أضف استشارتك

متلازمة الكحول الجنينية

متلازمة الكحول الجنينية (FAS) تنجم عن التعرض للكحول خلال الحمل. وينتج عنها مشاكل كثيره تختلف من طفل إلى آخر، ولكن العيوب الناجمة عن متلازمة الكحول الجنينية لا رجعة فيها.

  • الفئه العمريه الاكثر عرضه للاصابه بمرض متلازمة الكحول الجنينية:

الاطفال حديثي الولاده .

الأعراض

  • ملامح وجه مميزة مثل عيون صغيرة، والشفة العليا رقيقة للغاية وقصيرة، الأنف مقلوبة.
  • تشوهات المفاصل والأطراف والأصابع.
  • بطء النمو البدني قبل وبعد الولادة.
  • صعوبات الرؤية أو مشاكل في السمع.
  • محيط الرأس صغير وحجم الدماغ ايضاً.
  • التخلف العقلي وتأخر التنمية.
  • اضطرابات التعلم.
  • سلوك غير طبيعي، مثل ضعف الانتباه ، وفرط النشاط، وضعف السيطرة على الانفعالات والعصبية الشديدة والقلق.
  • عيوب خلقيه في القلب.

الأسباب

  • في حالة الحمل وشرب الكحول، فإنه يدخل مجرى الدم ويصل إلى الجنين عن طريق المشيمة ويكون التمثيل الغذائي للكحول بطئ، ويكون تركيز الكحول في الدم في الطفل أعلى من تلك الموجودة في جسم الحامل.
  • يدخل الكحول أيضا  مع الأكسجين والتغذية المثلى للانسجة والأعضاء النامية للطفل، بما في ذلك الدماغ.

المضاعفات

  • التشوهات الخلقية والتخلف العقلي
  • اضطرابات التعلم وصعوبات الرؤية والمشاكل السلوكية.

التشخيص

  • على الرغم من أن الأطباء لا يستطيعون تشخيص متلازمة الكحول الجنينية قبل ولادة الطفل، فإنه يمكن تقييم صحة الأم والطفل أثناء الحمل.
  •  يجب اخبار الطبيب ما اذا تم تعاضي الكحوليات اثناء الحمل حتى يستطيع الطبيب التعامل مع الامر.

العلاج

  • ليس هناك علاج  محدد لمتلازمة الكحول الجنينية.
  • العيوب الجسدية وأوجه القصور العقلية تستمر عادة لمدى الحياة.
  • قد تتطلب تشوهات القلب عمليات جراحية.

الوقاية

  • عدم شرب الكحول مطلقا .
  • الاستمرار في تجنب الكحول خلال فترة الحمل.
  • متلازمة الكحول الجنينية يمكن الوقاية منها تماما في الأطفال الذين لا يشربن امهاتهن الكحول خلال فترة الحمل.
  • إذا كان لدى المرأة مشكلة ادمان الكحول، فالحصول على مساعدة قبل الحمل افضل وسيلة للتقليل من احتمالية الاصابة بالمرض.
Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *