أضف استشارتك

قشرة الرأس الزهمي

قشرة الرأس هي حالة مزمنة تصيب فروة الرأس وتتميز بالحكة الشديدة وتساقط الشعر من على فروة  الرأس وعلى الرغم من أن القشرة غير معدية ونادراً ما تكون خطيرة إلا أنها محرجة ويصعب معالجتها.

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :

يمكن أن يصيب كل الفئات العمرية ولكنه أكثر انتشاراً في مرحله المراهقه والبلوغ  .

الأعراض

  •  بالنسبة لمعظم المراهقين والبالغين ظهور رقائق بيضاء ورقائق زيتية على الشعر والكتفين بالإضافة إلى حكة في فروة الرأس.
  •  قد تزداد الحالة سوءاً خلال فصلي الخريف والشتاء، حيث التدفئة في الأماكن المغلقة يمكن أن تساهم في جفاف الجلد وتتحسن خلال فصل الصيف.
  •  وهناك نوع من قشرة الرأس يسمى طاقية المهد يمكن أن تؤثر على الأطفال. هذا الاضطراب  يؤدي إلى توسيع نطاق القشرة لدى الأطفال وهو أكثر شيوعاً في الأطفال حديثي الولادة، ولكن يمكن أن يحدث في أي وقت خلال مرحلة الطفولة. على الرغم من أنها يمكن أن تكون مزعجة للوالدين إلا أن طاقية المهد ليست خطيرة، وعادة ما تزول من تلقاء نفسها فور بلوغ الطفل سنة من العمر.

الأسباب

  • الجلد الجاف وهذا السبب عادةً ما يحدث خلال فصل الشتاء عندما يكون الهواء بارداً وهو السبب الأكثر شيوعا للحكة، وسقوط القشرة .
  • البشرة الدهنية (التهاب الجلد الزهمي وهي واحدة من أكثر الأسباب شيوعاً لقشرة الرأس وتتميز بإحمرار الجلد وكونه دهني يكسوه قشور قد تكون صفراء أو بيضاء وقد تؤثر على الحاجبين و المناطق الدهنية الأخرى في الجسم.
  •  نتيجة عدم غسل الشعر بصفة مستمرة بالشامبو.
  • الصدفية وهو مرض جلدي يسبب تراكم خلايا الجلد السميكة الميتة وعادة ما تتواجد على الركبتين والمرفقين والجذع، ولكن يمكن أن تؤثر أيضا على فروة الرأس.
  • اللإكزيما فيمكن أيضا أن تنتقل إلى فروة الرأس إذا كان الشخص مريض بالإكزيما، مما قد يؤدي إلى تطور القشرة.
  • حساسية لمنتجات العناية بالشعر.
  •  الفطريات مثل الخميرة (الملاسيزية). حيث تعيش  الملاسيزية على فروة الرأس لمعظم البالغين الأصحاء دون التسبب في مشاكل. لكن في بعض الأحيان قد تنمو خارج نطاق السيطرة،  وهي تتغذى على الزيوت التي تفرزها بصيلات الشعر. وهذا يمكن أن يُحدث تهيج في الجلد على فروة الرأس وتسبب المزيد من خلايا الجلد في النمو .

المضاعفات

  • العدوى البكتيرية أو الفطرية الثانوية .
  • انتشار العدوى إلى مناطق مختلفة من الجلد .
  • احمرار الجلد نتيجة الاستخدام المفرط للكورتيزون .

التشخيص

  • التاريخ الطبي. سوف يسأل الطبيب عن الأعراض الخاصة بالمريض، وجميع الأدوية والوصفات الطبية التي كان يتناولها المريض، والظروف الصحية الأخرى.
  • الفحص البدني ، سوف قوم الطبيب بفحص فروة الرأس ومناطق من الوجه أو الجسم حيث مكان الأعراض.
  • الطبيب قد يأخد عينة من خلايا الجلد ويقوم بفحصها تحت هذه الإختبارات قد تساعد في تأكيد التشخيص عن طريق استبعاد الأمراض الجلدية الأخرى.

العلاج

  • يمكن السيطرة علي قشرة الرأس، ولكن علاج قشرة الرأس قد يستغرق قليلا من الصبر والمثابرة. فبشكل عام يمكن التطهير اليومي مع شامبو لطيف قليل الزيوت.
  • عندما تفشل الشامبو العادية،يمكن استخدام الشامبو المضاد للقشره مثلا :
  1.  بيريثيون الزنك حيث يحتوي على عامل مضاد للجراثيم ومضاد للفطريات، والذي يمكن أن يقلل من الفطريات على فروة الرأس التي يمكن أن تسبب التهاب الجلد الزهمي.
  2. الشامبو القائم على القطران (مثل نيوتروجينا تي / جل).
  3. الشامبو التي تحتوي على حمض حيث يساعد في القضاء على القشرة.
  4. شامبو كبريتيد السيلينيوم .
  5. شامبو الكيتوكونازول (مثل نيزورال). الكيتوكونازول هو عامل مضاد للفطريات.

الوقاية

  • استخدام صابون مرطب في الاستحمام وغسل الوجه .
  • العناية بالنظافة الشخصية .
  • الاستحمام يوميا وغسل الشعر جيداً .

Advertisement

2 تعليقان

  1. للبشرة الدهنية علاقة كبيرة بالقشرة

  2. شكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *