بيكالوتاميد Bicalutamide

يُستخدم بيكالوتاميد جنباً إلى جنب مع الهرمون المطلق للهرمون الملوتن لعلاج إحدى مراحل سرطان البروستاتا النقيلي في الرجال.

وينتمي بيكالوتاميد إلى مجموعة الأدوية المسماة مضادات الأندروجين. وهو يعمل عن طريق منع تأثيرات هرمون التستوستيرون (هرمون الذكورة)، مما يساعد على وقف نمو وانتشار الخلايا السرطانية. ولا يُصرف هذا الدواء إلا بتعليمات الطبيب المُعالج. وتتوفر جرعات بيكالوتاميد في صورة أقراص.

قبل الاستخدام العلاجي لـ بيكالوتاميد

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية تجاه هذا الدواء أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة إن كنت تعاني من أي نوع من الحساسية سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

لم يتم إجراء دراسات طبية مناسبة لتوضيح العلاقة بين العمر وتأثير هذا الدواء، الأمان من حيث الاستخدام وفاعلية الدواء على الأطفال لم تثبت بعد.

كبار السن

العديد من العلاجات الدوائية لم يتم دراستها بفاعلية على كبار السن، فإنه من الغير مؤكد أن تكون فاعلية هذا الدواء على كبار السن نفسها على صغار السن والبالغين، ولم تتوفر العديد من المعلومات التي تقارن ما بين عمل هذا الدواء بين كبار السن والبالغين، لكنه من الغير متوقع أن يُسبب هذا الدواء آثار جانبية مختلفة أو مشاكل في كبار السن لا يُسببها في البالغين.

الرضاعة

لا توجد دراسات كافية في النساء لتحديد خطر الرضيع عند استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية. ووازن الفوائد المحتملة ضد المخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية.

التفاعلات الدوائية لـ بيكالوتاميد

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، لكن في بعض الحالات نوعان مختلفان من الأدوية يُفضل استخدامهما معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، حيث تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة، وليس بالضروري أن تكون شاملة للجميع.

ولا يُنصح باستخدام دواء من هذه الفئة مع أي من الأدوية التالية، فقد يقرر طبيبك المعالج تغيير أي نوع من هذه الأدوية في هذه الفئة، أو تغيير بعض الأدوية الأخرى التي تتناولها:

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض الأنواع المعينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية. وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصةً:

ستوري

الاستخدام العلاجي لـ بيكالوتاميد

يأتي هذ الدواء مع نشرة داخلية تحتوي على معلومات؛ لذلك اقرأ النشرة الداخيلة بعناية، وإذا كان لديك أي استفسار استشر طبيبك المعالج. ويستخدم هذا الدواء حسب توجيهات الطبيب المعالج الخاص بك، ولا تستخدم أكثر من الجرعة المسموحة، ولا تستخدمه لفترة طويلة أطول من المدة التي طلبها الطبيب المعالج.

ومن الأفضل تناول هذا الدواء في نفس الوقت كل يوم، في الصباح أو في المساء. قد تتناول هذا الدواء مع الطعام أو على معدة فارغة.

الجرعة العلاجية لـ بيكالوتاميد

الجرعة العلاجية لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، فيجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، وإذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك لا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، كذلك عدد الجرعات التي يتم استخدامها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كلٍ من الجرعات، أيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء والتي تعتمد على المشكلة الصحية التي يُستخدم الدواء لأجلها.

للحصول على شكل جرعة عن طريق الفم (أقراص)

لسرطان البروستاتا

  • البالغين: 50 ملليغرام (ملغ) مرة واحدة في اليوم، في الصباح أو في المساء.
  • الأطفال: يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، لا يجب مضاعفة الجرعات.

التخزين الدوائي لـ بيكالوتاميد

  • يُخزن الدواء في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يُجمد.
  • يبقى هذ الدواء بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالأدوية التي انتهت صلاحيتها، أسال طبيبك المعالج عن كيفية التخلص منها.

الاحتياطات العلاجية لـ بيكالوتاميد

من المهم جداً أن يفحص الطبيب تقدمك في الزيارات المنتظمة للتأكد من أن هذا الدواء يعمل بشكل صحيح. وقد تكون هناك حاجة اختبارات الدم للتحقق من الآثار غير المرغوب فيها.

ويجب على النساء الحوامل أو اللاتي يمكن أن يصبحن حوامل عدم استخدام أقراص بيكالوتاميد. ويمكن أن يتسبب استخدام هذا الدواء أثناء الحمل في إصابة الجنين بتشوهات. وقد يسبب أيضًا في تشوهات خلقية إذا كان الأب يستخدمها عندما يصبح شريكته حاملاً. ويجب على المرضى الذكور الذين لديهم شركاء من الإناث استخدام وسائل فعالة لمنع الحمل أثناء العلاج مع هذا الدواء ولمدة 130 يومًا بعد الجرعة الأخيرة. وإذا كنت تعتقد أن شريكتك أصبحت حاملاً أثناء استخدام هذا الدواء، أخبر طبيبك فوراً.

واستشر طبيبك على الفور إذا كنت تعاني من ألم أو ألم في المعدة العليا أو البراز الباهت أو البول الداكن أو فقدان الشهية أو الغثيان أو القيء أو العيون الصفراء أو الجلد. يمكن أن تكون هذه أعراض مشكلة خطيرة في الكبد.

وقد يُسبب بيكالوتاميد نزيفًا خطيرًا عند استخدامه مع دواء مخفف للدم (على سبيل المثال، الوارفارين). وتحدث مع طبيبك إذا كانت لديك مخاوف. وقد يُسبب هذا الدواء تورم في الثدي (التثدي) وألم في الثدي لدى بعض المرضى. وإذا كانت لديك أسئلة حول هذا الأمر، تحدث إلى طبيبك.

وقد يؤثر استخدامه على مستويات السكر في الدم لديك، فإذا لاحظت تغيرًا في نتائج اختبارات سكر الدم أو إذا كانت لديك أي أسئلة، استشر طبيبك؛ وقد يؤثر هذا الدواء على نتائج اختبار مستضد البروستاتا المحدد، والذي يمكن استخدامه للكشف عن سرطان البروستاتا. وتأكد من أن أي طبيب أو طبيب أسنان يعالجك يعلم أنك تستخدم هذا الدواء.

وإذا كنت تنوي إنجاب الأطفال، تحدث مع طبيبك قبل استخدام هذا الدواء. قد يسبب هذا الدواء بعض الرجال ليصابوا بالعقم (عدم القدرة على الإنجاب)، على الأقل بشكل مؤقت. وقد يجعلك هذا الدواء نعسانًا. ولا تفعل أي شيء آخر يمكن أن يكون خطيراً حتى تعرف كيف يؤثر هذا الدواء عليك.

الأعراض الجانبية لـ بيكالوتاميد

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة لهذا الدواء، إلا أنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية فإنها إذا حدثت ستحتاج إلى عناية طبية. ويجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أي من الأعراض الجانبية الآتية:

أكثر شيوعاً

  • انتفاخ أو تورم الوجه والذراعين واليدين والساقين أو القدمين
  • الدم في البول
  • عدم وضوح الرؤية
  • آلام الجسم أو الألم
  • قشعريرة وبرد
  • احتقان
  • سعال
  • السعال المصحوب بالمخاط
  • صعوبة في التنفس
  • دوخة
  • جفاف أو ألم في الحلق
  • حمى
  • صداع الرأس
  • بحة في الصوت
  • ألم أسفل الظهر أو الألم الجانبي
  • الهلع
  • التبول المؤلم أو الصعب
  • قصف في الأذنين
  • زيادة الوزن السريع
  • سيلان الأنف
  • ضربات القلب البطيئة أو السريعة
  • تعرق
  • لين وتورم الغدد في الرقبة
  • ضيق في الصدر
  • وخز في اليدين أو القدمين
  • مشكلة مع البلع
  • زيادة أو خسارة في الوزن غير عادية
  • التغييرات الصوتية

أقل شيوعاً

  • تكتل غير طبيعي مليء بالمواد السائلة أو شبه الصلبة
  • ألم الكاحل أو الركبة أو ألم في اصبع القدم
  • ألم الذراع أو الظهر أو الفك
  • نزيف من المستقيم أو البراز الدموي
  • عمى
  • الأنف الدامي
  • الشعور بالحرقة أثناء التبول
  • ألم في اليدين والذراعين والقدمين أو الساقين
  • تغيير في عادات الامعاء
  • ألم في الصدر
  • ارتباك
  • انخفاض في تواتر التبول
  • انخفاض في كمية البول
  • انخفاض الرؤية
  • صعوبة في التبول
  • صعوبة في البلع أو الأكل
  • أوردة العنق المتوسعة
  • فم جاف
  • إغماء
  • عدم انتظام التنفس أو ضربات القلب
  • تصلب المفصل أو التورم
  • الدوار
  • فقدان الشهية
  • تورم أو انتفاخ في البطن أو المعدة
  • غثيان
  • عدم انتظام ضربات القلب أو اضطراب التنفس
  • التنفس بصوت عال
  • الألم أو عدم الراحة في الذراعين أو الفك أو الظهر أو الرقبة
  • بثور مؤلمة على جذع الجسم
  • الشعور بالآلام بشكل مستمر
  • التنفس السريع والضحل
  • رقع حمراء أو الشعور بالحكة في بعض المناطق
  • إحساس بالوخز (دبابيس وإبر)
  • كدمة لامعة
  • آلام طاعنة
  • انزعاج المعدة
  • توقف القلب
  • العيون الغارقة أو الغائرة
  • عطش
  • ورم
  • فقدان الوعي
  • فقدان الوزن غير المبرر
  • التعب أو ضعف غير عادي
  • قيء
  • زيادة الوزن
  • ندبات باللون الأبيض أو الأصفر أو الشمعي
  • تجعد الجلد
  • البشرة الصفراء أو العينين

وعادةً قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، واستشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك.

أكثر شيوعاً

  • التجشؤ.
  • ألم الثدي.
  • الإمساك.
  • انخفاض الاهتمام في الجماع الجنسي.
  • إسهال.
  • صعوبة في التحرك.
  • جلد جاف.
  • تساقط الشعر أو رقة الشعر.
  • حرقة من المعدة.
  • عدم القدرة على الاحتفاظ أو الانتصاب.
  • عسر الهضم.
  • تشنجات الساق.
  • فقدان القدرة الجنسية أو الرغبة أو الأداء.
  • فقدان القوة أو الطاقة.
  • آلام في العضلات.
  • ألم في الحوض.
  • الألم أو الرقة حول العينين وعظام الخد.
  • الغازات.
  • النعاس أو النعاس غير المعتاد.
  • آلام في المعدة أو الامتلاء.
  • انسداد الأنف أو سيلانه.
  • تورم الثديين أو وجع الثدي في كل من الإناث والذكور.

وإذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

الأسماء التُجارية لـ بيكالوتاميد

  • كاسوديكس.
  • أبو- بايكالوتاميد.
  • بيكاميد.
  • بروسميد.
  • كالوتايد.
  • بيلورون.
  • أندروديكس.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *