علامات تمدد الجلد stretch mark

علامات تمدد الجلد عبارة عن علامات عادة ما تظهر على منطقة البطن، أو الثدي، أو الوركين، أو الأرداف. وبمرور الوقت لا يمكن ملاحظتها، وتعتبر علامات تمدد الجلد من الأمور الشائعة لدى النساء الحوامل، خاصة في الثلث الأخير من الحمل.

ويمكن أن يساعد العلاج في إخفاء علامات تمدد الجلد، ولكنه لن يزيلها بصورة كاملة. وتعتبر علامات تمدد الجـلد من الأمور الغير مؤلمة، ولكن يشعر البعض بالقلق تجاه شكل الجلد.

أعراض علامات تمدد الجلد

ولا تتماثل علامات تمدد الجـلد في الشكل، حيث تختلف وتتنوع العلامات اعتماداً على فترة ظهور العلامات، وسبب حدوث هذه العلامات، ومكان تواجد علامات تمدد الجلد، وكذلك نوع الجلد الخاص بك، ومن الأشكال الشائعة لعلامات تمدد الجـلد التالي:

  • وجود خطوط مسننة أو مستقيمة على الجلد.
  • وجود خطوط وردية، أو حمراء، أو سوداء، أو أرجوانية على الجلد.
  • وجود خطوط ذات لون زاهي، والتي تتحول إلى لون أخف بمرور الوقت.
  • وجود خطوط على البطن، والثديين، والوركين، والأرداف.
  • وجود خطوط في مناطق كثيرة من الجسم.

متى يجب زيارة الطبيب

يمكن زيارة الطبيب في حالة الشعور بالقلق بشأن شكل ومظهر الجلد، أو في حالة كانت علامات التمدد تظهر على مساحات كبيرة من الجسم. ويمكن أن يقوم الطبيب بتحديد سبب علامات تمدد الجلد، كما سيناقش الطبيب خيارات العلاج معك.

أسباب علامات تمدد الجلد

وتحدث علامات تمدد الجـلد نتيجة تمدد الجلد، وتعتمد حدة هذه العلامات على العديد من العوامل، وتتضمن هذه العوامل العامل الوراثي، ودرجة التوتر الموجودة على الجلد، ومستويات الكورتيزون. والكورتيزون هو أحد الهرمونات التي تنتجها الغدة الكظرية، ويتسبب في إضعاف الألياف المرنة الموجودة بالجلد.

ستوري

عوامل خطر علامات تمدد الجلد

يمكن أن يصاب أي شخص بعلامات تمدد الجلد، ولكن هناك بعض العوامل التي قد تتسبب في زيادة خطر الإصابة:

الوقاية من علامات تمدد الجلد

علامات تمدد الجلد

أفضل طريقة لتقليل الإصابة بعلامات تمدد الجلد هي الحفاظ على الوزن الصحي، وأثناء الحمل سيزداد الوزن بصورة كبيرة في فترة قصيرة، لذا يمكن العمل مع الطبيب من أجل تجنب اكتساب الكثير من الوزن، وذلك عن طريق تناول الطعام الصحي وممارسة التمارين. ولا يساعد هذا فقط في تقليل علامات تمدد الجلد، بل إن الأمر مفيد لك ولطفلك.

تشخيص علامات تمدد الجلد

يتم تشخيص علامات تمدد الجلد من خلال القيام بفحص للجلد، وكذلك من خلال الإطلاع على التاريخ الطبي. وفي حالة شك الطبيب في وجود زيادة في إنتاج الكورتيزول في الجسم، سيقترح الطبيب القيام بالمزيد من الفحوصات.

علاج علامات تمدد الجلد

ربما يكون شكل علامات تمدد الجـلد مزعجاً، ولكنها لا تتطلب أي نوع من العلاج الطبي، حيث أن هذه العلامات غير مؤذية وتختفي بمرور الوقت. وفي حالة البحث عن أي نوع من أنواع العلاج من أجل علامات تمدد الجلد، فسيكون العلاج المستخدم فعالاً بصورة جزئية، ولن يزيل علامات تمدد الجلد بصورة كاملة.

يمكن أن تساعد طرق العلاج التالية في تحسين شكل ومظهر الجلد، وكذلك ملمس علامات تمدد الجلد. ولم يثبت أي نوع من هذه العلاجات فاعليته بصورة أكبر من طرق العلاج الأخرى:

كريمات الريتينويد

كريمات الريتينويد عبارة عن كريمات مشتقة من فيتامين أ، ويعتبر التريتينوين من الريتينويدات التي يتم وضعها على الجلد من أجل تحسين مظهره، ويكون ذلك خلال أشهر قليلة، حيث يعمل التريتينوين على إعادة بناء الكولاجين، وبالتالي يقوم بتحويل علامات التمدد إلى ما يشبه المظهر الطبيعي للجلد.

ويمكن أن يتسبب التريتينوين في حدوث تهيج للجلد، وفي حالة كنت حامل أو مرضعة، يجب التحدث مع الطبيب بشأن هذا الخيار، لأن الريتينويد يمكن أن يتسبب في بعض الآثار الجانبية التي تؤثر على الطفل.

العلاج بالضوء والليزر

هناك العديد من العلاجات التي تستخدم الضوء والليزر من أجل تحفيز إنتاج الكولاجين وزيادة مرونة الجلد، وسيساعد الطبيب في اختبار التقنية المناسبة لعلاج علامات تمدد الجلد.

التقشير السطحي للجلد

يتضمن التقشير السطحي للجلد استخدام آلة يتم حملها باليد، والتي تقوم بوضع بعض الكريستالات على الجلد، وتقوم هذه الكريستالات بإزالة طبقة رقيقة من الجلد، وبالتالي تسمح بنمو الجلد الجديد والمرن.

يجب العمل مع الطبيب من أجل اختيار العلاج المناسب أو اختيار خليط من طرق العلاج. ومن العوامل التي يتم وضعها في الاعتبار:

  • مدة وجود علامات تمدد الجلد.
  • نوع الجلد.
  • الالتزام بمواعيد الطبيب، حيث أن بعض أنواع العلاجات تتطلب زيارات متابعة لدى الطبيب.
  • تكلفة العلاج.
  • التوقعات الناتجة عن العلاج.

أسلوب الحياة وبعض العلاجات المنزلية

يمكن أن تساعد العديد من الكريمات، والمراهم، والعديد من المنتجات الأخرى في العلاج والوقاية من علامات تمدد الجلد. وتعتبر المنتجات المصنعة من زبدة الكاكاو، فيتامين E، وحمض الجليكوليك من المنتجات الغير ضارة، ولكنها قد لا تحقق الكثير من الفائدة أيضاً. وعادة ما تختفي علامات تمدد الجـلد بمرور الوقت، ولا يمكن ملاحظتها بصورة كبيرة، ولا تتطلب هذه العلامات أي نوع محدد من طرق العناية و العلاجات المنزلية.

الأدوية البديلة

لا يوجد دليل قوي على أن استخدام الكريمات، والزيوت، والمرطبات على البشرة بإمكانها علاج علامات تمدد الجلد أو الوقاية منها. وفي حالة كنت حامل، يجب عليك استشارة الطبيب قبل تجربة أي من هذه المنتجات البديلة، والتي تستخدم لعلاج علامات تمدد الجلد أو الوقاية منها.

الاستعداد لموعد الطبيب

علامات تمدد الجلد

في حالة البحث عن علاج من أجل تمدد الجلد، يجب الاستعداد لموعد الطبيب من خلال وضع قائمة بالأسئلة الأساسية التي قد يتم توجيهها للطبيب.

أسئلة ستسألها للطبيب

  • ما سبب ظهور أعراض تمدد الجلد؟
  • بغض النظر عن السبب الرئيسي، ما هي الأسباب الأخرى المحتملة لظهور أعراض تمدد الجلد؟
  • ما هي طرق العلاج المتاحة؟ وأيها تنصح باستخدامها؟
  • ما هي الفوائد والآثار الجانبية لطرق العلاج المقترحة؟
  • ما النتيجة التي يجب توقعها؟

وإن تبادر إلى ذهنك أي من الأسئلة لا تتردد في سؤال الطبيب عنه، خاصة إن لم تستطع فهم بعض المعلومات التي أخبرك بها الطبيب.

ما يجب توقعه من الطبيب

سيقوم الطبيب بسؤالك مجموعة من الأسئلة من بينها:

  • متى بدأت بملاحظة تمدد الجلد لأول مرة؟
  • هل هناك أية أعراض أخرى؟
  • ما هي الأدوية الأخرى التي يتم تناولها؟
  • هل يتم استخدام الكريمات التي تحتوي على الكورتيزون بصورة دورية؟

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *