أضف استشارتك

ذهان العناية المركزة ICU psychosis

ذهان العناية المركزة هو اضطراب عقلي يُصيب أياً من مرضى وحدة العناية المركزة، ويؤدي إلى ظهور مجموعة من الأعراض النفسية الخطيرة، حيث يُعتبر شكل من أشكال الفشل الدماغي. وقد يطلق عليه أيضاً متلازمة وحدة العناية المركزة . ويُعتبر هذا المرض أكثر انتشاراً بين كبار السن.

أعراض ذهان العناية المركزة

تتضمن الأعراض التي يمكن أن تكون مصاحبة لهذا الاضطراب ما يلي:

  • الإثارة القصوى والقلق.
  • الأرق والكوابيس.
  • سماع الأصوات والهلوسة.
  • جنون العظمة والعنف.
  • تذبذب مستوى الوعى.
  • الإرتباك والأوهام.

أسباب ذهان العناية المركزة

يمكن أن يحدث هذا الاضطراب نتيجة بعض العوامل المتعلقة بالبيئة المحيطة مثل:

  • المراقبة الطبية المستمرة لرصد العلامات الحيوية للمريض.
  • فقد القدرة على التركيز وعدم معرفة الوقت والتاريخ.
  • الإجهاد المستمر.
  • الاضطراب والحرمان من النوم، بسبب الضوضاء المستمرة في المستشفى.
  • الحرمان الحسي، حيث يوضع المريض في غرفة بمفرده بعيداً عن عائلته وأصدقائه.

وتوجد بعض العوامل الطبية مثل:

مضاعفات ذهان العناية المركزة

غالباً ما تختفي أعراض مرض ذهان العناية المركزة في صباح اليوم التالي لها، أو إذا حصل المريض على قدر كافٍ من ساعات النوم، ولكنها قد تستمر أحياناً إلى 24 ساعة كاملة، أو قد تصل إلى أسبوعين، من اضطراب في درجة الوعي أو القيام بتصرفات غريبة.

تشخيص ذهان العناية المركزة

يجب أن يتم تشخيص هذا المرض فقط في حالة عدم وجود حالة طبية كاملة، يمكنها أن تحاكي أعراض مرض ذهان العناية المركزة. ويتم القيام بالتقييم الطبي الجيد للمريض للبحث عن الأسباب الأخرى لشذوذ الحالة العقلية مثل:

  • السكته الدماغية.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • المخدرات أو الكحول، أو انسحابهما من الجسم فجأة.

علاج ذهان العناية المركزة

تتضمن خطوات علاج هذا الاضطراب ما يلي:

  • علاج السبب المؤدي لهذه الحالة، مثل علاج الجفاف والفشل القلبي.
  • مراجعة العقاقير التي يتناولها المريض، والتأكد من تناول الجرعة المناسبة.
  • إمداد المريض ببيئة هادئة وخالية من عوامل الإزعاج، ليحصل على عدد ساعات كافية من النوم.
  • التحكم في مواعيد الزيارة للمريض وعدد الزائرين كذلك أيضاً.
  • استخدام بعض الأدوية مثل هالوبيريدول.

الوقاية من ذهان العناية المركزة

الهدف الأساسي هو تصحيح أي خلل واستعادة صحة المريض، والعودة سريعاً لأنشطة المريض العادية في أسرع وقت، لذلك تلجأ العديد من وحدات العناية المركزة الأن إلى فعل التالي:

  • استخدام سياسات أكثر تحرراً فيما يتعلق بساعات الزيارة.
  • توفير فترات كافية للنوم.
  • حماية المريض من الإنفعال والإثارة الزائدة.
  • مراجعة كافة الإجراءات الطبيه المتعلقه بالمريض.
  • تنسيق الإضاءة في الغرفه مع وقت النهار والليل، حتى لا يشعر المريض بأنه دائماً في وقت واحد.
  • سؤال المريض حول تخوفاته، أو استفساراته حول مرضه.
Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *