ابليرينون Eplerenone

ينتمي ابليرينون إلى الفئة العامة من الأدوية التي تسمى خافضات الضغط؛ حيث يتم استخدامه بمفرده أو مع أدوية أخرى لعلاج ارتفاع ضغط الدم، كما يُستخدم لعلاج قصور القلب الاحتقاني بعد نوبة قلبية.

ويُسبب ارتفاع ضغط الدم زيادة العبء على عمل القلب والشرايين، لذا إذا استمر ارتفاع الضغط لفترة طويلة، قد لا يعمل القلب والشرايين بشكل صحيح، وقد يؤدي ذلك إلى تلف الأوعية الدموية في المخ والقلب والكليتين، مما يؤدي إلى حدوث سكتة دماغية أو فشل القلب أو الفشل الكلوي، وبالتالي قد تقل احتمالية حدوث هذه المشكلات إذا تم التحكم في ضغط الدم.

الشكل الدوائي لـ ابليرينون

ويصرف هذا الدواء فقط بوصفة طبية. وهذا الدواء متوفر في شكل أقراص.

قبل استعمال دواء ابليرينون

عند اتخاذ قرار استخدام دواء معين، يجب الموازنة بين المخاطر التي قد يسببها هذا الدواء والآثار الإيجابية التي يحققها استخدام هذا الدواء؛ ومن ثم تستطيع اتخاذ القرار مع طبيبك، وبالنسبة لهذا الدواء، فينبغي مراعاة ما يلي:

الحساسية

أخبر طبيبك إذا كان لديك أي رد فعل غير طبيعي أو حساسية لهذا الدواء أو أي أدوية أخرى، كما ينبغي عليك أيضاً أن تخبر أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك إذا كان لديك أي أنواع أخرى من الحساسية مثل الأطعمة أو الأصباغ أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية، فيجب قراءة النشرة أو مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

لم يتم إجراء دراسات على العلاقة بين العمر وتأثير هذا الدواء في الأطفال (أقل من 4 سنوات) الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم؛ لم يتم إثبات الأمان والفعالية. ولم يتم إجراء دراسات على العلاقة بين العمر وتأثير هذا الدواء في الأطفال الذين يعانون من قصور القلب؛ لم يتم إثبات الأمان والفعالية.

كبار السن

الدراسات التي أجريت حتى الآن لم تثبت حدوث مشاكل خاصة من شأنها أن تحد من فائدة ابليرينون في كبار السن، ولكن قد تزداد خطورة حدوث الآثار الجانبية في المرضى كبار السن.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد دراسات كافية على المرضعات والأطفال الرضع لتحديد مدى الخطر الذي قد ينتج عن استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية، فينبغي الموازنة بين الفوائد والمخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية.

التفاعلات الدوائية لـ ابليرينون

ابليرينون
التركيب الكيميائي للدواء

على الرغم من أنه قد يحظر استخدام بعض الأدوية معًا على الإطلاق، إلا أنه في حالات أخرى قد يلزم استخدام دواءين مختلفين معًا حتى لو كان هناك تأثير من أحدهما على الآخر؛ وفي هذه الحالات، قد يتوجب على الطبيب في تغيير الجرعة، أو اتخاذ احتياطات أخرى ضرورية.

ومن المهم بشكل خاص أن يعرف أخصائي الرعاية الصحية إذا كنت تتناول أياً من الأدوية المذكورة أدناه؛ حيث لا يُنصح باستخدام هذا الدواء مع أي من الأدوية التالية، ولكن قد يتوجب في بعض الأحيان استخدام دواءين معا؛ وفي هذه الحالة قد يقوم الطبيب بتغيير الجرعة أو مدى استخدام أحد الدواءين أو كليهما.

  • أميلوريد
  • كلاريثروميسين
  • كوبيسيستات
  • امبيرانيفير
  • يتراكونازول
  • الكيتوكونازول
  • وبينافير
  • نيفازودون
  • نلفينافير
  • بوساكونازول
  • بوتاسيوم
  • ريتونافير
  • ساكوينافير
  • سبيرونولاكتون
  • تريامتيرين
  • أسيكلوفيناك
  • أسيميتاسين
  • ألاسيبريل
  • أبريبيتانت
  • ثالث أكسيد الزرنيخ
  • الأسبرين
  • اتازنفير
  • بينازيبريل
  • برومفيناك
  • بوفيكساماك
  • كابتوبريل
  • سيليكوكسيب
  • سيريتينيب
  • الكولين الساليسيلات
  • سيلازابريل
  • كلونيكسين
  • ديلابريل
  • ديكسيبوبروفين
  • ديكسكيتوبروفين
  • ديكلوفيناك
  • ثنائي الفلونيزال
  • ديلتيازيم
  • ديبيرون

أدوية أخرى تتفاعل مع ابليرينون وتسبب آثاراً جانبية:

  • درونيدارون
  • دروكسيكام
  • اريثروميسين
  • إتودولاك
  • إيتوفينامات
  • إتوريكوكسيب
  • فلبيناك
  • فينوبروفين
  • فلوكونازول
  • حمض فلوفيناميك
  • فلوربيبروفين
  • فوزينوبريل
  • ايبوبروفين
  • إيماتينب
  • إندوميثاسين
  • كيتوبروفين
  • كيتورولاك
  • يسينوبريل
  • لورنوكسيكام
  • لوكسوبروفين
  • لوميراكوكسيب
  • ميكلوفينامات
  • حمض الميفيناميك
  • ميلوكسيكام
  • موكسيبريل
  • نابوميتون
  • نابروكسين
  • حمض النيفلوميك
  • نيميسوليد
  • نيميسوليد بيتا سيكلوديكسترين
  • أوكسابروزين
  • أوكسي فينبوتازون
  • بيريندوبريل
  • الفنيل
  • بيروكسيكام
  • بروبيفينازون
  • بروكوازون
  • كوينابريل
  • راميبريل
  • حمض الصفصاف
  • سالسالات
  • ساليسيلات الصوديوم
  • سبيرابريل
  • سولينداك
  • تينوكسيكام
  • حمض التولفينيك
  • تولميتين
  • تراندولابريل
  • ميثوبريم
  • فالديكوكسيب
  • فيراباميل
  • زوفينوبريل
  • عرق السوس

تفاعلات أخرى

يجب عدم استخدام بعض الأدوية في وقت تناول الطعام أو قبله أو بعده، كما يحظر تناول أنواع معينة من الطعام حتى لا يحدث تفاعلات مع الدواء. وكذلك قد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ إلى حدوث تفاعلات مع بعض الأدوية؛ لذا يجب أن تناقش مع أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك استخدام الدواء الخاص بك مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

تعليمات استخدام دواء ابليرينون

  • تناول هذا الدواء بالضبط حسب توجيهات الطبيب، مع مراعاة ضرورة الالتزام بالتعليمات من حيث الجرعة ومواعيد الجرعات والفترة الزمنية المحددة للعلاج.
  • هذا الدواء يأتي مع دليل الدواء وتعليمات المريض، يجب قراءة واتباع التعليمات بعناية.
  • بالإضافة إلى استخدام هذا الدواء، قد يشمل علاج ارتفاع ضغط الدم التحكم في الوزن والتغييرات في أنواع الأطعمة التي تتناولها وخاصة الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم (الملح).
  • العديد من المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم لا تظهر عليهم أي علامات لهذه المشكلة، بل وقد يشعر العديد منهم أنهم على ما يرام، لذلك من المهم جدًا تناول الدواء حسب توصيات الطبيب حتى عند الشعور بالتحسن.
  • تذكر أن هذا الدواء لن يعالج ارتفاع ضغط الدم لديك، ولكنه يساعد في تنظيم الضغط والسيطرة عليه؛ لذلك يجب أن تستمر في تناوله حسب التوجيهات، قد تضطر إلى تناول دواء ارتفاع ضغط الدم مدى الحياة.
  • إذا لم يتم علاج ارتفاع ضغط الدم، فقد يسبب مشاكل خطيرة مثل، قصور القلب أو مرض الأوعية الدموية أو السكتة الدماغية أو أمراض الكلى.
  • يمكن تناول هذا الدواء مع أو من دون الطعام.

جرعات دواء ابليرينون

تختلف الجرعة باختلاف المريض، لذا من الضروري اتباع أوامر الطبيب أو التوجيهات على نشرة الدواء والتي تتضمن معلومات عن متوسط الجرعات من هذا الدواء، وفي حالة اختلاف جرعتك فلا يجب أن تغيرها إلا إذا أخبرك الطبيب بذلك.

ويعتمد مقدار الدواء الذي تتناوله على مدى فعالية الدواء، كما يتوقف كل من عدد الجرعات التي تتناولها في اليوم، والفترة الزمنية ما بين الجرعات، وطول المدة التي يجب أن تتناول فيها الدواء على نوع الحالة المرضية.

الجرعة الدوائية عن طريق الفم (أقراص)

في حالة فشل القلب الاحتقاني بعد نوبة قلبية:

  • البالغين: في البداية، 25 ملليجرام مرة واحدة يوميًا، ثم قد تزيد الجرعة إلى 50 مجم مرة واحدة يوميًا، ويقوم الطبيب بضبط الجرعة الخاصة بك حسب الحاجة والتعود.
  • الأطفال: يجب تحديد الاستخدام والجرعة من قبل الطبيب.

لارتفاع ضغط الدم:

  • البالغين والمراهقين والأطفال فوق سن 4 سنوات: في البداية، 50 ملليجرام مرة واحدة يوميًا، وقد تزيد الجرعة إلى 50 مجم مرتين في اليوم.
  • الأطفال حتى عمر 4 سنوات: يجب أن يحدد طبيبك الاستخدام والجرعة.

الجرعة المنسية

إذا نسيت جرعة من هذا الدواء، تناولها في أقرب وقت ممكن، أإذا ما كان وقت الجرعة التالية قد حان، فيمكنك تجاوز الجرعة الفائتة ومن ثم العودة إلى جدول الجرعات العادية؛ يحظر مضاعفة الجرعات.

تخزين دواء ابليرينون

يتم تخزين الدواء في وعاء مغلق في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، كما يجب حفظه من التجميد، ويجب حفظه بعيداً عن متناول الأطفال، ويجب التخلص من الدواء إذا انتهت صلاحيته أو لم يعد هناك حاجة إليه، يمكنك استشارة الطبيب المختص عن كيفية التخلص من أي دواء لا تستخدمه.

احتياطات استعمال دواء ابليرينون

من المهم جداً أن يقوم الطبيب بفحص تطور الحالة في زيارات منتظمة، سيسمح هذا لطبيبك بمعرفة إذا ما كان الدواء يعمل بشكل صحيح، ولتحديد إذا ما كان ينبغي عليك الاستمرار في تناوله، وقد يلزم فحص الدم والبول والاختبارات المعملية الأخرى للتحقق من الآثار غير المرغوب فيها، فإذا لم تتحسن حالتك، أو إذا أصبح الأمر أسوأ، استشر طبيبك.

ويحظر تناول الأدوية التالية عند استعمال دواء ابليرينون:

  • أميلوريد
  • كلاريثروميسين
  • إيتراكونازول
  • كيتوكونازول
  • نيفازودون
  • نيلفينافير
  • ريتونافير
  • سبيرونولاكتون
  • تريامتيرين
  • ترولياندوميسين

ولا تتناول أدوية أخرى إلا بعد استشارة الطبيب؛ ويشمل ذلك بشكل خاص مكملات البوتاسيوم أو بدائل الملح التي تحتوي على البوتاسيوم. وهذا الدواء قد يزيد من كمية البوتاسيوم في الدم؛ واستشر طبيبك على الفور إذا كنت تعاني من:

  • آلام في البطن أو المعدة
  • الارتباك
  • صعوبة في التنفس
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • الغثيان أو القيء
  • العصبية
  • خدر أو وخز في اليدين أو القدمين أو الشفاه
  • ضيق في التنفس
  • ضعف أو ثقل الساقين

الأعراض الجانبية لـ دواء ابليرينون

ابليرينون

إلى جانب آثاره المطلوبة، قد يُسبب الدواء بعض الآثار غير المرغوب فيها التي قد لا تحدث بالضرورة، إلا أنها إذا حدثت قد تحتاج إلى عناية طبية. واستشر طبيبك على الفور في حالة حدوث أي من الآثار الجانبية التالية:

  • زيادة الكوليسترول في الدم
  • زيادة الدهون الثلاثية في الدم
  • آلام في البطن أو المعدة
  • ألم في الذراع أو الظهر أو الفك
  • ألم في الصدر أو عدم الراحة
  • ضيق أو ثقل الصدر
  • ارتباك
  • صعوبة في التنفس
  • دوخة
  • صداع
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • تورم كبير يشبه انتبارات على الوجه والجفون والشفتين واللسان والحلق واليدين والساقين والقدمين أو الأعضاء التناسلية
  • غثيان
  • الهلع
  • خدر أو وخز في اليدين أو القدمين أو الشفاه
  • ألم في الذراعين أو الفك أو الظهر أو الرقبة
  • طفح جلدي
  • ضيق في التنفس
  • تعرق
  • قيء
  • ضعف أو ثقل الساقين

وقد تحدث بعض الآثار الجانبية التي لا تحتاج عادة إلى عناية طبية والتي قد تختفي أثناء العلاج عندما يعتاد الجسم على الدواء، وقد يخبرك أخصائي الرعاية الصحية عن طرق لمنع أو تقليل بعض هذه الآثار الجانبية.

ويجب استشارة أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك إذا استمرت أي من الآثار الجانبية التالية أو إذا كان لديك أي أسئلة حولها:

  • نزيف مهبلي غير طبيعي
  • ألم الثدي
  • قشعريرة
  • تعكير البول
  • سعال
  • إسهال
  • حمى
  • الشعور العام بعدم الراحة أو المرض
  • ألم المفاصل
  • فقدان الشهية
  • آلام العضلات
  • تورم أو ألم في الثديين في كل من الإناث والذكور
  • التعب أو الضعف

والآثار الجانبية الأخرى غير المدرجة قد تحدث أيضا في بعض المرضى، فإذا لاحظت أي آثار أخرى، استشر طبيبك المختص.

الأسماء التجارية لـ دواء ابليرينون

  • انسبرا

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *