أداليموماب Adalimumab

يُستخدم أداليموماب للحقن تحت الجلد، وذلك لمنع ظهور أعراض وتطور التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب الفقرات التصلبي.

ويتم استخدام أداليموماب في الأطفال ما فوق العامين، وكذلك كبار السن لعلاج التهاب المفاصل الروماتيدى مجهول السبب، كما يُستخدم أيضاً لعلاج التهاب المفاصل الصدفي، وهو نوع من التهاب المفاصل الذى يُسبب الألم والتورم في المفاصل مع وجود بقع من الجلد المتقشر في بعض مناطق الجسم، وعادة ما يحدث الالتهاب الصدفي مع حالة جلدية أخرى تسمى بـ الصدفية. ويمكن استخدام أداليموماب وحده أو بالاشتراك مع أدوية أخرى مثل ميثوتريكسات.

ويُستخدم أداليموماب أيضاً لعلاج مرض كرون النشط في المرضي الذين لم تساعدهم أي أدوية أخرى مثل انفلياكسيمب، كما يُستخدم أيضاً لعلاج القولون التقرحى في المرضي الذين لم تساعدهم أى أدوية أخرى مثل آزويثوبرين والكورتيكوستيرويدات.

ويمكن أن تُستخدم حقن أداليموماب لعلاج الصدفية المزمنة، وهو مرض جلدى يتميز بظهور بقع حمراء وقشور بيضاء على جلد المريض، كما تُستخدم أيضاً في علاج التهاب الغدد العرقية القيحى. ولا يصرف هذا الدواء إلا بتعليمات الطبيب المعالج لك. وتتوفر جرعات الـ أداليموماب في صورة محلول للحقن تحت الجلد.

ما قبل استخدام دواء أداليموماب

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله. وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، ولذلك ينبغى النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأى نوع من الحساسية تجاه هذه الأدوية، أو أى نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة إذا كنت تعاني من أى نوع من الحساسية، سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

لم تُظهر الدراسات المناسبة التي أجريت على الأطفال أى مشاكل تمنع استخدام أداليموماب لعلاج التهاب المفاصل مجهول الهوية في الأطفال من عمر عامين إلى 17 عام. وعلى الرغم من ذلك، لم تثبت سلامة وفعالية استخدام أداليموماب في الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين لعلاج التهالب المفاصل اليفعى مجهول الهوية، وكذلك في الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أعوام لعلاج مرض كرون.

كبار السن

الدراسات المناسبة التي أُجريت على كبار السن لم تظهر أى مشاكل تمنع من استخدام حقن أداليموماب في كبار السن لعلاج التهابات المفاصل، ومع ذلك قد تُسبب التهابات خطيرة، وفي بعض الأوقات مشاكل سرطانية خطيرة، ولذلك يجب توخى الحذر عند استخدام أداليموماب في المرضي كبار السن.

الحمل

يُعتبر أداليموماب من الأدوية الآمنة التي يمكن استخدامها في جميع مراحل الحمل، حيث لم تُثبت الدراسات التي أجريت على الحيوانات وجود أى أضرار على الأجنة. ولا توجد دراسات كافية تثبت وجود ضرر على الأجنة.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد دراسات كافية أجريت على النساء المرضعات لتحديد خطر استخدام الأداليموماب أثناء االرضاعة الطبيعية، ولذلك يجب موازنة الفوائد ضد المخاطر المحتملة.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، إلا أنه يجب استخدام نوعان مختلفان من الأدوية معاً في بعض الحالات، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أياً من الأدوية المذكورة أدناه، حيث تتم اختيار التفاعلات الدوائية اللأتية على أساس أهميتها المحتملة، وليست بالضرورى أن تكون شاملة للجميع.

ولا ينصح باستخدام دواء من الهذه الفئة مع أياً من الأدوية التالية، فقد يقرر طبيبك المعالج تغيير أى نوع من هذه الأدوية في هذه الفئة، أو تغيير بعض الأدوية الأخرى التي تتناولها.

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعضاً من هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله وبعده، أو عند تناول بعض الأنواع المعينة من الطعام، مما قد يؤدى إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية.

وقد يؤدى تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، ولذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أوالكحول أوالتبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، ولذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، خاصة:

الاستخدام العلاجي

يأتى أداليموماب مع نشرة داخلية تحتوي على معلومات، واقرأ النشرة الداخيلة بعناية، وإذا كان لديك أي استفسار أستشر طبيبك المعالج. وفي حالة وجود أى أسئلة لديك بخصوص أياً من ذلك، من الضرورى استشاره الطبيب المعالج.

وسوف تتعرف من خلال نشرة التعليمات الداخلية على الأماكن المناسبة التي يتم من خلالها حقن الـ أداليموماب، مما يمكنك من حقنه في أماكن مختلفة في الجسم في كل مره يتم فيها حقن الدواء، وسوف يحد ذلك من المشاكل التي يُسببها الحقن في الجلد.

وهذا الدواء متوفر في شكلين، حيث يمكنك استخدام القلم أو الحقنة المملوءة سابقاً. ولاستخدام القلم أو الحقنة يرجى اتباع الآتي:

  • اجمع العناصر التي ستحتاجها على سطح منظف مسبقاً.
  • اغسل يديك بالماء والصابون قبل وبعد استخدام هذا الدواء.
  • ازل الحقنة من الكرتونة أو أخرج القلم من الثلاجة، وضعها على قطعة من القماش.
  • انتظر من 15 إلى 30 دقيقة، لتسخين الحقنة أو القلم، أو لتصل لدرجة حرارة الغرفة.
  • افحص السائل بالحقنة أو القلم، فيجب أن يكون واضحاً وعديم اللون، وإذا كان الدواء غير واضح اللون ويحتوي على جسيمات، فلا تستخدم الحقنة أو القلم.
  • إذا لم يكن القلم يحتوي على الجرعة الكاملة من الدواء، فلا تستخدمه واتصل بالصيدلي الخاص بك.
  • تحقق من تاريخ انتهاء الصلاحية على الحقنة أو القلم.
  • اختر موقع الحقن على جسمك، ثم نظف موضع الحقن واتركها لتجف.
  • لا تحقن في مناطق جلدية حمراء أو كدمات، وإذا كنت مصاباً بالصدفية، فلا تحقن الدواء في منطقة جلدية مرتفعة أو سميكة أو مرتفعة أو حمراء أو متقشرة.
  • تخلص من الحقن والأقلام المستعملة في حاوية صلبة مغلقة، لا تستطيع الإبر اختراقها.

الجرعات

الجرعه العلاجيه لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، فيجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، فإذا كانت تلاحظ اختلاف في جرعتك، فلا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، وكذلك عدد الجرعات التي يتم وضعه في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كل من الجرعات، وأيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء، والتي تعتمد على المشكله الصحية التي يُستخدم الدواء لأجلها.

جرعة الأداليموماب في صورة حقن تحت الجلد

مرض كرون

  • للبالغين والأطفال ما فوق الـ 6 أعوام، ووزنها 40 كيلوجرام أو أكثر، يتم حقن 160 ملليجرام على جرعات مقسمة تحت الجلد، ويمكن إعطاؤها أربع مرات يومياً، أو مرتين يومياً لمدة يومين، وبعد أسبوعين يتم إعطاء جرعة 80 ملليجرام، ثم جرعة مقدارها 40 ملليجرام كل أسبوع.
  • للأطفال بعمر 6 سنوات ووزنهم 40 كيلوجرام أو أقل، يتم حقن 80 ملليجرام بجرعات مقسمة، ويمكن إعطاؤها أربع مرات يومياً، أو مرتين يومياً لمدة يومين، وبعد أسبوعين يتم إعطاء جرعة 40 ملليجرام، ثم جرعة مقدارها 20 ملليجرام كل أسبوع.
  • للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات، يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

التهاب الغدد العرقية القيحي

  • للبالغين، في البداية يتم حقن 160 ملليجرام على جرعات مقسمة تحت الجلد، ويمكن إعطاؤها أربع مرات يومياً، أو مرتين يومياً لمدة يومين، وبعد أسبوعين يتم إعطاء جرعة 80 ملليجرام، ثم جرعة مقدارها 40 ملليجرام كل أسبوع.
  • للأطفال، يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

التهاب المفاصل اليفعى مجهول السبب

  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين العامين والـ17 عام ويزنون 30 كيلوجرام أو أكثر، فيتم استخدام 40 ملليجرام تحت الجلد كل أسبوعين.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين العامين والـ 17 عام ويزنون ما بين الـ15 إلى 30 كيلوجرام أو أكثر: 20 ملليجرام تحت الجلد كل أسبوعين.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين العامين وال17 عام ويزنون ما بين 10 إلى 15 كيلوجرام أو أكثر: 10 ملليجرام تحت الجلد كل أسبوعين.
  • للاطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

التهاب القزحية

  • للبالغين: يتم حقن 80 ملليجرام تحت الجلد، ثم 40 ملليجرام أسبوعياً.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

التهاب المفاصل الصدفي

  • للبالغين: 40 ملليجرام حقنة تحت الجلد أسبوعياً.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

االتهاب القولون التقرحى

  • للبالغين: في البداية يتم حقن 160 ملليجرام على جرعات مقسمة تحت الجلد، يمكن إعطاؤها أربع مرات يومياً، أو مرتين يوميا لمدة يومين، وبعد أسبوعين يتم إعطاء جرعة 80 ملليجرام، ثم جرعة مقدارها 40 ملليجرام كل أسبوع.
  • للأطفال: يجب أن يحدد الطبيب المعالج طريقة الاستخدام والجرعة المناسبة.

وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة واللاجوع إلى جدول الجرعات، ولا يجب مضاعفة الجرعات.

التخزين

  • يُحفظ بعيداً عن متناول أيدى الأطفال.
  • لا تحتفظ بالدواء الذى انتهت صلاحية استخدامه، واسأل الطبيب عن كيفية التخلص من الأدوية التي لا تستخدمها.
  • تُخزن في الثلاجة بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يتم تجميدها.

الاحتياطات والتحذيرات

من المهم للغاية تحديد زيارات منتظمة مع الطبيب المعالج، لفحص مدى تقدمك العلاجي، لتأكيد إذا ما كان أداليموماب يعمل بطريقة سليمة، وكذلك قد تكون بحاجة لإجراء فحوصات الدم والبول، للتحقق من الأعراض الجانبية الغير مرغوب فيها.

وستحتاج أنت أو طفلك إلى اختبار جلدى لمرض السل، واخبر طبيبك إذا كان لديك أو لدى أي شخص في منزلك رد فعل إيجابي لمرض السل. ويمكن للأداليموماب أن يقلل عدد كرات الدم البيضاء في الدم لفترة مؤقتة، مما يزيد من احتمالية الإصابة بالعدوى.

ويمكن أيضاً أن يقلل نسبة الصفائح الدموية والتي لها دور هام في تجلط الدم. وإذا حدث ذلك، فهناك احتياطات معينة يجب اتخاذها، وذلك لتقليل خطر الإصابة بالعدوى والنزيف، خاصة عندما يقل عدد خلايا الدم:

ويجب تجنب الأشخاص المصابين بالعدوى، كما يجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، إذا كنت تعتقد إنك مصاب بعدوى، أو إذا كنت تعاني من التالي:

  • حمى.
  • قشعريرة.
  • سعال.
  • ألم أسفل الظهر.
  • ألم في الجانب.
  • بحة في الصوت.
  • صعوبة وألم في التبول.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، في حالة وجود:

  • أى نزيف غير عادى.
  • كدمة.
  • براز أسود.
  • دم فى البول أو البراز.
  • نقاط حمراء على الجلد.

ومن الجيد توخى الحذر في التالي:

  • عند استخدام فرشاة الاسنان أو خيط الأسنان والمسواك.
  • لا تقم بلمس عينيك، أو داخل أنفك، إلا إذا كنت قد غسلت يديك جيداً من قبل، ولم تلامس أى شئ في هذه الأثناء.
  • يجب الحذر عند استخدام الأدوات الحادة، مثل شفرة الحلاقة أو أظافر الأصابع أو القدمين.
  • تجنب الرياضات العنيفة أو المواقف الأخرى، التي قد تتسبب في حدوث الإصابات أو الكدمات.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور إذا كنت تعاني من:

  • الألم.
  • ألم أعلى المعدة.
  • بهتان فى لون البراز.
  • البول الداكن.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان.
  • القئ.
  • اصفرار العيون.

ويمكن أن تكون هذه الأعراض خاصه بمشاكل خطيرة في الكبد. وقد يُسبب أداليموماب تفاعلات طبية خطيرة، مثل الحساسية المفرطة. ويجب إخبار الطبيب المعالج على الفور في حالة حدوث:

  • طفح جلدى.
  • حكة.
  • صعوبة في التنفس.
  • مشكلة في البلع.
  • تورم في اليدين أو الوجه والفم.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، في حالة:

  •  تغير كم وعدد المرات التي قمت بالتبول فيها.
  • حدوث ألم أسفل الظهر أو في الجانب.
  • وجود صعوبة وألم عند التبول.

وتحتوي سدادة قنينة الدواء على سدادة من المطاط الطبيعي التي تحتوى على ماده اللاتكس، مما قد يؤدى إلى الإصابه بالحساسية، عند بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه ماده اللاتكس، ولذلك يجب إخبار طبيبك المعالج إذا كان لديك حساية من مادة اللاتكس، قبل البدء في تناول الدواء.

وبينما يتم علاجك بالأداليموماب، وبعد التوقف عن استخدامه، لا تأخذ أي لقاحات إلا بعد استشارة الطبيب، فقد يقوم الأداليموماب بالتقليل من مقاومة جسمك، مما قد يُعرضك للإصابة بالعدوى التي تأخُذ اللقاح من أجل الوقاية منها.

الأعراض الجانبية

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة للأداليموماب، إلا إنه قد يتسبب في بعض الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية، إلا إنها تحتاج إلى عناية طبية عند حدوثها.

واستشر طبيبك في حالة حدوث أياً من الأعراض الجانبية الآتية:

الأكثر شيوعاً

  • امتلاء البطن.
  • آلام الجسم.
  • السعال.
  • بحة في الصوت.
  • احتقان الأذن.
  • الغازات مع آلام في البطن.
  • الدوار.
  • فقدان الصوت.
  • احتقان الأنف.
  • التنفس السريع.
  • الارتجاف.
  • العطش.
  • مشاكل في النوم.
  • جلد دافئ.
  • تجاعيد الجلد.

الأقل شيوعاً

  • ألم في المعدة.
  • نزيف مهبلي غير طبيعي.
  • إفرازات مهبلية.
  • ألم في الذراع والظهروالفك.
  • براز أسود.
  • نزيف في اللثة.
  • العمى.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • عظام مهشمة.
  • ألم في الصدر.
  • قشعريرة برد.
  • إفرازات دموية من الحلمة.
  • تغير في لون البشرة.
  • ارتباك.
  • الإمساك.
  • سعال.
  • بصق دموى.
  • انخفاض معدلات التبول.
  • حمى.
  • دوخة.
  • نسيان.
  • الرغبة المتكررة للتبول.
  • الشعور العام بالمرض.
  • التنفس غير المنتظم.
  • نبض غير منتظم.
  • التهيج.
  • هلوسة.
  • فقدان الشهية.
  • تشنجات عضلية.
  • غثيان.
  • تعرق ليلي.
  • نوبات.
  • العطس.
  • حمى شديدة مفاجأة.
  • تورم الغدد.
  • تورم أوردة الرقبة.
  • ضيق في الصدر.
  • تعب عام.
  • زيادة في الوزن غير عادية.
  • اصفرار الجلد والعيون.
  • اضطربات بصرية.
  • القئ الدموي.

أعراض جانبية غير معروفة

  • تقرحات و تقشير في الجلد.
  • إسهال.
  • ألم في المفاصل.
  • ظهور بقع حمراء على الجلد.
  • عيون حمراء ومتهيجة.
  • نزيف غير عادى وكدمات.

وعادة قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء. واستشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك.

الأكثر شيوعاً

  • ألم في المثانة.
  • نزيف.
  • الاحتراق.
  • البرودة.
  • تلون الجلد.
  • الشعور العام بعدم الراحة أو المرض.
  • قشعريرة.
  • ندبات.
  • وجع عام.
  • تورم.
  • تنميل.
  • تقرحات.
  • دفء.

الأقل شيوعاً:

  • صعوبة في البلع.
  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة في المشي.
  • جفاف في الفم.
  • حرقة في المعدة.
  • عسر الهضم.
  • فقدان السمع.
  • تغيرات في الدورة الشهرية.
  • ألم في العضلات.
  • القرح.
  • ألم في العضلات.
  • تورم في المفاصل.

وإذا لاحظت أى أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *