باكلوفين (Baclofen (Intrathecal Route

باكلوفين Baclofen يُستخدم داخل القراب، وهذا يعني أنه يتم استخدامه عبر الغمد المغلف للنخاع الشوكي ضمن الحيز تحت العنكبوتي، للمساعدة في ارتخاء بعض عضلات الجسم.

ويخفف هذا الدواء الشد العضلي والتشنج الناتج عن بعض الأمراض مثل التصلب المتعدد، الشلل الدماغي أو إصابات العمود الفقري، باكلوفين لا يعالج تلك الأمراض، ولكنه يحسن من تأثير العلاج الطبيعي على هؤلاء المرضى.

ودواء باكلوفين يعمل على الجهاز العصبي المركزي من أجل بسط العضلات، ويؤدي ذلك أيضًا إلى بعض الآثار الجانبية، وهذا الدواء يتم توصيله للمريض بواسطة مضخة دوائية يتم حقنها في السائل الشوكي أسفل ظهر المريض. وسوف يضع الطبيب المضخة جراحيًا ويتابع جرعة الدواء التي يتم ضخها، حيث تختلف جرعة دواء باكلوفين داخل القراب باختلاف المرضى وتعتمد على نوع تشنج العضلات الذي تعاني منه، يتم إعطاء باكلوفين داخل القراب فقط بواسطة أو تحت إشراف مباشر من الطبيب.

الشكل الدوائي لـ باكلوفين

هذا الدواء متوفر في أشكال الجرعات التالية:

  • محلول

قبل استعمال دواء باكلوفين

قبل استخدام هذا الدواء يجب عمل موازنة بين مزايا وعيوب استخدام الدواء، ويتم اتخاذ هذا القرار بعد مناقشة تدور بين المريض والطبيب، لذا يجب مراعاة بعض الاعتبارات قبل تناول الدواء:

الحساسية

يجب أن يقوم المريض بإخبار الطبيب بأي حساسية حدثت له عند تناول هذا الدواء أو أية أدوية أخرى أو حتى أطعمة، مواد حفظ صناعية أو الحيوانات. وبالنسبة للمنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية، اقرأ الملصق أو مكونات العبوة بعناية.

طب الأطفال

وقد تم اختبار هذا الدواء في الأطفال ذي الأربع سنوات أو أكبر. لم يحدث آثار جانبية أو مشاكل مختلفة في الأطفال عن تلك التي تحدث في البالغين عند استخدام الجرعات العلاجية، ومع ذلك فهذا الدواء لا يعتبر آمن للأطفال أصغر من عمر 4 سنوات.

طب الشيخوخة

بعض الآثار الجانبية تحدث في هذه الفئة أكثر من البالغين مثل الهلوسة، والاكتئاب، والتشوش، والنعاس الشديد وبعض التغيرات المزاجية أو العقلية الأخرى. ذلك لأن كبار السن يكونون أكثر حساسية لتأثيرات باكلوفين داخل القراب من البالغين الأصغر سنًا.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد دراسات كافية في النساء لتحديد الخطر على الرضيع عند استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية، ويجب موازنة الفوائد المحتملة ضد المخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية.

المشاكل الصحية الأخرى

يجب على المريض أن يخبر الطبيب قبل استعمال دواء باكلوفين إذا كان لديه واحدة من هذه الأمراض:

  • صعوبات بالتنفس.
  • أمراض الدماغ مثل الجلطات، قد يجعل الدواء هذه الحالة أسوأ.
  • صعوبات في التواصل.
  • إصابات العمود الفقري فوق مستوى الفقرة الصدرية رقم 6.
  • أعراض الانسحاب أو تاريخ من الإصابة بها، هذه الحالة تزيد من خطر حدوث الآثار الجانبية لدواء باكلوفين.
  • الصرع.
  • أمراض الكلى.
  • أمراض عقلية أو عاطفية.
  • أمراض الحبل الشوكي، هذه الحالة تزيد من فرصة حدوث الآثار الجانبية.
  • مرض الشلل الرعاش، قد يجعل الدواء هذه الحالة أسوأ.

التفاعلات الدوائية لـ باكلوفين

على الرغم من عدم استخدام بعض الأدوية معًا على الإطلاق، في حالات أخرى، يمكن استخدام دوائين مختلفين معًا حتى إذا حدث تفاعل. في هذه الحالات، قد يرغب الطبيب في تغيير الجرعة، أو قد تكون هناك احتياطات أخرى ضرورية. وعندما تأخذ هذا الدواء، من المهم بشكل خاص أن يعرف أخصائي الرعاية الصحية إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، وتم اختيار التفاعلات التالية على أساس أهميتها المحتملة وليست بالضرورة شاملة كل التفاعلات.

وعادة لا ينصح باستعمال دواء باكلوفين مع هذه الأدوية (المذكورة لاحقا) إلا في حالات معينة، وفي تلك الحالات سيقوم الطبيب بتغيير الجرعة أو استعمال دواء واحد ثم استعمال الآخر عند الانتهاء من الدواء الأول.

وهذه الأدوية هي :

  • الفينتانيل
  • اميفامبريدين
  • بينزهيدروكودن
  • برومازيبام
  • بوبرينورفين
  • بوتورفانول
  • كلوبازام
  • كودايين
  • ثنائي هيدرو كودين
  • دونيبيزيل
  • دوكسيلامين
  • فينتانيل
  • فليبانسيرين
  • هيدروكودون
  • هيدرومورفون
  • ليفورفانول
  • لوفيكسيدين
  • لوكسابين
  • ميبيريدين
  • ميثادون
  • ميتوكلوبراميد
  • ميدازولام
  • مورفين
  • مورفين سلفات ليبوزوم
  • نالبوفين
  • اوكسيكودون
  • اوكسيمورفون
  • بينتازوسين
  • بيريسيازين
  • ريميفينتانيل
  • صوديوم اوكسيبات
  • سوفينتانيل
  • تابينتادول
  • ترامادول
  • زولبيديم

تفاعلات أخرى

يمنع استخدام بعض الأدوية في وقت تناول الطعام أو عند تناول أنواع معينة من الطعام خوفًا من حدوث التفاعلات. وقد يتفاعل الدواء مع بعض أنواع الأغذية، الكحوليات، التدخين، ناقش مع أخصائي الرعاية الصحية استخدام الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

الاستخدام العلاجي لدواء باكلوفين

تختلف الجرعة من مريض لآخر، لذا اتبع أوامر الطبيب أو التوجيهات على الملصق، وتتضمن المعلومات التالية فقط متوسط ​​الجرعات من هذا الدواء، وإذا كانت جرعتك مختلفة، فلا يجب للمريض أن يغير الجرعة من تلقاء نفسه.

ويعتمد مقدار الدواء الذي تتناوله على قوة الدواء، أيضًا هل سيأخذ الدواء على فترات خلال اليوم الواحد وما هي الفترة الزمنية بين كل موعد وآخر لأخذ الدواء، وهذا كله يتوقف أيضًا على نوعية المشكلة الطبية لدي كل مريض.

احتياطات استعمال دواء باكلوفين

يجب على الطبيب فحص المريض دورياً خصوصاً في الأسابيع الأولى من تلقي العلاج من أجل متابعة الدواء والوقوف على مدى فاعليته، خلال هذا الوقت قد يتعين تغيير كمية الدواء الذي تستخدمه في كثير من الأحيان لتلبية احتياجاتك الفردية.

ويجب التأكد دوماً من ملء المضخة بالدواء لأنه إذا لم يؤخذ الدواء في الوقت المناسب ستعود الأعراض مجدداً (الشد العضلي والتقلصات) وأعراض الانسحاب مثل :

  • حكة في الجلد
  • انخفاض ضغط الدم
  • زغللة بالعين
  • تشوش
  • الدوخة، والإغماء، أو الدوار عند الوقوف من وضعية النوم أو الجلوس فجأة
  • زيادة إفراز العرق
  • ضعف عام بالجسم.
  • ألم حارق، تنميل، وخز بالجلد.
  • التشنجات

ويزيد دواء باكلوفين داخل القراب من آثار الكحول ومثبطات الجهاز العصبي المركزي الأخرى (الأدوية التي قد تجعلك تشعر بالنعاس أو أقل تنبهًا)، وبعض أمثلة مثبطات الجهاز العصبي المركزي هي مضادات الهيستامين، أو دواء لعلاج حمى القش، أو أنواع الحساسية الأخرى أو نزلات البرد، المهدئات، المنومات، أو دواء النوم؛ دواء بوصفة طبية للألم أو المخدرات، الباربيتورات، دواء للتشنجات، وأنواع باسط العضلات الأخرى، والتخدير، بما في ذلك بعض تخدير الأسنان، لذا استشر الطبيب قبل تناول أي مما ذكر أعلاه أثناء استخدام باكلوفين داخل القراب.

وقد يسبب باكلوفين الدوخة، النعاس، الإحساس الزائف بوفرة الصحة، الدوار، مشاكل في الرؤية، أو الحماقة أو عدم الثبات لدى بعض الناس، لذلك يجب على المريض الابتعاد عن القيادة، استعمال الآلات، أو فعل أي شيء قد يضر بصحته وحياته.

ودواء باكلوفين قد يؤدي إلى حدوث جفاف بالفم، لذلك ينصح المريض بتناول العلكة، الحلويات قليلة السكر،المواد البديلة للعاب، وإذا استمر جفاف الفم لأكثر من أسبوعين، يجب مراجعة الطبيب في ذلك لأن جفاف الفم والحلق قد يؤدي إلى حدوث أمراض باللثة والأسنان مثل العدوى والتقرحات والتسوس، والدوخة وفقد الإحساس بالجسد من الآثار الجانبية لهذا الدواء لذا ينصح بالنهوض من النوم ببطء حتى لا تحدث تلك الأعراض.

الآثار الجانبية لدواء باكلوفين

إلى جانب آثاره المطلوبة، قد يسبب الدواء بعض الآثار الجانبية. على الرغم من عدم حدوث كل هذه الآثار الجانبية، إلا أنها قد تحتاج إلى عناية طبية إذا حدثت.
استشر الطبيب على الفور في حالة حدوث أي من الآثار الجانبية التالية:

الآثار الجانبية الأكثر حدوثاً لدواء باكلوفين

  • التشنجات.

الآثار الجانبية الأقل حدوثاً لدواء باكلوفين

  • زغللة العين
  • الإغماء
  • الاكتئاب
  • ضعف بالعضلات
  • طنين بالأذن
  • هلوسة
  • صعوبات بالتنفس.

أعراض الجرعة زائدة من دواء باكلوفين

  • تشنجات
  • الإغماء
  • الدوار
  • زيادة إفراز اللعاب بالفم
  • الغثيان والقيء
  • صعوبات بالتنفس.

قد تحدث بعض الآثار الجانبية التي عادة لا تحتاج إلى عناية طبية، وقد تختفي هذه الآثار الجانبية أثناء العلاج بينما يتكيف الجسم مع الدواء، أيضًا قد يكون أخصائي الرعاية الصحية قادراً على إخبارك عن طرق لمنع أو تقليل بعض هذه الآثار الجانبية.

تحقق مع أخصائي الرعاية الصحية إذا استمر أي من الآثار الجانبية التالية أو إذا كانت مصدر إزعاج أو إذا كان لديك أي أسئلة حولها:

الآثار الجانبية الأكثر حدوثاً لدواء باكلوفين

  • الإمساك
  • صعوبة بالتبول
  • الدوار
  • الصداع
  • الغثيان والقيء
  • تنميل بالأطراف.

الآثار الجانبية الأقل حدوثاً لدواء باكلوفين

  • اضطرابات تحكم بالعضلات
  • الإسهال
  • اضطرابات بالنوم
  • الدوار عند الوقوف من وضعية النوم أو الجلوس فجأة
  • جفاف الفم
  • رغبة متكررة في التبول
  • تهيج الجلد في مكان وضع المضخة
  • حكة بالجلد
  • اضطرابات أثناء العلاقة الجنسية
  • تلعثم بالكلام
  • تورم بالمفاصل
  • الارتجاف أو عدم الثبات

بعض الآثار الجانبية قد تستمر بعد توقف الدواء ولكنها ستتوقف قريبا. إذا لم تتوقف، يجب المتابعة مع الطبيب المعالج. والآثار الجانبية الأخرى غير المدرجة قد تحدث أيضًا في بعض المرضى، وإذا لاحظت أي آثار أخرى، استشر الطبيب المختص، واتصل بالطبيب للحصول على المشورة الطبية حول الآثار الجانبية، ويمكنك الإبلاغ عن الآثار الجانبية لـ منظمة الغذاء والدواء.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *