فوروسيميد Furosemide

ينتمي فوروسيميد إلى مجموعة من الأدوية تسمى مدرات البول الحلقيّة أو العروية (المعروف أيضاًً باسم حبوب الماء). ويتم إعطاء الفوروسيميد للمساعدة في علاج احتباس السوائل (الوذمة) والتورم الناجم عن قصور القلب الاحتقاني أو أمراض الكبد أو أمراض الكلى أو الحالات الطبية الأخرى. وهو يعمل عن طريق العمل على الكلى لزيادة تدفق البول.

ويستخدم فوروسيميد أيضًا بمفرده أو مع أدوية أخرى لعلاج ارتفاع ضغط الدم. ويضيف ارتفاع ضغط الدم إلى عبء عمل القلب والشرايين، وإذا استمر لفترة طويلة، قد لا يعمل القلب والشرايين بشكل صحيح، وقد يؤدي ذلك إلى تلف الأوعية الدموية في المخ والقلب والكليتين، مما يؤدي إلى حدوث سكتة دماغية أو فشل القلب أو الفشل الكلوي. وارتفاع ضغط الدم قد يزيد أيضاً من خطر الاصابة بأزمات قلبية. وقد تكون هذه المشاكل أقل احتمالاً إذا تم التحكم في ضغط الدم.

ولا يُصرف هذا الدواء إلا بتعليمات الطبيب المُعالج. تتوفر جرعات فوروسيميد في صورة أقراص ومحلول.

قبل الاستخدام العلاجي لـ فوروسيميد

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، هذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية تجاه هذا الدواء أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، وأيضاً يجب إخباره في حالة كنت تعاني من أي نوع من الحساسية سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

لم يتم إجراء دراسات طبية مناسبة لتوضيح العلاقة بين العمر وتأثير هذا الدواء، الأمان من حيث الاستخدام وفاعلية الدواء على الأطفال لم تثبت بعد.

كبار السن

العديد من العلاجات الدوائية لم يتم دراستها بفاعلية على كبار السن، لذلك فإنه من غير المؤكد أن تكون فاعلية هذا الدواء على كبار السن نفسها على صغار السن والبالغين. ولم تتوفر العديد من المعلومات التي تقارن ما بين عمل هذا الدواء بين كبار السن والبالغين، لكنه من الغير متوقع أن يُسبب هذا الدواء آثار جانبية مختلفة أو مشاكل في كبار السن لا يُسببها في البالغين.

 الحمل

يُمنع استخدام هذا الدواء في جميع مراحل الحمل، حيث أظهرت الدراسات الطبية للدواء على الحيوانات تأثير سلبي واضح، ولا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل.

 الرضاعة

لم يتم إثبات أن هذا الدواء قد يُسبب أي مشاكل في الرضاعة، أو يُمثل أي خطر على الرُضع.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، لكن في بعض الحالات نوعان مختلفان من الأدوية يُفضل استخدامهما معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، من المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، حيث تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة، وليس بالضروري أن تكون شاملة للجميع.

ولا يُنصح باستخدام دواء من هذه الفئة مع أي من الأدوية التالية، فقد يقرر طبيبك المعالج تغيير أي نوع من هذه الأدوية في هذه الفئة، أو تغيير بعض الأدوية الأخرى التي تتناولها.

  • ديسموبريسين

واستخدام أحد الأدوية الآتية مع هذه الفئة من الأدوية قد يتسبب في زيادة خطر حدوث بعض الأعراض الجانبية، لكن قد يكون استخدام أحد الأدوية الآتية أفضل علاج لك، فإذا تم وصف الدواءين معاً، فقد يغير الطبيب المعالج الخاص بك الجرعة العلاجية ومدة استخدامك لأحد الأدوية، أو كليهما.

  • أسيكلوفيناك
  • أسيميتاسين
  • أميكاسين
  • أميكاسين
  • امتولمتين
  • ثالث أكسيد الزرنيخ
  • الأسبرين
  • برومفيناك
  • بوفيكساماك
  • السيليكوكسيب
  • الكلورال هيدرات
  • الكولين الساليسيلات
  • سيسبلاتين
  • كلونيكسين
  • ديكسكيتوبروفين
  • ديكلوفيناك
  • ثنائي الفلونيزال
  • ديجيتوكسين
  • ديبيرون
  • هيدروكلوريد
  • الدروبيريدول
  • دروكسيكام
  • حمض ايثاكرينيك
  • إتودولاك
  • إيتوفينامات
  • إتوريكوكسيب
  • فينوبروفين
  • حمض فلوفيناميك
  • فلوربيبروفين
  • فوسكارنت
  • جنتاميسين
  • ايبوبروفين
  • إندوميثاسين
  • كانامايسين
  • كيتوبروفين
  • كيتورولاك
  • ليفوميثاديل
  • ليثيوم
  • لورنوكسيكام
  • لوكسوبروفين
  • لوميراكوكسيب
  • ميكلوفينامات
  • حمض الميفيناميك
  • ميلوكسيكام
  • ميتولازون
  • نابوميتون
  • نابروكسين
  • النيومايسين
  • نيتيلميسين
  • حمض النفلوميك
  • نيميسوليد
  • نيميسوليد بيتا سيكلودكسترين
  • أوكسابروزين
  • أوكسي فينبوتازون
  • الفنيل
  • بيروكسيكام
  • بروبيفينازون
  • بروكوازون
  • حمض الصفصاف
  • سالسالات
  • ساليسيلات الصوديوم
  • السوتالول
  • الستربتومايسين عقار طبي
  • سولينداك
  • تينوكسيكام
  • التوبراميسين
  • حمض التولفيناميك
  • تولميتين
  • فالديكوكسيب
  • فاسوبريسين

وقد يتسبب استخدام هذا الدواء مع أي نوع من الأدوية الآتية زيادة احتمالية حدوث الأعراض الجانبية، ومع ذلك قد يكون استخدام هذه الأدوية أفضل علاج لك، إذا تم وصف الدواءين معاً فقد يُغير الطبيب المعالج الجرعة أو طريقة الأستخدام أي من الأدوية أو كليهما.

  • ألاسيبريل
  • أليسكيرين
  • بينازيبريل
  • كابتوبريل
  • كاربامازيبين
  • سيفالوريدين
  • كوليستيرامين
  • سيلازابريل
  • كلوفيبرات
  • كوليستيبول
  • السيكلوسبورين
  • ديلابريل
  • إنالابريل
  • فلودروكورتيزون
  • فوزينوبريل
  • الجرمانيوم
  • الجينسنغ
  • جوسيبول
  • عرق السوس
  • يسينوبريل
  • موكسيبريل
  • بانكورونيوم
  • بيريندوبريل
  • كوينابريل
  • راميبريل
  • سبيرابريل
  • تراندولابريل
  • توبوكورارين

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض هذه الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض الأنواع المعينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية. وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

  • حساسية من أدوية السلفا.
  • مشاكل في التبول.
  • الجفاف.
  • مرضى السُكري.
  • النقرس.
  • مشاكل في السمع.
  • فرط حمض اليوريك.
  • انخفاض معدلات الكالسيوم في الدم.
  • انخفاض معدلات الكلور في الدم.
  • انخفاض معدلات البوتاسيوم في الدم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • نقص حجم الدم.
  • مرضى الكبد.
  • الذئبة الحمامية الجهازية.
  • طنين الأذن.
  • مشاكل في التبول الناجمة عن اضطرابات إفراز المثانة وتضخم البروستاتا وضيق إحليل مجرى البول.
  • عدم القدرة على التبول
  • نقص البروتينات في الدم.
  • مشاكل في الكلى.

الاستخدام العلاجي لـ فوروسيميد

يأتي هذ الدواء مع نشرة داخلية تحتوي على معلومات، لذلك اقرأ النشرة الداخيلة بعناية، وإذا كان لديك أي استفسار استشر طبيبك المعالج. ويُستخدم هذا الدواء حسب توجيهات الطبيب المعالج الخاص بك، ولا تستخدم أكثر من الجرعة المسموحة، ولا تستخدمه لفترة طويلة أطول من المدة التي طلبها الطبيب المعالج.

والعديد من المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم لن يلاحظوا أي أعراض لهذه الحالة. وفي الواقع، معظم المرضى يشعرون بالراحة. ومن المهم جدًا أن تتناول الدواء تمامًا كما هو مُوجَّه وأن تحافظ على مواعيدك مع طبيبك حتى إذا كنت تشعر جيدًا.

وبالإضافة إلى استخدام هذا الدواء، قد يشمل علاج ارتفاع ضغط الدم الخاص بك التحكم في الوزن والتغييرات في أنواع الأطعمة التي تتناولها، وخاصة الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم (الملح) أو البوتاسيوم. وسيخبرك طبيبك بأي من هذه الأشياء الأكثر أهمية بالنسبة لك. ويجب عليك مراجعة طبيبك قبل تغيير النظام الغذائي الخاص بك.

ولن يعالج هذا الدواء ارتفاع ضغط الدم، ولكنه يساعد في السيطرة عليه. ويجب أن تستمر في تناوله حسب التوجيهات إذا كنت تتوقع خفض ضغط الدم وإبقائه منخفضًا. وقد تضطر إلى تناول دواء ارتفاع ضغط الدم لبقية حياتك. وإذا لم يتم علاج ضغط الدم المرتفع، يمكن أن يُسبب مشاكل خطيرة مثل قصور القلب أو مرض الأوعية الدموية أو السكتات الدماغية أو أمراض الكلى.

ويمكن قياس السائل عن طريق الفم مع ملعقة قياس ملحوظ، حقنة عن طريق الفم، أو كوب طبي. وإذا كنت تتناول سوكراليت، خذ هذا الدواء قبل ساعتين أو بعد ساعتين من تناول الفوروسيميد، فقد يمنع فوروسيميد من العمل بشكل صحيح.

الجرعة العلاجية لـ فوروسيميد

الجرعة العلاجية لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، فيجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، إذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك، لا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، كذلك عدد الجرعات التي يتم استخدامها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كلٍ من الجرعات، أيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء، التي تعتمد على المشكلة الصحية التي يُستخدم الدواء لأجلها.

الجرعات الفموية

للوذمة

  • البالغين: في البداية، من 20 إلى 80 ملليغرام (ملغ) مرة واحدة في اليوم كجرعة وحيدة أو مقسمة إلى مرتين في اليوم. وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة حسب الحاجة.
  • الأطفال: تعتمد الجرعة على وزن الجسم ويجب أن يحددها الطبيب. الجرعة الأولية هي عادة 2 ملليغرام (ملغ) لكل كيلوغرام من وزن الجسم يومياً كجرعة وحيدة. وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة حسب الحاجة. ومع ذلك، لا تتجاوز الجرعة عادة 6 ملغ لكل كيلوغرام من وزن الجسم يومياً.

لارتفاع ضغط الدم

  • البالغين: في البداية، 40 ملليغرام (ملغ) مرتين في اليوم. وقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة حسب الحاجة.
  • الأطفال: يجب أن يحدد الطبيب الاستخدام والجرعة.

وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، ولا يجب مضاعفة الجرعات.

التخزين العلاجي لـ فوروسيميد

  • يُخزن الدواء في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يُجمد.
  • يبقى هذ الدواء بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالأدوية التي انتهت صلاحيتها، واسأل طبيبك المعالج عن كيفية التخلص منها.

الاحتياطات العلاجية لـ فوروسيميد

من المهم جداً أن يفحص الطبيب تقدمك أو طفلك في زيارات منتظمة للتأكد من أن هذا الدواء يعمل بشكل صحيح. وقد تكون هناك حاجة اختبارات الدم أو البول للتحقق من الآثار غير المرغوب فيها.

وقد يؤدي استخدام هذا الدواء أثناء الحمل إلى جعل الجنين أكبر من الطبيعي. وإذا كنت تعتقد أنك أصبحت حاملاً أثناء استخدام هذا الدواء، أخبر طبيبك على الفور.

وقد يُسبب هذا الدواء لك أو لطفلك فقدان المزيد من البوتاسيوم من جسمك أكثر من المعتاد (نقص بوتاسيوم الدم). ومن المحتمل أن يحدث هذا إذا كان لديك مرض كبدي (مثل تليف الكبد)، أو إذا كنت تستخدم هذا الدواء مع المنشطات (الأدوية الشبيهة بالكورتيزون) أو الهرمون الموجه لقشر الكظر، أو كميات كبيرة من عرق السوس أو أدوية مسهلة لفترة طويلة زمن.

وأخبر طبيبك إذا مرضت بالغثيان الشديد أو القيء أو الإسهال وشرب السوائل لمنع الإصابة بالجفاف. واستشر طبيبك على الفور إذا كان لديك جفاف في الفم أو زيادة العطش أو تقلصات العضلات أو الغثيان أو القيء.

وقد تحدث الدوخة أو الدوار أو الإغماء، خاصة عندما تستيقظ فجأة من وضعية الجلوس، والوقوف ببطء يمكن أن يساعد. وإذا استمرت المشكلة أو زادت حدتها، استشر طبيبك.

وتوقف عن استخدام هذا الدواء واستشر طبيبك على الفور إذا كنت تعاني من انخفاض مفاجئ في السمع أو فقدان السمع. وقد يكون لديك أيضًا دوخة أو رنين في الأذنين. وأخبر طبيبك إذا كان لديك شعور بالحركة المستمرة للذات أو البيئة المحيطة أو الشعور بالخدل.

وهذا الدواء قد يسبب زيادة في مستويات السكر في الدم. وإذا كنت مصابًا بداء السكري وتلاحظ تغيرًا في نتائج اختبارات سكر الدم أو البول، استشر طبيبك. وقد يجعل هذا الدواء بشرتك أكثر حساسية لأشعة الشمس. واستخدم واقيًا من الشمس وقبعة وملابس واقية عندما تكون بالخارج. وتجنب المصابيح الشمسية.

وتأكد من أن أي طبيب أو طبيب أسنان يعالجك يعلم أنك تستخدم هذا الدواء. قد يؤثر هذا الدواء على نتائج بعض الفحوصات الطبية. ولا تتناول أدوية أخرى إلا إذا تمت مناقشتها مع طبيبك. وهذا يشمل على وجه الخصوص الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية .

الأعراض الجانبية لـ فوروسيميد

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة لهذا الدواء، إلا إنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبية، إلا إنها إذا حدثت فسوف تحتاج إلى عناية طبية. ويجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أي من الأعراض الجانبية الآتية:

نادراً

  • ألم في الصدر
  • قشعريرة برد
  • السعال أو بحة في الصوت
  • حمى
  • الشعور العام بالتعب أو الضعف
  • صداع الراس
  • أسفل الظهر أو الألم الجانبي
  • التبول المؤلم أو الصعب
  • ضيق في التنفس
  • إلتهاب الحلق
  • قرح أو بقع بيضاء على الشفاه
  • غدد منتفخة أو مؤلمة
  • ضيق في الصدر
  • نزيف غير عادي أو كدمات
  • التعب أو ضعف غير عادي
  • الصفير

أعراض جانبية غير معروفة

  • آلام الظهر أو الساق
  • أسود، براز تيري
  • نزيف اللثة
  • الانتفاخ
  • الدم في البول أو البراز
  • عدم وضوح الرؤية
  • براز بلون الطين
  • البول الغائم
  • تعرق بارد
  • ارتباك
  • الإمساك
  • استمرار الرنين أو الأز أو غيرها من الضوضاء الغير مبررة في الأذنين
  • سعال الدم
  • الشقوق في الجلد
  • البول المظلل
  • إسهال
  • صعوبة في التنفس
  • الدوخة أو الضعف أو الدوار عند الاستيقاظ من وضعية الجلوس
  • فم جاف
  • نبضات القلب سريع
  • مسح الجلد الجاف
  • رائحة النفس مثل الفاكهة
  • انخفضت كثيرا من التبول أو كمية البول
  • فقدان السمع
  • زيادة الجوع
  • زيادة العطش
  • عسر الهضم
  • متلهف، متشوق
  • فقدان الشهية
  • الغثيان أو القيء
  • نزيف في الأنف
  • ألم في المفاصل أو العضلات
  • آلام في المعدة أو الجانب أو البطن
  • جلد شاحب
  • تحديد بقع حمراء على الجلد
  • عيون حمراء ومتهيجة
  • الجلد الأحمر المتورم
  • الطفح الجلدي
  • تعرق
  • تورم القدمين أو الساقين السفلى
  • صعوبة في التنفس مع المجهود
  • فقدان الوزن غير عادي
  • قيء الدم
  • عيون صفراء أو جلد

واحصل على مساعدة عاجلة فور حدوث أي من الأعراض التالية للجرعة الزائدة:

  • انخفاض التبول
  • نعاس
  • زيادة في معدل ضربات القلب
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • التهيج
  • تغيرات في المزاج
  • تشنجات العضلات
  • تنفس سريع
  • النوبات
  • عطش
  • ارتجاف
  • نبض ضعيف
  • ضعف وثقل الساقين
  • تجاعيد الجلد

وعادةً قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، استشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك.

أعراض جانبية غير معروفة

  • الشعور بالحركة المستمرة للذات أو البيئة المحيطة
  • زيادة حساسية الجلد لأشعة الشمس
  • تشنج العضلات
  • احمرار أو غيرها من تلون الجلد
  • الأرق
  • الإحساس بالخد ل
  • حروق الشمس الشديدة
  • ضعف

وإذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى، استشر طبيبك المعالج.

الأسماء التجارية لـ فوروسيميد

  • ديوسيمايد
  • فريسمايد
  • امبيغان
  • ديراميد شراب
  • يريميد
  • امبولة ديوسيميد
  • اقراص ديوسيميد
  • اقراص فوسيكس
  • ايمبوجان امبولة
  • امبوجان اقراص
  • لازيكس امبولة
  • لازكس محلول للحقن
  • لازكس بيد- سائل
  • لازكس
  • اويديماكس
  • أبو-فيروسيميد
  • ديريسال
  • فيورسيميد
  • فيورسيميد حقن
  • فورسيتك
  • فيورسيميد رينادين
  • إيديميد
  • فورازول
  • فيوروسميكس
  • فوروسيميد بيوغران
  • فروزال فايبل
  • لازيكس
  • فيروكس
  • فيروسان
  • فيروسيميد اررو
  • د ك أ – فيروسيميد
  • فيورسيميديم
  • فيروسيميد اأيفيل
  • ديوسيكس
  • فيوروسيمايد (سيديكو)
  • فيوروسيمايد (الاسكندريا)
  • لافوركس
  • اوديمنت
  • سالكس
  • ساليورين
  • فوسيكس
  • ديرامايد

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *