أضف استشارتك

المذح Intertrigo

المذح هو إسم وهمي للطفح الجلدي الذي يظهر بين ثنيات الجلد. وهو يعتبر طفح جلدي شائع جداً يظهر طوال الحياة. تتضمن مناطق الإصابة الأكثر شيوعاً مناطق ثنيات الجلد الأكبر مثل ما يلي:

  • الإبطين.
  • أسفل الثديين.
  • المنطقة التناسلية.
  • البطن.

أعراض المذح

المذح

قد يُسبب هذا المرض ما يلي:

  • الطفح الجلدي ذو اللون الأحمر أو البني المحمر.
  • جلد جاف يُسبب الحكة، أو التسريب.
  • الرائحة الكريهة.
  • الجلد المشقوق أو القشري.

قد يظهر المذح في أي ثنيات للجلد تحتك ببعضها وتحجز الرطوبة. غالباً ما تظهر هذه الحالة لدى الأطفال الرضع على هيئة طفح الحفاض. يمكن أن يحدث هذا المرض في المناطق التالية:

  • بين أصابع القدمين وأصابع اليدين.
  • في الإبطين.
  • في الجزء الداخلي من الفخذين.
  • في الفخذ وكيس الصفن.
  • على الجانب السفلي من الثديين أو البطن.
  • في ثنية الرقبة.
  • بين الأرداف.

تأكد من رؤية طبيبك إذا كنت تعاني من أي أعراض للمذح. يمكن أن يتحقق طبيبك أيضاً من وجود العدوى.

أسباب المذح

المذح هو حالة جلدية التهابية يمكن أن تؤدي العديد من العوامل إلى حدوثها أو تفاقمها. وتتضمن هذه العوامل ما يلي:

  • الرطوبة.
  • الحرارة.
  • نقص تداول الهواء.
  • الاحتكاك بين ثنيات الجلد.

يمكن أن يساهم العرق والبول والبراز في حدوث مشكلة الجلد. وغالباً ما يصاحب هذا المرض العدوى التي تحدث بسبب ما يلي:

  • الخميرة.
  • الأنواع الأخرى من الفطريات.
  • البكتيريا.

من المرجح أن تُصاب بهذه العدوى في ثنيات الجلد لأن هذه المناطق دافئة وتميل إلى أن تبقى رطبة. تعتبر هذه الثنيات بيئة ترحيب لنمو الجراثيم.

عوامل خطر المذح

من المرجح أن تُصاب بالمذح إذا كنت:

وتتضمن عوامل الخطر المحتملة الأخرى ما يلي:

ويُعتبر الأطفال الرضع ذوي الأجسام الممتلئة والرقاب الأقصر والوضعية المنحنية هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بالمذح. وقد تعزز أيضاً بعض أمراض الجلد مثل الصدفية تطور هذه الحالة، لذلك فإنه من المهم أن تخضع للفحص بواسطة طبيب الأمراض الجلدية.

علاج المذح

المذح

إذا كنت تعاني أنت أو طفلك من هذه الحالة فقد يقترح طبيبك ببساطة الحفاظ على المنطقة المصابة جافة ومُعرضة للهواء. وقد تسيطر على التسريب باستخدام الضمادة الرطبة للدواء القابض الذي يُسمى محلول بيورو، ثم تجفيف المنطقة باستخدام مجفف الشعر مع ضبطه على البارد. وقد يتم التوصية باستخدم كريم حاجز للمساعدة على حماية الجلد من المهيجات.

وقد يُوصي طبيبك لعلاج هذا المرض باستخدام الستيرويد الموضعي على المدى القصير لتقليل الالتهاب في المنطقة. وإذا كانت المنطقة أيضاً مصابة بالعدوى فقد يصف طبيبك الدواء مضاد الفطريات أو كريم أو مرهم المضاد الحيوي.

الوقاية من المذح

قد تساعد بعض الخطوات البسيطة على تقليل الخطر في المستقبل وتتضمن ما يلي:

  • الاستحمام و التجفيف تماماً كل يوم. حافظ على بشرتك جافة وباردة بقدر الإمكان.
  • تجنب ارتداء الأحذية أو الملابس الضيقة.
  • ارتداء حمالة الصدر مع الدعم الجيد.
  • يجب التفكير في ارتداء الأحذية المفتوحة من ناحية الأصابع إذا كانت المناطق بين أصابع القدمين مصابة.
  • بالنسبة للأطفال الرضع المصابين بطفح الحفاض يجب تغيير الحفاضات بشكل أكثر تكراراً.
  • إذا كنت تعاني من زيادة الوزن يجب أن تفعل ما يمكنك لفقدان الوزن.

الأسئلة المتعلقة

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *