كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

التهاب المستقيم Proctitis

التهاب المستقيم هو التهاب يُصيب البطانة الداخلية للمستقيم، وهو عبارة عن أنبوب عضلي متصل بنهاية القولون، ويمر البراز من خلاله للخروج من الجسم.

Advertisement

ويمكن أن يتسبب التهاب المستقيم في حدوث ألم وشعور مستمر بأنك بحاجة للتبرز، ويمكن أن تكون أعراض التهاب المستقيم قصيرة وتختفي، أو يمكن أن تُصبح دائمة (مزمنة).

وتظهر هذه الحالة عادة لدى الأشخاص المصابون بداء الأمعاء الالتهابي، وتُعتبر العدوى المنقولة جنسياً سبب آخر معتاد لحدوث هذا الالتهاب. ويمكن أن يكون التهاب المستقيم أيضاً عرض جانبي لعلاج الإشعاع لبعض أنواع مرض السرطان.

أعراض التهاب المستقيم

 

تتضمن أعراض التهاب المستقيم ما يلي:

  • احساس متكرر ومعتاد بالحاجة للتبرز.
  • نزيف في المستقيم.
  • عبور مادة مخاطية من المستقيم.
  • ألم مستقيمي.
  • ألم في الجزء الأيسر من المعدة.
  • شعور بالامتلاء في المستقيم.
  • الإسهال.
  • ألم أثناء التبرز.

ضرورة استشارة الطبيب

قم بحجز موعد مع الطبيب إذا كنت تعاني من أياً من أعراض وعلامات التهاب المستقيم.

أسباب التهاب المستقيم

يمكن أن تتسبب بعض الأمراض والحالات في التهاب بطانة المستقيم، وتتضمن تلك الأمراض والحالات ما يلي:

داء الأمعاء الالتهابي

أكثر من 30% من الأشخاص المصابون بـ داء الأمعاء الالتهابي (مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي)، مصابون أيضاً بالتهاب المستقيم.

العدوى

تنتقل الأمراض المنقولة جنسياً، بشكل خاص، بواسطة الأشخاص الذين يقومون بـ الجنس الفموي، ويمكن أن ينتج عن ذلك التهاب المستقيم. وتتضمن العدوى الجنسية التي تتسبب في حدوث هذا الالتهاب مرض السيلان والهربس التناسلي والكلاديميا.

ويرتبط التهاب القولون المعدي أيضاً بـ فيروس نقص المناعة البشرية. ويمكن أن تكون العدوى المرتبطة بـ الأمراض المنقولة عن طريق الأغذية مثل السالمونيلا وعدوى العطيفة، سبباً آخر لحدوث التهاب المستقيم.

العلاج الإشعاعي للسرطان

يمكن أن يتسبب العلاج الإشعاعي الموجه للمستقيم أو المناطق القريبة مثل البروستاتا، في حدوث التهاب لبطانة المستقيم. ويمكن أن يبدأ التهاب المستقيم النانج عن الإشعاع أثناء علاج الإشعاع، ويمكن أن يستمر لعدة أشهر بعد العلاج، أو يمكن أن يحدث بعد مرور سنوات من العلاج.

المضادات الحيوية

يمكن أن تتسبب المضادات الحيوية المستخدمة أحياناً لعلاج العدوى، في القضاء على البكتيريا الموجودة في الأمعاء، مما يسمح لبكتيريا
المطثية العسيرة أو كلوستريديوم ديفيسيل، بالنمو داخل المستقيم.

التهاب المستقيم المحول

يمكن أن يحدث التهاب المستقيم لدى بعض الأشخاص بعد إجراء بعض أنواع جراحات القولون، التي يتم فيها تحويل ممر البراز من المستقيم.

الالتهاب الناتج عن بروتين الطعام

يمكن أن يحدث هذا الالتهاب للأطفال الرضع الذين يشربون حليب الأبقار أو الغذاء البديل المعتمد على الصويا، وللأطفال الذين يرضعون بصورة طبيعية، ولكن تتناول أمهاتهم منتجات الألبان.

Advertisement

التهاب المستقيم اليوزيني

التهاب المستقيم اليوزيني هو نوع من أنواع التهاب المستقيم، يحدث نتجية تراكم نوع من خلايا الدم البيضاء في بطانة المستقيم، ويؤثر على الأطفال الذين لم يبلغوا عامين من العمر.

عوامل خطر التهاب المستقيم

تتضمن عوامل الخطر المرتبطة بالتهاب المستقيم ما يلي:

العلاقة الجنسية الغير آمنة

الأنشطة التي تتضمن خطر الإصابة بعدوى منقولة جنسياً، يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالتهاب المستقيم. وخطر إصابتك بالأمراض الجنسية يزيد إذا كان لديك أكثر من شريك جنسي، ولا تقوم باستخدام الواقي الذكري، أو إذا أقمت علاقة جنسية مع شخص مصاب بإحدى الأمراض الجنسية.

داء الأمعاء الالتهابي

الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي، يمكن أن يُزيد من خطر إصابتك بالتهاب المستقيم.

علاج الإشعاع لمرض السرطان

علاج الإشعاع الموجه مباشرة على المستقيم أو منطقة قريبة منه مثل العلاج المستخدم لسرطان المستقيم أو سرطان المبيض أو سرطان البروستاتا، يُزيد من خطر الإصابة بالتهاب المستقيم.

مضاعفات التهاب المستقيم

إذا لم يتم علاج هذا الالتهاب أو إذا لم يستجب للعلاج، فيمكن أن يؤدي إلى حدوث مضاعفات ومن ضمنها:

فقر الدم

النزيف المستمر أو المزمن من المستقيم يمكن أن يتسبب في حدوث فقر الدم. وعند الإصابة بفقر الدم، تعاني من نقص في خلايا الدم الحمراء التي تستطيع حمل الأكسجين الكافي للأنسجة. ويجعلك فقر الدم تشعر بالإرهاق، وقد تشعر بالدوار أو قصور في التنفس أو صداع أو شحوب في لون البشرة أو سرعة التهيج.

التقرحات

يمكن أن يؤدي التهاب المستقيم المزمن إلى ظهور تقرحات مفتوحة في البطانة الداخلية للمستقيم.

الناسور

يمكن أن تتنشر التقرحات على طول جدار الأمعاء بشكل كامل، مما ينتج عنه حدوث الناسور، وهو حدوث تواصل غير طبيعي بين جزئين مختلفين من الأمعاء، ما بين الأمعاء والجلد أو ما بين الأمعاء وأعضاء أخرى مثل، المثانة والمهبل.

الوقاية من التهاب المستقيم

لتقليل خطر الإصابة بالتهاب المستقيم، يجب أن تتخذ بعض الخطوات لحماية نفسك من الأمراض المنقولة جنسياً، وأكثر الطرق قاعلية للوقاية من تلك الأمراض، هي الامتناع عن ممارسة الجنس، خاصة الجنس الفموي. وإذا اخترت أن تمارس العلاقة الحميمية، فيجب عليك تقليل خطر إصابتك بإحدى تلك الأمراض عن طريق:

  • تقييد عدد الشركاء الجنسيين أو الحد منهم.
  • استخدام واقي ذكري مصنوع من مادة اللاتكس أثناء كل اتصال جنسي.
  • عدم ممارسة الجنس مع شخص يعاني من تقرحات غير طبيعية أو خراج في المنطقة التناسلية.

وإذا تم تشخيصك بإحدى الأمراض المنقولة جنسياً، توقف عن ممارسة الجنس، لحين شفائك بشكل كامل، وتستطيع بهذه الطريقة منع انتقال العدوى إلى الشريك الآخر. واسأل طبيبك إذا كان من الآمن العودة لممارسة الجنس مرة أخرى.

تشخيص التهاب المستقيم

تتضمن الفحوصات والإجراءات المستخدمة لتشخيص التهاب المستقيم ما يلي:

Advertisement
  • فحوصات الدم، التي يمكن أن تكتشف وجود أي خسارة في الدم أو أي التهابات.
  • فحص البراز، فيمكن أن يساعد في تحديد إذا ما كان هذا الالتهاب ناتج عن عدوى بكتيرية أم لا.
  • فحص الجزء الأخير من القولون بالمنظار، باستخدام أنبوب رفيع ومرن ويحتوي على إضاءة لفحص الجزء الأخير من القولون، وأثناء هذا الفحص يقوم الطبيب بأخذ عينات صغيرة من الأنسجة للفحص المعملي.
  • فحص القولون بأكمله بالمنظار، حيث يسمح هذا الفحص للطبيب برؤية القولون بأكمله، باستخدام أنبوب رفيع ومرن ومضئ ويحتوي على كاميرا. ويستطيع الطبيب أخذ خزعة أيضاً أثناء هذا الفحص.
  • فحص الأمراض المنقولة جنسياً، عن طريق عينة من خراج المستقيم أو الأحليل (الأنبوب المسئول عن تفريغ البول من المثانة).

وإذا كان سبب التهاب المستقيم إحدى الأمراض المنقولة جنسياً، فيمكن أن يقوم الطبيب بإدخال مسحة ضيقة في نهاية الإحليل أو الشرج للحصول على عينة، التي يتم فحصها بعد ذلك للبحث عن وجود أي بكتيريا أو أي طفيليات أخرى. ويمكن استخدام النتائج لتحديد العلاج الأكثر فاعلية

علاج التهاب المستقيم

يعتمد علاج التهاب المستقيم على السبب الكامن لحدوث هذا الالتهاب.

الالتهاب الناتج عن عدوى

يمكن أن يقترح الطبيب الأدوية لعلاج العدوي، ويمكن أن تتضمن الخيارات المقترحة ما يلي:

الالتهاب الناتج عن علاج الإشعاع

الحالات البسيطة من التهاب المستقيم الناتج عن الإشعاع يمكن أن لا يتطلب أي علاج، ويمكن أن يكون هذا الالتهاب حاد جداً في حالات أخرى، ويتسبب في حدوث ألم شديد ونزيف يتطلب العلاج. وقد يقترح الطبيب بعض العلاجات مثل:

  • الأدوية على شكل حبوب أو تحميلة (لبوس) أو حقنة شرجية، مثل سوكرالفات، ميسالازين وسلفاسالازين. وتساعد هذه الأدوية في التحكم في الالتهاب وتقليل النزيف.
  • ملينات البراز، التي يمكن أن تساعد في فتح العوائق الموجودة في الأمعاء.
  • علاج القضاء على الأنسجة المتضررة، حيث تُستخدم بعض التقنيات لتحسين أعراض التهاب المستقيم عن طريق القضاء على الأنسجة الغير طبيعية التي تنزف.

الالتهاب الناتج عن داء الأمعاء الالتهابي

تهدف الأدوية المخصصة لعلاج الالتهاب المرتبط بمرض كرون أو التهاب القولون التقرحي، إلى تقليل الالتهاب الموجود في المستقيم. ويمكن أن ينضمن العلاج ما يلي:

  • أدوية التحكم في التهاب المستقيم، إما عن طريق الفم أو التحميلة أو الحقنة الشرجية، فعلاج الالتهاب عند الأشخاص المصابون بمرض كرون يتطلب دواء يعمل على قمع الجهاز المناعي مثل، آزوثيوبرين أو إينفليإكسيمب
  • الجراح لإزالة الجزء المتضرر من القناة الهضمية، عندما لا تستطيع الأدوية تخفيف الأعراض والعلامات.

أسلوب الحياة وبعض العلاجات المنزلية

لتخفيف الألم والالتهاب بشكل مؤقت، يمكنك تجربة التدابير الذاتية التالية:

  • سؤال الطبيب قبل استخدام أي أدوية إسهال بدون وصفة طبية.
  • تجنب الطعام قبل موعد النوم، حيث قد يحفز الطعام النظام الهضمي، ويتسبب في اضطراب المعدة والشعور بعدم الراحة أثناء الليل.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، لكن يجب سؤال الطبيب قبل تناول الأسبرين أو الإيبروفين، حيث يمكن أن يتسببوا في زيادة حدة الالتهاب.

الاستعداد لموعد الطبيب

قم بزيارة طبيبك المعتاد أو طبيب العائلة إذا كنت تعاني من ألم في المستقيم أو نزيف، أو إذا كنت تشعر باستمرار بأنك بحاجة للتبرز. وإذا اشتبه طبيبك أنك تعاني من التهاب المستقيم، يمكن أن تتم إحالتك إلى طبيب متخصص في أمراض الجهاز الهضمي.

ما يمكنك فعله

ويمكنك الاستعداد للموعد عن طريق التالي:

  • معرفة أي تعليمات سابقة للموعد يجب القيام بها مثل، تقييد الحمية الغذائية.
  • كتابة الأعراض التي تعاني منها، بما في ذلك لأعراض الغير مرتبطة بسبب حجزك لهذا الموعد.
  • كتابة المعلومات الشخصية الرئيسية بما في ذلك، نوبات التوتر الكبرى أو أي تغييرات حياتية حديثة.
  • عمل قائمة بجميع الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات التي تقوم بتناولها.
  • اصطحاب أحد أفراد العائلة أو صديق مقرب، ليساعدك في تذكر جميع المعلومات التي يقدمها الطبيب.
  • عمل قائمة بالأسئلة التي ترغب بطرحها على الطبيب.

أسئلة تسألها للطبيب

ومن ضمن الأسئلة التي يمكنك طرحها على الطبيب ما يلي:

  • هل يتسبب التهاب المستقيم في حدوث الأعراض أو الحالة التي تعاني منها؟
  • ما هي الأسباب المحتملة لحدوث هذه الأعراض؟
  • ما هي الفحوصات التي أحتاج إليها؟
  • ما هي خيارات العلاج المتاحة؟
  • ما هي فوائد ومخاطر كل خيار من تلك الخيارات؟
  • هل هناك أي بدائل للدواء الذي قمت بوصفه؟
  • هل هناك أي مواد تعليمية مطبوعة يمكنني الاستعانة بها؟ وما هي المواقع التي تنصح بزيارتها؟
  • ما الذي سوف يحدد إذا كنت بحاجة إلى زيارات متابعة أم لا؟

ولا تتردد في طرح أي سؤال ترغب في معرفة إجابته.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل