أو يتحسن مع النشاط والحركة.

مرض كينبوك

يؤثر هذا الاضطراب عادة على الشباب البالغين، ويشمل انهيار تدريجي لواحدة من العظام الصغيرة في الرسغ. ويحدث مرض كينبوك عندما تتغير نسبة الدم التي تصل إلى هذه العظمة.

عوامل خطر ألم الرسغ

يمكن أن يحدث ألم الرسغ لأي شخص، سواء كنت قليل الحركة، أو نشط جداً، أو معتدل بينهما، ولكن قد يزيد معدل الخطر لديك عن طريق ما يلي:

ممارسة التمارين الرياضية

تكون إصابات الرسغ شائعة في معظم الألعاب الرياضية، سواء تلك التي تشمل تأثير، أو ضغط متكرر على الرسغ، وتتضمن هذه الألعاب الرياضية كرة القدم، البولينج، الجولف، الجمباز، التزلج على الجليد، والتنس.

العمل المتكرر

قد يؤدي أي نشاط يتعلق باستخدام اليدين، أو الرسغ، حتى الحياكة، أو قص الشعر، إلى ألم الرسغ إذا ما قمت بإجرائه بقوة كافية، وغالباً ما قد يؤدي إلى توقف ألم الرسغ.

بعض الأمراض، أو الحالات

بعض الأمراض الأخرى مثل الحمل والسكري والسمنة والتهاب المفاصل الروماتويدي والنقرس، قد تُزيد من خطر الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي.

[diseaseheading6]

الوقاية من ألم الرسغ

من المستحيل منع الأحداث المفاجئة التي قد تؤدي إلى الإصابة بألم الرسغ، ولكن من الممكن أن توفر هذه النصائح الأساسية بعض الحماية لك:

بناء عظام قوية

يجب الحصول على كميات كافية من الكالسيوم، 1000 ملليجرام يومياً لمعظم البالغين، وعلى الأقل 1200 ملليجرام يومياً للنساء فوق سن 50 عاماً، فقد يساعد ذلك في الوقاية من الكسور.

الوقاية من السقوط

السقوط إلى الأمام على اليد الممدودة هو السبب الرئيسي لإصابات الرسغ، لذا لكي تساعد نفسك في الوقاية من السقوط، عليك ارتداء الأحذية المناسبة وإزالة العوائق المنزلية وإضاءة غرفة المعيشة الخاصة بك وتثبيت مقابض ارتكاز في الحمام الخاص بك، وكذلك درابزين على السلالم إذا لزم الأمر.

استخدام معدات واقية للأنشطة الرياضية

ارتدي حامي للرسغ أثناء الأنشطة عالية الخطورة، مثل كرة القدم، التزلج على الجليد، وكذلك أثناء ارتداء حذاء التزلج.

الاهتمام ببيئة العمل

إذا كنت تقضي فترات طويلة أمام لوحة المفاتيح، يجب أن تأخذ فترات راحة منتظمة، وعند الكتابة عليها، اجعل رسغك في وضع مسترخي ومعتدل، وقد يساعدك استخدام لوحة المفاتيح المُريحة، و استخدام دهان جل على رسغك.

[diseaseheading4]

 تشخيص ألم الرسغ

قد يقوم الطبيب أثناء الفحص البدني بما يلي:

  • التحقق من رسغك من حيث الليونة، التورم، أو التشوه.
  • يطلب منك أن تحرك رسغك للتحقق من انخفاض معدل الحركة.
  • قياس قوة قبضة اليد، وقوة الساعد.

وفي بعض الحالات قد يقترح طبيبك اختبارات صور، أو منظار المفصل، أو اختبارات الأعصاب.

اختبارات الصور

الأشعة السينية

هي الاختبار الأكثر شيوعاً الذي يُستخدم في حالة ألم الرسغ، وباستخدام كمية صغيرة من الإشعاعات، تستطيع الأشعة السينية أن تكشف عن كسور العظام، أو علامات هشاشة العظام.

الأشعة المقطعية 

هذا الفحص يمكن أن يوفر صورة أكثر تفصيلاً عن عظام الرسغ، وبعض الكسور التي لا تظهر على الأشعة السينية.

التصوير بالرنين المغناطيسي

يستخدم هذا الاختبار موجات راديو، ومجال مغناطيسي قوي لكي يخرج صوراً مفصلة عن العظام، والأنسجة الرخوة، ويتم الرنين المغناطيسي للرسغ، عن طريق إدخال الذراع بداخل جهاز أصغر، بدلاً من إجراء الرنين المغناطيسي للجسم كله.

الموجات فوق الصوتية

هو اختبار بسيط، وموسع يساعد في تصوير الأوتار والأربطة.

منظار المفصل

إذا كانت نتائج الاختبارات غير حاسمة، يقوم طبيبك بإجراء منظار المفصل، وهو إجراء يتم عن طريق إدخال أداة تسمى منظار المفصل، بحجم القلم الرصاص في الرسغ من خلال ثقب صغير في الجلد، وتحتوي هذه الأداة على ضوء، وكاميرا تُخرج صوراً على شاشة العرض. ويعتبر منظار المفصل المعيار الذهبي لتقييم ألم الرسغ على المدى الطويل، وفي بعض الحالات قد يعالج الطبيب مشاكل الرسغ عن طريق هذا المنظار.

اختبارات الأعصاب

قد يطلب الطبيب تخطيط عضل كهربائي (الكتروميوجرافي) إذا كان يشتبه في متلازمة النفق الرسغي، ويقيس هذا الاختبار الشحنات الكهربائية الدقيقة التي تنتج في العضلات، ويتم عن طريق إدخال قطب متصل به إبرة رفيعة في العضلات، ويتم تسجيل نشاطها الكهربائي عندما تكون العضلات في حالة راحة، أو عندما انقباض.

ويتم إجراء دراسات التوصيل العصبي أيضاً كجزء من تخطيط العضل الكهربائي، للتحقق إذا ما كانت النبضات تتباطأ في منطقة النفق الرسغي.

[diseaseheading5]

علاج ألم الرسغ

علاج مشاكل الرسغ يعتمد بصورة كبيرة على نوع، ومكان، وشدة الإصابة، بالإضافة إلى السن، والحالة الصحية العامة.

الأدوية

قد تساعد بعض مسكنات الألم دون وصفة طبية، مثل الإيبوبروفين، والأسيتامينوفين في تخفيف ألم الرسغ، كما تتوفر مسكنات الألم القوية بوصفة الطبيب.

العلاج الطبيعي

يمكن للمعالج الطبيعي توفير علاجات، وتمارين لإصابات الرسغ، ومشاكل الأوتار. وإذا كنت تحتاج عملية جراحية، قد يساعدك المعالج الطبيعي أيضاً في إعادة التأهيل بعد العميلة، وقد يساعدك وجود تقييم لبيئة العمل لتحديد العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بألم الرسغ.

إذا كان لديك عظم مكسور في رسغك، فتحتاج العظام إلى إعادة تثبيتها بمحاذاة بعضهم، حتى يتم الشفاء التام الصحيح، وقد تساعد الجبيرة في تثبيت شظايا العظام معاً أثناء الشفاء.

إذا حدث لك التواء، أو إجهاد فى رسغك، فقد تحتاج لارتداء جبيرة لحماية أوتار رسغك لحين الشفاء. وتكون الجبائر مفيدة بشكل خاص مع الإصابات الناتجة عن الحركة المتكررة.

العمليات الجراحية

في بعض الحالات تكون العمليات الجراحية ضرورية، على سبيل المثال:

كسور العظام

في بعض الحالات تكون العمليات الجراحية ضرورية لإعادة تثبيت كسور العظام، للسماح بالشفاء، وقد يحتاج الجراح لربط شظايا العظام بقطع معدنية.

متلازمة النفق الرسغي

إذا كانت الأعراض شديدة، فقد تحتاج إلى أن تكون الأربطة التي تُكون سقف النفق الرسغي مفتوحة لتخفيف الضغط على العصب.

إصلاح الوتر أو الرباط

العملية الجراحية ضرورية لإصلاح الأوتار، أو الأربطة التي تمزقت.

أسلوب الحياة وبعض العلاجات المنزلية

لا يتطلب ألم الرسغ دائماً العناية الطبية، ففي حالات إصابات الرسغ الطفيفة، قد تحتاج إلى الثلج، وربط الرسغ بواسطة ضمادة مرنة.

الاستعداد لموعد الطبيب

على الرغم أنك قد تستشير طبيب العائلة في البداية، ولكنه سوف يرسلك إلى الطبيب المختص باضطرابات المفاصل (الروماتيزم)، والطب الرياضي، أو حتى جراح العظام.

ماذا يجب أن أفعل؟

يجب عليك أن تكتب قائمة تتضمن ما يلي:

  • وصف تفصيلي لأعراضك.
  • معلومات عن مشاكل طبية واجهتها.
  • معلومات عن مشاكل طبية لدى والديك، أو أشقائك.
  • جميع الأدوية، أو المكملات الغذائية التي تأخذها.
  • الأسئلة التي تريد سؤال طبيبك عنها.

ماذا تتوقع من طبيبك؟

قد يسألك طبيبك بعض الأسئلة التالية:

  • متى بدأت أعراضك؟
  • هل يبدو أنها مرتبطة بإصابة حديثة؟
  • هل هناك حركة رسغ معينة تسبب لك الألم؟
  • هل هناك أى تخدير، أو وخز في يديك؟
  • هل تستخدم يدك اليمنى أم اليسرى؟
  • ما هي مهنتك؟ هل تتطلب الكثير من حركة الرسغ؟
  • هل تشارك في أي رياضة أو هوايات تُسبب الضغط لرسغك؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *