إدمان الكحول Alcoholism

يؤثر إدمان الكحول على الناس بطرق مختلفة، ويمكن لبعض الناس الاستمتاع بكأس من الكحول مع الطعام وشرب كميات معتدلة من الكحول في البيئات الاجتماعية دون أي مشاكل.

ووفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن تناول مشروب واحد أو أقل يوميًا للنساء ومشروبين أو أقل يوميًا للرجال، يُعتبر شرباً معتدلًا من الكحول.

وقد يكون شرب الكحول أكثر من اللازم أو في كثير من الأحيان أو عدم القدرة على التحكم في استهلاك الكحول، علامة على وجود مشكلة أكبر. ويتم استخدام هذه المصطلحات في بعض الأحيان، ولكن هناك اختلافات ملحوظة في إدمان الحكول وتعاطي الكحول.

والأشخاص الذين يتعاطون الكحول يشربون الكثير في بعض الأحيان، وعاداتهم في الشرب غالباً ما تؤدي إلى سلوك ملئ بالمخاطر، ولكن متعاطي الكحول بشكل عام لا يعتمد على الكحول بصورة أساسية في حياتهم، أما إدمان الكحول من ناحية أخرى يعني أن الشخص يحتاج إلى الكحول يومياً وبصورة مستمرة.

وتعاطي الكحول وإدمان الكحول يمكن أن يُسبب ظروف صحية خطيرة، والكحول يزيد من حدة بعض الاضطرابات، مثل هشاشة العظام، ويمكن أن يؤدي إلى بعض أنواع السرطان، كما أن تعاطي الكحول يجعل من الصعب تشخيص المشكلات الصحية الأخرى، مثل أمراض القلب، وهذا بسبب الطريقة التي يؤثر بها الكحول على الدورة الدموية.

أعراض إدمان الكحول

إدمان الكحول

ارتفاع تركيز الكحول في الدم يُسبب بعض الأعراض، مثل:

  • الكلام المشدود
  • تباطؤ ردود الفعل
  • انخفاض القدرة على التحكم في حركات الجسم
  • صعوبة في التركيز
  • فجوات في الذاكرة
  • ضعف قدرات اتخاذ قرار
  • سلوك ملئ بالمخاطر
  • البقاء على وعي، ولكن بدون أي ذكريات للأفعال التي حدثت.
  • التركيزات العالية جدًا من الكحول في الدم يمكن أن تُسبب مشاكل في التنفس أو غيبوبة، أو حتى يصل الأمر إلى الوفاة.
  • كثير من الناس يستخدمون الكحول دون أي آثار سيئة، ولكن يمكن لأي شخص تجربة آثاره مثل الإعياء أو القيء أو عدم القدرة على تناول الطعام بصورة طبيعية.

وقد يؤدي شرب الكحول أيضًا إلى:

  • الحوادث
  • السقوط والإغماء
  • الغرق
  • القتل
  • الانتحار

ويجب ألا تحاول القيادة أو تشغيل الآلات الثقيلة أثناء تأثير الكحول.

وتتضمن أعراض إدمان الكحول ما يلي:

  • الرغبة القوية في الشرب
  • عدم القدرة على السيطرة على هذه الرغبة الشديدة
  • عدم القدرة على التوقف عن الشرب
  • زيادة الحاجة للكحول
  • إنكار الشرب والإدمان على الكحول
  • محاولة الشرب دون معرفة الآخرين
  • عدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية دون شرب الكحول

وأعراض تعاطي الكحول ما يلي:

  • الاسترخاء بعد الشرب
  • القيادة تحت تأثير الكحول
  • مشاكل مع العائلة والأصدقاء بسبب الشرب
  • إهمال المسؤوليات
  • مواجهة المشاكل القانونية بسبب الكحول

وقد ينكر الأشخاص الذين يتعاطون الكحول مشكلة ما، ولكن هناك طرقًا للتعرف على تعاطي الكحول في حالات أخرى، والأشخاص الذين يتعاطون الكحول قد يشربون في كثير من الأحيان ويعانون من مشاكل مع الأسرة أو العمل أو المدرسة بسبب الشرب. ومع ذلك، فقد يقللون من تناولهم للشرب أو ينكرون بشأن كمية الكحول التي يستهلكونها.

من في خطر إدمان الكحول وتعاطيه؟

بالنسبة لبعض الأشخاص، ينتج تعاطي الكحول وإدمانه عن عوامل نفسية أو اجتماعية، فقد يشربون للتهدئة أو للتخلص من الضغوط في البيئات الاجتماعية، كما يستخدم الآخرون الكحول للتعامل مع المشكلات النفسية أو التوتر والضغط في حياتهم اليومية.

وتعاطي الكحول وإدمان الكحول قد يكون أيضاً نتيجة للتاريخ العائلي. ومع ذلك، فإن علم الوراثة لا يضمن وجود مشكلة في الكحول، والأسباب المحددة لتعاطي الكحول وإدمان الكحول غالبا ما تكون غير معروفة.

وتعاطي الكحول هو أكثر شيوعاً في بعض مراحل الحياة. والذكور وطلاب الجامعات والأشخاص الذين يمرون بأحداث خطيرة في الحياة أو الصدمات هم الأكثر عرضة لسوء استخدام الكحول.

والأشخاص الذين يواجهون ما يلي هم أكثر عرضة للتعامل مع مشاكلهم مع الكحول:

  • الكآبة
  • الشعور بالوحدة
  • الضغط العاطفي
  • الملل

وهذا خطير لأن تعاطي الكحول يمكن أن يؤدي إلى إدمان الكحول، وذلك لأن مستويات تحمل الكحول يمكن أن تزيد تدريجياً. ويبدأ بعض الأشخاص في شرب المزيد والمزيد مع كل يوم يمر.

ستوري

كيف يتم إدمان الكحول؟

الإدمان على الكحول من الحالات القابلة للتشخيص عندما:

  • يشمل تأثير إدمان الحكول على العلاقات الاجتماعية
  • الضرر والإصابات التي يُسببها إدمان الكحول
  • التأثير السلبي على العادات والحياة اليومية

وتشخيص تعاطي الكحول يمكن أن يكون ذاتياً أو من الأقارب والعائلة، وغالبًا ما تحاول العائلة والأصدقاء المهتمون مساعدة الشخص على إدراك أن شربه للكحول خارج عن السيطرة، رغم أنه قد لا يصدق هذا وينكره بصورة مُستمرة.

وقد يسألك طبيبك عن عادات الشرب والتاريخ الصحي، وقد يستخدمون أيضًا اختبارات الدم لتقييم صحتك العامة، مع الاهتمام الخاص بمناطق الجسم الأكثر تأثراً بالكحول، بما في ذلك الدماغ والأجزاء الأخرى من الجهاز العصبي، وكذلك القلب والكبد.

الحلول الطبية لـ إدمان الكحول

تواصل مع طبيب معتمد من ذوي الخبرة عبر الإنترنت أو عبر الهاتف. وتتضمن المضاعفات الناجمة عن إدمان الكحول ما يلي:

  • يستمر الكثير من الأشخاص الذين يعانون من إدمان الكحول في الشرب حتى عندما يصابون بمشاكل صحية متعلقة بالشرب، والأحباب يلاحظون أحيانًا مشكلة قبل أن يكتشف الشخص بنفسه ذلك، ومن المهم أن يعترف الشخص الذي يُدمن على الكحول بمشكلته، ما لم يقر الشخص بأن لديه مشكلة، فلن ينجح العلاج لأن الشخص لن يأخذ العلاج بجدية وعلى الأرجح لن يستفيد من العلاج المقدم.
  • يمكن أن يكون لتعاطي الكحول آثار قصيرة المدى وطويلة الأجل، مثل التسمم بالكحول والخلل الوظيفي الجنسي وتلف الكبد.
  • الآثار طويلة الأجل لإدمان الكحول تشمل تلف المخ وتليف الكبد وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

انسحاب الكحول

قد يكون لدى الشخص الذي يتعاطى الكحول والذي يتوقف عن الشرب أعراض الانسحاب. وتشمل هذه الأعراض:

  • الغثيان
  • الاهتزاز
  • التعرق
  • التهيج
  • القلق

ويُمكن أن يكون انسحاب الكحول حالة طبية طارئة، فاطلب المساعدة الطبية على الفور إذا تعرض شخص ما إلى:

  • النوبات
  • القيء الشديد
  • الهلوسة
  • الحمى

وإذا كان لديك إدمان على الكحول وتاريخ من أعراض الانسحاب، فراجع الطبيب قبل الإقلاع عن التدخين، و يجب عليك أيضًا زيارة الطبيب قبل الإقلاع عن الكحول إذا كنت تعاني من حالات صحية أخرى.

كيف يتم علاج إدمان الكحول؟

إدمان الكحول

يركز علاج تعاطي الكحول وإدمان الكحول على مساعدتك على تعلم طرق السيطرة على المرض وشرب الكحول، ومعظم الناس الذين يتعافون من إدمان الكحول عليهم الامتناع عن تناول الكحول لأن شرب الكحول باعتدال صعب للغاية بالنسبة لهم، وغالباً ما يكون الامتناع عن الشرب هو الطريقة الوحيدة لإدارة المرض.

ويتضمن العلاج مساعدة الناس على فهم إدمانهم على الكحول وأي مشاكل في حياتهم، كما أنه يجب الالتزام بممارسة عادات الشرب الصحية، ويمكن أن يأخذ التعافي من إدمان الكحول وقتاً طويلاً.

وغالبًا ما يشتمل علاج إدمان الكحول وسوء استخدامه على العلاج وتعلم مهارات التأقلم الجديدة وإيجاد طرق صحية لإدارة الإجهاد.

الأدوية

يصف الأطباء في بعض الأحيان الأدوية للحد من أعراض الانسحاب، ويمكن أن تساعدك الأدوية الأخرى على الإقلاع عن تناول الكحول عن طريق منع التسمم أو جعلك تشعر بالغثيان عندما يدخل الكحول جسمك، ويمكن أن يساعد الدواء أيضًا في تقليل الرغبة الشديدة لتناول الكحول.

مجموعات الدعم

الحصول على الدعم والبحث عن علاج احترافي يزيد من فرص الشفاء من إدمان الكحول.

توقعات تعاطي الكحول وإدمان الكحول

يتعرض الأشخاص الذين يتعاطون الكحول والأشخاص الذين يعانون من إدمان الكحول لخطر متزايد للمشاكل الصحية، مثل:

  • السرطان
  • مشكلات الصحة العقلية
  • مشاكل في الكبد
  • تلف في الدماغ
  • ضعف الجهاز المناعي

وحتى الأشخاص الذين يستمرون في العلاج يواجهون خطر الانتكاس، لذلك من المهم التعرف على علامات التحذير وطلب المساعدة إذا كنت قلقًا بشأن الانتكاس، ويساعد العلاج المستمر والدعم في تقليل هذا الخطر.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *