متلازمة موت الرضيع المفاجئ sudden infan tdeath syndrome

متلازمة موت الرضيع المفاجئ هي الوفاة غير المبررة، عادة أثناء النوم  لطفل يبدو بصحة جيدة أقل من عام، تعرف متلازمة موت الرضيع المفاجئ أحيانًا بموت المهد لأن الأطفال غالباً ما يموتون في أسرة الأطفال الخاص بهم.

على الرغم من أن السبب غير معروف، يبدو أن الدول الجزرية الصغيرة النامية قد تترافق مع عيوب في جزء من دماغ الرضيع الذي يتحكم في التنفس والإثارة من النوم.

اكتشف الباحثون بعض العوامل التي قد تعرض الأطفال لخطر إضافي. لقد حددوا أيضًا التدابير التي يمكنك اتخاذها للمساعدة في حماية طفلك من متلازمة موت الرضيع المفاجئ. ربما الأهم هو وضع طفلك على ظهره للنوم.

أسباب متلازمة موت الرضيع المفاجئ

مزيج من العوامل البيئية والنوم يمكن أن تجعل الرضيع أكثر عرضة لـ مـتلازمة موت الرضيع المفاجئ، هذه العوامل تختلف من طفل لآخر.

العوامل الفيزيائية

تشمل العوامل الفيزيائية المرتبطة بـ متـلازمة موت الرضيع المفاجئ ما يلي:

  • عيوب الدماغ. يولد بعض الأطفال الذين يعانون من مشاكل تجعلهم أكثر عرضة للموت من متلازمة موت الرضيع المفاجئ، في كثير من هؤلاء الأطفال، فإن جزء الدماغ الذي يتحكم في التنفس والإثارة من النوم لم ينضج بما يكفي للعمل بشكل صحيح.
  • انخفاض الوزن عند الولادة. الولادة المبكرة أو كونها جزءًا من ولادة متعددة تزيد من احتمال عدم نضوج دماغ الطفل تمامًا، لذلك يكون لديه تحكم أقل في العمليات التلقائية مثل التنفس ومعدل ضربات القلب.
  • عدوى الجهاز التنفسي. كان العديد من الأطفال الرضع الذين ماتوا بسبب متلازمة موت الرضيع المفاجئ قد أصيبوا بالزكام مؤخرًا، مما قد يساهم في مشاكل في التنفس.

العوامل البيئية النوم

يمكن أن تتحد العناصر الموجودة في سرير الطفل وموضع نومه مع مشاكل جسدية لدى الطفل لزيادة خطر الإصابة بـ مـتلازمة موت الرضيع المفاجئ، الامثله تشمل:

  • النوم على المعدة أو الجانب. قد يواجه الأطفال الذين يوضعون في هذه المواقف للنوم صعوبة في التنفس أكثر من أولئك الذين يوضعون على ظهورهم.
  • النوم على سطح ناعم. يمكن أن يؤدي الاستلقاء على المعزي الرقيق أو المرتبة الناعمة أو قاع الماء إلى سد مجرى الرضيع.
  • تقاسم السرير. بينما يتم تقليل خطر الإصابة بـ متلازمة موت الرضيع المفاجئ إذا كان الرضيع ينام في نفس الغرفة مع والديه، فإن الخطر يزداد إذا كان الطفل ينام في نفس السرير مع الوالدين أو الأشقاء أو الحيوانات الأليفة.
  • ارتفاع درجة الحرارة. يمكن أن يزيد الشعور بالدفء الشديد أثناء النوم من خطر إصابة الطفل متلازمة موت الرضيع المفاجئ.

عوامل خطر متلازمة موت الرضيع المفاجئ

على الرغم من أن متـلازمة موت الرضيع المفاجئ يمكن أن تصيب أي رضيع، فقد حدد الباحثون العديد من العوامل التي قد تزيد من خطر إصابة الطفل، يشمل:

  • الجنس. الفتيان هم أكثر عرضة للموت من متلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • العمر. الرضع هم الأكثر عرضة للخطر بين الشهرين الثاني والرابع من الحياة.
  • العرِق. لأسباب غير مفهومة جيدًا، يكون الأطفال غير البيض أكثر عرضة لتطوير متلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • تاريخ العائلة. الأطفال الذين لديهم أشقاء أو أبناء عمومة يموتون من الدول النامية الجزرية الصغيرة هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بهذه الدول.
  • التدخين السلبي. الأطفال الذين يعيشون مع المدخنين يكونون أكثر عرضة للإصابة بـ مـتلازمة موت الرضيع المفاجئ.

عوامل الخطر الأمومية

أثناء الحمل، تؤثر الأم أيضًا على خطر إصابة طفلها بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي خاصةً إذا:

  • أصغر من 20
  • تدخن السجائر
  • تستخدم المخدرات أو الكحول
  • لديها عدم كفاية الرعاية قبل الولادة

الوقاية من متلازمة موت الرضيع المفاجئ

لا توجد وسيلة مضمونة لمنع متـلازمة موت الرضيع المفاجئ، ولكن يمكنك مساعدة طفلك على النوم بأمان أكبر من خلال اتباع هذه النصائح:

  • ضع طفلك على النوم على ظهره، بدلاً من وضعه على بطنك أو جانبك، في كل مرة تضع فيها أنت – أو أي شخص آخر – الطفل لينام في السنة الأولى من العمر، هذا ليس ضروريًا عندما يكون طفلك مستيقظًا أو قادرًا على التدحرج في كلا الاتجاهين دون مساعدة.
  • لا تفترض أن الآخرين سيضعون طفلك على النوم في الموضع الصحيح ، تقديم المشورة لمقدمي الرعاية ومقدمي رعاية الأطفال بعدم استخدام وضع المعدة لتهدئة الطفل المنزعج.
  • الحفاظ على سرير عاري قدر الإمكان. استخدم مرتبة ثابتة وتجنب وضع طفلك على حشوة سميكة ورقيقة ، مثل جلد الخراف أو لحاف سميك، لا تترك الوسائد أو اللعب الرقيقة أو الحيوانات المحشوة في السرير، هذه يمكن أن تتداخل مع التنفس إذا ضغط وجه طفلك ضدهم.
  • لا تسخن طفلك. لإبقاء طفلك دافئ، جرب كيسًا للنوم أو ملابس نوم أخرى لا تتطلب أغطية إضافية، لا تغطي رأس طفلك.
  • اجعل طفلك ينام في غرفتك. من الناحية المثالية ، يجب أن ينام طفلك في غرفتك معك، ولكن بمفرده في سرير أو سرير أطفال أو أي هيكل آخر مصمم للرضع، لمدة ستة أشهر على الأقل، وإذا أمكن، حتى عام.
  • أسرّة البالغين ليست آمنة للرضع. يمكن أن يصاب الطفل بالاختناق ويختنق بين ألواح الألواح الأمامية أو المسافة بين المرتبة وإطار السرير أو المسافة بين المرتبة والجدار، يمكن للطفل أيضًا أن يختنق إذا انقلب الوالد النائم بطريق الخطأ وقام بتغطية أنف وفم الطفل.
  • قم بإرضاع طفلك، إن أمكن. الرضاعة الطبيعية لمدة ستة أشهر على الأقل تقلل من خطر متلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • لا تستخدم أجهزة مراقبة الأطفال والأجهزة التجارية الأخرى التي تدعي أنها تقلل من خطر الإصابة بـ متـلازمة موت الرضيع المفاجئ. لا تشجع الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال على استخدام الشاشات والأجهزة الأخرى بسبب عدم الفعالية وقضايا السلامة.
  • تقديم مصاصة. قد يقلل مص المصاصة بدون حزام أو خيط في وقت النوم ووقت النوم من خطر الإصابة بـ مـتلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • إذا لم يكن طفلك مهتمًا بالمصاصة، فلا تجبره على ذلك. حاول مرة أخرى في يوم آخر. إذا سقطت مصاصة الفم من فم طفلك أثناء نومه، فلا تضعها مرة أخرى.
  • تحصين طفلك. لا يوجد دليل على أن التطعيمات الروتينية تزيد من خطر مـتلازمة موت الرضيع المفاجئ. تشير بعض الأدلة إلى أن التطعيمات يمكن أن تساعد في الوقاية من متـلازمة موت الرضيع المفاجئ.

علاج متلازمة موت الرضيع المفاجئ

لا يوجد علاج لمتلازمة موت الرضع المفاجئ. ولكن هناك طرق لمساعدة طفلك على النوم بأمان. في السنة الأولى، ضع طفلك دائمًا على ظهره للنوم، استخدم مرتبة ثابتة وتجنب الوسائد والبطانيات الناعمة، قم بإزالة جميع الألعاب والحيوانات المحشوة من السرير، وحاول استخدام مصاصة. لا تقم بتغطية رأس الطفل، وتأكد من أن طفلك لا يشعر بالحرارة، يمكن لطفلك النوم في غرفتك، ولكن ليس في سريرك، الرضاعة الطبيعية لمدة ستة أشهر على الأقل تقلل من خطر متـلازمة موت الرضيع المفاجئ، إن اللقاحات التي تحمي طفلك من الأمراض قد تساعد أيضًا في الوقاية من متـلازمة موت الرضيع المفاجئ.

التعامل مع متلازمة موت الرضيع المفاجئ

  • بعد خسارة طفل رضيع في متلازمة موت الرضيع المفاجئ ، يعد الحصول على الدعم العاطفي أمرًا بالغ الأهمية، قد تشعر بالذنب وكذلك الحزن، وستتعامل مع تحقيق الشرطة الإلزامي في سبب الوفاة. قد تجد أنه من المريح التحدث إلى أولياء الأمور الآخرين الذين لمست حياتهم متلازمة موت الرضيع المفاجئ.
  • اطلب من طبيبك أن يوصي بمجموعة دعم في منطقتك أو قم بزيارة غرفة محادثة عبر الإنترنت لـ متلازمة موت الرضيع المفاجئ. التحدث مع صديق أو مستشار أو عضو دين موثوق به يمكن أن يساعدك أيضًا.
  • إذا أمكنك ذلك، دع الأصدقاء والعائلة يعرفون ما تشعر به. يريد الناس المساعدة ، لكنهم قد لا يعرفون كيفية التواصل معك.
  • يمكن لفقدان طفل وضع ضغط رهيب على العلاقة، لذلك كن منفتحًا قدر الإمكان مع زوجتك أو شريكك، قد تساعد الاستشارة بعض الأزواج على فهم مشاعرهم والتعبير عنها.
  • إتاحة الوقت للشفاء
  • أخيرًا، امنح نفسك وقتًا للحزن، لا تقلق إذا وجدت نفسك تبكي بشكل غير متوقع أو إذا كانت العطلات وغيرها من أوقات الاحتفالات صعبة للغاية أو إذا كنت متعبا واستنزفت الكثير من الوقت.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *