أضف استشارتك

الأمراض الخلالية الرئوية

هو نوع معين من الالتهاب يصيب الأنسجة الضامة المحيطة بالحويصلات الهوائية في الرئة، ينتشر الالتهاب في أجزاء الرئة دون أن يكون محصورا في جزء معين.

  • الفئة العمرية:

البالغين عادة إلا أن الأطفال قد يصابوا أحيانا بالمرض.

الأعراض

تناقص ملحوظ في وظائف الرئة بشكل عام نتيجة الالتهاب المزمن الذي يسبب ازديادا في سمك النسيج الضام بين الحويصلات الهوائية ويقلل القدرة على التنفس.

تعتمد الاعراض على حدة المرض، والسبب المؤدي لحدوث الالتهاب.

تشمل الأعراض:

  • ضيق التنفس.
  • السعال غير المصحوب ببلغم.

الأسباب

يعتقد أن السبب هو خلل في جهاز المناعة يتسبب بحدوث الالتهاب وذلك نتيجة عدة عوامل:

  1. عدوى تصيب الرئة.
  2. بعض المواد الكيميائية كالأسبستوس والسليكا.
  3. بعض الأدوية كأدوية العلاج الكيماوي.
  4. تعرض المريض للعلاج الإشعاعي على الصدر.
  5. أمراض المناعة الذاتية المزمنة كأمراض الأنسجة الضامة: الذئبة الحمراء systemic lupus وتصلب الجلد scleroderma والروماتويد.

عوامل الخطر

  • التعرض للمواد الكيميائية المسببة للالتهاب في بيئة العمل : كعمال المناجم، والبناء، والمزارعين.
  • التدخين.
  • مرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيماوي أو الإشعاعي.

المضاعفات

  • ارتفاع ضغط الدم في الرئة pulmonary hypertension .
  • فشل عضلة القلب.
  • فشل في وظائف التنفس.

التشخيص

  • لا يمكن إجراء التشخيص بالاعتماد على التاريخ الصحي والفحص الإكلينيكي للمريض فقط.
  • قياس مستوى الأوكسجين في الدم.
  • أشعة إكس على الصدر.
  • التصوير بالأشعة المقطعية CT.
  • إجراء اختبار وظائف التنفس.
  • اخض عينة من نسيج الرئة أو إجراء غسيل للرئة وفحص السائل المستخدم في الغسيل عن طريق الميكرسكوب للبحث عن خلايا الالتهاب.

العلاج

  • يعتمد اختيار العلاج على عدة عوامل منها السبب المؤدي لحدوث الالتهاب.
  • الكورتيزون.
  • مثبطات المناعة مثل عقار أزاثايوبرين azathioprine.
  • الامتناع عن التدخين بصورة نهائية.
  • تمرينات التنفس.

الوقاية

تجنب العوامل التي ترفع نسبة خطورة الإصابة بالمرض.

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *