الحساسية ضد اللاتكس Latex allergy

الحساسية ضد اللاتكس هي نوع من أنواع التفاعل لنوع معين من البروتين المتواجد في مادة المطاط الطبيعية المكونة للاتكس، وهو منتج مكون من مادة سائلة تُشبه الحليب مستخرجة من شجرة المطاط.

إذا كنت ممن يعانون من هذه الحساسية، فهذا يعني أن جسمك يعتقد أن هذه المادة مضرة به. وتختلف قوة الحساسية وشدتها باختلاف استجابة جهاز مناعة كل شخص، وتتراوح بين حساسية الجلد والاحمرار إلى الاختناق الذي يهدد حياة الفرد.

ويساعد الطبيب على معرفة إذا كنت تعاني من هذا النوع من الحساسية أو إذا كنت عُرضة لظهورها. وفهم هذه الحساسية مع معرفة مصادرها، يساعد على تخفيف رد فعل الجسم لها.

أعراض الحساسية ضد اللاتكس

إذا كنت ممن يعانون من حساسية اللاتكس، فسيقوم جسمك برد فعل فور ملامسة المادة الموجودة في القفازات المطاطية، أو بعد أن تستنشق جزيئاتها المتناثرة في الهواء بعد خلع قفاز مطاطي بالقرب منك.

وأعراض حساسية اللاتكس تتراوح من الأعراض البسيطة إلى الشديدة  التي تهدد الحياة، وتعتمد بشكل أساسي على حساسية جسمك وجهاز مناعتك وعلى الكمية التي تعرضت لها من المادة. ويمكن لهذه الحساسية أن تزداد في الحدة عند التعرض المستمر للمادة. والأعراض البسيطة تشمل:

  • الحكة أو الهرش.
  • احمرار الجلد.
  • قشعريرة وطفح جلدي.

وتشمل الأعراض الأكثر شدة ما يلي:

  • العطس.
  • رشح بالأنف.
  • حكة وتدميع بالعينين.
  • حكة بالحلق.
  • صعوبة بالتنفس.
  • صفير بالصدر.
  • الكحة أو السعال.

أعراض صدمة الاختناق

من أخطر أعراض حساسية اللاتكس هي صدمة الاختناق والتي يمكن أن تقتل المريض، وتحدث صدمة الاختناق مباشرة بعد تعرض الأشخاص شديدي الحساسية للمادة، ولكن لحسن الحظ صدمة الاختناق نادرة الحدوث في أول مرة يتعرض فيها المريض لمادة اللاتكس. ومن أعراضها ما يلي:

  • صعوبة في التنفس.
  • تورم الجلد.
  • الاحساس بالغثيان والتقيء.
  • صفير الصدر عند التنفس.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الدوخة .
  • فقدان الوعي.
  • الارتباك.
  • سرعة أو ضعف في نبضات القلب.

ضرورة استشارة الطبيب

ابحث عن الرعاية الطبية إذا كنت تعتقد أنك في صدمة الاختناق، أما إذا كانت أعراضك أقل شدة، فتكلم مع طبيبك عنها، وإذا أمكنك الذهاب للطبيب وأنت تعاني من الأعراض فإن ذلك سيساعد في التشخيص.

أسباب حساسية اللاتكس

جهاز المناعة عند المصابين بهذه الحساسية يتعرف على مادة اللاتكس على أنها مادة مضرة بالجسم، ويبدأ بتكوين الأجسام المضادة  لمحاربتها. وتقوم الأجسام المضادة بتحفيز الجسم لإفراز مادة الهستامين وبعض المواد الكيميائية داخل مجرى الدم  عند التعرض للمادة للمرة الثانية، وهذه المواد الكيميائية هي المسببة للأعراض التي تظهر على الجسم إثر تعرضه لها. وكلما كان تعرض الجسم للاتكس شديداً، كلما كانت استجابة جهاز المناعة أقوى.

وتحدث حساسية اللاتكس بإحدى هذه الطرق:

  • الملامسة: أشهر الطرق التي تؤدي لحساسية اللاتكس هي الملامسة لأي منتج يحتوي على هذه المادة مثل القفازات المطاطية والبلالين والواقي الذكري.
  • الاستنشاق: حيث يحدث استنشاق جزيئات اللاتكس وخصوصاً المتواجدة في القفازات المطاطية عندما تكون متناثرة في الهواء، وتختلف هذه الجزيئات بدرجة كبيرة بإختلاف الشركة المصنعة للقفاز أو الماركة.

ومن الممكن حدوث رد فعل للجسم نتيجة استخدام اللاتكس ولكن ليست حساسية منه، وذلك يتضمن:

التهاب الجلد التلامسي التحسسي

وهو نوع من الحساسية نتيجة إحدى المنتجات الكيميائية التي تدخل في عملية التصنيع، وغالباً ما تكون أعراضه هي الطفح الجلدي مع بثور، خلال 24 إلى 48 ساعة من عملية التلامس.

التهاب الجلد التلامسي المهيج

ليس نوع من أنواع الحساسية ولكنه نوع من الالتهاب الجلدي بسبب التهيج الناتج عن لبس القفازات المطاطية أو التعرض للمسحوق أو البودرة الموجودة بالداخل. ومن أعراضها جفاف الجلد والحكة وتهيج الجلد .

ليس كل المنتجات التي تحوي مادة اللاتكس يكون مصدره من الطبيعة ومستخلص من شجرة المطاط، ولكن المنتجات التي تحتوي على المادة المصنعة عن طريق الإنسان  في المعامل، غالباً لا تُسبب الحساسية.

عوامل خطورة حساسية اللاتكس

هناك بعض الأشخاص أكثر عرضة لتكوين حساسية ضد مادة اللاتكس ومنهم:

  • الأشخاص المصابين بـ السنسنة المشقوقة: وهو عيب خلقي يظهر منذ الولادة ويؤثر على نمو الحبل الشوكي، مرضى السنسنة المشقوقة غالباً ما يتعرضون لمنتجات اللاتكس من خلال المتابعة الصحية المستمرة والمبكرة لهم.
  • الأشخاص الذين يتعرضون للكثير من العمليات الجراحية أو الإجراءات الطبية: حيث أن كثرة التعرض للقفازات المطاطية تزيد من نسبة حدوث حساسية اللاتكس.
  • القائمين بالعمل الطبي: إذا كنت تعمل في منشئة صحية فنسبة حدوث حساسية اللاتكس لديك أعلى.
  • العاملين في مصانع المطاط: كثرة التعرض لمادة اللاتكس تزيد من حساسية الجسم تجاهه.
  • الأشخاص ذو تاريخ طبي شخصي أو عائلي لأنواع الحساسية : تزداد احتمالية حدوث حساسية اللاتكس إذا كنت تعاني من أنواع حساسية أخرى مثل حمى القش أو حساسية الطعام، أو إذا كانت الحساسية منتشرة في عائلتك.

الصلة بين حساسية الطعام وحساسية اللاتكس

يرتبط هذا النوع من الحساسية بأنواع معينة من الأطعمة مثل الأفوكادو والموز والكيوي والكستناء. وتحتوي هذه الأطعمة بعضاً من نفس المواد الموجودة في مادة اللاتكس. وإذا كنت تعاني من حساسية اللاتكس فإن فرصتك أعلى لتكوين حساسية ضد هذه الأطعمة.

الاستعداد لموعد الطبيب

يمكنك البدء برؤية طبيب عائلتك أو أي طبيب ممارس عام، وغالباً ما سيتم تحويلك إلى طبيب متخصص في الحساسية. وإليك بعض المعلومات التي ستجعلك مستعداً لمقابلة الطبيب:

  • اكتب الأعراض التي تعاني منها، بما في ذلك أي عرض قد تراه غير مرتبط بأسباب حجزك للموعد مع الطبيب.
  • سجل أي تعرض لمادة اللاتكس، ومتى حدث وما هو نوع رد فعل جسمك لها.
  • اكتب المعلومات الشخصية الأساسية والتي منها الضغوط النفسية أو التغييرات الحياتية.
  • اكتب لائحة بجميع الأدوية التي تتعاطاها بما في ذلك الفيتامينات والمكملات الغذائية.
  • اطلب من أحد أفراد عائلتك القدوم معك إلى موعدك مع الطبيب لربما تذكر شيئاً قد نسيته أنت.
  • سجل أسئلتك للطبيب، حيث سيساعدك ذلك للاستفادة بالوقت مع طبيبك.

ومن ضمن الأسئلة المهمة المتعلقة بهذه الحالة، والتي يمكنك طرحها ما يلي:

  • ما هو سبب حدوث الأعراض لدي؟
  • ما هي الأسباب الأخرى التي قد تؤدي للأعراض التي أعاني منها؟
  • ما هي التحاليل اللازمة لي؟
  • ما هو أفضل علاج لحالتي؟
  • ما هي بدائل طريقة العلاج الأساسية التي تقترحها علي؟
  • لدي بعض المشاكل الصحية الأخرى فكيف يمكنني معالجتهم معاً؟
  • كيف يمكنني تجنب التعرض لحساسية اللاتكس؟
  • أيمكنني الحصول على كُتيبات مطبوعة بخصوص حالتي؟ وهل تقترح علي زيارة موقع إلكتروني معين للبحث عن حالتي؟

وسيقوم طبيبك بالسؤال عن الآتي:

  • متى بدأت الأعراض؟
  • هل كانت الأعراض مستمرة أم عَرَضية؟
  • ماهي شدة الأعراض؟
  • هل تعاني من أنواع أخرى من الحساسية مثل حمى القش أو حساسية لأنواع معينة من الأطعمة؟
  • هل هناك تاريخ للحساسية في عائلتك ؟
  • هل تعرضت لمنتجات اللاتكس أو المطاط؟
  • هل ظهرت الأعراض بعد ارتدائك لقفازات مطاطية؟ ماهي المدة الزمنية التي ظهرت بها الأعراض ؟
  • ماهي العمليات الجراحية التي أجريتها ؟ ومتى تم ذلك؟

وإذا شككت بإصابتك بحساسية اللاتكس فحاول تجنب أي من المنتجات المحتوية على هذه المادة.

تشخيص واختبرات حساسية اللاتكس

يريد الطبيب معرفة تاريخك المرضي لحساسية اللاتكس وأي أعراض للحساسية تعرضت لها، ومن الممكن أن يقوم الطبيب بتطبيق الفحص الطبي عليك لتأكيد التشخيص أو نفيه، ومن الممكن أن يقوم بطلب أحد هذين الاختبارين أو كليهما:

اختبار حساسية الجلد

يقوم الطبيب في هذا الاختبار بوضع كمية قليلة من مادة اللاتكس على سطح جلدك في منطقة الساعد أو الظهر، ثم يقوم بوخز الجلد بإبرة للسماح بكمية ضئيلة جدا من نفس المادة بالدخول تحت سطح الجلد، فإذا كنت تعاني من حساسية تجاه هذه المادة ستتكون لديك نتوء مرتفع عن سطح الجلد. ويقوم الطبيب المختص بالحساسية بهذا الاختبار.

تحليل الدم

تُؤخذ عينة من الدم، ويتم إرسالها إلى المعامل الطبية ليتم إختبار حساسيتها لمادة اللاتكس.

علاج حساسية اللاتكس

على الرغم من توافر الأدوية التي تقلل من أعراض هذه الحساسية، إلا أنه لا يوجد علاج. والطريقة الوحيدة لمنع حدوثها، هي بتجنب المواد التي تحتوي علىها.

وعلى الرغم من كافة مجهوداتك لتجنب مادة اللاتكس إلا أنك قد تتعرض لها، وإذا كانت أعراضك شديدة عند التعرض لهذه المادة فيمكنك الحصول على “حقن الابينفرين أو الأدرينالين” لتأخذها معك أينما ذهبت، أما إذا كنت ممن يعانون من صدمة الاختناق، فإنك تحتاج إلى:

  • حقنة أدرينالين ” إبينفرين” .
  • زيارة إلى غرفة الطوارئ بالمستشفى.
  • أوكسجين.
  • مادة الكورتيكوستيرويد.

وللأعراض البسيطة والمتوسطة الشدة قد يصف لك الطبيب مضادات الهستامين، للسيطرة على الأعراض وتقليلها.

الوقاية من حساسية اللاتكس

الكثير من المنتجات تحتوي على مادة اللاتكس ومعظم هذه المنتجات لها بدائل أخرى. ولوقاية الجسم من رد فعله تجاهها عليك بتجنب المواد التالية:

  • القفازات المطاطية المخصصة لغسيل المواعين.
  • بعض أنواع السجاد.
  • الأحزمة.
  • البالونات.
  • الألعاب المطاطية.
  • زجاجة الماء الساخن.
  • بعض الحفاضات ذات الاستخدام الواحد.
  • القيود وربطات الشعر المطاطية.
  • ممحاة القلم الرصاص.
  • الواقي الذكري.
  • الحجاب الحاجز ” وهو وسيلة لمنع الحمل في السيدات”.
  • نظارات السباحة.
  • ماسكة مضرب الراكيت.
  • الماسكة الموجودة في مقود العجلات والدراجات النارية.
  • ذراع جهاز الضغط.
  • سماعات الطبيب.
  • تركيب وصلة في الوريد.
  • السرنجات والحقن.
  • قناع جهاز التنفس.
  • القناع الجراحي.
  • ماسك الأقطاب الكهربائية.
  • السدود التي تُركب في الضرس.

وعلى الرغم من أن الكثير من المؤسسات الطبية تستخدم قفازات غير مطاطية، إلا أن الأدوات الطبية الأخرى قد تحتوي على مادة اللاتكس أو المطاط، لذا يجب عليك إخبار الأطباء والممرضات وأطباء الأسنان والقائمين بالفريق الطبي أنك تعاني من حساسية ضد هذه المادة قبل أي فحص طبي أو عملي. وإرتداء إسورة طبية في يدك يذكر الفريق الطبي بحساسيتك ضد اللاتكس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *