أضف استشارتك

الومضات الساخنة

هي الشعور بالسخونة في بعض مناطق الجسم,وخاصة في منطقة الوجه ,والعنق وتعاني منها النساء قبل إنقطاع الطمث مباشرة.

  • السن الأكثرعرضة : تعاني منها النساء قبل إنقطاع الطمث وبعده مباشرة (45-55) عاماً .

الأعراض

  • تظهر الومضات ليلاً , وتستمر لمدة 30 ثانية لبضع دقائق.
  • إحمرار بالجلد.
  • تعرق مفرط.

الأسباب

  • الإضطراب الهرموني الذي يصاحب تلك الفترة.
  • إنخفاض مستويات هرمون الإستروجين (estrogen).
  • اضطراب التنظيم الحراري للجسم ,نتيجة للإضطراب الهرموني.
  • زيادة إفراز هرمون السيريتونين (serotonin), نتيجة حدوث ورم داخل الغدة الصماء .
  • عرض مصاحب للحمي الشديدة.

عوامل الخطر

  • التدخين.
  • السمنة.
  • الخمول البدني.

المضاعفات

  • الأرق المزمن.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • القلق.
  • الإكتئاب.

التشخيص

  • التاريخ الطبي الشامل.
  • الفحص البدنى.
  • إختبارات الدم.
  • قياس مستوى الهرمونات: مثل هرمون الإستروجين.

العلاج

– العلاج الهرموني :

  • يعتبر العلاج الهرموني من أقدم الوسائل المستخدمة لعلاج الومضات الساخنة.
  • يتم إستخدام لاصقات تحتوي على هرمون الإستروجين كعلاج بديل.
  • يتم أيضاً إستخدام أدوية تحتوي على مزيج من هرموني الإستروجين والبروجيستيرون.
  • لا ينصح بإستخدام العلاج الهرموني لدي النساء كبيرات السن لزيادة فرصة إصابتهن بالسكتة الدماغية.


– العلاج المطابق بيولوجيا للعلاج الهرموني :  يتم إنتاجها داخل المعامل بيولوجياً , ويتم إستخدامها مؤخراً تفادياً للأعراض الجانبية للعلاج الهرموني.
 

  • مثبطات هرمون السيرتونين (SSRI): تستخدم أيضا لعلاج الاكتئاب المصاحب لفترة إنقطاع الطمث.
  • الكلونيدين (Catapres) : هو عقار مضاد لضغط الدم يستخدم لتقليل الومضات الساخنة لدى بعض النساء. يؤخذ إما عن طريق الفم, أو كلاصقة جلدية الآثار الجانبية للالكلونيدين يمكن أن تشمل جفاف الفم، والإمساك، والنعاس، أو صعوبة النوم.
  •  جابابنتين (النيورونتن) : وهو دواء يستخدم في المقام الأول لعلاج النوبات.

– علاجات بديلة للومضات الساخنة:

  • منتجات الصويا : يعتقد أن الاستروجين النباتي ، الموجود في منتجات الصويا، مثل الايسوفلافون، أنه يحتوي علي نسبة ضعيفة من الإستروجين تكون مفيدة على المدى القصير جداً , وتشمل الآثار الجانبية اضطراب الجهاز الهضمي ( Black cohosh).
     
  • زهرة الربيع: تستخدم في كثير من الأحيان لمعالجة الومضات الساخنة، رغم عدم وجود أدلة علمية تدعم هذا الرأي .بلإضافة للآثار الجانبية التي تشمل الغثيان والإسهال.
     

 

  •  بذور الكتان : على الرغم من عدم وجود دليل علمي لدعم استخدام بذور الكتان، ويعتقد أنها لتقليل أعراض سن اليأس، وخاصة الومضات الساخنة.

الوقاية

لا يمكن الوقاية من الومضات الساخنة ,ولكن العلاج الطبي السابق يساعد على تخفيف الأعراض

Advertisement

تعليق

  1. حلووو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *