حمى البحر المتوسط العائلية Familial Mediterranean fever

حمى البحر المتوسط العائلية هي اضطراب التهابي يتم تشخيصه أثناء الطفولة، ويتسبب في ظهور حمى متكررة والتهاب مؤلم في البطن، الرئتين والمفاصل. وهذا النوع من الحمى يكون وراثياً، وعادة ما يُصيب الأشخاص الذين يعيشون في منطقة البحر المتوسط، لكنها يمكن أن تُصيب أي مجموعة عرقية أخرى.

[diseaseheading1]

أعراض حمى البحر المتوسط العائلية

تبدأ أعراض حمى البحر المتوسط العائلية عادة أثناء الطفولة، وتظهر على هيئة نوبات تستمر من يوم لثلاثة أيام، والنوبات التي تُصيب المفاصل يمكن أن تستمر لعدة أسابيع أو عدة شهور، وتتضمن الأعراض ما يلي:

  • الحمى.
  • ألم في المعدة.
  • ألم في الصدر.
  • تورم مصحوب بألم في المفاصل.
  • إمساك يليه إسهال.
  • طفح جلدي أحمر على الساقين، خاصة في المنطقة أسفل الركبتين.
  • ألم في العضلات.
  • تورم وليونة في كيس الصفن.

وسوف تشعر أنك بخير بين هذه النوبات، ويمكن أن تحدث نوبات خالية من الأعراض، وقد تستمر تلك النوبات من عدة أيام لعدة سنوات.

ضرورة استشارة الطبيب

إذا تعرضت أنت أو طفلك لبعض الأعراض أو العلامات التي تُثير القلق مثل، قصور التنفس أو فقدان الوعي، يجب الحصول على المساعدة الطبية على الفور. ويجب زيارة الطبيب، إذا أُصبت أنت أو طفلك بحمى مفاجئة مصحوبة بألم في المعدة، الصدر والمفاصل.

[diseaseheading2]

أسباب حمى البحر المتوسط العائلية

تحدث حمى البحر المتوسط العائلية نتيجة طفرة في جين يتم توارثه من الآباء إلى الأبناء، وتتسبب هذه الطفرة في حدوث مشاكل في تنظيم الالتهابات التي تُصيب الجسم.

وتحدث هذه الطفرة الجينية عند الأشخاص المصابين بحمى البحر المتوسط العائلية في جين يُسمى MEFV، وعدة طفرات مختلفة في هذا الجين، تم ربطها بمرض حمى البحر المتوسط، ويمكن أن تتسبب بعضاً من هذه الطفرات في حدوث حالات شديدة من المرض، بينما يمكن أن تكون بعض الحالات الأخرى بسيطة.

عوامل خطر حمى البحر المتوسط العائلية

تتضمن العوامل التي يمكن أن تُزيد من خطر الإصابة بحمى البحر المتوسط العائلية ما يلي:

تاريخ عائلي للمرض

إذا كانت توجد إصابات سابقة بنفس المرض بين أفراد العائلة، يزداد خطر الإصابة بمرض حمى البجر المتوسط العائلية.

أصل ينتمى لمنطقة البحر المتوسط

إذا استطاعت عائلتك تعقب تاريخها إلى منطقة البحر المتوسط، فيمكن أن تزداد نسبة خطر إصابتك بالمرض، ويمكن أن يحدث هذا النوع من الحمى لأي مجموعة عرقية، لكنه يحدث بنسبة أكبر لبعض الأفراد دون غيرهم.

[diseaseheading3]

مضاعفات حمى البحر المتوسط العائلية

يمكن أن تحدث المضاعفات في حالة عدم علاج الحمى، ويمكن أن تتضمن المضاعفات ما يلي:

بروتين غير طبيعي في الدم

أثناء حدوث نوبات حمى البحر المتوسط العائلية، يقوم الجسم بإنتاج بروتين غير طبيعي (اميلويد A)، ويمكن أن يتراكم هذا البروتين في الجسم، ويتسبب في ضرر الأعضاء (الداء النشواني).

ضرر الكلية

يمكن أن يتسبب الداء النشواني في حدوث ضرر للكليتين، وقد يؤدي إلى الإصابة بـ المتلازمة الكلوية، وتحدث هذه المتلازمة عندما يتضرر نظام التنقية الذي تقوم به الكليتين، والأشخاص المصابين بهذه المتلازمة، بفقدون كميات كبيرة من البروتين في البول، ويمكن أن تؤدي هذه المتلازمة إلى تكتل الدم داخل الكليتين (تخثر الوريد الكلوي) أو الفشل الكبدي.

العقم عند النساء

يمكن أن يؤثر الالتهاب الناتج عن حمى البحر المتوسط العائلية أيضاً على أعضاء الإنجاب عند النساء، مما قد يتسبب في حدوث العقم.

ألم المفاصل

التهاب المفاصل هو أحد المضاعفات المعروفة التي تحدث للأشخاص المصابة بحمى البحر المتوسط العائلية، وتُعتبر الركبتان، الكاحلان، الوركان والكوعان من أكثر المفاصل التي تتأثر بهذا المرض.

[diseaseheading4]

تشخيص حمى البحر المتوسط العائلية

تتضمن الفحوصات والإجراءات التي تُستخدم لتشخيص حمى البحر المتوسط العائلية ما يلي:

الفحص الجسدي

يمكن أن يقوم الطبيب بسؤالك عن أعراضك، ثم يقوم بفحص جسدي، لجمع المزيد من المعلومات.

مراجعة تاريخ العائلة الطبي

وجود تاريخ عائلي من حمى البحر المتوسط العائلية، تُزيد من احتمال الإصابة بنفس الحالة، لأن الطفرة الجينية المتسببة في حدوث هذا المرض يتم وراثتها عن طريق الآباء.

فحوصات الدم

أثناء حدوث إحدى النوبات، يمكن أن تساعد فحوصات الدم في معرفة المستويات المرتفعة من بعض الدلالات التي تُشير إلى وجود حالة التهاب في الجسم، ومن ضمن تلك الدلالات، ارتفاع مستوى خلايا الدم البيضاء، التي تقوم بمحاربة العدوى.

الاختبارات الجينية

يمكن أن تحدد الاختبارات الجينية إذا ما كان جين MEFV يحتوي على طفرة مرتبطة بمرض حمى البحر المتوسط العائلية، ولا تُعتبر الاختبارات الجينية على مستوى متقدم كافي للاختبار جميع الطفرات الجينية المرتبطة بهذا النوع من الحمى، لذلك يوجد احتمال الحصول على نتائج سلبية كاذبة. ولهذا السبب لا يستخدم الأطباء عادة الاختبارات الجينية بمفردها لتشخيص حمى البحر المتوسط العائلية.

[diseaseheading5]

علاج حمى البحر المتوسط العائلية

لا يوجد علاج لحمى البحر المتوسط العائلية، ولكن يمكن أن تساعد بعض العلاجات في تخفيف الأعراض، وتتضمن الأدوية التي تُستخدم للتحكم في أعراض حمى البحر المتوسط ما يلي:

الكولشيسين

يتم تناول هذا الدواء على شكل أقراص، ويقوم بتقليل الالتهاب داخل الجسم، ويساعد في الوقاية من النوبات المصاحبة للحمى، وتحدث مع الطبيب لمعرفة جرعة الدواء المناسبة لك، فبعض الأشخاص يأخدون جرعة واحدة في اليوم، بينما البعض الآخر يحتاج إلى جرعات أقل، ولكن بصورة متكررة. وتتضمن الآثار الجانبة لهذا الدواء، الشعور بالانتفاخ، تقلصات معدية وإسهال.

أدوية أخرى لمنع الالتهاب

يمكن استخدام بعض الأدوية الأخرى للتحكم بالالتهاب، في حالة عدم القدرة على السيطرة على الأعراض بدواء الكولشيسين مثل، ريلوناسيبت وآناكينارا، ولكن هذه الأدوية لا زالت تُعتبر تجريبية.

التكيف مع المرض والمساندة

معرفة أنك أنت أو طفلك مصابين بمرض مزمن مثل حمى البحر المتوسط العائلية، يمكن أن يُؤدي إلى اضطراب المشاعر والإحباط، وها هي بعض النصائح التي يمكن اتباعها للتكيف مع المرض:

معرفة المزيد عن المرض

معرفة معلومات كافية عن المرض، يمكن أن يساعدك فيما يخص اتخاذ القرارت المتعلقة بالرعاية بصحتك أو بصحة طفلك، وقم بسؤال الطبيب عن بعض المصادر الجيدة للحصول على معلومات كافية متعلقة بهذا المرض.

التحدث مع شخص ما

التحدث مع أحد أفراد العائلة، صديق موثوق أو الاستعانة بطبيب نفسي، يمكن أن يساعدك في التعبير عن مخاوفك ومشاعر الإحباط التي تشعر بها، ويجد بعض الأشخاص أن مجموعات المساندة أكثر فائدة، لأن أفراد هذه المجموعات يمكن أن يفهموا حقاً ما تمر به، ويمكن سؤال الطبيب عن تلك المجموعات أو محاولة إيجادها عن طريق الانترنت.

الاستعداد لموعد الطبيب

إذا كنت تعاني من أعراض حمى البحر المتوسط العائلية، قد تبدأ بزيارة طبيبك المعتاد، الذي يُمكن أن يُحيلك إلى طبيب مختص في الأمراض الالتهابية. ويمكنك الاستعداد لموعد الطبيب عن طريق التالي:

  • معرفة أي تعليمات سابقة للموعد مثل، تقييد الحمية الغذائية.
  • كتابة أي أعراض تعاني منها، بما في ذلك الأعراض الغير متعلقة بسبب حجزك لهذا الموعد.
  • كتابة المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك نوبات التوتر الكبرى، وأي تغييرات حياتية حديثة.
  • عمل قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات التي تقوم بتناولها.
  • اصطحاب أحد أفراد العائلة أو صديق مقرب إلى الموعد، ليساعدك في تذكر جميع المعلومات التي يقدمها الطبيب.

ويمكنك طرح بعض الأسئلة المتعلقة بهذا المرض على الطبيب، ومن ضمن تلك الأسئلة ما يلي:

  • ما هو سبب ظهور الأعراض التي أعاني منها أنا أو طفلي في اعتقادك؟
  • ما هو سبب حدوث هذه الحالة؟
  • ما هي العلاجات المتوفرة؟
  • ما هي الآثار الجانبية المحتملة لهذه العلاجات؟
  • هل هناك أي علاجات محتملة أخرى؟
  • في حالة وجود مشاكل صحية أخرى، كيف سيتم علاج تلك المشاكل أيضاً؟
  • هل هناك أي قيود متعلقة بالحركة؟
  • هل يجب فحص أطفالي الآخرين؟
  • إذا كنت أرغب في الحصول على المزيد من الأطفال في المستقبل، كيف يمكنني حمايتهم من الإصابة بهذا المرض؟

وسوف يقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة الخاصة به لفهم الأعراض التي تعاني منها بصورة أفضل، ومن ضمن تلك الأسئلة ما يلي:

  • متى بدأت تتعرض لهذه الأعراض؟
  • هل ظهرت الأعراض بصورة مستمرة، أم بصورة متقطعة؟
  • إلى متى تستمر الأعراض حين ظهورها؟
  • ما الذي يُثير الأعراض؟ وما هي علامات التحذير التي تساعدك في توقع ظهور الأعراض؟
  • هل هناك أي شئ تقوم به يقلل من حدة الأعراض، أو يساعد في اختفائها؟
  • هل تظهر الأعراض في صورة نمط معين؟
  • هل يوجد أي أقارب من الدرجة الأولى مصابين بحمى البحر المتوسط العائلية؟

تعليقان على “حمى البحر المتوسط العائلية Familial Mediterranean fever

  1. عندي حمى البحر المتوسط وعملتلي ثقب في السره وتفرز غازات ودم شوي
    والدكتور يعطني ابره كل شهرين

    1. مرحبا بك،
      للمزيد من الخصوصية يمكنك ارسال استشارتك على هذا الرابط:
      https://www.dailymedicalinfo.com/add-consultation/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *