ترايفلوبيرازين Trifluoperazine

يُستخدم ترايفلوبيرازين لعلاج بعض الاضطرابات النفسية والمزاجية (مثل الفصام والاضطرابات الذهانية). وترايفلوبيرازين يساعدك على التفكير بشكل أكثر وضوحاً وأقل عصبية، مما يُسهل الحياة اليومية. ويمكن أن يقلل السلوك العدواني والرغبة في إيذاء نفسك والآخرين. وقد يساعد أيضًا على تقليل الهلوسة (سمع ورؤية الأشياء غير الموجودة). .

وترايفلوبيرازين هو الدواء النفسي الذي ينتمي إلى فئة من الأدوية تسمى مضادات الذهان الفينوثيازين. وهو يعمل من خلال المساعدة على استعادة توازن بعض المواد الطبيعية في الدماغ. وقد تم استخدام هذا الدواء أيضاً لعلاج القلق على المدى القصير. ومع ذلك، هناك أدوية أكثر أماناً لعلاج القلق الذي ينبغي أن يستخدم أولاً قبل ترايفلوبيرازين.

قبل الاستخدام العلاجي لـ ترايفلوبيرازين

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية تجاه ترايفلوبيرازين أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة إن كنت تعاني من أي نوع من الحساسية سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

لم يتم إجراء دراسات طبية مناسبة لتوضيح العلاقة بين العمر وتأثير ترايفلوبيرازين، الأمان من حيث الاستخدام وفاعلية ترايفلوبيرازين على الأطفال لم تثبت بعد.

كبار السن

العديد من العلاجات الدوائية لم يتم دراستها بفاعلية على كبار السن، لذلك فإنه من غير المؤكد أن يكون فاعلية ترايفلوبيرازين على كبار السن نفسها على صغار السن والبالغين. ولم تتوفر العديد من المعلومات التي تقارن ما بين عمل هذا الدواء بين كبار السن والبالغين، لكنه من الغير متوقع أن يُسبب ترايفلوبيرازين آثار جانبية مختلفة أو مشاكل في كبار السن لا يُسببها في البالغين.

 الحمل

يُمنع استخدام ترايفلوبيرازين في جميع مراحل الحمل، حيث أظهرت الدراسات الطبية للدواء على الحيوانات تأثير سلبي واضح، ولا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل.

الرضاعة

يمر ترايفلوبيرازين خلال حليب الثدي، ولذلك لا يُنصح باستخدامه أثناء الرضاعة الطبيعية، لأنه من المحتمل أن يُشكل بعض الخطر على الرُضع.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، لكن في بعض الحالات نوعان مختلفان من الأدوية يُفضل استخدامهما معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، حيث تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة، وليس بالضروري أن تكون شاملة للجميع.

وبعض المنتجات التي قد تتفاعل مع هذا الدواء تشمل مضادات الكولين ومضاد للتشنج (مثل الأتروبين، ديسيكلومين، سكوبولامين)، الأدوية التي تزيد من كمية الدوبامين في جسمك (مثل الفينيتوين وبروبرانولول والوارفارين وأدوية أخرى تسبب الدوخة عند الوقوف (بما في ذلك حاصرات ألفا مثل البرازوسيين).

وأخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كنت تتناول منتجات أخرى تسبب النعاس أو قد تبطئ تنفسك، بما في ذلك الكحول، الماريجوانا، مضادات الهيستامين (مثل السيتريزين وديفينهيدرامين) وأدوية للنوم أو القلق (مثل ألبرازولام وديازيبام وزولبيديم) ومرخيات العضلات ومسكنات الألم المخدرة (مثل الكوديين).

وتحقق من الملصقات على جميع الأدوية الخاصة بك (مثل الحساسية أو منتجات السعال والباردة) لأنها قد تحتوي على مكونات تسبب النعاس. واسأل الصيدلي عن استخدام هذه المنتجات بأمان.

وقد يتداخل هذا الدواء مع بعض الاختبارات المعملية، مما قد يتسبب في نتائج اختبار خاطئة. وتأكد من أن موظفي المختبر وجميع أطبائك يعرفون أنك تستخدم هذا الدواء.                                                    

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض الأنواع المعينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية. وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

الاستخدام العلاجي لـ ترايفلوبيرازين

يأتي ترايفلوبيرازين مع نشرة داخلية تحتوي على معلومات، لذلك اقرأ النشرة الداخيلة بعناية، إذا كان لديك أي استفسار استشر طبيبك المعالج. ويستخدم ترايفلوبيرازين حسب توجيهات الطبيب المعالج الخاص بك، ولا تستخدم أكثر من الجرعة المسموحة، ولا تستخدمه لفترة طويلة أطول من المدة التي طلبها الطبيب المعالج.

وتناول ترايفلوبيرازين عن طريق الفم مع أو بدون طعام، عادةً مرة واحدة أو مرتين يوميًا أو وفقًا لتوجيهات الطبيب. وتعتمد الجرعة على حالتك الطبية وسنك واستجابة للعلاج. وفي الأطفال، تعتمد الجرعة أيضًا على الوزن. للحد من مخاطر الآثار الجانبية، وقد يوجهك الطبيب لبدء هذا الدواء بجرعة منخفضة وزيادة الجرعة تدريجياً. واتبع تعليمات الطبيب بعناية.

وتناول ترايفلوبيرازين بانتظام للحصول على أكبر فائدة منه. ولمساعدتك على التذكر، تناوله في نفس الوقت كل يوم. وعلى الرغم من أنك قد تلاحظ بعض الآثار الطبية بعد البدء بوقت قصير، قد يستغرق الأمر من 2 إلى 3 أسابيع قبل أن تحصل على الفائدة الكاملة من ترايفلوبيرازين .

ولا تتوقف عن تناول ترايفلوبيرازين دون استشارة الطبيب. وقد تصبح بعض الظروف أسوأ عندما يتوقف هذا الدواء فجأة. وأيضاً، قد تواجه أعراض مثل اضطراب المعدة والغثيان والتقيؤ والدوخة والاهتزاز. ولمنع هذه الأعراض أثناء إيقاف العلاج بهذا الدواء، قد يخفض الطبيب جرعتك تدريجيًا. واستشارة الطبيب أو الصيدلي للحصول على مزيد من التفاصيل. الإبلاغ عن أي أعراض جديدة أو تدهور على الفور. وأخبر طبيبك إذا لم تتحسن حالتك أو إذا تفاقمت.

ستوري

الجرعة العلاجية لـ ترايفلوبيرازين

الجرعة العلاجية لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، فيجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، إذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك، لا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، كذلك عدد الجرعات التي يتم استخدامها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كلٍ من الجرعات، أيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء، التي تعتمد على المشكلة الصحية التي يُستخدم الدواء لأجلها. وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، لا يجب مضاعفة الجرعات.

التخزين الدوائي لـ ترايفلوبيرازين

  • يُخزن الدواء في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يُجمد.
  • يبقى هذ الدواء بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالأدوية التي انتهت صلاحيتها، أسال طبيبك المعالج عن كيفية التخلص منها.

الاحتياطات العلاجية لـ ترايفلوبيرازين

قبل تناول ترايفلوبيرازين، أخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك حساسية من ذلك، أو إلى الفينوثيازينات الأخرى (مثل الكلوربرومازين والبيرفينازين) أو إذا كان لديك أي حساسية أخرى. وقد يحتوي هذا المنتج على مكونات غير نشطة، والتي يمكن أن تُسبب حساسية أو مشاكل أخرى. وللمزيد من المعلومات تحدث مع الصيدلى الخاص بك.

ولا ينبغي أن يستخدم ترايفلوبيرازين في الأشخاص الذين هم مخمورين بالكحول والمخدرات والأدوية الأخرى التي تسبب النعاس والتنفس البطيء.

وقد يجعلك ترايفلوبيرازين بالدوار أو النعاس أو طمس رؤيتك. والكحول أو الماريجوانا يمكن أن يجعلك أكثر دوخة أو نعسان. ولا تقم بقيادة السيارة أو استخدام الآلات أو القيام بأي شيء يحتاج إلى اليقظة أو الرؤية الواضحة، حتى تتمكن من القيام بذلك بأمان. وتجنب المشروبات الكحولية. تحدث إلى طبيبك إذا كنت تستخدم الماريجوانا.

وقبل إجراء الجراحة أو إجراءات التصوير (مثل بعض الأشعة السينية والتصوير المقطعي) التي تتطلب استخدام صبغة التباين، وأخبر طبيبك أو طبيب الأسنان أنك تستخدم هذا الدواء وعن جميع المنتجات التي تستخدمها (بما في ذلك الوصفات الطبية) والمخدرات والأدوية بدون وصفة طبية والمنتجات العشبية.

وقد يجعلك هذا الدواء أكثر حساسية لأشعة الشمس، لذلك يجب الحد من وقتك في الشمس، وتجنب المصابيح الشمسية. وقم باستخدام واقي الشمس وارتدي ملابس واقية عند الخروج في الهواء الطلق. وأخبر طبيبك فورًا إذا كنت تعاني من حروق الشمس أو كنت تعاني من بثور واحمرار في الجلد.

وقد يجعلك هذا الدواء أقل عرقًا، مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية. وتجنب القيام بأشياء قد تسبب لك ارتفاع درجة الحرارة ، مثل العمل الشاق أو ممارسة الرياضة في الطقس الحار أو استخدام أحواض المياه الساخنة. وعندما يكون الطقس حارًا، اشرب الكثير من السوائل وارتدي الملابس الخفيفة. وإذا ارتفعت درجة حرارتك، ابحث بسرعة عن مكان لتبريدك والراحة. واحصل على المساعدة الطبية فورًا إذا كان لديك حمى لا تختفي أو تغيرات في الحالة النفسية أو المزاجية أو صداع أو دوار.

والأطفال الذين يعانون من أمراض حادة (مثل العدوى الفيروسية والجفاف) هم في خطر متزايد لمشاكل العضلات الخطيرة خلال العلاج بهذا الدواء. واستشر الطبيب لمزيد من التفاصيل.

وقد يكون كبار السن أكثر حساسية للآثار الجانبية لهذا الدواء، وخاصة الدوخة والدوار والنعاس والارتباك والحركات غير القابلة للسيطرة والإمساك وصعوبة التبول أو عدم وضوح الرؤية. وقد يزيد الدوخة والدوار والنعاس والارتباك من خطر السقوط.

وخلال فترة الحمل، يجب استخدام هذا الدواء فقط عند الحاجة إليه بوضوح. والأطفال الذين يولدون للأمهات اللواتي استخدمن هذا الدواء خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، نادراً ما تظهر عليهن أعراض، بما في ذلك تصلب العضلات أو الاهتزاز والنعاس صعوبات في التنفس أو البكاء المستمر. وإذا لاحظت أياً من هذه الأعراض عند حديثي الولادة خاصة خلال الشهر الأول، أخبر الطبيب على الفور.

ونظرًا لأن مشكلات العقلية والمزاجية غير المعالجة (مثل الفصام والاضطرابات الذهانية) يمكن أن تكون حالة خطيرة، لا تتوقف عن تناول هذا الدواء ما لم يوجهك الطبيب. وإذا كنت تخططين للحمل أو تعتقد أنك حامل، فاستشيري على الفور مع طبيبكِ فوائد ومخاطر استخدام هذا الدواء أثناء الحمل.

الأعراض الجانبية لـ ترايفلوبيرازين

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة لـ ترايفلوبيرازين، إلا إنه قد يتسبب في بعض الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية، إلا إنها إذا حدثت فسوف تحتاج إلى عناية طبية.

وقد يحدث النعاس والدوار وجفاف الفم وعدم وضوح الرؤية والتعب والإمساك وزيادة الوزن ومشاكل النوم. وإذا استمرت أياً من هذه التأثيرات أو ساءت، أخبر طبيبك أو الصيدلي على الفور. ويمكن للدوار أن يزيد خطر السقوط.

وقد يُسبب ترايفلوبيرازين مشاكل في العضلات والجهاز العصبي. وقد يصف لك الطبيب دواء آخر لتقليل هذه الآثار الجانبية. وأخبر طبيبك فوراً إذا لاحظت أيًا من الآثار الجانبية التالية، مشاعر القلق والهياج والعصبية والترويل واضطراب البلع والتململ والحاجة المستمرة للتحريك والهز (الرعاش) والمشي الخلط، والعضلات القاسية والتشنجات العضلية الشديدة والتشنجات (مثل التواء العنق والعودة إلى الوراء والعيون المتراكم) والتعبير الشبيه بالوجه.

وتذكر أن طبيبك وصف لك ترايفلوبيرازين لأنه قد رأى أن الفائدة لك أكبر من خطر الآثار الجانبية. وكثير من الناس الذين يستخدمون هذا الدواء ليس لديهم آثار جانبية خطيرة.

وأخبر طبيبك فوراً إذا حدثت أي من هذه الآثار الجانبية غير المحتملة ولكنها خطيرة:

  • صعوبة التبول وانحسار.
  • تورم القدمين والكاحلين.
  • طفح على شكل فراشة على الأنف والخدين.
  • ألم المفاصل .
  • تغير لون الجلد.
  • تغيرات العين والرؤية.
  • الشعور بارتفاع غير عادي أو حار.

ونادراً، قد يُسبب ترايفلوبيرازين وخز الوجه والعضلات والحركات التي لا يمكن السيطرة عليها (خلل الحركة المتأخر). وفي بعض الحالات، قد يكون هذا الشرط دائمًا. وأخبر طبيبك فورا إذا تطورت أي حركات لا يمكن السيطرة عليها، مثل ضربات الشفة وتجعيد الفم ولسان اللسان والمضغ أو حركات ذراع وساق غير عادية.

وفي حالات نادرة، قد يزيد ترايفلوبيرازين من مستوى البرولاكتين. وبالنسبة للإناث، قد تؤدي هذه الزيادة في هرمون البرولاكتين إلى حليب الثدي غير المرغوب فيه أو صعوبة الحمل. وبالنسبة للذكور، قد يؤدي ذلك إلى انخفاض القدرة الجنسية، وعدم القدرة على إنتاج الحيوانات المنوية، أو تضخم الثديين.

ونادراً، قد يكون للذكور انتصاب مؤلم أو ممتد لمدة 4 ساعات أو أكثر. وإذا حدث ذلك، توقف عن استخدام هذا الدواء واطلب العناية الطبية الفورية، أو قد تحدث مشاكل دائمة.

وأخبر طبيبك فوراً إذا كان أي من هذه المشاكل النادرة ولكن الخطيرة من مشاكل الكبد (مثل اصفرار العينين والجلد والغثيان المستمر والقيء وآلام المعدة والبطن) وعلامات العدوى (مثل الحمى والتهاب الحلق المستمر) وكدمات سهلة النزيف، وعلامات لفقر الدم (مثل التعب الشديد والتنفس السريع والجلد الشاحب وسرعة ضربات القلب) والتغيرات النفسية والمزاجية (مثل الذهان المتفاقم والحالة غير المستجيبة والجيلاتونية).

ونادراً ما يُسبب ترايفلوبيرازين حالة خطيرة جداً تسمى مرض الذهان الخبيث. واحصل على المساعدة الطبية فورًا إذا كنت تعاني من أي من الأعراض التالية، حمى وتصلب العضلات وألم وضعف وتعب شديد وارتباك حاد وتعرق وسرعة ضربات القلب، بول غامق وعلامات مشاكل في الكلى (مثل التغيير في كمية البول).

ونادراً ما يكون رد فعل حساسية خطيرة جداً لهذا الدواء. ومع ذلك، التمس العناية الطبية الفورية إذا لاحظت أي أعراض لرد فعل حساسية خطيرة، بما في ذلك، طفح جلدي وحكة وتورم (خاصة من الوجه واللسان والحلق) والدوخة الشديدة وصعوبة في التنفس. وهذه ليست قائمة كاملة من الآثار الجانبية المحتملة، فإذا لاحظت تأثيرات أخرى غير المذكورة أعلاه، اتصل بطبيبك أو الصيدلي.

الأسماء التُجارية لـ ترايفلوبيرازين

  • ستيلازين سبان كبسولات
  • ستيلازين اقراص
  • تيرفلوزين
  • ستيلاسل
  • ستيلازين

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *