أضف استشارتك

الحزاز المسطح

هو مرض التهابي يمكن أن يؤثر على الجلد والأغشية المخاطية.

عادة ما يظهر الحزاز المسطح على الجلد باللون الأرجواني وفي كثير من الأحيان يصاحبه حكة وقد تكون في شكل بقع بيضاء مزركشة، وأحيانا تصاحبها تقرحات مؤلمة.

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة :

أكثر انتشاراً في البالغين فوق عمر الأربعين .

الأعراض

  • نتوءات مسطحة أرجوانية اللون وتكون في معظم الأحيان على الساعد الداخلي أو المعصم أو الكاحل، وأحيانا أخرى على الأعضاء التناسلية الخارجية.
  • الحكة.
  • بثور والتي قد تتكسر مكونة قشور.
  • بقع بيضاء في الفم أو على اللثة والشفاه أو اللسان.
  • قرح الفم أو المهبل والتي تكون مؤلمة.
  • فقدان الشعر وتغير لون فروة الرأس.
  • مشاكل في الأظافر.

الأسباب

  • يعتبر السبب الفعلي غير معروف إلا أن الالتهاب قد يلعب دوراً مهماً في الإصابة بالمرض.
  • الإصابة المسبقة بمرض التهاب الكبدي سي (Hepatitis C).
  • نتيجة تناول مصل التهاب الكبد بي (Hepatitis B).
  • نتيجة تناول مصل ضد الإنفلونزا.
  • الأدوية المضادة للالتهابات ، مثل ايبوبروفين (ibuprofen)  ونابروكسين (naproxen) .
  • بعض الأدوية الخاصة بمرضى القلب ومرضى ارتفاع ضغط الدم أو التهاب المفاصل.
  • يحدث الحزاز المسطح عندما يهاجم الجهاز المناعي عن طريق الخطأ خلايا من الجلد أو الأغشية المخاطية.
  • والسبب في ذلك استجابة  مناعية شاذة غير معروفة.

المضاعفات

  • الضعف الجنسي.
  • الإصابة بسرطان الجلد (الحرشفي).

التشخيص

  • يقوم الطبيب بإجراء مجموعة فحوصات لعينة من الجلد.
  • اجراء اختبار التهاب الكبد سي لأن الإصابة به يحفز من الإصابة بالحزاز المسطح.
  • اجراء اختبارات حساسية  فربما تحتوي أدوية الحساسية على مواد معينة قد تحفز الإصابة بالمرض.

العلاج

  •  تستمر فترة علاج الحزاز لشهور وربما سنوات وقد تختفي من تلقاء نفسها.
  • الكورتيزون (Corticosteroids) : يساعد على سرعة اختفاء المرض ولكن بكميات معينة فالكورتيزون له آثار جانبية عديدة منها احمرار مكان الحقن وربما يؤدي إلى التهابها واحمرارها بالإضافة إلى ارتفاع ضغط الدم وزيادة مستوى السكر في الدم.
  • الريتنويدات (Retinoids) : أهم آثاره الجانبية أنه قد يؤدي إلى تهيج في الجلد ولا ينصح به للحوامل أو المرضعات.
  • الكريمات أو المراهم المسكنة والتي تعمل على تقليل كفاءة الجهاز المناعي مثل دواء بروتوبيك (Protopic).
  • مضادات الهيستامين (Antihistamines) : تعمل على التخفيف من الحكة وتقليل الاآلام المصاحبة للمرض.
  • العلاج بالضوء ولكنه قد يزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الجلد أو إعتام عدسة العين.
  • معالجة المحفزات الموجودة في الأدوية الاخرى التي يتناولها المريض كأدوية الالتهاب الكبدي والتحويل إلى أدوية أخرى أقل تحفيزاً.

الوقاية

  • الجري لمسافات كبيرة.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية.

Advertisement

4 تعليقات

  1. شكرا لكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *