ورم المخ الكاذب Pseudotumor cerebri

يحدث ورم المخ الكاذب عندما يزداد الضغط داخل جمجمتك دون سبب واضح. وتشبه الأعراض المرتبطة بورم المخ الكاذب أعراض أورام المخ عموماً، ولكن لا يوجد ورم. ويمكن أن تحدث الأوارم الكاذبة عند الأطفال والبالغين، ولكنها أكثر شيوعًا عند النساء في سن الإنجاب اللاتي يعانين من السمنة.

وعندما لا يمكن اكتشاف السبب الكامن وراء زيادة الضغط داخل الجمجمة، يمكن أيضًا أن يسمى (زيادة ضغط الدم داخل الجمجمة مجهول السبب). ويمكن أن يؤدي الضغط المتزايد داخل الجمجمة المرتبط بورم المخ الكاذب إلى تورم العصب البصري، ويؤدي إلى فقدان البصر. وغالبًا ما تقلل الأدوية من هذا الضغط، ولكن في بعض الحالات، تكون الجراحة ضرورية.

أعراض ورم المخ الكاذب

علامات وأعراض ورم المخ الكاذب قد تشمل:

  • صداع معتدل إلى شديد قد ينشأ خلف عينيك، ويزيد سوءًا مع حركة العين.
  • دق في الأذنين ونبض في الوقت المناسب مع دقات قلبك (طنين النبض).
  • غثيان، أو قيء، أو دوخة.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • نوبات قصيرة وموجزة من العمى، تدوم لبضع ثوان فقط. وتؤثر على عين واحدة أو كلتا العينين.
  • صعوبة في الرؤية من الجانب.
  • رؤية مزدوجة.
  • رؤية ومضات من الضوء.
  • آلام الرقبة، أو الكتف، أو الظهر.

مضاعفات ورم المخ الكاذب

بعض الأشخاص المصابين بمرض ورم المخ الكاذب يعانون من تدهور الرؤية تدريجياً، وقد يُصيبهم العمى في نهاية المطاف. وحتى لو تم حل الأعراض، فقد تتكرر بعد عدة أشهر أو حتى بعد سنوات.

أسباب ورم المخ الكاذب

والسبب الدقيق لورم المخ الكاذب في معظم الأفراد غير معروف، ولكن قد يرتبط بكمية زائدة من السائل النخاعي داخل الحدود العظمية لجمجمتك.

إن الدماغ والنخاع الشوكي محاطان بسائل مخي نخاعي، والذي يعمل كوسادة لحماية هذه الأنسجة الحيوية من الإصابة. ويتم إنتاج هذا السائل في المخ، ويتم امتصاصه في نهاية المطاف في مجرى الدم. وزيادة الضغط داخل الجمجمة قد يكون نتيجة لمشكلة في عملية الامتصاص.

بشكل عام، يزيد الضغط داخل الدماغ عندما تزيد محتويات الجمجمة. على سبيل المثال، يزيد ورم الدماغ بشكل عام من الضغط داخل الجمجمة، لأنه لا يوجد مكان للورم. ويحدث الشيء نفسه إذا تضخم الدماغ نتيجة احتوائه على الكثير من السائل النخاعي.

وتشير العديد من الدراسات إلى أن العديد من الأشخاص المصابين بمرض ورم المخ الكاذب لديهم ضيق في اثنين من الجيوب الأنفية الكبيرة في المخ (الجيوب الأنفية المستعرضة).

عوامل خطر ورم المخ الكاذب

وقد ارتبطت العوامل التالية مع ورم المخ الكاذب:

البدانة

ارتبطت البدانة بورم المخ الكاذب، والذي يحدث في شخص إلى شخصين من بين كل 100،000 شخص. وعند النساء البدينات، حوالي 4 إلى 21 من كل 100000 يصابون بهذا المرض. والنساء تحت سن 44 الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للإصابة بهذا الاضطراب.

الأدوية

تشمل المواد التي تم ربطها بورم المخ الكاذب:

قد تترافق أدوية أخرى مع ورم المخ الكاذب.

مشاكل صحية

تم ربط الحالات والأمراض التالية بورم المخ الكاذب :

تشخيص ورم المخ الكاذب

لتشخيص حالتك، سيقوم طبيبك بمراجعة الأعراض والتاريخ الطبي وإجراء الفحص البدني وطلب العديد من الاختبارات.

فحوصات العين

يُمكن لطبيب عيون إجراء فحص للعين. وإذا كان هناك شك في وجود ورم المخ الكاذب، فسوف يبحث طبيب العيون عن نوع مميز من التورم الذي يصيب العصب البصري، ويسمى الوذمة الحليمية في الجزء الخلفي من عينك.

وستخضع أيضًا لاختبار الحقول المرئية، لمعرفة ما إذا كانت هناك أية بقع عمياء في رؤيتك إلى جانب ما يسمى ببقعك العمياء الطبيعية في كل عين، حيث يدخل العصب البصري في شبكية العين.

فحوصات المخ

ورم المخ

قد يطلب طبيبك إجراء تصوير بـ الرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية. ويمكن لهذه الفحوصات أن تستبعد المشكلات الأخرى التي يمكن أن تسبب أعراضًا مماثلة، مثل أورام المخ والجلطات الدموية.

الحنفية الشوكية (ثقب الفقرات القطنية)

قد يطلب طبيبك ثقبًا قطنيًا لقياس الضغط داخل جمجمتك بالإضافة إلى معرفة مستويات الجلوكوز والبروتين في السائل النُخاعي. وفي هذا الفحص، يقوم أخصائي بإدخال إبرة بين فقرتين في أسفل الظهر، ويزيل كمية صغيرة من السائل النخاعي للاختبار في المعمل.

علاج ورم المخ الكاذب

الهدف من العلاج  هو تحسين الأعراض والحفاظ على عينيك من التدهور. وحسب حالتك، قد يصف لك الطبيب الأدوية أو يوصي بإجراء عملية جراحية للسيطرة على الأعراض.

الأدوية

أدوية الجلوكوما

أحد الأدوية الأولى التي يتم تجريبها عادة هو الأسيتازولاميد وهو عقار الجلوكوما، وهذا الدواء قد يقلل من إنتاج السائل النخاعي. وأيضاً، فقد ثبت أنه يساعد في تحسن الأعراض في 47 إلى 67 في المئة من الناس. والآثار الجانبية المحتملة تشمل اضطراب في المعدة، والتعب، وخز الأصابع، وحصى الكلى.

مدرات البول

إذا لم يكن الأسيتازولاميد بمفرده فعّالاً، فإنه يتم اقترانه أحيانًا مع فوروسيميد، وهو مدر للبول فعال يقلل من احتباس السوائل عن طريق زيادة إنتاج البول.

أدوية الصداع النصفي

يمكن للأدوية الموصوفة عادة لتخفيف الصداع النصفي أن تخفف أحيانًا من الصداع الحاد الذي يصاحب غالبًا ما يشبه الورم المخي العقبي.

وإذا ساءت رؤيتك، فقد يكون من الضروري إجراء عملية جراحية، لتقليل الضغط حول العصب البصري أو لتقليل الضغط داخل الجمجمة.

العمليات الجراحية

جراحة العصب البصري

في هذا الإجراء، يقوم الجراح بقطع جزء في الغشاء المحيط بالعصب البصري، وهذا يسمح للسوائل الدماغية الزائدة بالهروب. وتستقر الرؤية أو تتحسن في معظم الحالات، ومعظم الأشخاص الذين أجروا هذا الإجراء في عين واحدة يلاحظون فائدة لكلتا العينين. ومع ذلك، فإن هذه الجراحة ليست ناجحة دائمًا وقد تزيد من مشاكل في الرؤية.

تحويل السائل النخاعي

في نوع آخر من العمليات الجراحية، يقوم الطبيب بإدخال أنبوب رفيع (تحويلة) في المخ أو العمود الفقري السفلي للمساعدة في تجفيف السائل النخاعي الزائد. ويتم حفر الأنابيب أسفل جلدك في بطنك، حيث تقوم التحويلة بتفريغ السائل الزائد في الدماغ.

وقد تتحسن الأعراض لبعض الأشخاص الذين خضعوا لهذا الإجراء. ومع ذلك، يمكن أن تُسد التحويلات، وغالبًا ما تتطلب عمليات إضافية للحفاظ عليها لتعمل بشكل صحيح. ويمكن أن تشمل المضاعفات الصداع و الضغط المنخفض، وهذا الإجراء هو عادة خيار علاجي فقط إذا لم تخفف العلاجات الأخرى من حالتك.

وإذا كنت تعاني من السمنة المفرطة، فإن طبيبك سيوصي بفقدان الوزن. ويمكنك العمل مع اختصاصي تغذية للمساعدة في تحقيق أهداف إنقاص الوزن. وفقدان الوزن قد يحسن أعراضك، وقد يستفيد بعض الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة من برامج إنقاص الوزن أو جراحة المعدة لفقدان الوزن.

بمجرد أن يكون لديك ورم المخ الكاذب، يجب أن يتم فحص رؤيتك بانتظام.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

السمنة تزيد بشكل كبير من خطر إصابة المرأة الشابة بورم المخ الكاذب. وفي الواقع، حتى في النساء اللواتي لا يعانون من السمنة المفرطة، قد تتسبب زيادة الوزن في زيادة خطر الإصابة. وقد يساعد فقدان الوزن الزائد والحفاظ على وزن صحي في تقليل فرص إصابتك باضطراب سرقة البصر.

التحضير لموعد الطبيب المُعالج

ورم المخ

على الرغم من أنك قد تناقش الأعراض أولاً مع طبيب الأسرة الخاص بك، إلا أنه قد يحيلك إلى طبيب مدرب في أمراض المخ والجهاز العصبي (طبيب الأعصاب) أو طبيب عيون لمزيد من التقييم. وللحصول على أقصى استفادة من موعدك مع الطبيب، من الجيد الاستعداد لذلك الموعد. وإليك بعض المعلومات لمساعدتك.

ما يمكنك فعله

  • اكتب أي أعراض تواجهها، بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير مرتبطة بالسبب الذي قمت بجدولة الموعد به.
  • اكتب المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي ضغوط كبيرة أو تغييرات حديثة في الحياة.
  • ضع قائمة بجميع الأدوية، والفيتامينات، أو المكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اصطحب أحد أفراد العائلة أو صديقًا، إن أمكن. وفي بعض الأحيان قد يكون من الصعب تذكر جميع المعلومات التي تحصل عليها خلال موعد. قد يتذكر شخص يرافقك شيئًا فاتتك أو نسيته.

أسئلة ستسألها للطبيب

إعداد قائمة أسئلة لطرحها على طبيبك سوف يساعدك على تحقيق أقصى استفادة من وقتك معًا. بالنسبة للورم الكاذب الدماغي، تتضمن بعض الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك:

  • ما الذي يحتمل أن يسبب الأعراض أو الحالة المرضية الخاصة بي؟
  • بخلاف السبب المحتمل، ما هي الأسباب المحتملة الأخرى لأعراضي أو حالتي؟
  • ما أنواع الاختبارات التي أحتاجها؟
  • هل حالتي مؤقتة أو مزمنة؟
  • ما هو أفضل مسار للعلاج؟
  • ما هي بدائل العلاج الذي تقترحه؟
  • هل سيساعد فقدان الوزن حالتي؟
  • لدي هذه الظروف الصحية الأخرى. كيف يمكنني إدارة المرضين معاً؟
  • هل هناك أي تعليمات أحتاج إلى اتباعها؟
  • يجب أن أرى أخصائي؟
  • هل هناك بديل عام للدواء الذي تصفه؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي إلى المنزل؟ ما المواقع التي توصون بها؟

لا تتردد في طرح أي أسئلة أخرى تنشأ خلال موعدك.

ما يمكن توقعه من طبيبك المُعالج

من المرجح أن يسألك طبيبك عددًا من الأسئلة، بما في ذلك:

  • متى بدأت تعاني من الأعراض؟
  • هل الأعراض مستمرة ؟
  • مدى شدة هذه الأعراض؟
  • ما يُحسن الأعراض الخاصة بك؟
  • ما يُسبب تفاقم الأعراض الخاصة بك؟

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *