أضف استشارتك

الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم (EP) هو مرض في البويضة المخصبة التي تستقر وتنمو في أي مكان آخر من البطانة الداخلية للرحم.

الغالبية العظمى من حالات الحمل خارج الرحم هي ما تسمى بالحمل الأنبوبي، وتحدث في قناة فالوب (98٪)، إلا أنها يمكن أن تحدث في أماكن أخرى، مثل المبيض، عنق الرحم، وتجويف البطن.

 السن الاكثر عرضه:

  • 25-40 سنه من العمر.

الأعراض

في البداية، الحمل خارج الرحم لا يسبب أي أعراض أو علامات.

في حالات أخرى، قد تكون العلامات  والأعراض المبكرة للحمل خارج الرحم  نفس تلك الاعراض لأي حمل طبيعي – مثل غياب الدوره والغثيان و اختبار الحمل سيكون إيجابي .

ظهور الأعراض يشمل :

  • ألم في البطن.
  • غياب الدورة الشهرية (انقطاع الطمث).
  • نزيف مهبلي أو نزيف متقطع.
  • إذا كان هناك تمزق في قناة فالوب سيكون هناك نزيف حاد داخل البطن يليها الدوار والإغماء والصدمة.

الأسباب

  • إلتهاب وتشوه قناه فالوب .
  • الإختلال الهرموني , نمو الجنين الغير طبيعي يزيد من إحتمالات الحمل خارج الرحم.

عوامل الخطر

  • تاريخ سابق من حمل خارج الرحم 15% بعد الحمل الأول و 30% بعد الحمل التاني.
  • اضطراب في قناه فالوب يزيد من خطر الإصابة بالحمل خارج الرحم مثل عمليات التعقيم الأنبوبي.
  • العدوى , التشوهات الخلقية , وأورام قناة فالوب تزيد من فرص الإصابة.
  • مرض إلتهاب الحوض ببعض البكتيريا مثل السيلان والكيلاميديا.
  • العدوي , والتي تسبب إنسداد قناة فالوب.
  • تلف الأهداب المبطنة لقناه فالوب نتيجة حدوث العدوى.
  • تندب , وإنسداد جزئي في قناة فالوب.
  • الورم الليفي بالرحم.
  • تدخين السجائر.

المضاعفات

  • نزيف حاد يهدد الحياه.
  • تمزق الأوعية الدموية, نزيف شديد , الإصابة بالصدمة ومن الممكن حدوث الوفاة.
  • تأكل المشيمة يؤدي إلى حدوث نزيف شديد.
  • آلم شديد بالحوض.
  • تندب الرحم مما يزيد من فرص الإصابة بالحمل خارج الرحم .

التشخيص

  • الخطوة الأولى في التشخيص من قبل الطبيب.
  • الخطوة الثانية المعتاده هو الحصول على اختبار الحمل(إيجابي أو سلبي للحمل). في بعض الأحيان
  • فحص الحوض.
  • الموجات فوق الصوتية يساعد عادة لتحديد التشخيص.الموجات فوق الصوتية عبر المهبل هو الاختبار الأكثر فائدة لتصور حدوث حمل خارج الرحم.
  • في حالات نادرة، قد تكون هناك حاجة لعمل منظار البطن .

العلاج

  • يتم التعامل مع الحمل خارج الرحم بالجراحة بالمنظار :

         – في هذا الإجراء، يتم إجراء شق صغير في البطن أو في السرة.

         – ثم يستخدم الطبيب أنبوب رفيع مجهز بعدسة الكاميرا والضوء (منظار البطن) لعرض منطقة الرحم لإزالة الأنسجة خارج الرحم وإصلاح قناة فالوب.

         – إذا كانت قناة فالوب تضررت بشكل كبير، قد تحتاج إلى إزالة.

  • إذا كان الحمل خارج الرحم يسبب النزيف الشديد أو قد تمزق قناة فالوب :

         – قد تحتاج جراحة عاجلة من خلال شق في البطن (البطن).

         – في بعض الحالات، يمكن إصلاح قناة فالوب.

         – يجب إزالة الأنبوب المتمزق.

  • ينطوي أسلوب العلاج الطبي علي :

         – استخدام عقار مضاد للسرطان يسمى الميثوتريكسيت (Rheumatrex، Trexall).

         – هذا الدواء يعمل عن طريق قتل الخلايا المتزايدة من المشيمة، وبالتالي إحداث الإجهاض من الحمل خارج الرحم.

  • خيارات العلاج تشمل الإنتظار, عمل منظار بالبطن , بعض الأدوية , وتعتمد على قوة النزيف والمضاعفات المحتملة.
  • يفضل بعض الجراحين إستخدام المنظار الجراحي نظرا لصغر الشقوق وسرعة الشفاء.

الوقاية

  • الحد من عدد الشركاء الجنسيين الخاصة بك.
  • استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس للمساعدة في منع الأمراض المنقولة جنسيا والحد من مخاطر الإصابة بأمراض التهاب الحوض.
  • إختبارات الدم , والتصوير بالأشعة وسيلة مهمة للكشف المبكر عن الحمل خارج الرحم.
Advertisement

2 تعليقان

  1. الله يحفظنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *