أضف استشارتك

التبول اللاإرادي

يعرف التبول اللاإرادي أيضا بسلس البول الليلي,وهو يختلف إختلافا تاما عن التبول اللاإرادي أثناء الإستيقاظ.

ضعف المثانة يكون سبب رئيسي في التبول اللاإرادي.

  •  السن الأكثر عرضة:

يحدث غالبا قبل سن ال7 .

الأعراض

التبول اللاإرادي ليلا بصفة مستمرة.

الأسباب

  • المثانة الصغيرة.
  • إعتلال اللأعصاب المغذية للمثانة , فلا يستطيع طفلك التحكم في البول أثناء النوم.
  • الإجهاد.
  • مشاكل نفسية مثل : النوم بعيدا عن المنزل.
  • عدوى المسالك البولية .
  • الإصابة بداء السكري,وقد يكون التبول اللاإرادي هو أول علامة لإكتشاف داء السكري.
  • الإمساك المزمن.
  • توقف التنفس ليلا.

عوامل الخطر

  • يحدث في الذكور أكثر من الإناث.
  • وجود تاريخ عائلي.
  • الأطفال المصابون بمرض نقص الإنتباه ADHD.

المضاعفات

  • الإحباط.
  • الشعور بالحرج النفسي للطفل.
  • الطفح الجلدي نتيجة الملابس المبللة.

التشخيص

  • تحليل نسبة السكر في الدم.
  • عمل مزرعة بكتيرية للكشف عن وجود عدوى.
  • الأشعة السينية على المثانة والكلى.

العلاج

  • قد لا يحتاج التبول اللاإرادي إلى علاج محدد ويتوقف تلقائيا عند سن معين .
  • هناك بعض العوامل المساعدة للحد من التبول اللاإرادي :
  • إنذار الرطوبة:

– وهو جهاز إنذار يحتوي على بطاريات حساسة للرطوبة , يتم وضعها بجوار طفلك , عندما يقوم الطفل بالتبول ليلا فإن جهاز الإنذار ينطلق , فيستيقظ الطفل من نومة ويذهب إلى المرحاض ليستكمل عملية التبول.

  • الأدوية مثل ديسموبريسين اسيتيت (desmopressin acetate) :

– يقلل من إفراز الهرمون المدر للبول ADH .

– يجب إستخدام هذا الدواء بحذر .

– يمنع إستخدامه إذا كان طفلك يشرب الكتير من الماء ليلا, أو يعاني من الصداع , أو القئ.

  • الأوكسي بيوتينين (Oxybutynin) : يعمل على تهدئة المثانة ,وتقليل إنقباضها.
  • توفرانيل (Tofranil): من الأدوية المضادة للإكتئاب.

الوقاية

  • التقليل من تناول السوائل ليلا.
  • ذهاب الطفل إلى الحمام قبل النوم مباشرة.
  • مكافأة للطفل في حالة البقاء جافا.
  • التركيز على المشكلة, ومحاولة حلها.
  • كن صبورا ,ولا تزعج طفلك.

Advertisement

3 تعليقات

  1. اللهم عافنا

  2. ربنا يشفيهم .. شكراا جزيلاا

  3. شكرا بارك الله فيكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *