فلورسين Fluorescein

حقن فلورسين تُستخدم أثناء إجراءات العين الطبية، للمساعدة على توضيح أجزاء معينة من العين على سبيل المثال شبكية العين و قزحية العين.

لا يُصرف هذا الدواء إلا بتعليمات الطبيب المعالج الخاص بك، ويُعطى هذا الدواء تحت الإشراف الطبي المباشر.

تتوفر جرعات الفلورسين للاستخدام العيني في الصور الأتية:

  • محلول.

قبل استخدام فلورسين العلاجي

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، هذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية تجاه هذا الدواء أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة إن كنت تعاني من أي نوع من الحساسية سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

في الأطفال

لم يتم إجراء دراسات طبية مناسبة لتوضيح العلاقة بين العمر وتأثير هذا الدواء، كما أن الأمان من حيث الاستخدام وفاعلية  الفلورسين على الأطفال لم تثبت بعد.

في كبار السن

العديد من العلاجات الدوائية لم يتم دراستها بفاعلية على كبار السن، لذلك فإنه من غير المؤكد أن يكون فاعلية هذا الدواء على كبار السن نفسها على صغار السن والبالغين، لم تتوفر العديد من المعلومات التي تقارن ما بين عمل الفلورسين بين كبار السن والبالغين، لكنه من غير متوقع أن يسبب هذا الدواء آثار جانبية مختلفة أو مشاكل في كبار السن لا يُسببها في البالغين.

الحمل

لم يتم إثبات أن الفلورسين قد يتسبب في أي مشاكل للأجنة.

الرضاعة

لم يتم إثبات أن الفلورسين قد يسبب أي مشاكل في الرضاعة أو يُمثل أي خطر على الرُضع.

التفاعلات الدوائية

بالرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، ولكن في بعض الحالات نوعان مختلفان من الأدوية يجب استخدامها معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

في هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، من المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، فإنه تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة وليس بالضرورة أن تكون شاملة للجميع.

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض من هذه الأدوية في أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض أنواع معينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية.

قد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

الاستخدام العلاجي لدواء فلورسين

  • سيتم إعطاك هذا الدواء تحت الإشراف الطبي المباشر من قبل الممرضة أو طبيبك الخاص.
  • يتم إعطاء هذا الدواء من خلال إبرة توضع في أحد عروقك.

الاحتياطات و التحذيرات الخاصة بدواء فلورسين

قد يُسبب هذا الدواء نوعاً خطيراً من الحساسية، أخبر طبيبك المعالج على الفور في حالة ظهور أي من الأعراض التالية:

  • التنفس السريع الغير منتظم.
  • تلهث من أجل التنفس.
  • الإغماء.
  • تغيرات في لون الجلد.
  • سرعة ضربات القلب.
  • انتفاخ وتورم الجفون.

أخبر طبيبك المعالج إذا كنت تعاني من احمرار أو ألم شديد أو تقشر في الجلد أو ألم شديد في الذراع بعد تلقي هذا الدواء.

أخبر طبيبك إذا كنت تعاني من الغثيان أو القئ أو الإسهال أو ألم في المعدة بعد تلقي هذا الدواء.

قد تلاحظ طعماً قوياً في فمك بعد حقن هذا الدواء، كما قد يكون لون بشرتك مصفراً لمدة 6 إلى 12 ساعة بعد الاختبار، قد يظهر البول أصفر زاهي اللون لمدة تصل إلى 36 ساعة بعد الاختبار.

الأعراض الجانبية الخاصة بدواء فلورسين

بالرغم من الآثار العلاجية المطلوبة لهذا الدواء، فإنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية فإنها إذا حدثت فتحتاج إلى عناية طبية.

يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أي من الأعراض الجانبية الآتية:

نادراً:

  • لون الجلد مزرق.
  • برودة الجلد.
  • ارتباك.
  • سعال.
  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة في البلع.
  • دوخة.
  • نبضات قلب سريعة.
  • حكة وطفح جلدي.
  • دوار.
  • الانتفاخ أو تورم الجفون.
  • ألم شديد في الذراع.
  • تعرق.
  • ضيق في الصدر.
  • فقدان الوعي.
  • التعب و الضعف الغير العادي.

عادةً قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، قد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، استشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك.

أعراض أكثر شيوعاً:

  • ألم في المعدة أو الأمعاء.
  • الإسهال.
  • غثيان.
  • قئ.
  • اصفرار في الجلد والعيون.

إذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *