ثقب طبلة الاذن Ruptured eardrum

ثقب طبلة الاذن أو ما يُعرف طبياً بثقب غشاء الطبلة، هو ثقب أو تمزق للنسيج الرقيق الذي يفصل قناة الأذن عن الأذن الوسطى (طبلة الأذن)، ويمكن أن ينتج عنه خسارة للسمع، ويمكن أن يجعل الأذن الوسطى عُرضة للالتهابات والعدوى. وعادة ما يُشفى هذا الثقب خلال عدة أسابيع بدون أي علاج، ولكن في بعض الأحيان تتطلب هذه الحالة إجراء معين أو إصلاح جراحي.

أعراض ثقب طبلة الاذن

ثقب طبلة الأذن
آلام الأذن بسبب وجود ثقب طبلة الأذن

يمكن أن تتضمن أعراض ثقب طبلة الاذن ما يلي:

  • ألم في الأذن، يمكن أن يهدأ بصورة سريعة.
  • خروج صديد شفاف أو دموي من الأذن.
  • خسارة للسمع.
  • طنين في الأذن.
  • إحساس بالدوار.
  • غثيان أو تقيؤ يمكن أن ينتجوا عن الشعور بالدوار.

ضرورة استشارة الطبيب

قم بالتواصل مع الطبيب إذا تعرضت لأياً من أعراض ثقب طبلة الاذن أو أي ألم أو عدم شعور بالراحة في الأذنين، حيث تتكون الأذن الوسطى والأذن الداخلية من آليات دقيقة وحساسة لأي إصابة أو مرض، والحصول على العلاج الملائم والمناسب أمر مهم لحماية السمع.

أسباب ثقب طبلة الاذن

يمكن أن تتضمن أسباب ثقب طبلة الاذن ما يلي:

التهاب الأذن الوسطى

التهاب الأذن الوسطى عادة ما يتسبب في حدوث تراكم للسوائل في الأذن الوسطى، والضغط الناتج عن هذه السوائل يمكن أن يتسبب في حدوث ثقب طبلة الاذن.

الرضخ الضغطي

الرضخ الضغطي هو توتر يحدث لطبلة الأذن عندما يختل توازن ضغط الهواء في الأذن الوسطى وضغط هواء البيئة، وإذا كان الضغط شديداً، يمكن أن يحدث ثقب لطبلة الأذن. ويحدث الرضخ الضغطي عادة نتيجة تغييرات ضغط الهواء المصاحبة للسفر جواً.

ويوجد بعض الأحداث الأخرى التي يمكن أن تتسبب في حدوث تغيرات مفاجئة للضغط، مما قد يؤدي إلى حدوث ثقب طبلة الاذن، مثل الغوص أو ضربة مباشرة للأذن.

الأصوات المرتفعة والانفجارات (الصدمة الصوتية)

يمكن أن تتسبب موجة صوتية قوية مثل الصوت المرتفع أو الانفجار، كالانفجار الناتج عن الطلقة النارية، في حدوث ثقب لطبلة الأذن.

أشياء غريبة داخل الأذن

يمكن للأشياء الصغيرة مثل عيدان القطن أو دبابيس الشعر، أن تتسبب في حدوث ثقب طبلة الاذن.

صدمة رأس بالغة

إصابات الرأس البالغة مثل كسور الجمجمة، يمكن أن تتسبب في حدوث خلع أو ضرر للأذن الوسطى وتكاوين الأذن الداخلية، بما في في ذلك طبلة الأذن.

مضاعفات ثقب طبلة الاذن

تلعب طبلة الأذن دورين مهمين:

  • السمع؛ فعندما تصطدم الموجات الصوتية بطبلة الأذن، تهتز، وتُعتير هذه أول خطوة تقوم بها تكاوين الأذن الوسطى والأذن الداخلية لترجمة موجات الصوت إلى نبضات عصبية.
  • الحماية؛ حيث تعمل طبلة الأذن كدرع واقٍ، يحمي الأذن الوسطى من المياه، البكتريا والمواد الغريبة الأخرى.

وإذا حدث ثقب لطبلة الأذن، يمكن أن تحدث بعض المضاعفات أثناء شفاء الطبلة، أو في حالة عدم إتمام الشفاء، وتتضمن المضاعفات المحتملة ما يلي:

فقدان السمع

عادة ما يكون فقدان السمع حالة مؤقتة، ويستمر لحين شفاء الثقب أو الجرح الذي يحدث لطبلة الأذن، وحجم ومكان الثقب يمكن أن يؤثر على درجة فقدان السمع.

التهاب الأذن الوسطى

حدوث ثقب في طبلة الأذن، يسمح بدخول البكتريا إلى الأذن، مما يؤدي إلى حدوث التهاب الأذن الوسطى، وإذا لم يتم علاج أو إصلاح طبلة الأذن، فقد تُصبح عرضة لالتهابات مزمنة، تتسبب في حدوث فقدان دائم للسمع.

كيس في الأذن الوسطى (ورم كُولِيستيرُوليّ)

الورم الكوليستيرولي هو كيس يظهر في الأذن الوسطى، يتكون من خلايا جلدية وبعض البقايا الأخرى. وبقايا قناة الأذن، عادة ما تسافر إلى الأذن الخارجية بمساعدة شمع الأذن، فإذا حدث ثقب طبلة الاذن، تتحرك البقايا الجلدية إلى الأذن الوسطى وتكون كيس. ويوفر الورم الكوليستيرولي بيئة صديقة للبكتيريا التي تحتوي على البروتينات التي تتسبب في حدوث ضرر لعظام الأذن الوسطى.

الوقاية من ثقب طبلة الاذن

يمكن اتباع هذه النصائح للوقاية من ثقب طبلة الاذن:

الحصول على علاج لالتهاب الأذن الوسطى

كن على دراية بأعراض التهاب الأذن الوسطى بما في ذلك، وجع الأذن، الحمى، الاحتقان الأنفي، وضعف السمع، والأطفال المصابون بالتهاب الأذن الوسطى، عادة ما يقومون بحك أو شد الأذن، لذلك من المهم الحصول على التقييم الملائم من الطبيب للوقاية من حدوث أي ضرر محتمل لطبلة الأذن.

حماية الأذن أثناء السفر

لا يجب السفر جواً، إن أمكن، في حالة الإصابة بحساسية تتسبب في حدوث احتقان أنفي وأذني، وخلال الطيران والهبوط، يجب تغطية الأذن بسدادات متعادلة الضغط، أو التثاؤب أو مضغ العلكة، ولا تنام أثناء ارتفاع أو هبوط الطائرة.

الحفاظ على نظافة الأذن

لا تحاول إخرارج الشمع المتزايد أو المتصلب من داخل الأذن عن طريق استخدام أدوات مثل عيدان القطن، دبابيس الورق أو دبابيس الشعر، فهذا الأشياء يمكن أن تتسبب في ثقب طبلة الاذن بكل سهولة، وقم بتعليم طفلك عن الأضرار الناتجة عن وضع الأغراض الغريبة داخل الأذن.

الحماية ضد الضوضاء

قم بحماية الأذن من حدوث أي ضرر غير ضروري، عن طريق ارتداء سدادات الأذن أو غطاء الأذنين في مكان العمل أو خلال القيام بالأنشطة ىالترفيهية، في حالة وجود أي أصوات مرتفعة.

تشخيص ثقب طبلة الاذن

يستطيع الطبيب عادة تحديد إذا ما كنت مصاباً بثقب طبلة الاذن أم لا عن طريق القيام بفحص بصري وباستخدام منظار الأذن، ويقوم بعمل أو طلب بعض الفحوصات الإضافية لمعرفة سبب حدوث الثقب ومدى حدة الضرر، وقد تتضمن تلك الاختبارات ما يلي:

فحوصات معملية

في حالة خروج سوائل من الأذن، يقوم الطبيب بطلب فحص معملي أو مزرعة لتحديد وجود عدوى بكتيرية داخل الأذن الوسطى.

فحص الشوكة الرنانة

الشوكة الرنانة هي أداة تتكون من أداتين معدنيتين طويلتين، تقوم بإنتاج صوت عند اصطدامهما ببعضهم البعض، ويستخدم الطبيب هذا الفحص لتقييم السمع، ويحدد هذا الفحص إذا ما كان فقدان السمع يحدث نتيجة حدوث ضرر لأجزاء الأذن الوسطى المهتزة (بما في ذلك طبلة الأذن)، أو بسبب ضرر لأجهزة الاستشعار أو أعصاب الأذن الداخلية، أو ضرر لكليهما.

قياس الطبل

يتم إدخال جهاز إلى قناة الأذن، حيث يقوم بقياس استجابة طبلة الأذن لأقل التغييرات في ضغط الهواء، وبعض الأنطمة الاستجابية يمكن أن تُشير إلى حدوث ثقب لطبلة الأذن

فحص السمعيات

إذا لم تكن فحوصات السمع الأخرى غير حاسمة، فقد يقوم الطبيب بطلب مجموعة من اختبارات المعايرة الدقيقة، التي تُجرى داخل غرفة عازلة للصوت، لقياس قوة سماع الأصوات مختلفة الارتفاعات والنغمات.

علاج ثقب طبلة الاذن

أغلب حالات ثقب طبلة الاذن تُشفى من دون علاج خلال عدة أسابيع، وقد يقوم الطبيب بوصف بعض المضادات الحيوية على هيئة قطرات، في حالة وجود أي عدوى. وإذا لم يُشفى الثقب من تلقاء نفسه، فقد يتضمن العلاج بعض الإجراءات لغلق هذا الثقب، ومن ضمن هذه الإجراءات:

رقعة طبلة الأذن

إذا لم يُشفى ثقب طبلة الاذن من تلقاء نفسه، فقد يقوم الطبيب المختص بإغلاقه عن طريق رقعة، حيث يقوم الطبيب بوضع مادة كيميائية على أطراف الثقب أو الجرح لتحفيز إعادة النمو، ثم يقوم بوضع رقعة فوق الثقب، ومن المحتمل إعادة هذا الإجراء لأكثر من مرة لحين حدوث الشفاء.

علاج ثقب طبلة الاذن بالجراحة

إذا لم تساعد الرقعة في حدوث شفاء الثقب، فقد يقترح الطبيب عملية جراحية تُعرق برأب الطبلة، حيث يقوم الطبيب بأخذ رقعة صغيرة من أنسجتك الخاصة لغلق الثقب الموجود في طبلة الأذن، ويمكن العودة إلى المنزل في نفس اليوم بعد الخضوع لهذه العملية، إلا إذا تطلبت ظروف التخدير الطبي قضاء وقت أطول في المشفى.

أسلوب الحياة وبعض العلاجات المنزلية

عادة ما يختفي ثقب طبلة الاذن من تلقاء نفسه خلال عدة أسابيع، وقد يتطلب الشفاء عدة شهور في بعض الحالات الأخرى، وحتى يؤكد الطبيب تمام شفاء طبلة الأذن، قم بحمايتها عن طريق اتباع التالي:

  • الحفاظ على جفاف الأذن، قم بوضع سدادة للأذن من السليكون ومضادة للماء أو كرة قطنية مغطاة بـالفازلين داخل الأذن عند الاستحمام أو الإغتسال.
  • عدم تنظيف الأذن،حاول الامتناع عن تنظيف الأذن، وقم بمنح طبلة الأذن الوقت الكافي للشفاء بصورة كاملة.
  • تجنب التمخط، الضغط الذي ينتج أثناء التمخط، يمكن أن يتسبب في حدوث ضرر لعملية شفاء طبلة الأذن، لذلك من الأفضل تجنب التمخط خلال مرحلة الشفاء.

الاستعداد لموعد الطبيب

ثقب طبلة الأذن

عند ظهور أعراض ثقب طبلة الاذن، سوف تقوم بحجز موعد مع طبيبك المعتاد، الذي يمكن أن يُحيلك إلى طبيب مختص في اضطرابات الأنف والأذن والحنجرة، ويمكنك الاستعداد لموعد الطبيب عن طريق التالي:

  • عمل قائمة بجميع الأعراض التي تتعرض لها، بما في ذلك الأعراض التي لا تتعلق بسبب حجزك لهذا الموعد.
  • عمل قائمة بالأحداث التي يمكن أن تكون على صلة بمشاكل الأذن التي تعاني منها مثل، الإصابات السابقة بالتهابات الأذن، إصابات حديثة أو رحلات سفر جوية مؤخرة.
  • عمل قائمة بجميع الأدوية والمكملات والفيتامينات التي تقوم بتناولها.

وإذا كنت تعتقد أنك تعاني من حالة ثقب طبلة الاذن، فيمكن أن تطرح بعض الأسئلة المتعلقة بهذه الحالة على الطبيب، ومن ضمن تلك الأسئلة ما يلي:

  • هل أعاني من حالة ثقب طبلة الاذن؟
  • ما هي الأسباب المحتملة الأخرى التي يمكن أن تتسبب في فقدان السمع وظهور الأعراض الأخرى؟
  • إذا كنت أعاني من وجود ثقب في طبلة الأذن، ما الذي أحتاج إلى فعله لحماية الأذن خلال مرحلة الشفاء؟
  • ما هي أنواع زيارات المتابعة التي أحتاج إليها؟
  • في أي مرحلة يجب التفكير في طرق علاج أخرى؟

وقد يقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة الخاصة به لفهم الأعراض التي تعاني منها بصورة أفضل، ومن ضمن تلك الأسئلة ما يلي:

  • متي بدأت تعاني من هذه الأعراض؟
  • هل عانيت من أعراض مثل الألم أو الدوار، ثم اختفت هذه الأعراض؟
  • هل تعرضت لأي التهابات في الأذن؟
  • هل تعرضت لأي أصوات مرتفعة؟
  • هل قمت بالسباحة أو الغطس مؤخراً؟
  • هل سافرت عن طريق الجو مؤخراً؟
  • هل تعرضت لأي إصابات في الرأس؟
  • هل تستخدم أي أداة لتنظيف الأذن؟

فإذا كنت تعتقد أنك تعاني من ثقب طبلة الاذن، يجب عليك الحفاظ على جفاف الأذن والوقاية من العدوى، ولا تقم بوضع أي قطرات دواء داخل الأذن إلا إذا قام الطبيب بوصفها خصيصاً للعدوى المتعلقة بثقب طبلة الاذن.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *