كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

التهاب مفصل الابهام Thumb Arthritis

مع التقدم في السن يبدأ ظهور مشاكل التهابات المفاصل ومنها التهاب مفصل الابهام، حيث يحدث تآكل للغضاريف التي تغطي الأطراف العظمية المكونة للمفصل. وتظهر أعراض التهاب مفصل الابهام في شكل ألم شديد مصحوباً بتورم وضعف وصعوبة في حركة المفصل، مما يُصعب الكثير من المهام البسيطة التي يسهل القيام بها بواسطة الشخص السليم، كفتح الأبواب والعلب المغلقة.

Advertisement

أعراض التهاب مفصل الابهام

التهاب-مفصل-الابهام
صورة توضح شكل الالتهاب

يعتبر ظهور الألم هو أول وأهم الأعراض التي تدل على وجود التهاب بمفصل الإبهام، ويظهر الألم في قاعدة الإصبع عند مسك أو جذب الأشياء أو استخدام الإصبع في الضغط بقوة. وهناك العديد من العلامات والأعراض التي ربما تظهر أيضاً كالتورم، والتيبس، ووجود ألم عند الضغط على قاعدة الإصبع، وضعف حركة الإصبع، وانحسار مجال حركة الإصبع مما يؤدى إلى صعوبة القيام بالحركات المعتادة، وتضخُّم أو تكوُّن عظام جديدة في المفصل، والتي تظهر عند قاعدة الإصبع. ويحتاج المريض إلى تحديد موعد مع الطبيب عند وجود تورم مستمر أو تيبس أو ألم في قاعدة الإبهام.

أسباب التهاب مفصل الابهام

يحتوي المفصل السليم للإبهام على غضاريف تغطي النهايات العظمية المكونة للمفصل، وتعمل تلك الغضاريف على امتصاص الصدمات ومنع الاحتكاك المباشر بين أطراف العظام المكونة للمفصل، وتسمح أيضاً بسلاسة الحركة بين الأسطح المكونة للمفصل.

ومع التقدم في السن أو وجود إصابة سابقة في المفصل، يحدث تآكل وتلف في الغضاريف تؤدي إلى خشونة الأسطح المتقابلة المكونة للمفصل والاحتكاك المباشر بينها، مما يؤدي إلى تلف المفصل وتكوُّن الالتهاب. ونتيجة لتفاعل الجسم تجاه الالتهاب تتكون عظام جديدة على جوانب الأطراف العظمية المكونة للمفصل، وتظهر على شكل كتلة أو تضخم في المفصل من الخارج.

عوامل خطورة التهاب مفصل الابهام

تلعب العديد من العوامل دوراً هاماً في حدوث الالتهاب بمفصل الإبهام، حيث أن النساء هن الأكثر عرضة لحدوث المرض، ومع تقدم السن  يصبح الأشخاص دون الأربعين عاماً أكثر عرضة.

وتعتبر السمنة من أسباب الإصابة بالمرض، و بعض الأمراض الوراثية أيضاً مثل، ليونة الأربطة والتشوهات المفصلية، وحدوث جروح أو كسور أو التواءات سابقة بالمفصل، ومع وجود أمراض تُسبب تغير التكوين ووظيفة المفصل كـ الروماتويد وخشونة المفاصل تزيد من نسبة حدوث الالتهاب وتلف المفصل، والأنشطة والوظائف التي تحتاج إلى استخدام إصبع الإبهام بكثرة، مما يُسبب وجود عبء زائد على المفصل وزيادة احتمالية حدوث الالتهاب.

تشخيص التهاب مفصل الابهام

خلال الفحص الجسدي سيقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة حول الأعراض المصاحبة للالتهاب، وسيقوم بتفقد وجود أى تورم أو تضخم حول المفصل، وربما يحتاج الطببيب أيضاً إلى الضغط على قاعدة الإبهام ويطلب منك تحريكه، ومع وجود التلف بغضاريف المفصل قد تشعر بألم أو تسمع صوت طقطقة، أو يشعر الطبيب بوجود حبيبات رملية مكان المفصل، وهذا يدل على الاحتكاك المباشر للأسطح العظمية المكونة للمفصل ووجود التهاب.

وسيطلب منك الطبيب أيضاً عمل أشعة عادية (أشعة سينية) على المفصل، والتي تبين وجود التهاب متمثل في وجود زوائد عظمية وتهتك في الغضاريف المكونة للمفصل، وتقلص في مساحة المفصل.

Advertisement

علاج التهاب مفصل الابهام

المراحل المبكرة من التهاب مفصل الابهام لا تحتاج إلى تدخل جراحي للعلاج، ويتم الاعتماد بشكل كبير على العلاج التحفظي والمتابعة، ولا يتم التدخل الجراحي إلا في الحالات الشديدة. ومن أهم طرق العلاج المستخدمة حالياً:

الجبائر

تَعمل الجبيرة على تدعيم الإبهام، وتحديد حركة مفصل الإبهام والرسغ، وتقليل الألم، وتدعيم الوضع الصحيح للإبهام أثناء القيام بالأنشطة المختلفة، وتوفير الراحة للمفصل. وربما تحتاج إلى ارتداء الجبيرة بالليل فقط، أو بالليل والنهار على حسب تعليمات الطبيب.

الأدوية

ربما يقوم الطبيب بوصف عدد من الأدوية التي تساعد على تخفيف الشعور بالألم، كأدوية الرف مثل الأسيتامينوفين، أيبوبروفين ونابروكسين، أو أدوية أخرى لتخفيف الألم أيضاً مثل، السيليكوكسيب وترامادول.

الحقن

في حال فشل الخطوتين السابقتين في علاج وتخفيف آلام الالتهاب، يتم اللجوء إلى حقن الكورتيزون مباشرة في مفصل الإبهام، حيث يعمل على تخفيف الألم بشكل مؤقت، وتقليل تقدم عملية حدوث الالتهاب وتآكل الغضاريف.

التدخل الجراحي

يُعتبر التدخل الجراحي آخر خطوة يتم اللجوء لها في علاج التهاب مفصل الابهام، وتعتمد على فشل الخطوات السابقة في العلاج، أو عدم قدرة المريض على ثني مفصل الإبهام على الإطلاق. وهناك عدد من الخيارات للتدخل الجراحى نذكر منها:

  • تثبيت المفصل (arthrodesis)، يتم تثبيت المفصل بشكل دائم عن طريق لحم النهايات العظمية المكونة للمفصل، ويستطيع المفصل المُثبت تحمل أوزان مختلفة بدون الشعور بالألم.
  • قطع العظم (osteotomy)، يتم تقطيع واعادة تركيب للعظام المكونة للمفصل، لحل أى مشاكل تشوهية بالمفصل.
  • قطع العظمة المربعية (trapeziectomy)، يتم إزالة العظمة المربعية، وهى إحدى عظام الكف المكونة لمفصل الإبهام.
  • تبديل المفصل (arthroplasty)، يتم إزالة جزء من المفصل أو المفصل بأكمله، واستبداله بقطعة من أحد الأوتار.

وبعد التدخل الجراحى يتم وضع الإبهام في جبيرة أو جبس للتثبيت لمدة لا تقل عن ستة أسابيع، ويتم بعدها البدء بمرحلة العلاج الطبيعي لاستعادة حركة المفصل مرة أخري.

وسائل أخرى لعلاج التهاب مفصل الابهام

استخدام الثلج لمدة 15 دقيقة على المفصل عدة مرات في اليوم، يعمل على تخفيف التورم والشعور بالألم. واستخدام الوسائل والأدوات الجديدة المريحة لليد أيضاص، كفواتح العلب ومقابض الأبواب التي لا تتسبب في حدوث أى ضغط على مفصل الإبهام، قد تساعد على الوقاية من الإصابة بالمرض.

Advertisement

الاستعداد لموعد الطبيب

ربما قد تحتاج إلى زيارة أو يتم تحويلك إلى طبيب متخصص بأمراض العظام والروماتيزم، وإليك بعض النصائح التي قد تساعدك على التحضير  لتلك الزيارة:

ما يمكنك فعله

  • كتابة الأعراض التي تشعر بها.
  • تاريخ مرضي مختصر، معلومات شخصية ذات أهمية طبية.
  • الأدوية والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • قم باصطحاب صديق أو أحد أفراد العائلة معك أثناء الزيارة.

أسئلة تسألها للطبيب

ومن ضمن الأسئلة التي يجب أن تسألها للطبيب فيما يتعلق بحالة التهاب مفصل الابهام ما يلي:

  • ما هو السبب الرئيسي للأعراض؟
  • ما هي الفحوصات اللازمة؟
  • هل الحالة طارئة أم مزمنة؟
  • ما هى العلاجات المتوفرة؟
  • ما الذي يجب أن أفعله أو لا أفعله أثناء فترة العلاج؟
  • هل هناك تعارض بين العلاج والأمراض الأخري اذا كان تعاني من أى أمراض أخرى مزمنة؟
  • هل تتناول علاجات معينة؟

ما يجب توقعه من الطبيب

ولا تتردد في طرح أى أسئلة أخرى ترغب بمعرفة إجابتها. وسيقوم الطبيب بطرح عدة أسئلة يجب أن تكون على استعداد للإجابة عليها بكل دقة. ومن ضمن تلك الأسئلة:

  • متى بدأت الأعراض؟
  • ما هى شدة الأعراض؟
  • هل تحدث الأعراض بصفة مستمرة أم على فترات؟
  • ما الذي يزيد أو يقلل الأعراض؟
  • هل جرحت تلك اليد في السابق؟

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل