ADVERTISEMENT

اميلورايد Amiloride

يستخدم دواء اميلورايد لعلاج ارتفاع ضغط الدم ومن الممكن استخدام الدواء مع بعض الأدوية الأخرى لعلاج ارتفاع ضغط الدم، ويعتبر ارتفاع ضغط الدم من الأمراض المزمنة التي تزيد العبء على القلب والشرايين إذا لم يتم السيطرة على ارتفاع ضغط الدم بطريقة صحيحة.

وقد يؤدي ارتفاع ضغط الدم المزمن إلى حدوث تلف في الأوعية الدموية الموجودة في القلب، والكلى، والمخ، مما قد يؤدي لحدوث جلطة أو فشل في القلب. وقد يصل الأمر إلى الإصابة بـ الفشل الكلوي في بعض الأحيان، ويزيد ارتفاع ضغط الدم من فرص الإصابة بـ النوبات القلبية، ولكن في حالة التحكم في ارتفاع ضغط الدم تقل فرص حدوث المضاعفات السابقة.

ADVERTISEMENT

و يعتبر دواء اميلورايد من الأدوية المدرة للبول، ويستخدم اميلورايد أيضاً في علاج قصور القلب الاحتقاني، ويمنع الدواء الجسم من فقدان الكثير من البوتاسيوم، ويقلل الدواء كمية المياه من الجسم عن طريق زيادة تدفق البول، مما يساعد على خفض ضغط الدم.

لا يتم وصف الدواء بدون وصفة طبية من الطبيب المعالج لتحديد الجرعة المناسبة ولتجنب حدوث المضاعفات الجانبية.

الشكل الدوائي لـ اميلورايد

يتوافر الدواء على هيئة:

  • أقراص.

قبل استخدام دواء اميلورايد

قبل استخدام الدواء يجب مقارنة المخاطر التي تعود عليك بفائدة الدواء، ويجب الانتباه للآتي:

ADVERTISEMENT

الحساسية

فيجب إخبار الطبيب المعالج إذا كنت تعاني من وجود حساسية دوائية لأي نوع من الأدوية أو وجود حساسية من طعام معين أو من الحيوانات، وبالنسبة للمنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية يجب قراءة التعليمات بحرص شديد.

الأطفال

فلا توجد حتى الآن أبحاث كافية تشير بفاعلية استخدام الدواء للأطفال، فالأبحاث تم إجراؤها فقط على البالغين.

كبار السن

الدراسات التي أجريت حتى الآن لم تثبت وجود مشاكل من استخدام الدواء لدى كبار السن، ولكن في حالة وجود مشاكل في الكبد أو الكلى يجب تعديل جرعة الدواء وفقاً للحالة الصحية للمريض.

الحمل

يعتبر الدواء من المجموعة ب، حيث أن الدراسات التي أجريت على الحيوانات لم تثبت وجود أي مشاكل من استخدام الدواء أثناء الحمل.

ADVERTISEMENT

الرضاعة الطبيعية

تشير الأبحاث إلى أن الدواء قد يغير من تركيبة الحليب، لذا يجب مراقبة الطفل جيداً أثناء تناول الدواء.

مشاكل طبية أخرى

قد يؤثر وجود مشاكل طبية أخرى على استخدام هذا الدواء. تأكد من إخبار طبيبك إذا كان لديك أي مشاكل طبية أخرى، وخاصة:

  • مرض السكري (ارتفاع نسبة السكر في الدم).
  • فرط البوتاسيوم في الدم (ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم).
  • الإصابة ببعض أمراض الكلى، مثل انقطاع البول، أو اعتلال الكلى السكري، وفي تلك الحالة لا يتم استخدام الدواء.
  • الإصابة ببعض أمراض القلب.
  • أمراض بالرئة، ويتم استخدام الدواء بحذر شديد حتى لا يؤدي الدواء لحدوث المزيد من المضاعفات الجانبية.
  • الإصابة ببعض أمراض الكبد الشديدة، مثل تليف الكبد أو اعتلال الدماغ الكبدي وفي تلك الحالة لا يتم استخدام الدواء.

التفاعلات الدوائية لـ اميلورايد

اميلورايد
التركيب الكيميائي للدواء

بالرغم من أن وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً،و لكن في بعض الحالات هناك نوعان مختلفان من الأدوية يفضل استخدامها معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية. وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، حيث إنه تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة وليس بالضرورة أن تكون شاملة للجميع.

لا ينصح بتناول الدواء مع الأدوية التالية:

ADVERTISEMENT
  • تريامتيرين.
  • ابرليرنون.

عادة لا ينصح باستخدام الدوا مع الأدوية التالية، ولكن يمكن استخدام الدواء معها في بعض الحالات، ولكن يجب تغيير الجرعة أو عدد مرات الاستخدام وفقا لحالة المريض:

  • أسيكلوفيناك.
  • أسيميتاسين.
  • ألاسيبريل.
  • أمتولمتين جياسيل.
  • أرجينين.
  • ثالث أكسيد الزرنيخ.
  • الأسبرين.
  • بينازيبريل.
  • برومفيناك.
  • بوفيكساماك.
  • الكولين ساليسيلات.
  • بوبروبيون.
  • كابتوبريل.
  • السيليكوكسيب.
  • سيلازابريل.
  • كلونيكسين.
  • ديلابريل.
  • ديكلوفيناك.
  • ديكسكيتوبروفين.
  • ديبيرون.
  • ديكسيبروفين.
  • ثنائي الفلونزال.
  • هيدروكلوريد دوسفيتيد.
  • الدوبريدول.
  • دروكسيكام.
  • إنالابريل.
  • ايتودلاك.
  • إيتوفينامات.
  • إتوريكوكسيب.
  • فيلبناك.
  • فينوبروفين.
  • فيبرادينول.
  • فيبرازون.

ومن الأدوية الأخرى التي قد تتفاعل مع اميلورايد التالي:

  • فلوكتافينين.
  • ليفوميثاديل.
  • فلوريبيروفين.
  • فوزينوبريل.
  • ايمدابريل.
  • يسينوبريل.
  • لورونوكسيكام.
  • لوكسوبروفين.
  • لوميراكوكسيب.
  • ميكلوفينامات.
  • حمض الميفيناميك.
  • موكسيبريل.
  • مورنفلمات.
  • نابوميتون.
  • نابروكسين.
  • نيبافيناك.
  • حمض النيفلوميك.
  • نيميسوليد.
  • نيميسوليد بيتا سيكلوديكسترين.
  • باريكوسيب.
  • بينتوبريل.
  • بيريندوبريل.
  • الفنيل.
  • بيكتوبروفين.
  • بيروكسيكام.
  • بوتاسيوم.
  • برانوبروفين.
  • بروجلميتاسين.
  • بروبيفينازون.
  • بروكوازون.
  • كوينابريل.
  • راميبريل.
  • روفيكوسي ب.
  • حمض الصفصاف.
  • السالسالات.
  • السوتالول.
  • سبيرابريل.
  • تيموكابريل.
  • تينوكسيكام.
  • حمض التيابروفينيك.
  • حمض التولفينيك.
  • تراندولابريل.
  • حمض فلوفيناميك.
  • ايبوبروفين.
  • إندوميثاسين.
  • كيتوبروفين.
  • كيتورولاك.
  • ميلوكسيكام.
  • أوكسابروزين.
  • أوكسي فينبوتازون.
  • ساليسيلات الصوديوم.
  • سولينداك.
  • ميثوبريم.
  • فالديكوكسيب.
  • زوفينوبريل.

استخدام الدواء مع الأدوية التالية يزيد من حدوث الأعراض الجانبية:

  • كربينوكسولون.
  • جوسيبول.
  • عرق السوس.
  • الكينيدين.

بالرغم من أن وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً،و لكن في بعض الحالات هناك نوعان مختلفان من الأدوية يفضل استخدامها معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية. وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية، حيث إنه تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة وليس بالضرورة أن تكون شاملة للجميع.

تفاعلات أخرى

يجب عدم استخدام بعض الأدوية في وقت تناول الطعام أو تناول أنواع معينة من الطعام نظرًا لأن التفاعلات قد تحدث. وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض الأدوية إلى حدوث تفاعلات. ناقش مع الطبيب المعالج استخدام الدواء الخاص بك مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

قد يؤدي استخدام هذا الدواء مع الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم إلى زيادة خطر حدوث آثار جانبية معينة، ولكن قد يكون من المستحيل تجنب تلك الأطعمة في بعض الحالات، ولكن إذا تم استخدامها معًا، فقد يلجأ الطبيب المعالج إلى تغيير الجرعة أو عدد المرات التي تستخدم فيها هذا الدواء، أو يعطي الطبيب المعالج إرشادات خاصة حول استخدام الطعام أو الكحول أو التبغ.

الاستخدام العلاجي لدواء اميلورايد

بالإضافة إلى استخدام هذا الدواء بانتظام، قد يتضمن علاج ارتفاع ضغط الدم، والتحكم في الوزن، والتخلص من السمنة، وإجراء بعض التغييرات في أنواع الأطعمة التي تتناولها في نظامك الغذائي، وخاصة الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم (مثل ملح الطعام). تحدث مع طبيبك المعالج بشأن خفض الوزن إذا كنت تعاني من السمنة، ويجب عليك أيضاً مراجعة الطبيب المعالج قبل تغيير النظام الغذائي الخاص بك.

العديد من المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم المزمن، لن يلاحظوا وجود أي أعراض تدل على وجود مشكلة ارتفاع ضغط الدم. وقد يتم اكتشاف الإصابة بارتفاع ضغط الدم عن طريق الكشف الروتيني لدى الطبيب المعالج، وعند تناول الدواء قد يشعر الكثير بعدم وجود أعراض لارتفاع ضغط الدم، وبالرغم من ذلك من المهم جدًا أن تتناول الدواء وفقًا لتوجيهات الطبيب المعالج بالجرعات التي يحددها والمتابعة الدورية مع الطبيب المعالج حتى لو شعرت أنك بصحة جيدة.

وتذكر أن تناول هذا الدواء بمفرده لن يعالج ارتفاع ضغط الدم لديك، ولكنه يساعد فقط في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم. ويجب أن تستمر في تناول الدواء وفقًا لتوجيهات الطبيب المعالج والمتابعة الدورية مع الطبيب المعالج حتى لو شعرت أنك بصحة جيدة. وإذا كنت تتوقع خفض ضغط الدم والحفاظ عليه، قد تضطر إلى تناول أدوية ارتفاع ضغط الدم لبقية حياتك.

وإذا لم يتم علاج ارتفاع ضغط الدم، فقد يتسبب ذلك في مشاكل خطيرة مثل قصور القلب، أو أمراض الأوعية الدموية، أو السكتة الدماغية، أو أمراض الكلى.

والدواء بمفرده لن يعمل على خفض ضغط الدم لديك، لذا يجب ممارسة الرياضة بانتظام والاهتمام بالنظام الغذائي. وفي بعض الأحيان قد يتطلب الأمر اللجوء لبعض الأدوية الأخرى المساعدة. من الأفضل تناول هذا الدواء مع الطعام، لذا تحدث مع الطبيب المعالج ليحدد لك الأطعمة التي يمكن تناولها مع الدواء.

جرعات دواء اميلورايد

تختلف جرعة دواء اميلورايد باختلاف الحالة الصحية للمريضk ويقوم الطبيب المعالج بتحديد الجرعة الصحيحة وفقاً للحالة الصحية للمريض والقيام بإجراء بعض الفحوصات البدنية والمعملية للمريض. وسوف نعرض متوسط جرعات الدواء فقط، ويجب الالتزام بالجرعات المحددة من قبل الطبيب المعالج.

تعتمد جرعة الدواء على عدة عوامل وتشمل:

  • قوة الدواء.
  • عدد الجرعات التي تتناولها يومياً.
  • الوقت المسموح به بين الجرعات.
  • مدة تناول الدواء.
  • المشكلة الطبية التي تعاني منها.
  • السن والجنس.

لعلاج ارتفاع ضغط الدم

  • بالنسبة للبالغين، يقوم الطبيب المعالج بتحديد الجرعة 5 ملليجرام مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب المعالج بزيادة الجرعة إذا لزم الأمر.
  • الأطفال، يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

الجرعة المنسية

في حالة نسيان الجرعة، إذا تذكرت الجرعة قبل الجرعة التالية بوقت كافي يمكنك تناول الجرعة المفقودة، ولكن في حالة تذكر تناول الدواء قبل الجرعة التالية مباشرة، يتم أخذ الجرعات في الوقت المحدد وتخطي الجرعة المفقودة ولا يتم مضاعفة الجرعات.

تخزين دواء اميلورايد

يجب تخزين الدواء كالتالي:

  • في علبة مغلقة في درجة حرارة الغرفة بعيداً عن الرطوبة، والضوء المباشر، والحرارة ويجب عدم تجميد الدواء.
  • يجب أن تبقى الأدوية بعيداً عن متناول الأطفال.
  • لا يجب الاحتفاظ بالأدوية لفترات طويلة.
  • يجب التحدث مع طبيبك المعالج بشأن التخلص من الأدوية القديمة منتهية الصلاحية.

احتياطات استخدام دواء اميلورايد

يجب المتابعة الدورية عند الطبيب المعالج بعد استخدام الدواء للتأكد من أن الدواء يعمل بشكل سليم وهل يجب الاستمرار بتناول الدواء أم يجب عليك التوقف عن تناول الدواء. ويجب إجراء فحص للدم والبول كل فترة للتحقق من وجود أي آثار جانبية غير مرغوبة للدواء.

ولا تتناول أي أدوية أخرى بدون الرجوع للطبيب المعالج أولاً، وخاصة المكملات الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم.

وقد يعمل الدواء على زيادة نسبة البوتاسيوم في الدم، لذا استشر طبيبك المعالج في حالة وجود:

  • ألم في منطقة البطن.
  • الشعور بالارتباك الشديد.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الغثيان.
  • وجود صعوبة في التنفس.
  • القيء الشديد.
  • الشعور بالعصبية الشديدة.
  • خدر وتنميل في اليدين.
  • خدر وتنميل في القدمين.
  • خدر وتنميل في الشفاه.
  • ضيق في التنفس.
  • ضعف في الساقين.
  • ثقل في الساقيين.

الأعراض الجانبية لدواء اميلورايد

بالرغم من أن دواء اميلورايد من الأدوية الهامة في علاج ارتفاع ضغط الدم المزمن، فقد يسبب هذا الدواء بعض الآثار الجانبية الغير مرغوبة. وقد لا يسبب الدواء أي أعراض جانبية لدى بعض الأشخاص، لذا يجب عليك التحدث مع طبيبك المعالج في حالة ظهور أي من الأعراض الجانبية الغير مرغوبة للبحث عن طريقة لتقليل أو منع ظهور تلك الأعراض الجانبية.

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً لـ اميلورايد

  • ألم في منطقة البطن.
  • صعوبة في التنفس.
  • عدم انتظام في ضربات القلب.
  • الغثيان والقيء.
  • خدر وتنميل في اليدين.
  • خدر وتنميل في الساقين.
  • خدر وتنميل في الشفاه.
  • ظهور ضيق في التنفس.
  • ظهور ضعف في الساقين.
  • الشعور بالارتباك الشديد.
  • الشعور بالهلع الشديد.

الأعراض الجانبية الأقل شيوعاً لـ اميلورايد

  • الإصابة بألم في الظهر.
  • الشعور بالإثارة.
  • الإصابة بعدم وضوح الرؤية.
  • الإصابة بالغيبوبة.
  • الإصابة بالدوخة.
  • الإصابة بالنعاس.
  • الإصابة بالحمى (ارتفاع درجة الحرارة).
  • الإصابة بصداع الرأس.
  • الإصابة بصعوبة في التنفس.
  • الإصابة بالهلوسة (رؤية أشياء غير موجودة).
  • الإصابة بتصلب الرقبة.
  • التعب الشديد.
  • القيء.
  • الشعور بالتهيج.
  • ظهور بعض التغيرات السلوكية.
  • حدوث بعض التغيرات في المزاج.
  • ظهور بعض التشنجات.
  • الشعور بضيق في منطقة الصدر.
  • الشعور بوجود تزيق في منطقة الصدر.

الأعراض الجانبية النادرة لـ اميلورايد

  • الشعور بألم في الذراعين.
  • الشعور بألم في الفك.
  • ظهور براز أسود اللون.
  • الشعور بحرقة أثناء التبول.
  • الشعور بالحرقة في المعدة.
  • ظهور تشنجات بالعضلات.
  • ظهور الحكة.
  • وجود تنميل بالجسم.
  • الشعور بالوخز.
  • حدوث تغيرات في الرؤية.
  • ظهور ألم في منطقة الصدر.
  • الإحساس بوجود ثقل في منطقة الصدر.
  • القشعريرة.
  • ظهور براز داكن اللون.
  • الإمساك.
  • ظهور بول داكن اللون.
  • الشعور بصعوبة أثناء التبول.
  • الشعور بألم أثناء التبول.
  • الإصابة بالدوخة الشديدة.
  • الإصابة بالدوار الشديد.
  • حدوث دوار عند الوقف فجأة.
  • حدوث دوار عند الاستيقاظ من النوم.
  • الإغماء المفاجئ.
  • وجود نبضات قلب سريعة.
  • وجود نبضات قلب بطيئة.
  • الحكة الشديدة.
  • ظهور براز فاتح اللون.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • فقدان البصر.
  • التعرق.
  • الطفح الجلدي.
  • ظهور رعشة في الذراعين.
  • ظهور رعشة في الساقين.
  • ألم بالمعدة.
  • القيء الدموي (يشبه القهوة).
  • ظهور اهتزاز في الساقين.
  • ظهور اهتزاز في الذراعين.
  • ظهور اهتزاز في القدمين.
  • ظهور اهتزاز في اليدين.
  • ظهور رائحة كريهة في الفم.
  • اصفرار العين.
  • اصفرار الجلد.

الأعراض الجانبية الغير معروفة لـ اميلورايد

  • استمرار آلام المعدة الشديدة.
  • السعال.
  • ظهور ألم أسفل الظهر.
  • جود ألم في الجانبين.
  • شحوب الجلد الشديد.
  • التهاب الحلق.
  • ظهور قرح بيضاء على الشفاه.
  • النزيف.
  • وجود تقرحات على الشفاه.
  • وجود تقرحات في الفم.
  • وجود بقع بيضاء في الفم.
  • تورم الغدد الموجودة في الجسم.
  • ظهور كدمات في الجسم.

آثار الجرعة الزائدة لـ اميلورايد

هناك بعض الأعراض الجانبية التي تظهر نتيجة للجرعة الزائدة، ويجب الإسراع بالذهاب للطبيب المعالج في حالة ظهور أي من تلك الأعراض، وتشمل الأعراض الجانبية للجرعة الزائدة:

  • انخفاض كمية البول.
  • حدوث جفاف في الفم.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • الدوار.
  • تشنج العضلات.
  • ظهور ألم شديد بالعضلات.
  • ألم وضعف شديد بالقدمين.
  • ألم وضعف شديد بالذراعين.
  • التنفس السريع.
  • العطش.
  • ظهور تجاعيد بالجلد.
  • العيون الغارقة.

وعادة قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء. استشر الطبيب المعالج في حالة ظهور تلك الأعراض الجانبية للبحث عن طريقة لتقليل أو منع بعض الأعراض الجانبية الغير مرغوبة، وفي حالة استمرار الأعراض الجانبية لفترات طويلة أو أصبحت الأعراض الجانبية مزعجة لك يفضل التحدث مع طبيبك المعالج من أجل تغيير الدواء.

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً لـ اميلورايد

  • الإسهال.
  • فقدان الوزن.

الأعراض الجانبية الأقل شيوعاً لـ اميلورايد

  • تغيرات في الشهية.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • عدم القدرة على الانتصاب.
  • عدم القدرة على الحفاظ على الانتصاب.
  • فقدان الرغبة الجنسية.

الأعراض الجانبية نادرة الحدوث لـ اميلورايد

  • التجشؤ.
  • زيادة إفراز حمض المعدة.
  • وجود طنين بالأذن.
  • وجود غازات في المعدة.
  • وجود مشكلة في التعرف على الألوان.
  • الشعور بالحزن الشديد.
  • الشعور بالامتلاء الشديد.
  • التنفس السريع.
  • الرؤية المزدوجة.
  • عسر الهضم.
  • العمى الليلي.
  • ألم في الصدر.
  • زيادة كمية التبول.
  • تساقط الشعر.
  • النعاس.
  • انسداد الأنف.
  • تورم في منطقة البطن.
  • صعوبة في الحركة.
  • مشاكل في النوم.
  • تورم الثديين.
  • الشعور بامتلاء المعدة.
  • الرغبة الشديدة في التبول.
  • فقدان المتعة في الحياة.
  • ألم شديد في المفاصل.
  • ألم شديد في الساقين.
  • ألم شديد في الرقبة.
  • ألم شديد في الكتف.
  • خروج الغازات بكميات كبيرة.
  • الشعور بوجود ضغط على المعدة.
  • الشعور بعدم وجود راحة في المعدة.
  • وجود وجع في الثديين لدى الذكور والإناث على حد سواء.
  • صعوبة في التركيز.
  • عدم القدرة على النوم.

هناك بعض الأعراض الجانبية الغير مدرجة التي قد تحدث في بعض الأحيان نتيجة لتناول الدواء، لذا أخبر طبيبك المعالج في حالة ظهور أي أعراض جانبية بعد تناول الدواء.

الأسماء التجارية لـ اميلورايد

  • موديوريتك.
  • ابو اميلزيد.
  • اميوريتيك.

قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد