الامساك عند الاطفال Constipation in children

الامساك عند الاطفال هى مشكلة شائعة، ويتبرز فيها الطفل بصورة قليلة، أو يقوم بإخراج براز صلب وجاف. وتتضمن أسباب حدوث الامساك عند الاطفال التدريب المبكر على استخدام المرحاض أو تغيير في النظام الغذائى للطفل، وعادة ما تكون أغلب حالات الإمساك التى تصيب الأطفال مؤقتة.

لذلك فتشجيع الطفل على القيام ببعض التغييرات في نظام غذاءه مثل تناول الفاكهة والخضروات الغنية بالألياف وشرب المزيد من السوائل، يمكن أن يساعد في تقليل نسبة الإصابة بالإمساك.

أعراض الامساك عند الاطفال

الامساك عند الاطفال

قد تتضمن أعراض الامساك عند الاطفال ما يلى:

  • التبرز أقل من ثلاث مرات في الأسبوع.
  • إخراج براز صلب وجاف.
  • صعوبة في التخلص من البراز نظراً لكبر حجمه.
  • ألم أثناء التبرز.
  • ألم في المعدة.
  • آثار براز سائل على ملابس الطفل الداخلية، علامة على تراكم البراز في المستقيم.
  • وجود دم على سطح البراز الصلب.

في حالة خوف طفلك من ألم التبرز أثناء الإصابة بالإمساك، فقد يحاول الطفل تجنبه، وقد تلاحظين قيام الطفل ببعض الحركات مثل، ضم الرجلين، إمساك الأرداف بإحكام، وملاحظة بعض تعابير الوجه عند محاولة منع التبرز.

ضرورة استشارة الطبيب

عادة ما يكون الامساك عند الاطفال غير خطير، ولكن يمكن أن يؤدى الإمساك المزمن إلى حدوث مضاعفات أو يشير إلى وجود حالة مرضية كامنة، ويجب عليكِ اصطحاب طفلك إلى الطبيب إذا استمر الإمساك لأكثر من أسبوعين، ويكون مصحوباً بالأعراض التالية:

  • الحمى.
  • القئ.
  • وجود دم في البراز.
  • تورم في البطن.
  • خسارة في الوزن.
  • شقوق جلدية مؤلمة حول منطقة الشرج (شقوق شرجية).
  • نتوء معوى خارج فتحة الشرج (هبوط المستقيم)

أسباب الامساك عند الاطفال

يحدث الامساك عند الاطفال عادة نتيجة التحرك البطئ للبراز خلال الجهاز الهضمى، مما يتسبب في تحول البراز إلى صورة صلبة وجافة. وقد تساعد العديد من العوامل في حدوث الامساك عند الاطفال ومنها:

الاحتباس

قد يتجاهل الطفل الرغبة في التبرز لخوفه من استخدام المرحاض، أو عدم رغبته في مقاطعة وقت اللعب، وقد يقوم بعض الأطفال الآخرين بالاحتباس لعدم شعورهم بالراحة لاستخدام المراحيض العامة.

وقد يؤدى وجود براز صلب وجاف في المستقيم إلى الرغبة في الاحتباس لشعور الألم الناتج عن محاولة التبرز، وقد يتجاهل الطفل تكرار محاولة التبرز لشعوره بالإحباط من عدم نجاحه في المرات السابقة.

مشاكل استعمال المرحاض

في حالة تعليم الطفل كيفية استخدام المرحاض في وقت مبكر، فقد يعاند الطفل ويقوم بالاحتباس، وقد تتحول فكرة تعليم طفلك استخدام المرحاض بمفرده تحدي بينكم، مما قد يؤدى إلى إصابته بالإمساك.

التغيير في النظام الغذائى

عدم وجود الفاكهة والخضروات الغنية بـ الألياف والسوائل الكافية في النظام الغذائى للطفل قد يؤدى إلى إصابته بالإمساك. ومن أشهر الفترات التى قد يصاب فيها الطفل بالإمساك هى عند إدراج الأطعمة الصلبة في نظامه الغذائى.

التغيير في الروتين

أى تغييرات في روتين الطفل مثل، السفر، الجو الحار أو التوتر يمكن أن يؤثر على حركة أمعاء الطفل، وعادة ما يصاب الأطفال بالإمساك عند بدء الذهاب إلى المدرسة.

الأدوية

بعض مضادات الاكتئاب والأدوية الأخرى قد تساهم في الإصابة بالامساك عند الاطفال.

الحساسية من اللبن

الحساسية من اللبن أو تناول الكثير من منتجات الألبان مثل الجبن قد يتسبب أحياناً في الإصابة بالإمساك.

تاريخ العائلة

وجود أفراد في العائلة تعرضوا للإمساك من قبل يزيد من نسبة إصابة الأطفال بالإمساك، وقد يكون هذا نتيجة وجود عوامل جينية وبيئية مشتركة.

وجود مشاكل مرضية أخرى

نادراً ما يكون الامساك عند الاطفال علامة لوجود أمراض أخرى مثل، التشوه الشرجى، وجود مشكلة في الجهاز الهضمى أو عملية الأيض أو أى حالة مرضية أخرى غير ظاهرة.

عوامل خطر الامساك عند الاطفال

تزداد نسبة الإصابة بالامساك عند الاطفال إذا كان الطفل:

  • كثير الجلوس.
  • لا يتناول نسبة كافية من الألياف.
  • لا يتناول نسبة كافية من السوائل.
  • يتناول بعض الأدوية المعينة، بما في ذلك مضادات الاكتئاب.
  • وجود مشكلة طبية تؤثر على فتحة الشرج أو المستقيم.
  • وجود تاريخ عائلى من الإصابة بالإمساك.

مضاعفات الامساك عند الاطفال

على الرغم من أن الامساك عند الاطفال غير مريح، إلا أنه مشكلة يمكن علاجها، ولكن في حالة تحول الإمساك إلى حالة مزمنة فقد تتضمن المضاعفات ما يلى:

  • وجود شقوق جلدية مؤلمة حول فتحة الشرج (الشرخ الشرجي).
  • هبوط المستقيم، ويحدث عندما يخرج المستقيم من فتحة الشرج.
  • احتباس البراز.
  • تجنب عملية التبرز نتيجة الشعور بالألم الناتج عنها، مما يتسبب في تراكم البراز في القولون وحدوث تسريب من المستقيم.

الوقاية من الامساك عند الاطفال

الامساك عند الاطفال

لوقاية الأطفال من الإصابة بالإمساك يمكن اتباع التالى:

  • توفير أطعمة غنية بالألياف مثل، الفاكهة، الخضراوات، البقوليات، حبوب القمح الكاملة والخبز.
  • شرب المزيد من السوائل، وعادة ما يكون الماء هو أفضل السوائل المتوفرة.
  • القيام بأنشطة مختلفة تتطلب الجهد الجسدى بصورة منتظمة لتنظيم حركة الأمعاء.
  • استخدام المرحاض بانتظام بعد كل وجبة حتى يتمكن طفلك من استخدام المرحاض، وقومى بتهيئة المرحاض بصورة تسّهل عليه استخدامه.
  • التذكير الدائم لاستخدام المرحاض، فقد ينشغل الأطفال أثناء اللعب ويتجاهلون الحاجة الملحة لدخول المرحاض.
  • مراجعة الأدوية فقد تكون هي سبب الإمساك، وقومي بسؤال الطبيب عن أى بدائل أخرى.

تشخيص الامساك عند الاطفال

عند تشخيص الإمساك سوف يقوم الطبيب بفعل التالى:

  • مراجعة التاريخ الطبى الكامل للطفل، والسؤال عن نظامه الغذائى وأنماط الأنشطة الجسدية التى يقوم بها.
  • يقوم الطبيب بفحص فتحة الشرج والبحث عن أى تغيرات أو وجود أى بقايا براز قد يحتوي على دم.

الفحوصات

  • تصوير البطن بالأشعة، ويستخدم الطبيب هذا الفحص للبحث عن وجود أى انسدادت في بطن الطفل.
  • فحص الحركة الشرجية، فيتم وضع أنبوب رفيع يسمى القسطرة داخل مستقيم الطفل لقياس مستوى التناسق بين العضلات المستخدمة أثناء عملية التبرز.
  • الأشعة السينية باستخدام حقنة الباريوم الشرجية، لتتضح رؤية المستقيم والقولون وجزء من الأمعاء الدقيقة أحيانًا، ثم تصويرها بالأشعة السينية.
  • خزعة المستقيم، حيث يتم أخذ عينة صغيرة من نسيج بطانة المستقيم لرؤية ما إذا كانت الخلايا العصبية طبيعية أم لا.
  • دراسة العبور أو دراسة العلامات، فيبتلع الطفل كبسولة تحتوي على علامات تظهر في صور الأشعة السينية على مدى عدة أيام، وسيقوم الطبيب بتحليل الطريقة التي تتحرك بها العلامات بالقناة الهضمية لدى الطفل.
  • اختبارات الدم، يتم أحياناً إجراء بعض اختبارات الدم، مثل فحص الغدة الدرقية.

العقاقير

طبقاً لظروف حالة الإمساك المصاب بها الطفل قد ينصح الطبيب بالتالى:

  • مكملات غذائية غنية بالألياف أو ملينات براز طبيعية، والتي قد تعطى دون وصفة طبية.
  • يمكن استخدام أقماع الجلسرين لتليين البراز لدى الأطفال الذين ليس بمقدورهم بلع حبوب الدواء.
  • استخدام الحقنة الملينة أو الشرجية بتعليمات الطبيب، إذا تسبب تراكم مادة البراز في حدوث انسداد.

وفي بعض الأحيان قد يكون الطفل مصاباً بإمساك شديد لدرجة أنه يحتاج إلى دخول المستشفي لمدة قصيرة، ليتم إعطاؤه حقنة شرجية أقوى لتطهير الأمعاء.

الطب البديل

بجانب التغييرات في النظام الغذائي والروتين، يوجد العديد من الطرق البديلة التي قد تساعد في تخفيف الامساك عند الاطفال مثل:

  • التدليك، فقد يُريح تدليك بطن طفلك بلطف العضلات التي تدعم المثانة والأمعاء، ويساعد على تحفيز نشاط الأمعاء.
  • العلاج بالإبر الصينية، ويتضمن هذا الدواء الصيني التقليدي إدخال وتحريك إبر دقيقة في أجزاء متعددة من الجسم. سيساعد العلاج على معرفة ما إذا كان الإمساك متعلقًا بألم البطن أم لا.

الاستعداد لموعد الطبيب

الامساك عند الاطفال

إذا استمر الإمساك لدى طفلك لأكثر من أسبوعين، فقومى باستشارة طبيب الأطفال أولاً. وفي حالة الضرورة، قد يتم إحالة طفلك إلى اختصاصي في اضطرابات الهضم (اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي والكبد).

ونظراً لأن مدة زيارة الطبيب قد تكون قصيرة وهناك غالبًا العديد من الأمور التي ينبغي مناقشتها، ويمكنكِ الاستعداد عن طريق التالي:

  • يجب معرفة أي تعليمات سابقة لزيارة الطبيب، مثل تقييد نظام طفلك الغذائي.
  • قومي بتدوين أي أعراض يعاني منها طفلك، بما في ذلك أي أعراض تبدو غير مرتبطة بسبب زيارتك للطبيب.
  • قومي بتدوين العلامات والأعراض التي يعاني منها طفلك، بما في ذلك تسجيل تاريخ بدء الإمساك لدى طفلك و أي أحداث أخرى متزامنة.
  • سجلي أى ملاحظات عن معدل البراز وشكله، وأي تغيرات تلاحظينها في أنماط البراز (عدد المرات والحجم والمحتوى)، وكذلك ما يأكله طفلك ويشربه والكمية التي يتناولها.
  • قومي بكتابة المعلومات الشخصية الأساسية، بما فيها أي ضغوط نفسية شديدة أو تغيرات حياتية حدثت مؤخرًا.
  • قومي بتجهيز قائمة بأي أدوية أو فيتامينات أو مكملات غذائية التي يتناولها طفلك، وأخبرى طبيب طفلك ما الخطوات التي تم اتخاذها لمحاولة علاج الإمساك لدى الطفل.
  • قومي بتسجيل أي استفسارات تجول في خاطرك لطرحها على طبيب طفلك.

ومن ضمن الأسئلة التى تتعلق بالامساك عند الاطفال، ويمكنكِ طرحها على الطبيب ما يلى:

  • ما هو سبب ظهور الأعراض لدى طفلي؟
  • هل هناك أي أسباب أخرى محتملة؟
  • ما أنواع الاختبارات التي ينبغي إجراؤها لطفلي؟
  • كم ستبقى هذه الحالة؟
  • ما هي طرق العلاج التي توصي بها؟
  • هل أحتاج إلى القيام بأي تغييرات في النظام الغذائي لطفلي؟
  • هل يتعين علينا زيارة طبيب اختصاصي؟
  • هل هناك دواء بديل ومشابه للدواء الذي وصفته لي؟
  • هل يمكن معالجة تلك المشكلة دون أدوية؟
  • هل هناك أى مواد تعليمية مطبوعة يمكنها مساعدتى لفهم الحالة أعراض طفلى بصورة أفضل؟ وما هى المواقع الإلكترونية التي تنصح بزيارتها؟

وسوف يقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة الخاصة به لفهم أعراض الامساك عند الاطفال التى يعانى منها طفلك بصورة أفضل ومن ضمنها ما يلى:

  • متى ظهرت أعراض الإمساك لأول مرة؟
  • هل تلك الأعراض لدى طفلك مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى حدة أعراض الطفل؟
  • ما الأمور التي تبدو أنها تُحسّن من أعراض الطفل؟
  • ما الأمور التي تبدو أنها تُزيد من حدة من أعراض الطفل؟
  • هل تلاحظين وجود دم إما ممزوجاً بالبراز عند إخراج الفضلات لدى طفلك في مياه المرحاض أو في ورق المرحاض؟
  • هل تتسخ ملابس طفلك الداخلية؟
  • هل يشعر طفلك بالإجهاد عند التبرز؟
  • هل لدى طفلك تاريخ عائلي من الإصابة بمشاكل في الهضم؟
  • هل بدأ طفلك في تناول أدوية جديدة أو قام بتغيير جرعة الأدوية الحالية؟
  • هل يمكنك وصف تجربة التدريب على استعمال المرحاض التي تعرض لها طفلك؟

وهناك العديد من الأشياء التي يمكنكِ فعلها قد تساعد في تخفيف أعراض الإمساك عند طفلك لحين موعد الطبيب، ومن ضمنها:

  • أعطِ طفلك عصير البرقوق، فيمكن مزج عصير البرقوق مع عصائر أخرى (مثل عصير التفاح) إذا لم يحب طفلك مذاقه.
  • التأكد من شرب الأطفال الرضع والأطفال الأكبر سنًا كميات كافية من الماء.
  • التقليل من استخدام الأطعمة التي تسبب الإمساك، كالحليب والجبن.
  • اذهبى أنتِ وطفلك في جولة للمشي أو الركض، فقد يساعد النشاط البدني المنتظم في تحفيز عملية التبرز.
  • لا تقومى بتعجيل تدريب طفلك على استعمال المرحاض. وإذا شككتِ أن التدريب على استعمال المرحاض قد يلعب دورًا في الإمساك الذي أصاب طفلك، فأوقفي التدريب على استعمال المرحاض مؤقتًا لرؤية ما إذا كان هناك تحسن من الإمساك.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *