ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي

ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي هو حالة طبية تسببها بروتينات تسمى الغلوبيولينات البردية الموجودة في الدم. والغلوبيولين البردي عبارة عن بروتينات غير طبيعية بحكم تعريفها لها خاصية غير عادية، تتمثل هذه الخاصية في الترسب من المصل عندما يتم تبريده في المختبر، ثم يذوب مرة أخرى في المصل عند إعادة التسخين.

الغلوبيولين البردي قد يتكون و لا يُسبب المرض. ويمكن أن تصاحبه حالة أخرى، مثل التهاب الجلد والعضلات، أو المايلوما المتعددة، أو العدوى الفيروسية، أو سرطان الغدد الليمفاوية، أو يمكن أن تكون حالة معزولة بحد ذاتها تسمى وجود الغلوبيولينات البردية في الدم.

أعراض ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي

تكون بروتينات الغلوبيولين البردي عبارة عن مزيج من أنواع مختلفة من الأجسام المضادة، وتتشكل لأسباب غير معروفة (أساسية)، يشار إلى هذه الحالة باسم ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي.

ويتميز الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي بـ:

  • ألم المفاصل والتورم (التهاب المفاصل).
  • تضخم الطحال.
  • التهاب الأوعية الدموية الجلدية مع بقع أرجوانية.
  • أمراض الأعصاب والكلى.

وهذا يمكن أن يؤدي إلى ألم متكرر في البطن، والنوبة قلبية، ونزيف في الرئتين. ويمكن أن يحدث فقدان الوزن وكذلك ضعف الشهية. ويرتبط ارتفاع الغلوبيولين البـردي المختلط الأساسي في بعض الأحيان بعدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي.

الحالات المرتبطة بارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي

يمكن أن يتسبب ارتفاع الغلوبيولين البـردي المختلط الأساسي في مجموعة متنوعة من المشاكل في جميع أنحاء الجسم. وتشمل هذه المضاعفات الناجمة عن “سُمك” غير طبيعي في الدم، مثل السكتة الدماغية، أو جلطات الدم في العيون التي تؤدي إلى العمى، والتهاب الأوعية الدموية. ويمكن أن يؤدي التهاب الأوعية الدموية في الشرايين إلى انسداد تدفق الدم، مما يؤدي إلى تلف الأعضاء التي تزودها الأوعية الدموية المصابة، مثل الجلد، أو الكليتين، أو أي مكان آخر. كما يمكن أن يسبب النزيف عندما تتسرب الأوعية الدموية.

علاج ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي

ارتفاع الغلوبيولين البردي المختلط الأساسي

يتم التعامل مع الغلوبيولين البـردي المختلط الأساسي بمزيج من الأدوية التي تقلل الالتهاب وتثبط الجهاز المناعي. وتشمل الأدوية المستخدمة العقاقير المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (الإيبوبروفين والأسبرين)، والمنشطات (بريدنيزون وبريدنيزولون)، وسيكلوفوسفاميد، والكلورامبيوسيل، وآزوثيوبرين.

ولقد أثبتت الدراسات بعض الفوائد من استخدام الانترفيرون ألفا لأولئك المرضى الذين لديهم أدلة على وجود فيروس التهاب الكبد الوبائي سي، خاصة أولئك الذين يعانون من مرض خفيف أو أولئك الذين يعانون من تراجع الأعراض بعد علاج كبت وانخفاض المناعة.

ستوري

توقع سير المرض

لا يمكن معرفة السير الطبيعي للمرض. ويمكن أن يكون تلف الكلى خطيرًا، وتشير بعض التقارير إلى أن الفشل الكلوي الدائم يحدث في حوالي 10٪ من المرضى. ويمكن أن تحدث الوفاة، عادة بسبب مرض خطير في القلب، أو عدوى، أو نزيف في المخ.

 

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *