حساسية البنسلين – Penicillin allergy

هو عبارة عن رد فعل تحسسي غير طبيعي للجهاز المناعي تجاه المضادات الحيوية من دواء البنسلين، حيث يوجد بعض المضادات الحيوية الأخرى التي يكون لها خصائص كيميائية مماثلة للبنسلين، والتي يمكن أن تؤدي إلى ردود فعل تحسسية أيضا كتلك الناتجة من حساسية البنسلين ، ويوصف البنسلين لعلاج العديد من العدوى البكتيرية.

أعراض حساسية البنسلين

غالبا ما تحدث حساسية البنسلين في غضون ساعة بعد تناول الدواء، ويمكن أن تحدث بعد ساعات أو أيام في خلال أسابيع لاحقة بشكل أقل شيوعا، وتكون الأعراض كالتالي:

الحساسية المفرطة

الحساسية المفرطة هي رد فعل تحسسي نادر الحدوث، وقد تشكل تهديدا على الحياة، كما يمكن أن تسبب اختلال وظيفي في أنظمة الجسم.

أعراض الحساسية المفرطة

مضاعفات حساسية البنسلين

قد تحدث بعض التفاعلات بسبب حساسية البنسلين بشكل أقل شيوعا بعد أيام أو أسابيع من التعرض للدواء، وتشمل:

مرض داء المصل

والذي قد يسبب:

  • الحمى.
  • آلام المفاصل.
  • الطفح الجلدي.
  • التورم والغثيان.

فقر الدم الناتج عن الدواء

وهو انخفاض في خلايا الدم الحمراء، والذي يمكن أن يسبب:

تفاعل الأدوية مع فرط الحمضيات

والذي بدوره يمكن أن يسبب:

التهاب في الكلى

والذي يمكن أن يسبب:

ستوري

متى يجب استشارة الطبيب؟

يجب أن تقوم باستشارة الطبيب في أقرب وقت ممكن إن كنت تعاني من الأعراض السابقة التي ذكرناها.

أسباب حساسية البنسلين

  • تحدث حساسية البنسلين عندما يتفاعل الجهاز المناعي عن طريق الخطأ مع الدواء باعتباره مادة ضارة، كما لو كان عدوى فيروسية أو بكتيرية.
  • تتطور الحساسية عندما يصبح الجهاز المناعي حساسا تجاه البنسلين، وهذا يعني أن المرة الأولى التي تأخذ فيها الدواء يقوم جهازك المناعي بالتعامل معه كأنه مادة ضارة، ويقوم بتشكيل أجسام مضادة لنوع البنسلين الذي قمت بأخذه.
  • في المرة التالية التي تأخذ فيها الدواء تقوم تلك الأجسام المضادة بتحديد الدواء، وتوجيه الجهاز المناعي لمهاجمة المواد الموجود فيه.
  • أيضا تسبب المواد الكيميائية التي يتم إطلاقها بسبب هذا النشاط، علامات وأعراض مرتبطة برد الفعل التحسسي.
  • التعرض للبنسلين أول مرة قد لا يكون واضحا، ومع ذلك تشير بعض الأدلة على أن تناول كمية ضئيلة منه قد يكون كافيا للجهاز المناعي لخلق الأجسام المضادة له.

عوامل الخطر لحساسية البنسلين

هناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر حساسية البنسلين وتشمل:

تشخيص حساسية البنسلين

التشخيص الخاطئ لحساسية البنسلين قد يتسببب في استخدام أنواع غير مناسبة من المضادات الحيوية أو غير المناسبة، وسيقوم الطبيب بــ:

  • عمل فحص بدني وطرح مجموعة من الأسئلة،.
  • معرفة تفاصيل ظهور الأعراض.
  • وقت أخذ الأدوية.
  • تحسن أو تفاقم الأعراض عامل مهم لمساعدة الطبيب على إجراء التشخيص.

قد يقوم الطبيب باختبارات إضافية أو قد يحيلك إلى أخصائي الحساسية لعمل الفحوصات وقد تشمل الإجراءات التالي:

اختبارات الجلد

يقوم الطبيب هنا بوضع كمية صغيرة من البنسلين على الجلد من خلال إبرة صغيرة، ونتيجة الفحص الإيجابية تسبب الاحمرار والحكة، أما نتيجة الفحص السلبية، فتشير إلى أنك لا تعاني من حساسية البنسلين، لكن قد يكون من الصعب أحيانا الكشف عن ردود الفعل الناتجة الأدوية من خلال اختبارات الجلد.

التحدي المتدرج

ويكون في حال وجد الطبيب صعوبة في تحديد الحالة بناءا على الأعراض، ومن خلال هذا الإجراء تتلقى 4 إلى 5 جرعات من البنسلين، بدءاً من جرعة صغيرة مع الزيادة بشكل تدريجي، فإن وصلت للجرعة العلاجية بدون رد فعل، فبالتالي أنت لا تعاني من حساسية من هذا النوع من البنسلين.

وبالمثل إن كنت تعاني من حساسية من نوع واحد من البنسلين، سيقوم الطبيب بالتوصية بالتحدي المتدرج من خلال نوع من البنسلين أو السيفالوسبورين الأقل احتمالا في التسبب برد فعل تحسسي.

وبالتالي التعرف على المضادات الحيوية التي يمكن استخدامها بأمان للعدوى الحالية، وخلال هذه الاختبار يوفر الطبيب إشراف دقيق، وخدمات رعاية مستمرة.

علاج حساسية البنسلين

يمكن تقسيم العلاج إلى استراتيجيتين:

  • علاج أعراض الحساسية الحالية.
  • إزالة التحسس تجاه البنسلين.

علاج أعراض الحساسية الحالية

من خلال:

  • وقف الدواء يعتبر الخطوة الأولى في حال تم تشخيص الإصابة بالمرض.
  • مضادات الهيستامين، وهي التي يمكن أن تمنع المواد الكيميائية المناعية التي يتم تنشيطها أثناء التفاعل.
  • كورتيكوستيرويد (الستيرويدات القشرية).
  • علاج الحساسية المفرطة، وتتطلب حقن أدرنيالين فورية، مع رعاية طبية للحفاظ على ضغط الدم ودعم التنفس.

إزالة التحسس تجاه البنسلين

إذا لم يكن هناك أي خيارات أخرى للعلاج بالمضادات الحيوية المتاحة، قد يوصى الطبيب يسمى بأخذ كورس من البنسلين لعلاج العدوى، ومع هذا العلاج تتلقى جرعة صغيرة جدا ثم جرعات أكبر كل 15 إلى 30 دقيقة على مدى عدة ساعات أو أيام، ويحتاج هذا النوع من العلاج الرعاية الدائمة لإزالة التحسس.

الوقاية من حساسية البنسلين

  • يجب إبلاغ العاملين في مجال الرعاية الصحية، وأن تتأكد من أن حساسية البنسلين أو أي مضادات حيوية أخرى محددة بوضوح في السجلات الطبية الخاصة بك.
  • ارتداء سوار كتنبيه طبي يحدد الحساسية التي تعاني منها تجاه الدواء، وقد يفيدك ذلك في حالات الطوارئ لضمان العلاج المناسب.
  • حمل الأدرينالين للطوارئ، ففي حال تسببت الحساسية الخاصة بك في حساسية مفرطة، فإن طبيبك سيقوم بوصف حقنة ذاتية أو سيقوم الطاقم الطبي بتدريبك على كيفية استخدام الحاقن التلقائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *