النسيج الجلدي السميك

تعد التصلبات القَرْنٌية والكالو (وهي نسيج عظمي يحدث عند موضوع التئام الكسر أو موضع الاحتكاك) طبقات سميكة ومتصلبة من الجلد تتكون عندما يحاول جلدك حماية نفسه من الاحتكاك والضغط. غالبا ما تتكون على القدمين وأصابع القدمين أو اليدين والأصابع. وغالباَ ما تكون التصلبات القَرْنٌية والجسأة قبيحة الشكل.

إذا كنت بصحة جيدة، فأنت تحتاج إلى علاج للتصلبات القَرْنٌية والجسأة فقط إذا تسببت في عدم الراحة. بالنسبة لمعظم الناس،  من الممكن أن تختفي ببساطة عند القضاء على مصدر الاحتكاك أو الضغط.

إذا كنت مصابًا بداء السكري أو  أي أمراض طبية أخرى تسبب ضعف تدفق الدم إلى قدميك، فستتعرض لمضاعفات بنسبة كبيرة من التصلبات القَرْنٌية والجسأة. اطلب نصيحة طبيبك حول الرعاية المناسبة للتصلبات القَرْنٌية والجسأة إذا كان لديك مثل هذه الأمراض.

أعراض التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

قد يكون لديك مثل هذه التصلبات والالتحامات إذا لاحظت ما يلي:

  • منطقة سميكة وخشنة من الجلد.
  • كدمة أو نتوء مرتفع.
  • ألم تحت جلدك.
  • الجلد الرقيق الجاف أو الشمعي.

تختلف التصلبات القَرْنٌية عن الجسأة فيما يلي:

التصلبات القَرْنٌية أصغر من الجسأة، ولها مركز صلب تحيط به البشرة الملتهبة. تميل التصلبات القَرْنٌية إلى النمو على أجزاء من قدميك لا تتحمل وزنك، مثل قمم وجوانب أصابع قدميك وحتى بين أصابع قدميك. ويمكن أيضا أن تكون موجودة في المناطق التي تتحمل الوزن. يمكن أن تكون التصلبات القَرْنٌية مؤلمة عند الضغط عليها.

أما الجسأة نادرا ما تكون مؤلمة. عادة ما تتكون على باطن قدميك، وخاصة تحت الكعب أو في أخمَص القدم، على راحتي اليدين، أو على ركبتيك. تختلف الجسأة في الحجم والشكل وكثيرا ما تكون أكبر من التصلبات القَرْنٌية.

متى ينبغي عليك زيارة الطبيب؟

إذا أصبحت التصلبات القَرْنٌية أو الجسأة مؤلمة للغاية أو ملتهبة، راجع طبيبك.  خاصةً إذا كنت مصابًا بداء السكري أو أي مرض يسبب ضعف تدفق الدم، اتصل بطبيبك قبل  أن تبدأ العلاج الذاتي للتصلبات القَرْنٌية أو الجسأة لأنه حتى مع حدوث إصابة بسيطة في قدمك يمكن أن تؤدي إلى قرحة مفتوحة مما يجعلها عرضة لحدوث عدوى.

أسباب التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

يسبب الضغط والاحتكاك الناتج عن العمل المتكرر ظهور ونمو التصلبات القَرْنٌية والجسأة. بعض مصادر هذا الضغط والاحتكاك تشمل:

  • ارتداء حذاء غير مناسب. يمكن للأحذية الضيقة والكعب العالي أن تقوم بالضغط على مناطق من قدميك. أو حتى عندما تكون الأحذية فضفاضة للغاية، قد تنزلق قدمك بشكل متكرر ويزداد الاحتكاك بين قدمك والحذاء. قد يحدث انزلاق قدمك على إثر ندب أو إصابة قديمة على قدميك داخل الحذاء.
  • عدم ارتداء الجوارب. يمكن أن يسبب ارتداء الأحذية والصنادل دون جوارب زيادة الاحتكاك على قدميك. الجوارب التي لا تناسب قدمك بشكل صحيح يمكن أن تكون مشكلة أيضًا.
  • استخدام الأدوات الموسيقية أو الأدوات اليدوية. قد تحدث التصلبات القَرْنٌية على يديك نتيجة الضغط المتكرر من استخدام الأدوات الموسيقية، أو الأدوات اليدوية أو حتى الكتابة.

عوامل خطورة التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

قد تزيد هذه العوامل من خطر الإصابة بالتصلبات القَرْنٌية والجسأة:

  • وجود ورم في إبهام القدم. وهذا الورم هو نتوء عظمي غير طبيعي يتشكل على المفصل عند قاعدة إصبع قدمك الكبير.
    مطرقة إصبع القدم. (Hammertoe)هو تشوه في إصبع قدميك حيث ينحني مثل المخلب.
  • تشوهات القدم الأخرى. في حالات طبية معينة، مثل النتوء العظمي أو الشوكة العظمية، يمكن أن تسبب الاحتكاك المستمر داخل الحذاء الخاص بك.
  • عندما لا تحمي يديك جيدًا. استخدام الأدوات اليدوية دون ارتداء القفازات يعرض جلدك للاحتكاك المفرط.

الوقاية من التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

قد تساعدك هذه الطرق على منع التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

  • ارتداء الأحذية التي تعطي أصابع قدميك المزيد من الراحة والمساحة للحركة. إذا كنت لا تستطيع  تحريك أصابع قدميك، فإن حذائك ضيق للغاية. اجعل محل الأحذية يوسع حذائك في أي نقطة ضيقة والتي تزيد من احتكاك قدميك.
  • استخدام جوارب واقية. وضع أقمشة سميكة عند موضع التصلبات القَرْنٌية غير مدببة أو الضمادات على المناطق التي تحك ضد الأحذية الخاصة بك. يمكنك أيضًا محاولة ملء الفواصل بين أصابع قدميك أو وضع بعض صوف الحملان.
  • ارتداء قفازات مبطنة عند استخدام الأدوات اليدوية. أو جرِّب حشو أداة  من الأدوات  التي تستعملها باستخدام شريط أو أغطية من القماش.

تشخيص التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

سيقوم طبيبك بفحص قدميك واستبعاد الأسباب الأخرى للبشرة السميكة، مثل البثور والخراجات. قد يوصي بالأشعة السينية إذا كان هناك خلل جسدي يسبب التصلبات القَرْنٌية أو الجسأة.

علاج التصلبات القَرْنٌية والجسأة:

عادة ما يتضمن علاج التصلبات القَرْنٌية والجسأة تجنب الأفعال المتكررة التي تسببت في نموها. يمكنك محاولة حلها عن طريق ارتداء أحذية مناسبة بشكل صحيح، باستخدام جوارب واقية واتخاذ تدابير الرعاية الذاتية الأخرى.
إذا استمرت التصلبات القَرْنٌية والالتحامات العظمية، أو أصبحت مؤلمة على الرغم من جهود الرعاية الذاتية الخاصة بك، يمكن أن توفر العلاجات الطبية الراحة ومنها:

  • تقليم الجلد الزائد.يمكن لطبيبك أن يخفف من كثافة الجلد أو تقليم التصلبات القَرْنٌية الكبيرة بمشرط، عادة خلال الزيارة في العيادة. لا تجرب هذا بنفسك لأنه قد يؤدي إلى حدوث عدوي.
  • أدوية لإزالة الجسأة. قد يضع طبيبك أيضا قطعة قماش تحتوي على 40 في المائة  من حمض الساليسيليك. مثل هذه القطع متوفرة دون وصفة طبية. سيخبرك طبيبك عن عدد المرات التي تحتاج فيها إلى استبدال هذه القطع. قد يوصيك باستخدام حجارة الخفاف أو مبرد الأظافر أو لوح الصنفرة ليخفف الجلد الميت قبل وضع قطعة قماش جديدة. يمكنك أيضا الحصول على وصفة طبية لحمض الساليسيليك في شكل جل لوضعه على مناطق أكبر.
  • استخدام الأحذية المبطنة. إذا كنت تعاني من تشوه في القدم، قد يصف لك طبيبك أحذية مبطنة مصنوعة خصيصًا (لتقويم العظام) لمنع تكرار التصلبات القَرْنٌية أوالجسأة.
  • العمليات الجراحية. في حالات نادرة، قد يوصي طبيبك بإجراء عملية جراحية لتصحيح محاذاة العظم المتسبب في الاحتكاك.

تحسين نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا كنت مصابًا بداء السكري أو حالة أخرى تسبب ضعف تدفق الدم، فاستشر طبيبك قبل علاج التصلبات القَرْنٌية والجسأة بنفسك.
إذا لم تكن لديك مشاكل صحية كامنة، فجرّب هذه الاقتراحات للمساعدة في تنظيف التصلبات القَرْنٌية أوالجسأة:

  • استخدام قطع الأقمشة المبطنة بكثرة من دون وصفة طبية. وضع مثل هذه القطع لحماية المنطقة التي تم فيها نمو التصلبات القَرْنٌية أوالجسأة. كن حذرا عند استخدام مزيلات التصلبات القَرْنٌية السائلة دون وصفة طبية أو منصات التصلبات القَرْنٌية العلاجية. هذه تحتوي على حمض الساليسيليك، والتي يمكن أن تهيج الجلد الصحي وتؤدي إلى العدوى، وخاصة في الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو غيرها من الأمراض التي تسبب ضعف تدفق الدم.
  • انقع يديك أو قدميك. نقع يديك أو أقدامك في الماء الدافئ والصابون يلين التصلبات القَرْنٌية والجسأة. هذا يمكن أن يجعل من السهل إزالة الجلد السميك.
    إذا كان جلد قدميك سميك رقيق.  في  أثناء أو بعد الاستحمام، قم بفرك التصلبات القَرْنٌية أو الجسأة بحجر الخفاف أو مبرد الأظافر أو لوح الصنفرة أو قطعة قماش للتنظيف للمساعدة في إزالة طبقة من الجلد المشدود.لا تستخدم أداة حادة لقص الجلد.لا تستخدم حجر الخفاف إذا كان لديك مرض السكري.
  • ترطيب بشرتك. ضع المرطب على يديك وقدميك للمساعدة على الحفاظ على بشرة ناعمة.
  • ارتداء أحذية وجوارب مريحة. التمسك بالأحذية المناسبة، والأحذية المبطنة والجوارب حتى تختفي التصلبات القَرْنٌية أو الجسأة.

تعليقان على “النسيج الجلدي السميك

  1. ana 3andi had lmochkil akhadt krim bidoni natija bahis bi alam fi asfal 9adam ma3a dohor jild samik mahowa lhal kama ani la astati3o lmach katiran bi sabab alam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *