مرض الكفة المدورة rotator cuff disease

مرض الكفة المدورة هي مجموعة من أربعة أوتار، وهو أحد أكثر أسباب ألم الكتف شيوعًا. يمكن إصابة الكفة المدورة بالتنكس أو الالتهاب أو الصدمة، ويمكن تأكيد تشخيص مرض الكفة المدورة عن طريق اختبار الأشعة. ويعتمد علاج مرض الكفة المدورة على شدة الإصابة بأوتار الكفة المدورة.

تعريف الكفة المدورة

الكفة المدورة هي مجموعة من أربعة أوتار تعمل على تثبيت مفصل الكتف، وربط الأوتار بالعضلات الأربعة التي تحرك الكتف في اتجاهات مختلفة. هناك أربع عضلات تشكل أوتارها الكفة المدورة: العضلة السفلية والتي تحرك الذراع عن طريق قلبها للأمام (الدوران الداخلي) والعضلات فوق الشوكة والمسؤولة عن رفع الذراع وتحريكه بعيدًا عن الجسم والعضلة السفلية والتي تساعد على رفع الذراع أثناء قلب الذراع للخارج (الدوران الخارجي) والعضلات الصغيرة، مما يساعد أيضا في الدوران الخارجي للذراع.

أسباب مرض الكفة المدورة

مـرض الكفة المدورة هو تلف في الكفة المدورة من أي سبب، يمكن أن يكون من إصابة حادة أو من سلالات متكررة، هذا يمكن أن يؤدي إلى إصابة طفيفة في الإجهاد أو تمزق جزئي للأوتار أو تمزق كامل في الأوتار مع فقدان وظيفة مفصل الكتف، إصابة الكفة المدورة هي واحدة من أكثر أسباب ألم الكتف شيوعًا.

عوامل الخطر مرض الكفة المدورة

عوامل الخطر مـرض الكفة المدورة تشمل أي نشاط ينطوي على حركات إجهاد مفاجئة للكتف ضد المقاومة، وتشمل هذه الأثقال رفع الأثقال ورفع النفقات العامة والتنس والسباحة والرياضة حيث يتم إلقاء الأشياء (البيسبول أو أباريق الكرة اللينة أو كرات الظهير لكرة القدم وما إلى ذلك) وأخذ الأمتعة من الرفوف، إلخ.

الإصابة بـ مرض الكفة المدورة

يمكن الإصابة بمرض الكفة المدورة بسبب تقدم العمر أو الالتهاب بسبب التهاب الأوتار أو التهاب الجراب أو التهاب المفاصل في الكتف، عادةً ما يصاب الكفة المدورة بالصدمة (مثل السقوط وإصابة الكتف أو الإفراط في ممارسة الرياضة)، إصابة الكفة المدورة شائعة بشكل خاص في الأشخاص الذين يؤدون حركات علوية متكررة يمكن أن تشدد على الكفة المدورة، كثيرا ما ترتبط هذه الحركات مع التعب في العضلات.

أعراض وعلامات مرض الكفة المدورة

أكثر أعراض مـرض الكفة المدورة شيوعًا هو ألم الكتف، غالبًا ما يتم ملاحظة الألم تدريجياً وقد يتم ملاحظته لأول مرة حتى بعد يوم من الحدث الفعلي الذي قد يكون سبب الإصابة. في بعض الأحيان، يحدث الألم المفاجئ أثناء ممارسة الرياضة، يقع الألم عادة في مقدمة وجانب الكتف ويزداد عندما يتم تحريك الكتف بعيدًا عن الجسم. يُلاحظ عادةً أن الألم يكون أكثر حدة في الليل ، ويزيد أحيانًا عند الاستلقاء على الكتف المصاب، يمكن أن يقلل الألم من نطاق الحركة وحركة الذراع، يمكن أن يؤدي الالتهاب الناجم عن مرض الكفة المدورة وقلة الحركة بسبب الألم إلى تجميد الكتف، يمكن أن يكون هناك أيضًا حنان في منطقة الأوتار الملتهبة في الكفة المدورة المصابة.

الأشخاص الذين يعانون من مـرض الكفة المدورة عادة ما يجدون صعوبة في رفع الذراع عن الجسم بالكامل، إذا كان مرض الكفة المدورة ينطوي على آلام شديدة في أوتار الكفة المدورة، فقد يكون من المستحيل على المريض رفع الذراع بسبب الألم وانخفاض وظيفة الأوتار والعضلات.

 تشخيص مرض الكفة المدورة

يقترح مرض الكـفة المدورة من خلال تاريخ المريض من الأنشطة وأعراض الألم في الكتف المذكورة أعلاه، عند إجراء التشخيص، يمكن للطبيب ملاحظة الألم المتزايد مع بعض حركات الكتف، والألم ناتج عن التهاب موضعي وتورم في الأوتار المصابة في الكفة المدورة. بالإضافة إلى ذلك، مع دموع الأوتار الشديدة في الكفة المدورة ويسقط الذراع بسبب الضعف (علامة ذراع الهبوط الإيجابية) عند الابتعاد عن الجسم.

يمكن تأكيد تشخيص مـرض الكفة المدورة عن طريق اختبار الأشعة، في بعض الأحيان، يمكن أن تظهر الأشعة السينية إصابات عظمية، مما يشير إلى مـرض الكفة المدورة الشديدة منذ فترة طويلة، ينطوي المفصل على حقن صبغة التباين في مفصل الكتف للكشف عن التسرب من الكفة المدورة المصابة، التصوير بالرنين المغناطيسي هو اختبار تصوير موسع يستخدم المغناطيس والكمبيوتر لإنتاج صور مفصلة لأنسجة الكتف، يتمتع التصوير بالرنين المغناطيسي بميزة إضافية تتمثل في توفير المزيد من المعلومات من الأشعة السينية أو منظار المفاصل، خاصة إذا كانت هناك حالة غير مـرض الكفة المدورة.

علاج مرض الكفة المدورة

يعتمد علاج مـرض الكفة المدورة على شدة الإصابة بأوتار الكفة المدورة والحالة الأساسية للمريض، يتم التعامل مع مـرض الكفة المدورة الخفيف مع الأدوية المضادة للالتهابات في الجليد والراحة (مثل الإيبوبروفين وغيرها). عموما، يتم وضع العلاج الطبيعي باستخدام إعادة التأهيل التدريجي وممارسة التمارين المصممة خصيصًا لتقوية الكفة المدورة.

يمكن للمرضى الذين يعانون من الألم المستمر وتقييد الحركة الاستفادة من حقن الكورتيزون حول الكفة المدورة، الحقن المتكررة قد تكون ضرورية.

يمكن أن تتطلب أمراض الكفة المدورة الشديدة إصلاحًا جراحيًا.

الضغط تحت الأخرمي هو إزالة جزء صغير من العظام (الأخرم) والأنسجة الرخوة (الجراب) التي تحيط بالكفة المدورة، يمكن لهذا الإزالة تخفيف الضغط على الكفة المدورة في ظروف معينة وتعزيز الشفاء والتعافي، يمكن القيام بهذا الإجراء عن طريق تقنيات جراحية بالمنظار أو مفتوحة، تم الإبلاغ عن كلتا الطريقتين بنجاح متساو.

إن مـرض الكفة المدورة الأكثر حدة، عادة ما يتطلب جراحة لتحقيق أفضل النتائج. تتضمن هذه الإجراءات، التي يمكن إجراؤها أيضًا عن طريق تنظير المفصل أو الجراحة المفتوحة،و إصلاح الكفة المدورة الممزقة عن طريق خياطة الأنسجة معًا مرة أخرى. في نهاية المطاف، فإن الشفاء من مـرض الكفة المدورة يتطلب غالبًا علاجًا طبيعيًا وإعادة تأهيل موسعين.

العلاجات المنزلية لـ مرض الكفة المدورة

يتم علاج مرض الـكفة المدورة الخفيف بحزم التبريد والراحة والأدوية المضادة للالتهابات (مثل الإيبوبروفين وغيرها)، من الضروري تجنب إعادة تثبيت الكتف عن طريق تجنب الأنشطة التي تشدد المفصل.

مضاعفات مرض الكفة المدورة

المضاعفات الأكثر خطورة لـ مـرض الكفة المدورة هي الكتف المتجمد، الكتف المتجمد هو نتيجة للتندب الذي يحدث حول المفصل الملتهب ويؤدي إلى فقدان نطاق الحركة ووظيفة المفصل. يشار إلى الكتف المتجمد أيضًا باسم التهاب المحفظة اللاصق.

 المتخصصين في علاج مرض الكفة المدورة

من بين الأخصائيين الذين يعالجون مرض الكفة المدورة وأخصائيو الطب العام، بما في ذلك الممارسين العامين والممارسين الأسريين وأخصائيي الأمراض الباطنية، وكذلك جراحي العظام والأطباء الفيزيائيين وأطباء الروماتيزم والمعالجين الفيزيائيين.

توقعات مرض الـكفة المدورة

بدون علاج، يمكن للكتف أن يفقد وظيفة كاملة بشكل دائم من مرض الـكفة المدورة، إصابات الكفة المدورة الثانوية تسبب اختلال وظيفي خفيف إلى متوسط. يمكن أن تسبب إصابات الكفة المدورة الشديدة خللاً كاملاً في مفصل الكتف، يمكن أن يؤدي التندب المحيط بالكتف (التهاب المحفظة اللاصق) إلى تقييد ملحوظ لنطاق حركة الكتف (الكتف المتجمد).

الحاجة الماسة لإعادة التأهيل والعلاج الطبيعي هو المعيار مع مـرض الكفة المدورة كبير، بعض المرضى لا يتعافون من الوظيفة الكاملة لمفصل الكتف.

 الوقاية من مرض الـكفة المدورة

يمكن الوقاية من مرض الـكفة المدورة عن طريق تجنب إصابة أوتار الكتف. كما يمكن الوقاية من مـرض الكفة المدورة عن طريق تقوية عضلات الكفة المدورة بتمارين مصممة لهذا الغرض، يجب أن تكون السلالات المتكررة، خاصة حركات الذراع فوق الرأس  تكون محدودة.

استشارات متعلقة

تعليقان على “مرض الكفة المدورة rotator cuff disease

  1. مشكورين على جهودكم

  2. شكرا على المعلومات المفيدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *