سيمفاستاتين Simvastatin

يستخدم دواء سيمفاستاتين مع اتباع نظام غذائي سليم للمساعدة في خفض نسبة الكولسترول الضار (LDL) والدهون مثل الدهون الثلاثية، وزيادة نسبة الكولسترول النافع (HDL) في الدم.

وينتمي إلى مجموعة من الأدوية تعرف باسم “الستاتينات“، ويعمل عن طريق تقليل كمية الكوليسترول التي يتم تصنيعها بواسطة الكبد، وخفض الكوليسترول “الضار” والدهون الثلاثية، وزيادة الكوليسترول “الجيد”، يؤدي في النهاية إلى تقليل خطر الإصابة بـ أمراض القلب، كما يساعد على منع الجلطات والسكتات القلبية.

وبالإضافة إلى تناول نظام غذائي سليم (مثل اتباع نظام غذائي منخفض الكوليستيرول وقليل الدسم)، فإن التغييرات الأخرى في نمط الحياة التي قد تساعد هذا الدواء على العمل بشكل أفضل، تشمل التمارين الرياضية وفقدان الوزن والتوقف عن التدخين.

قبل استعمال دواء سيمفاستاتين

عند اتخاذ قرار استخدام دواء معين، يجب الموازنة بين المخاطر التي قد يسببها هذا الدواء والآثار الإيجابية التي يحققها استخدام هذا الدواء؛ ومن ثم تستطيع اتخاذ القرار مع طبيبك، وبالنسبة لهذا الدواء، فينبغي مراعاة ما يلي:

الحساسية

أخبر طبيبك إذا كان لديك أي رد فعل غير طبيعي أو حساسية لهذا الدواء أو أي أدوية أخرى، كما ينبغي عليك أيضاً أن تخبر أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك إذا كان لديك أي أنواع أخرى من الحساسية مثل الأطعمة أو الأصباغ أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية، فيجب قراءة النشرة أو مكونات العبوة بعناية.

كبار السن

قد يكون كبار السن أكثر حساسية للآثار الجانبية لهذا الدواء، وخاصة مشاكل العضلات.

الحمل

يجب عدم استخدام هذا الدواء أثناء الحمل؛ فقد يضر الجنين.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد دراسات كافية على المرضعات لتحديد مدى الخطر الذي قد ينتج عن استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية، لذلك ينبغي الموازنة بين الفوائد والمخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية.

تفاعل الأدوية مع بعضها البعض

على الرغم من أنه قد يحظر استخدام بعض الأدوية معًا على الإطلاق، إلا أنه في حالات أخرى قد يلزم استخدام دواءين مختلفين معًا حتى لو كان هناك تأثير من أحدهما على الآخر؛ وفي هذه الحالات، قد يتوجب على الطبيب في تغيير الجرعة، أو اتخاذ احتياطات أخرى ضرورية.

تفاعلات أخرى

يجب عدم استخدام بعض الأدوية في وقت تناول الطعام أو قبله أو بعده، كما يحظر تناول أنواع معينة من الطعام حتى لا يحدث تفاعلات مع الدواء. وكذلك قد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ إلى حدوث تفاعلات مع بعض الأدوية؛ لذا يجب أن تناقش مع أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك استخدام الدواء الخاص بك مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

مشاكل صحية أخرى

قبل استخدام هذا الدواء، أخبر طبيبك أو الصيدلي بتاريخك الطبي، خاصةً عن:

  • أمراض الكبد.
  • أمراض الكلى.
  • تعاطي الكحول.

تعليمات استخدام دواء سيمفاستاتين

تناول هذا الدواء عن طريق الفم حسب توجيهات الطبيب، وعادةً ما يتم تناوله يوميًا في المساء. وفي حالة استخدام أقراص سيمفاستاتين، يمكن تناولها مع أو بدون طعام.

وإذا كنت تستخدم الشكل السائل من هذا دواء سيمفاستاتين، خذ هذا الدواء على معدة فارغة. ويجب رج الزجاجة جيداً لمدة 20 ثانية على الأقل قبل كل جرعة، وقم بقياس الجرعة بعناية باستخدام جهاز قياس أو ملعقة خاص، ولا تستخدم ملعقة منزلية لأنها قد لا تعطي الجرعة بشكل دقيق.

وتعتمد الجرعة على حالتك الطبية، والاستجابة للعلاج، والعمر، والأدوية الأخرى التي قد تتناولها؛ لذا تأكد من إخبار الطبيب والصيدلي عن جميع الأدوية التي تستخدمها (بما في ذلك العقاقير التي تستلزم وصفة طبية والأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية والمنتجات العشبية والمكملات الغذائية).

ولا تزيد الجرعة أو تأخذ جرعة أكبر مما وصفها الطبيب، فلن تتحسن حالتك بشكل أسرع، بل وقد تزداد مخاطر الآثار الجانبية الخطيرة. وتجنّب تناول الجريب فروت أو شرب عصير الجريب فروت أثناء استخدام هذا الدواء؛ فقد يؤدي الجريب فروت إلى حدوث زيادة كمية هذا الدواء في مجرى الدم، يرجى استشارة الطبيب أو الصيدلي للحصول على مزيد من التفاصيل.

ويجب تناول هذا الدواء بانتظام من أجل الحصول على أكبر فائدة منه، ولضمان تذكر مواعيد الدواء يمكنك أن تأخذه في نفس الوقت كل يوم. ومن المهم الاستمرار في تناول هذا الدواء حتى لو بدأت تشعر بالتحسن؛ فمعظم الناس الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول أو الدهون الثلاثية لا يشعرون بأعراض خاصة.

ومن المهم للغاية الاستمرار في اتباع نصيحة الطبيب حول النظام الغذائي وممارسة الرياضة، وقد يستغرق الأمر ما يصل إلى 4 أسابيع قبل أن تحصل على الفائدة الكاملة من هذا الدواء.

ستوري

جرعات دواء سيمفاستاتين

تختلف الجرعة باختلاف المريض، لذا من الضروري اتباع أوامر الطبيب أو التوجيهات على نشرة الدواء والتي تتضمن معلومات عن متوسط الجرعات من هذا الدواء، وفي حالة اختلاف جرعتك، لا يجب أن تغيرها إلا إذا أخبرك الطبيب بذلك.

ويعتمد مقدار الدواء الذي تتناوله على مدى فعالية الدواء، كما يتوقف كل من عدد الجرعات التي تتناولها في اليوم، والفترة الزمنية ما بين الجرعات، وطول المدة التي يجب أن تتناول فيها الدواء على نوع الحالة المرضية.

وأكبر جرعة من الممكن تناولها من هذا الدواء هي 40 ملليجرام في اليوم، أما إذا كان الطبيب قد أوصى بتناول أكثر من 40 ملليجرام، فاستمر على نفس الجرعة مع ضرورة التحدث معه على الفور حول مخاطر وفوائد الجرعة العالية.

الجرعة المنسية

إذا نسيت جرعة من هذا الدواء، خذها في أقرب وقت ممكن، أما إذا كان وقت الجرعة التالية قد حان، فيمكنك تجاوز الجرعة الفائتة ومن ثم العودة إلى جدول الجرعات العادية؛ يحظر مضاعفة الجرعات.

تخزين الدواء

يتم تخزين الدواء في وعاء مغلق في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، كما يجب حفظه من التجميد، ويجب حفظه بعيداً عن متناول الأطفال، ويجب التخلص من الدواء إذا انتهت صلاحيته أو لم يعد هناك حاجة إليه. ويمكنك استشارة الطبيب المختص عن كيفية التخلص من أي دواء لا تستخدمه.

ويجب التخلص من المعلق من هذا الدواء إذا مر شهر على فتح الزجاجة حتى لو كان هناك دواء متبق.

احتياطات استعمال دواء سيمفاستاتين

قبل تناول دواء سيمفاستاتين، أخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك حساسية من هذا الدواء أو إذا كان لديك أي حساسية أخرى؛ فقد يحتوي هذا المنتج على مكونات غير نشطة، والتي يمكن أن تُسبب حساسية أو مشاكل أخرى، وللمزيد من المعلومات تحدث مع الصيدلى الخاص بك.

وقبل إجراء الجراحة، أخبر طبيبك أو طبيب الأسنان عن جميع المنتجات التي تستخدمها (بما في ذلك العقاقير التي تستلزم وصفة طبية والأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية والمنتجات العشبية والمكملات الغذائية).

ويجب الحد من المشروبات الكحولية؛ فقد يزيد الاستخدام اليومي للكحول من مخاطر الإصابة بمشكلات الكبد، خاصة عند الدمج مع سيمفاستاتين، ويمكنك استشارة الطبيب أو الصيدلي للحصول على مزيد من المعلومات.

ومن المهم منع الحمل أثناء تناول هذا الدواء، فاستشر طبيبك لمزيد من التفاصيل ومناقشة استخدام أشكال موثوقة لتحديد النسل (مثل الواقي الذكري، حبوب منع الحمل). أما في حالة حدوث الحمل أو الشك في حدوث حمل، يجب إخبار الطبيب فوراً.

ويجب إجراء الفحوصات المخبرية أو الطبية (مثل مستويات الكوليسترول أو الدهون الثلاثية في الدم) بشكل دوري لمراقبة تطور الحالة أو التحقق من الآثار الجانبية، واستشر طبيبك للمزيد من التفاصيل.

الأعراض الجانبية لـ دواء سيمفاستاتين

إلى جانب آثار سيمفاستاتين المطلوبة، قد يُسبب الدواء بعض الآثار غير المرغوب فيها التي قد لا تحدث بالضرورة، إلا أنها إذا حدثت قد تحتاج إلى عناية طبية. واستشر طبيبك على الفور في حالة حدوث أي من الآثار الجانبية التالية:

  • عدد قليل جدا من الأشخاص الذين يتناولون سيمفاستاتين قد يعانون من مشاكل في الذاكرة خفيفة أو الارتباك؛ فإذا حدثت هذه التأثيرات النادرة، تحدث مع طبيبك.
  • نادراً ما يُسبب الستاتين الإصابة بمرض السكري أو تفاقم حالة المريض بالسكري، لذا يجب المناقشة مع طبيبك حول الفوائد والمخاطر.
  • نادراً ما يُسبب هذا الدواء مشاكل في العضلات (والتي قد تؤدي إلى ظروف خطيرة للغاية تسمى انحلال الربيدات واعتلال عضلي ذاتي).

أخبر طبيبك فوراً إذا تطورت أي من هذه الأعراض أثناء العلاج وإذا استمرت هذه الأعراض بعد التوقف عن هذا الدواء:

  • ألم العضلات أو الضعف (خاصة مع الحمى أو التعب غير المعتاد).
  • علامات على وجود مشاكل في الكلى (مثل التغير في كمية البول).

ونادراً ما يُسبب هذا الدواء مشاكل في الكبد؛ فإذا لاحظت أي من الآثار الجانبية التالية، أخبر طبيبك على الفور مثل، اصفرار العينين أو الجلد، والبول الداكن، ألم حاد في المعدة أو البطن، والغثيان أو التقيؤ المستمر.

ونادراً ما يحدث رد فعل تحسسي خطير جداً لهذا الدواء ويستلزم ذلك التماس العناية الطبية الفورية إذا لاحظت أي أعراض لرد فعل حساسية خطيرة، بما في ذلك:

  • طفح جلدي.
  • حكة.
  • تورم (خاصة من الوجه أو اللسان أو الحلق).
  • الدوخة الشديدة.
  • صعوبة في التنفس.

والآثار الجانبية الأخرى غير المدرجة قد تحدث أيضاً في بعض المرضى، فإذا لاحظت أي آثار أخرى، استشر طبيبك المختص.

الجرعة المفرطة

إذا كان شخص ما قد تناول جرعة زائدة وأعراض خطيرة مثل الإغماء أو صعوبة في التنفس، يجب الاتصال على الطوارئ فوراً.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *