حبوب اولانزابين Olanzapine

تُستخدم حبوب اولانزابين لعلاج الحالات العصبية والعاطفية والعقلية (مثل الفصام)، كما يمكن استخدامه بمفرده أو مع أدوية أخرى (الليثيوم أو فالبروات) لعلاج الاضطراب ثنائي القطب (الهوس الاكتئابي)، أو الهوس الذي يعد جزء من الاضطراب ثنائي القطب.

ولا ينبغي أن يستخدم هذا الدواء لعلاج المشاكل السلوكية لدى كبار السن من المرضى الذين يعانون من الخرف أو مرض الزهايمر.

ويصرف هذا الدواء بوصفة طبية فقط. ويتوفر في الأشكال الدوائية التالية:

  • أقراص، تتحلل بالفم.
  • أقراص.

قبل استعمال حبوب اولانزابين

عند اتخاذ قرار استخدام دواء معين، يجب الموازنة بين المخاطر التي قد يسببها هذا الدواء والآثار الإيجابية التي يحققها استخدام هذا الدواء؛ ومن ثم تستطيع اتخاذ القرار مع طبيبك، وبالنسبة لهذا الدواء، فينبغي مراعاة ما يلي:

الحساسية           

أخبر طبيبك إذا كان لديك أي رد فعل غير طبيعي أو حساسية لهذا الدواء أو أي أدوية أخرى. وينبغي عليك أيضاًً أن تخبر أخصائي الرعاية الصحية الخاص إذا كان لديك أي أنواع أخرى من الحساسية مثل الأطعمة أو الأصباغ أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية، فيجب قراءة النشرة أو مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

الدراسات التي أجريت حتى الآن لم تثبت حدوث مشاكل خاصة من شأنها أن تحد من فائدة حبوب اولانزابين في الأطفال؛ لم يتم إثبات الأمان والفعالية في الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 سنة.

كبار السن

الدراسات التي أجريت حتى الآن لم تثبت حدوث مشاكل خاصة من شأنها أن تحد من فائدة حبوب اولانزابين في كبار السن، ولكن قد تزداد خطورة حدوث الآثار الجانبية في المرضى كبار السن

والمرضى كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالخرف أو مشاكل في الكبد أو الكلى أو القلب مرتبطة بالشيخوخة، والتي قد تتطلب الحذر أو تعديل في جرعة الدواء.

الحمل

هذا الدواء من الفئة (C) في فترات الحمل المختلفة؛ أي لم يتم استبعاد الخطر، حيث أظهرت دراسات تكاثر الحيوانات وجود تأثير عكسية على الجنين ولا توجد دراسات بشرية كافية، إلا أن الفوائد المحتملة قد تسمح باستخدام الدواء في النساء الحوامل رغم الخطر المحتمل.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد دراسات كافية على المرضعات والأطفال الرضع لتحديد مدى الخطر الذي قد ينتج عن استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية، لذلك ينبغي الموازنة بين الفوائد والمخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية.

تفاعل الأدوية مع بعضها البعض

على الرغم من أنه قد يحظر استخدام بعض الأدوية معًا على الإطلاق، إلا أنه في حالات أخرى قد يلزم استخدام دواءين مختلفين معًا حتى لو كان هناك تأثير من أحدهما على الآخر؛ وفي هذه الحالات، قد يتوجب على الطبيب في تغيير الجرعة، أو اتخاذ احتياطات أخرى ضرورية.

ومن المهم بشكل خاص أن يعرف أخصائي الرعاية الصحية إذا كنت تتناول أياً من الأدوية المذكورة أدناه؛ حيث لا يُنصح باستخدام هذا الدواء مع أي من الأدوية التالية، ولكن قد يتوجب في بعض الأحيان استخدام دواءين معاً؛ وفي هذه الحالة قد يقوم الطبيب بتغيير الجرعة أو مدى استخدام أحد الدواءين أو كليهما.

  • أميسولبرايد
  • بيبريديل
  • سيسابريد
  • درونيدارون
  • ليفوميثاديل
  • ميزوريدازين
  • ميتوكلوبراميد
  • بيموزيد
  • ساكوينافير
  • سبارفلوكساسين
  • تيرفينادين
  • ثيوريدازين
  • زيبراسيدون
  • ألفنتانيل
  • اميودارون
  • أناجريليد
  • أريبيبرازول
  • أريبيبرازول لوروكسيل
  • ثالث أكسيد الزرنيخ
  • بنزهيدروكودون
  • برومازيبام
  • البوبرينورفين
  • بوتورفانول
  • كاربامازيبين
  • كلاريثروميسين
  • كلوبازام
  • الكلوفازيمين
  • كلوميبرامين
  • كلوزابين
  • مخدر مستخرج من الأفيون
  • كريزوتينيب
  • دابرافينيب
  • داساتينيب
  • ديجاريليكس
  • ثنائي هيدرو كودين
  • دونيبيزيل
  • دوكسيلامين
  • ايفافيرنز
  • إسيتالوبرام
  • الفنتانيل
  • فينجوليمود
  • فليبانسرين
  • فلوكونازول
  • فلوكستين
  • فوسكارنت
  • غليكوبيرولات
  • غليكوبيوبرونيوم كسلات
  • جونادوريلين
  • غوسيريلين
  • هيدروكودون
  • هيدرومورفون
  • هيدروكسيزين
  • Inotuzumab Ozogamicin
  • إيفابرادين
  • كيتوكونازول
  • ليفوفلوكساسين
  • ليفورفانول
  • ليثيوم
  • وكسابين
  • ميبيريدين
  • الميثادون
  • ميترونيدازول
  • مورفين
  • موكسيفلوكساسين
  • نافاريلين
  • نالبوفين
  • نيلوتينيب
  • أوندانسيترون
  • أوكسيكودون
  • أوكس مورفون
  • باسيريوتيد
  • بازوبانيب
  • بنتازوسين
  • بيمافانسرين
  • بيتوليسانت
  • بكسانترون
  • بوساكونازول
  • كيوتيابين
  • الريميفنتانيل
  • Ribociclib
  • سيرترالين
  • سيفوفلوران
  • سوتالول
  • سوفنتانيل
  • سلبيريد
  • تاكروليموس
  • تابينتادول
  • التيترابينازين
  • تيوتروبيوم
  • ترامادول
  • تريبتوريلين
  • فانديتانيب
  • فيمورافينيب
  • فينفلونين
  • زوكلوبينثيكسول
  • امبرينافير
  • نبات التنبول
  • سيبروفلوكساسين
  • فلوفوكسامين
  • هالوبيريدول
  • ريتونافير
  • حمض الفالبوريك

تفاعلات أخرى

يجب عدم استخدام بعض الأدوية في وقت تناول الطعام أو قبله أو بعده، كما يحظر تناول أنواع معينة من الطعام حتى لا يحدث تفاعلات مع الدواء. وكذلك قد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ إلى حدوث تفاعلات مع بعض الأدوية؛ لذا يجب أن تناقش مع أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك استخدام الدواء الخاص بك مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

مشاكل صحية أخرى

قد يؤثر وجود مشاكل صحية أخرى على استخدام هذا الدواء لذا تأكد من إخبار الطبيب إذا كان لديك أي مشاكل طبية أخرى، خاصة:

  • أمراض الأوعية الدموية أو مشاكل الدورة الدموية.
  • الجفاف.
  • نوبة قلبية أو سكتة دماغية، أو تاريخ بحدوثهم.
  • مرض القلب.
  • فشل القلب.
  • مشاكل إيقاع القلب.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • نقص حجم الدم.
  • سرطان الثدي.
  • الجلوكوما ضيقة الزاوية.
  • فرط شحميات الدم (ارتفاع نسبة الكوليسترول أو الدهون في الدم).
  • فرط برولاكتين الدم.
  • مرض الكبد.
  • تضخم البروستاتا.
  • نوبات، أو تاريخ حدوثها.
  • مرض السكري.
  • ارتفاع السكر في الدم؛ فهذا الدواء قد يرفع مستويات السكر في الدم.
  • بِيلَة الفينيل كيتون (مرض وراثي في ​​عملية التمثيل الغذائي)؛ حيث يحتوي قرص التفكك الفموي على فينيل ألانين، والذي يمكن أن يُسبب تفاقم الحالة.

تعليمات استخدام حبوب اولانزابين

تناول حبوب اولانزابين بالضبط حسب توجيهات الطبيب وضرورة الالتزام بالتعليمات من حيث الجرعة ومواعيد الجرعات والفترة الزمنية المحددة للعلاج. وهذا الدواء يأتي مع دليل الدواء وتعليمات المريض، لذلك يجب قراءة واتباع التعليمات بعناية.

وإذا كنت تستخدم الأقراص التي تتفكك بالفم، اتبع التالي:

  • يجب التأكد من جفاف اليدين قبل التعامل مع الأقراص.
  • لا تقم بفتح العبوة إلا عندما تكون مستعدًا لأخذها.
  • قم بإخراج القرص عن طريق تقشير الرقاقة.
  • ضع القرص في الفم سيذوب بسرعة.

وتستطيع تناول هذا الدواء مع أو من دون الطعام. وأخبر طبيبك إذا كنت تدخن التبغ؛ فقد تحتاج إلى كمية مختلفة من هذا الدواء إذا كنت تدخن.

جرعات حبوب اولانزابين

تختلف الجرعة باختلاف المريض، لذا من الضروري اتباع أوامر الطبيب أو التوجيهات على نشرة الدواء، والتي تتضمن معلومات عن متوسط الجرعات من هذا الدواء، وفي حالة اختلاف جرعتك، لا يجب أن تغيرها إلا إذا أخبرك الطبيب بذلك.

ويعتمد مقدار الدواء الذي تتناوله على مدى فعالية الدواء، كما يتوقف كل من عدد الجرعات التي تتناولها في اليوم، والفترة الزمنية ما بين الجرعات، وطول المدة التي يجب أن تتناول فيها الدواء على نوع الحالة المرضية. وتتضمن الجرعات ما يلي:

لعلاج مرض انفصام الشخصية:

  • البالغين: في البداية، من 5 إلى 10 ملليجرام (مجم) مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 سنة: في البداية، 2.5 أو 5 مجم مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا: يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

لعلاج الاضطراب الثنائي القطب:

  • البالغين: في البداية، من 5 إلى 15 ملليجرام مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 سنة: في البداية، 2.5 أو 5 مجم مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا: يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

لعلاج الهوس مع الاضطراب ثنائي القطب:

  • البالغين: في البداية، من 10 إلى 15 ملليجرام مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 سنة: في البداية، 2.5 أو 5 مجم مرة واحدة في اليوم، وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة إذا لزم الأمر. ومع ذلك، فإن الجرعة لا تزيد عادة عن 20 مجم في اليوم.
  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا: يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

الجرعة المنسية

إذا نسيت جرعة من هذا الدواء، خذها في أقرب وقت ممكن، أإذا ما كان وقت الجرعة التالية قد حان، يمكنك تجاوز الجرعة الفائتة ومن ثم العودة إلى جدول الجرعات العادية؛ يحظر مضاعفة الجرعات.

تخزين الدواء

يتم تخزين حبوب اولانزابين في وعاء مغلق في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، كما يجب حفظه من التجميد، ويجب حفظه بعيداً عن متناول الأطفال، ويجب التخلص من الدواء إذا انتهت صلاحيته أو لم يعد هناك حاجة إليه، ويمكنك استشارة الطبيب المختص عن كيفية التخلص من أي دواء لا تستخدمه.

احتياطات استعمال حبوب اولانزابين

من المهم جداً أن يقوم الطبيب بفحص تطور الحالة في زيارات منتظمة، وسيسمح هذا لطبيبك بمعرفة إذا ما كان الدواء يعمل بشكل صحيح، ولتحديد إذا ما كان ينبغي عليك الاستمرار في تناوله.

وقد يلزم فحص الدم والبول والاختبارات المعملية الأخرى للتحقق من الآثار غير المرغوب فيها، فإذا لم تتحسن حالتك، أو إذا أصبح الأمر أسوأ، استشر طبيبك.

وبالنسبة لبعض المرضى، يمكن لهذا الدواء أن يزيد من الأفكار والميول الانتحارية؛ ويجب أن تخبر طبيبك فوراً في حالة الشعور بالاكتئاب أو تولد أفكار حول إيذاء النفس، كما يجب إخباره عن أي أفكار أو سلوكيات غير عادية، خاصة إذا كانت جديدة أو تزداد سوءًا بسرعة.

ويجب أن تخبر طبيبك فوراً في حالة حدوث مشاكل في النوم، أو القلق بسهولة، أو التصرف المتهور، وأخبر الطبيب أيضاً إذا كان لديك مشاعر مفاجئة أو قوية، مثل الشعور بالتوتر أو الغضب أو القلق أو العنف أو الخوف. ودع الطبيب يعرف إذا كنت أنت أو أي شخص في عائلتك يعاني من اضطراب ثنائي القطب (مرض هوس الاكتئابي) أو حاول الانتحار.

وقد يُسبب هذا الدواء حالة تسمى تفاعل الدواء مع كثرة اليُوزينيات والأعراض الجهازية (DRESS)؛ ويجب الاتصال بالطبيب فورًا إذا كنت تعاني من طفح جلدي أو أحمر أو تورم في الجلد أو حمى أو قشعريرة أو سعال أو صعوبة في التنفس أو انتفاخ الغدد أو نزيف أو كدمة أو ضعف، بعد استخدام هذا الدواء.

وهذا الدواء قد يزيد من كمية السكر في الدم؛ لذلك يجب استشارة طبيبك على الفور في حالة تعدد العطش أو زيادة التبول. وقد يزيد هذا الدواء من نسبة الكوليسترول والدهون في الدم. وفي حالة حدوث هذه الحالة، قد يوصي الطبيبك ببعض الأدوية التي يمكن أن تخفض كمية الكوليسترول والدهون في الدم.

وهذا الدواء قد يتسبب في زيادة الوزن؛ وقد يلزم فحص الوزن بشكل منتظم أثناء استخدام هذا الدواء. واستشر طبيبك فورًا إذا كنت تعاني من أيٍ من الأعراض التالية أثناء استخدام لهذا الدواء:

  • اختلاجات (نوبات)
  • صعوبة في التنفس
  • سرعة ضربات قلب
  • ارتفاع في درجة الحرارة
  • ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم
  • زيادة التعرق
  • فقدان السيطرة على المثانة أو تصلب العضلات الشديد أو شحوب البشرة بشكل غير عادي أو التعب

ويمكن أن تكون هذه الأعراض من حالة خطيرة تسمى المُتَلازمة الخبيثَة للدواء المضاد للذُّهان. وقد يسبب هذا الدواء خلل الحركة المتأخر (اضطراب حركي)؛ لذلك يجب استشارة الطبيب فورًا إذا كنت تعاني من أي من الأعراض التالية أثناء تناولك هذا الدواء مثل، كبر الشفة أو التجعيد، انتفاخ الخدين، حركات دودية سريعة للسان، أو حركات مضغ لا إرادية، أو حركات لا إرادية في الذراعين والساقين.

وقد تحدث الدوخة أو الدوار أو الإغماء، خاصة عند النهوض من وضعية النوم أو الجلوس؛ لذا يفضل الوقوف ببطء. ويمكن أن يقلل هذا الدواء مؤقتًا عدد كريات الدم البيضاء، مما يزيد من فرصة الإصابة بالعدوى. ويلزم تجنب الأشخاص المصابين بالعدوى بقدر الإمكان، واستشر طبيبك على الفور إذا كنت تعاني من حمى أو قشعريرة أو سعال أو بحة في الصوت أو ألم أسفل الظهر أو الجانب أو ألم وصعوبة عند التبول.

وقد يُسبب أولانزيبين النعاس، مشكلة في التفكير، مشكلة في السيطرة على حركات الجسم، أو مشكلة في الرؤية، والتي قد تؤدي إلى السقوط أو الكسور أو الإصابات الأخرى.

ويجب التعامل بشكل جيد عند استعمال هذا الدواء خاصة قبل القيادة، أو استخدام الآلات، أو القيام بأعمال أخرى تتطلب منك أن تكون في حالة تأهب، أو منسقة بشكل جيد، أو القدرة على التفكير أو الرؤية.

وهذا الدواء يُسبب زيادة تأثير الكحول ومثبطات الجهاز العصبي المركزي الأخرى (الأدوية التي تسبب النعاس والنوم)؛ وبعض الأمثلة على مثبطات الجهاز العصبي المركزي هي مضادات الهيستامين أو أدوية حمى القش أو الحساسية أو نزلات البرد أو أدوية الألم التي تصرف بوصفة طبية أو الأدوية المنومة.

وقد يقلل من كمية العرق؛ حيث ترتفع درجة حرارة الجسم إذا لم تتعرق بما يكفي. وإذا كان جسمك ساخناً جداً، فقد تشعر بالدوار أو الضعف أو التعب، وقد تتقيأ أو يحدث اضطراب في المعدة. ولا تتناول أدوية أخرى إلا إذا تمت مناقشتها مع طبيبك؛ يشمل ذلك وصفة طبية أو بدون وصفة طبية وأدوية عشبية أو مكملات الفيتامينات.

الأعراض الجانبية لـ حبوب اولانزابين

إلى جانب آثاره المطلوبة، قد يُسبب الدواء بعض الآثار غير المرغوب فيها التي قد لا تحدث بالضرورة، إلا أنها إذا حدثت قد تحتاج إلى عناية طبية. واستشر طبيبك على الفور في حالة حدوث أي من الآثار الجانبية التالية:

الأكثر شيوعاً

  • انتفاخ أو تورم الوجه والذراعين واليدين والساقين أو القدمين
  • عدم وضوح الرؤية
  • تغير في الرؤية
  • تغيير في المشي والتوازن
  • الخرق أو عدم الثبات
  • صعوبة في التحدث
  • صعوبة في البلع
  • ضعف البصر
  • عدم القدرة على الجلوس
  • فقدان السيطرة على التوازن
  • ارتجاف العضلات أو تصلب
  • زيادة الوزن السريع
  • الأرق
  • بطء الحركات
  • عدم وضوح الكلام
  • تيبس الذراعين والساقين
  • حركات متشابهة (متشنجة) في الرأس والوجه والفم والرقبة
  • وخز في اليدين أو القدمين
  • ارتجاف أو اهتزاز الأصابع أو اليدين أو القدمين أو الساقين أو الذراعين
  • حركات التواء من الجسم
  • حركات لا إرادية، وخاصة في الوجه والرقبة والظهر
  • زيادة أو خسارة في الوزن

الآثار الجانبية الأقل حدوثاً

  • ألم المثانة
  • نزول دم في البول
  • تعكير البول
  • كدمات
  • الشعور بحرقة أو حكة أو وخز مثل الدبابيس والإبر
  • ألم في الصدر
  • صعوبة في التنفس
  • دوخة
  • الرغبة المتكررة للتبول
  • صداع
  • عدم القدرة على تحريك العيون
  • زيادة تقلصات في جفن العين
  • حكة في المهبل أو منطقة الأعضاء التناسلية
  • نقص التنسيق
  • بقع كبيرة أو مسطحة أو زرقاء أو أرجوانية في الجلد
  • فقدان السيطرة على المثانة
  • فقدان الذاكرة
  • أسفل الظهر أو ألم في الجنب
  • توتر العضلات
  • الهلع
  • ألم أثناء الجماع
  • قصف في الأذنين
  • مشاكل مع الذاكرة
  • الحركة الإيقاعية للعضلات
  • بطء أو سرعة ضربات القلب أو عدم انتظام ضربات القلب
  • إفرازات مهبلية بيضاء سميكة بدون رائحة أو رائحة خفيفة
  • ضيق في الصدر
  • الوخز
  • حركات التواء لا إرادية للرقبة أو الجذع أو الذراعين أو الساقين
  • حركات الجسم أو الوجه غير العادية أو غير المكتملة
  • ضعف الذراعين والساقين

,قد تحدث بعض الآثار الجانبية التي لا تحتاج عادة إلى عناية طبية، والتي قد تختفي أثناء العلاج عندما يعتاد الجسم على الدواء، وقد يخبرك أخصائي الرعاية الصحية عن طرق لمنع أو تقليل بعض هذه الآثار الجانبية.

ويجب استشارة أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك إذا استمر أي من الآثار الجانبية التالية أو إذا كان لديك أي أسئلة حولها:

منها ما هو أكثر شيوعا مثل:

  • الحموضة
  • ألم في الظهر
  • التجشؤ
  • صعوبة حركة الأمعاء (البراز)
  • تثبيط
  • حمى
  • حرقة من المعدة
  • زيادة الشهية
  • زيادة السعال
  • عسر الهضم
  • نقص الشهية
  • نقص أو فقدان القوة
  • فقدان الاهتمام أو المتعة
  • سيلان الأنف
  • العطس
  • ألم في المعدة، أو اضطراب
  • انسداد الأنف
  • عطش
  • مشكلة في النوم
  • مشكلة مع التركيز

آثار جانبية أقل شيوعاً:

  • آلام الجسم
  • قشعريرة
  • تعرق بارد
  • احتقان
  • سعال
  • جفاف الجلد
  • جفاف أو ألم في الحلق
  • شعور زائف أو غير عادي بالرفاهية
  • نزيف الحيض الثقيل (فترات)
  • بحة في الصوت
  • ألم المفاصل
  • تشنجات الساق
  • ألم في الذراعين أو الساقين
  • البثور
  • تعرق
  • تورم الغدد في الرقبة
  • تغيير الصوت
  • قيء

والآثار الجانبية الأخرى غير المدرجة قد تحدث أيضاً في بعض المرضى، فإذا لاحظت أي آثار أخرى، استشر طبيبك المختص.

الأسماء التجارية لـ حبوب اولانزابين

  • بريكسال أقراص
  • زيبريكسا أقراص
  • زيبريكسا فيلوتاب
  • زيبريكسا
  • أولانزاميد
  • بريكسال
  • أنزابين
  • سيكولانز
  • ريكسابين
  • أنزابين – أورو
  • زولامبين
  • أولانزيكس
  • أولانزا
  • فانيكور
  • زابينال
  • لانزابريكس
  • سشيزوبين
  • أولزانيد
  • لانزابين
  • اولابكس
  • اولازين
  • زيباديرا
  • أوزابين
  • أولانا
  • أولينزا
  • برانزا
  • زيلانزا
  • لابريكس
  • برانزا
  • بنزوباين
  • إيلابريكس
  • أولزان
  • أوليكسا

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *