أضف استشارتك

التهاب الشعب الهوائية المزمن Chronic bronchitis

التهاب الشعب الهوائية المزمن هو تهيج مستمر أو التهاب في بطانة أنابيب الشعب الهوائية، ويحدث غالباً بسبب التدخين. وهو أحد أنواع مرض الانسداد الرئوي المزمن.

والتهاب الشعب الهوائية هو التهاب في بطانة الشعب الهوائية التي تحمل الهواء من وإلى الرئتين. وقد يكون هذا الالتهاب حاداً أو مزمناً. والتهاب القصبات المزمن هو السعال الذي يحدث كل يوم، مع إنتاج البلغم الذي يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل، خلال عامين متتاليين.

ويؤدي الالتهاب إلى حدوث تغيير في خلايا بطانة الشعب الهوائية بدرجات متفاوتة. والعديد من الخلايا التي تبطن مجرى الهواء تفقد الأهداب الخاصة بهم، وتقوم بإفراز المخاط. ويتطور المرض ببطء على مدى مدار سنوات، لذلك معظم المصابين به يكونون من البالغين.

أعراض التهاب الشعب الهوائية المزمن

تتضمن الأعراض التي يمكن أن تكون مصاحبة للالتهاب الشعبي المزمن ما يلي:

  • سعال يحدث كل يوم، مع إنتاج البلغم، لمدة تستمر ثلاثة أشهر على الأقل، خلال سنتين متتاليتين.
  • إنتاج المخاط (البلغم)، والذي يمكن أن يكون أبيض، أصفر، رمادي أو أخضر.
  • ضيق التنفس، الذي يحدث مع تقدم المرض وزياده شدته.
  • التعب.
  • حمى طفيفة وقشعريرة.
  • الشعور بعدم الراحة في الصدر.

أسباب التهاب الشعب الهوائية المزمن

توجد بعض الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى حدوث التهاب مزمن في الشعب الهوائية، ومن ضمنها ما يلي:

  • التدخين، حيث يُعتبر من أكثر العوامل التي تزيد فرص الإصابة بالمرض.
  • التعرض للمهيجات، مثل الأبخرة الكيميائية.
  • وجود أمراض أخرى، مثل الربو، التليف الكيسي، وضعف المناعة.

مضاعفات التهاب الشعب الهوائية المزمن

تشخيص التهاب الشعب الهوائية المزمن

يقوم الطبيب بتشخيص الحالة عن طريق التالي:

  • التاريخ المرضي و الفحص الطبي.
  • الأشعة السينية علي الصدر، حيث تساعد في تحديد إذا ما كان هناك التهاب رئوي، أو أحد الأمراض الأخرى المسببة للسعال.
  • مزرعة للبلغم، للبحث وجود البكتيريا في البلغم.
  • اختبار وظائف الرئة.
  • أشعة مقطعية على الرئة، لاستبعاد الأمراض الأخرى كالسرطان.
  • صورة دم كاملة.

علاج التهاب الشعب الهوائية المزمن

الأدوية

  • موسعات القصبات التي تُستخدم عن طريق الاستنشاق، وتعمل على استرخاء العضلات حول المجاري الهوائية. وهذا يمكن أن يساعد في تخفيف السعال وتقليل ضيق التنفس.
  • الستيرويدات المستنشقة التي تقلل من التهاب الشعب الهوائية، وتساعد على منع تفاقم المرض، مثل الفلوتيكيزون.
  • الستيرويدات الفموية، وتُستخدم في الحالات المتوسطة أو الخطيرة من المرض، وتقلل من تطور المرض، مثل ميثيل بريدينزلون.
  • مثبطات الفسفودايستراز، وتعمل على تقليل التهابات القصيبات الهوائية واسترخائها. وتستخدم في الحالات الخطيرة، مثل رفلوملاست.
  • المضادات الحيوية، مثل الفلوروكوينيلون أو التيتراسيكلين.

 تأهيل الرئة

يتم الاستعانة بهذا الإجراء، إلى جانب الأدوية في الحالات المتوسطة والمتقدمة من المرض، مثل:

  • العلاج بالاكسجين، إذا لم يكن هناك ما يكفي من الأكسجين في الدم.
  • برنامج إعادة التأهيل الرئوي.

الوقاية من التهاب الشعب الهوائية المزمن

يمكن الوقاية من هذه الحالة، عن طريق القيام ببعض الخطوات الوقائية، ومن ضمنها ما يلي:

Advertisement

2 تعليقان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *