انترفيرون جاما Interferon Gamma

عادة ما يُستخدم انترفيرون جاما للتقليل من معدل وشدة عدوى متلازمة الورم الحبيبي المزمن، كما يستخدم أيضاً للتقليل من خطر الإصابة بهشاشة العظام المزمنة.

ويُعتبر انترفيرون جاما مادة مصنعة، تُشبه تماماً المادة الطبيعية التي تُفرز بواسطة خلايا جسم الإنسان، وتعمل على مكافحة العدوى والأورام السرطانية. ولا يمكن تناول انترفيرون جاما إلا بعد استشاره الطبيب المعالج.

الشكل الدوائي لـ انترفيرون جاما

  • محلول للحقن تحت الجلد.

ما قبل استخدام انترفيرون جاما

انترفيرون جاما

أثناء اتخاذ قرار تناول انترفيرون جاما، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، ولذلك ينبغى النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً بأي نوع من الحساسية تجاه الانترفيرون جاما أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة. ويجب إخباره أيضاً إذا كنت تعانى من أي نوع من الحساسية، سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، فيرجى قراءة مكونات العبوة بعناية.

في الأطفال

لم تُظهر الدراسات الطبية المناسبة التي أُجريت حتى الآن وجود مشاكل مع الأطفال عند استخدام انترفيرون جاما لعلاج متلازمة الورم الحبيبى المزمن لدى الأطفال التي تتراوح أعمارهم من السنة وما فوق، وأيضاً لعلاج هشاشة العظام في الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم من شهر وما فوق.

وعلى الرغم من ذلك لم يثبت سلامة وفعالية انترفيرون جاما لعلاج متلازمة الورم الحبيبي المزمن لدى الأطفال الأقل من عام، وعلاج هشاشة العظام في الأطفال حديثى الولادة.

كبار السن

الدراسات الطبية التي أجريت حتى الأن، لم تُظهر أياً من المشاكل التي تمنع كبار السن من عدم تناول انترفيرون جاما، ومع ذلك فإن كبار السن أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والكبد والكلى، ولذلك يجب مراعاة الجرعة التي يتناولها كبار السن.

الحمل

يُمنع استخدام انترفيرون جاما في جميع مراحل الحمل، حيث أظهرت الدراسات الطبية للدواء على الحيوانات تأثير سلبي واضح، ولا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل.

الرضاعة

لا توجد دراسات كافية على النساء المرضعات لتحديد خطر تناول انترفيرون جاما أثناء الرضاعة الطبيعية، ولذلك يجب موازنة كل من الفوائد العلاجية للدواء والأخطار الناجمة عن تناوله.

مشاكل طبية أخرى

قد يؤثر وجود بعض المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، ولذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

ويستخدم بحذر مع مرضى الكلى والكبد، فيمكن تزداد الأعراض الجانبية سوءاً بسبب البطء في إزالة الدواء.

التفاعلات الدوائية لـ انترفيرون جاما

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، ولكن في بعض الحالات يمكن استخدام نوعان مختلفان من الأدوية معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية. وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ولذلك يجب إخبار الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي دواء آخر.

تفاعلات دوائية أخرى

يجب عدم استخدام بعض من هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده، أو تناول بعض أنواع معينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية.

وقد يؤدي تعاطى الكحول أوالتبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، ولذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أوالتبغ.

الاستخدام العلاجي لـ انترفيرون جاما

 

عادةً ما يستخدم انترفيرون جاما للحقن تحت الجلد، إما في الذراع اليمنى أو اليسرى أو الفخذين. وتحتوي كل جرعة من الانترفيرون جاما على نشرة داخلية للمريض، أقرا هذه النشرة بعناية وتأكد من فهمك للآتى:

  • كيفية تحضير الحقن.
  • التأكد من التخلص السليم من أدوات الحقن.
  • كيفية الحقن.
  • إلى متى يكون الحقن مستقر.

وفي حالة وجود أي أسئلة لديك بخصوص أياً من ذلك، من الضرورى استشاره الطبيب المعالج.

وسوف تتعرف من خلال نشرة التعليمات الداخلية على الأماكن المناسبة التي يتم من خلالها حقن الانترفيرون جاما، مما يمكنك من حقنه في أماكن مختلفة في الجسم في كل مره يتم فيها حقن الدواء، وسوف يحد ذلك من المشاكل التي يسببها الحقن في الجلد.

وفي كل مرة يتم استخدام الانترفيرون جاما يجب استخدام قنينة واحدة فقط، ولا يجب الاحتفاظ بأي قنينة مفتوحة. وإذا لاحظت تغير لون الدواء، أو وجدت فيه أجسام غريبة، فلا تستخدمه مرة أُخرى. وإذا كنت تقوم بحقن نفسك مباشرة قبل النوم، فقد يكون لديك أعراض جانبية أقل مثل:

  • الحمى.
  • الصداع.
  • آلام في العضلات.

واسأل طبيبك المعالج إذا كان بإمكانك تناول دواء الاسيتامينوفين، وذلك لمنع ظهور الأعراض الجانبية. وتأكد من التخلص من أدوات الحقن والإبر المستعملة في حاوية صلبة محكمة الغلق لا يمكن اختراقها بواسطة الإبر، ويجب مراعاة إبقاء هذه الحاوية بعيداً عن متناول الأطفال والحيوانات الأليفة.

جرعات انترفيرون جاما

الجرعة العلاجية للانترفيرون جاما سوف تختلف باختلاف المريض، ويجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية للفحم النشط فقط، فإذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك، فلا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، وكذلك عدد الجرعات التي يتم تناولها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كل من الجرعات، وأيضاً المدة المحددة لتناول الدواء، والتي تعتمد على المشكلة الصحية التي يُستخدم الدواء لأجلها.

الجرعات المناسبة للحقن

متلازمة الورم الحبيبي المزمن

  • للبالغين والأطفال ما فوق عمر السنة، تعتمد الجرعة على حجم الجسم، ويجب أن يحددها الطبيب المعالج.
  • للمرضي الذين يبلغ حجم أجسامهم أكثر من 0.5 متر مربع: تبلغ الجرعة حوالي 1.50 ميكروجرام لكل متر مربع من حجم الجسم، 3 مرات أسبوعياً تحت الجلد.
  • للمرضى الذين يبلغ حجم أجسامهم أقل من أو يساوي 0.5 متر مربع: تبلغ الجرعة المناسبة حوالى 1.50 ميكروجرام لكل كيلو جرام من حجم الجسم، 3 مرات أسبوعياً تحت الجلد.
  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة، من الضرورى أن يحدد الطبيب المعالج الجرعة والاستخدام.

هشاشة العظام المزمنة

  • للبالغين والأطفال الذين تبلغ أعمارهم شهر أو أكثر: تعتمد الجرعة على حجم الجسم، ويجب أن يحددها الطبيب المعالج.
  • للمرضي الذين يبلغ حجم أجسامهم أكثر من 0.5 متر مربع: الجرعة المناسبه 50 ميكروجرام لكل متر مربع من حجم الجسم، 3 مرات أسبوعياً تحت الجلد.
  • للمرضي الذين يبلغ حجم أجسامهم أقل أو يساوى 0.5 متر مربع: الجرعة المناسبة 1.50 ميكروجرام لكل كيلو جرام، 3 مرات أسبوعياً تحت الجلد.
  • الأطفال حتى عمر شهر واحد، يجب استشارة الطبيب المعالج لتحديد الاستخدام والجرعة.

الجرعة المنسية

في حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطى الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، ولا يجب مضاعفة الجرعات.

تخزين دواء انترفيرون جاما

  • يُحفظ بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالدواء الذى انتهت صلاحية استخدامه، واسأل الطبيب عن كيفية التخلص من الأدوية التي لا تستخدمها.
  • تُخزن في الثلاجه، ولا يتم تجميدها.
  • تخلص من أي قنينة مفتوحة في درجة حرارة الغرفة لأكثر من 24 ساعة.

الاحتياطات العلاجية لـ انترفيرون جاما

من المهم للغاية تحديد زيارات منتظمة مع الطبيب المعالج، لفحص مدى تقدمك العلاجى، ولتأكيد إذا ما كان الانترفيرون جاما يعمل بطريقة سليمة، وكذلك قد تكون بحاجة لإجراء فحوصات الدم والبول، للتحقق من الأعراض الجانبية غير المرغوب فيها.

ويُسبب الانترفيرون جاما عادةً بعض التفاعلات الطبية الشبيهة بالإنفلونزا التي يصحبها ألم في العضلات مع وجود حمى وقشعريرة وصداع. ويمكن للانترفيرون جاما أن يقلل عدد كرات الدم البيضاء في الدم لفترة مؤقتة، مما يزيد من احتمالية الإصابة بالعدوى.

ويمكن أيضاً أن يقلل نسبة الصفائح الدموية والتي لها دور هام في تجلط الدم. وإذا حدث ذلك، فهناك احتياطات معينة يجب اتخاذها، وذلك لتقليل خطر الإصابة بالعدوى والنزيف، خاصة عندما يقل عدد خلايا الدم، من ضمنها تجنب الأشخاص المصابين بالعدوى.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، إذا كنت تعتقد إنك مصاب بعدوى، أو إذا كنت تعانى من التالي:

  • حمى.
  • قشعريرة.
  • سعال.
  • ألم أسفل الظهر.
  • ألم في الجانب.
  • بحة في الصوت.
  • صعوبة وألم في التبول.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، في حالة وجود:

  • أي نزيف غير عادي.
  • كدمة.
  • براز أسود.
  • دم فى البول أو البراز.
  • نقاط حمراء على الجلد.

ومن الجيد توخي الحذر عند استخدام فرشاة الأسنان أو خيط الأسنان والمسواك. ولا تقم بلمس عينيك، أو داخل أنفك، إلا إذا كنت قد غسلت يديك جيداً من قبل، ولم تلامس أي شئ في هذه الأثناء.

ويجب الحذرعند استخدام الأدوات الحادة مثل شفرة الحلاقة أو أظافر الأصابع أو القدمين. وتجنب الرياضات العنيفة أو المواقف الأخرى، التي قد تتسبب في حدوث الإصابات أو الكدمات.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور إذا كنت تعاني من:

  • ألم.
  • ألم أعلى المعدة.
  • بهتان فى البراز.
  • البول الداكن.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان.
  • القئ.
  • اصفرار العيون.

ويمكن أن تكون هذه الأعراض خاصة بمشاكل خطيرة في الكبد. وقد يُسبب الانترفيرون جاما تفاعلات طبية خطيرة، مثل الحساسية المفرطة، ويجب إخبار الطبيب المعالج على الفور في حالة حدوث:

  • طفح جلدى.
  • حكة.
  • صعوبة في التنفس.
  • مشكلة في البلع.
  • تورم في اليدين أو الوجه والفم.

ويجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، في حالة:

  • تغيير كم وعدد المرات التي قمت بالتبول فيها.
  • حدوث ألم أسفل الظهر أو في الجانب.
  • وجود صعوبة وألم في التبول.

وتحتوي سدادة القنينة على سدادة من المطاط الطبيعى التي تحتوى على ماده اللاتكس، مما قد يؤدى إلى الإصابه بالحساسية عند بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية اتجاه مادة اللاتكس، ولذلك يجب إخبار طبيبك المعالج إذا كان لديك حساية من مادة اللاتكس، قبل البدء في تناول الدواء.

وبينما يتم علاجك بالانترفيرون جاما، وبعد التوقف عن استخدامه، لا تأخذ أي لقاحات إلا بعد استشارة الطبيب، فقد يقوم الانترفيرون جاما بالتقليل من مقاومه جسمك، مما قد يعرضك للإصابة بالعدوى التي تأخُذ اللقاح من أجل الوقاية منها.

الأعراض الجانبية لـ انترفيرون جاما

انترفيرون جاما
ارتفاع درجة الحرارة كأحد الآثار الجانبية للدواء

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة للانترفيرون جاما، فإنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبيه فإنها إذا حدثت، سوف تحتاج إلى عناية طبية بالغة.

ويجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أياً من الأعراض الجانبية الآتية:

الأعراض الأكثر شيوعاً لـ انترفيرون جاما

  • حمى.
  • قشعريرة.

الأعراض الأقل شيوعاً لـ انترفيرون جاما

  • براز أسود.
  • نزيف في اللثة.
  • وجود دم في البول أو البراز.
  • ارتباك وقلق.
  • سعال.
  • بحة في الصوت.
  • فقدان السيطرة على التوازن.
  • ألم أسفل الظهر.
  • ألم في الجانب.
  • القصور في تعبيرات الوجه.
  • صعوبة التبول.
  • ظهور بقع حمراء على الجلد.
  • اضطراب واسترخاء في المشي.
  • التهاب الحلق.
  • تصلب في الذراعين و الساقين.
  • ارتجاف في الأيدي والأصابع.
  • صعوبة في التنفس.
  • مشكلة في التفكير والتركيز.
  • مشكلة في المشي.
  • بقع بيضاء وقرحات في الفم.
  • كدمات ونزيف غير عادي.
  • تعب وضعف غير عادي.

أعراض جانبية غير معروفة لـ انترفيرون جاما

  • ألم في البطن أو المعدة.
  • مشاكل في المشي والتوازن.
  • براز طينى اللون.
  • بول داكن اللون.
  • قلة الشهية.
  • انخفاض عدد مرات التبول وكمية البول.
  • الشعورالعام بالمرض وعدم الراحة.
  • صداع في الرأس.
  • العطش.
  • وخز في الوجه واليدين والقدمين.
  • جلد شاحب.
  • احمرار ووجع بالعيون.
  • سيلان بالأنف.
  • ارتجاف بالجلد.
  • التعرق.
  • تورم في الوجه والساقين والأصابع.
  • مشاكل في النوم.
  • اصفرار العيون والجلد.

وعادة قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، واستشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك.

الأكثر شيوعاً

  • إسهال.
  • احمرار في موضع الحقن.

الأقل شيوعاً

  • ألم في الظهر.
  • دوخة.
  • فقدان في الوزن.

وإذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

الأسماء التجارية لـ انترفيرون جاما

  • ايموكين

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *