فيكسوفينادين Fexofenadine

فيكسوفينادين هو أحد الأدوية المُضادة للهيستامين، التي تُستخدم للتخفيف من أعراض حُمى القش وكذلك الأرتكاريا المُزمنة لخلايا الجلد.

وتعمل مضادات الهيستامين من خلال منع تأثيرات مادة تُسمى بالهيستامين التي ينتجها الجسم، وقد يتسبب الهيستامين في الحكة والعطس وسيلان الأنف والعيون المائية، وفي بعض الحالات يُمكن للهيستامين أن يتسبب في غلق ممرات الشُعب الهوائية للرئتين، مما يجعل التنفس أكثر صعوبة، كما يُسبب لبعض الناس حكة شديدة في الجلد.

ولا يُصرف هذا الدواء إلا بتعليمات الطبيب المُعالج لك. ولا تُعطي أي دواء للسعال أو البرد لطفل يقل عمره عن 4 سنوات، فقد يتسبب استخدام هذه الأدوية في حدوث أعراض جانبية خطيرة قد تُهدد الحياة.

وتتوفر جرعات فيكسوفينادين في الصور الآتية:

  • أقراص.
  • أقراص قابلة للتفكك.
  • كبسولات.
  • محلول مُعلق.

قبل استخدام فيكسوفينادين

أثناء اتخاذ قرار تناول هذه الأدوية، يجب مراعاة توازن كل من الآثار العلاجية للدواء مع الأعراض الجانبية الناجمة عن تناوله، وهذا القرار ستتخذه أنت وطبيبك المعالج، لذلك ينبغي النظر فيما يلي:

الحساسية

يجب إخبار طبيبك المعالج في حالة إصابتك مسبقاً لأي نوع من الحساسية هذه الأدوية أو أي نوع آخر من الأدوية فى هذه المجموعة، أيضاً يجب إخباره في حالة إن كنت تعاني من أي نوع من الحساسية، سواء كانت من بعض الأطعمة أو المواد الحافظة أو الحيوانات، أما بالنسبة للمنتجات التي لا تحتاج لوصفة طبية، برجاء قراءة مكونات العبوة بعناية.

الأطفال

تحدث أعراض جانبية خطيرة عند استخدام فيكسوفينادين في الأطفال الأصغر من 4 سنوات والرضع مثل:

  • نوبات من التشنجات.
  • كوابيس.
  • إثارة غير عادية.
  • عصبية .
  • انزعاج.
  • تهيج.

ولا يُعطى أي دواء مضاد للسُعال أو البرد لطفل يقل عمره عن ال 4 سنوات، وقد يتسبب استخدام هذه الأدوية في الأطفال الأقل من 4 سنوات في حدوث أعراض جانبية خطيرة أو ربما تُهدد الحياة.

كبار السن

العديد من العلاجات الدوائية لم يتم دراستها بفاعلية على كبار السن، فإنه من غير المؤكد أن يكون فاعلية هذا الدواء على كبار السن نفسها على صغار السن والبالغين، ولم تتوفر العديد من المعلومات التي تقارن ما بين عمل فيكسوفينادين بين كبار السن والبالغين، لكنه من الغير متوقع أن يُسبب هذا الدواء آثار جانبية مختلفة أو مشاكل في كبار السن لا تسببها في البالغين.

وعادةً ما يكون المرضى كبار السن أكثر حساسية لأعراض مضادات الهيستامين الجانبية مثل:

  • الارتباك.
  • صعوبة وألم في التبول.
  • دوخة.
  • النُعاس.
  • شعور بالإغماء.
  • جفاف الفم والأنف والحلق.
  • الكوابيس.
  • الإثارة غير العادية.
  • العصبية.
  • الأرق.
  • التهيج.

الحمل

يُمنع استخدام فيكسوفينادين في جميع مراحل الحمل، لإنه قد ثبت أنه يُسبب تشوهات خلقية في الدراسات على الحيوانات، عندما يُعطى بجرعات أعلى بكثير من الجرعة البشرية العادية، ولم يتم إجراء دراسات كافية على النساء الحوامل.

الرضاعة الطبيعية

قد ثبت أن هناك كميات صغيرة من مضادات فيكسوفينادين تمر من خلال حليب الثدي، لذلك لا يُنصح بالاستخدام للنساء المرضعات لأن الأطفال أكثر عرضة للأعراض الجانبية لمضادات الهيستامين، مثل الإثارة الغير عادية أو التهيج، لأن هذه الأدوية تميل إلى تقليل إفرازات الجسم، فمن الممكن أن تقلل حليب الثدي لدى بعض المرضى.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من وجود أدوية معينة لا تصلح للاستخدام معاً، لكن في بعض الحالات يُفضل استخدام نوعين مختلفين من الأدوية معاً، حتى لو كان لاستخدامهما معاً بعض التفاعلات الدوائية.

وفي هذه الحالات يمكن للطبيب المعالج تغيير الجرعة وأخذ بعض الاحتياطات للضرورة، ومن المهم أن يعرف الطبيب المعالج إذا كنت تتناول أي من الأدوية المذكورة أدناه، فإنه تم اختيار التفاعلات الدوائية الآتية على أساس أهميتها المحتملة، وليس بالضروري أن تكون شاملة للجميع.

ولا يُنصح باستخدام دواء من الهذه الفئة مع أياً من الأدوية التالية، فقد يقرر طبيبك المعالج تغيير أي نوع من هذه الأدوية في هذه الفئة، أو تغيير بعض الأدوية الأخرى التي تتناولها.

استخدام إحدى الأدوية الآتية مع هذه الفئة من الأدوية قد يتسبب في زيادة خطر حدوث بعض الأعراض الجانبية، لكن قد يكون استخدام إحدى الأدوية الآتية أفضل علاج لك، فإذا تم وصف الدواءين معاً، فقد يغير الطبيب المعالج الخاص بك الجرعة العلاجية ومدة استخدامك لأحدى الأدوية، أو كليهما.

  • كربونات الألومنيوم.
  • هيدروكسيد الألومنيوم.
  • فوسفات الألومنيوم.
  • كربونات الصوديوم.
  • ماغالدرات.
  • كربونات المغنيسيوم.
  • هيدروكسيد المغنيسيوم.
  • أكسيد المغنيسيوم.
  • نبتة سانت جون.

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

يجب عدم استخدام بعض من هذه الأدوية في أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض أنواع معينة من الطعام، مما قد يؤدي إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية.

وقد يؤدي تعاطي الكحول أو التبغ مع بعض من هذه الأدوية إلى حدوث هذه التفاعلات الدوائية، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج في حالة تناول الدواء مع الطعام أو الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود بعض من المشاكل الصحية الأخرى على استخدام هذه الفئة من الأدوية، لذلك تأكد من استشارة الطبيب الخاص بك إذا كان لديك أي مشاكل صحية أخرى، وخاصة:

  • أمراض الكلى، فقد تزيد احتمالية الإصابة بالأعراض الجانبية بسبب بطء تخلص الجسم من الدواء.
  • فينيل كيتون يوريا، حيث تحتوص الأقراص القابلة للتفكك الفموية على الفينيل ألانين.

الاستخدام العلاجي لـ فيكسوفينادين

يأتي فيكسوفينادين مع نشرة داخلية تحتوى على معلومات، لذلك اقرأ النشرة الداخيلة بعناية، وإذا كان لديك أي استفسار استشر طبيبك المعالج.

ويُستخدم فيكسوفينادين حسب توجيهات الطبيب المعالج الخاص بك، فلا تستخدم أكثر من الجرعة المسموحة، ولا تستخدمه لفترة طويلة أطول من المدة التي طلبها الطبيب المعالج.

ويجب عدم تناول مضادات الحموضة التي تحتوي على الألومنيوم أو هيدروكسيد الماغنسيوم خلال 15 دقيقة من تناول هذا الدواء. للمرضى الذين يستخدمون الجرعة على شكل الأقراص الفموية القابلة للتفكك:

  • تأكد من جفاف يديك جيداً.
  • ضع القرص فوراً على اللسان لا تمضغ أو تكسر القرص.
  • سوف يذوب القرص في ثوانٍ، قد تقوم بلعه بلعابك أو من خلال شرب كوب ماء بعد إذابة القرص.
  • دائماً ما يُفضل أن يؤخذ القرص القابل للتفكك على معدة فارغة.

ستوري

جرعات دواء فيكسوفينادين

الجرعة العلاجية لهذه الأدوية سوف تختلف باختلاف المريض، فيجب اتباع تعليمات الطبيب المعالج. وتتضمن المعلومات الآتية متوسط الجرعة الدوائية لهذه الأدوية، وإذا كنت تلاحظ اختلاف في جرعتك، فلا تغيرها إلا باستشارة الطبيب المعالج.

وتعتمد جرعة الدواء التي تأخذها على قوة الدواء المعالج، كذلك عدد الجرعات التي يتم استخدامها في اليوم الواحد، والوقت المتاح بين كل من الجرعات، وأيضاً المدة المحددة لاستخدام الدواء، التي تعتمد على المشكله الصحية التي يستخدم الدواء لأجلها.

وللحصول على الجرعة عن طريق الأقراص والكبسولات الفموية، لعلاج أعراض حمى القش:

  • للبالغين والأطفال الذين يبلغون من العمر 12 سنة فأكثر: 60 ملليجرام مرتين في اليوم، أو 180 ملليجرام مرة واحدة يومياً.
  • للأطفال من عمر 6 إلى 11 سنة: 30 ملليجرام مرتين يومياً:
  • للأطفال من عمر 4 إلى 6 سنوات: يجب أن يُحدد الطبيب المعالج الجرعة الُمناسبة وطريقة الاستخدام.
  • للأطفال والرضع حتى 4 سنوات: لا يُنصح بالاستخدام.

وللحصول على الجرعة عن طريق المعلق الفموي:

  • للأطفال من عمر 6 إلى 11 سنة: 30 ملليجرام مرتين يومياً
  • للأطفال من عمر 4 إلى 6 سنوات: يجب أن يُحدد الطبيب المعالج الجرعة الُمناسبة وطريقة الاستخدام.
  • للأطفال والرضع حتى 4 سنوات: لا يُنصح بالاستخدام.

وللحصول على الجرعة عن طريق الأقراص والكبسولات الفموية، لعلاج أعراض الطفح الجلدي المُزمن:

  • للبالغين والأطفال الذين يبلغون من العمر 12 سنة فأكثر: 60 ملليجرام مرتين في اليوم، أو 180 ملليجرام مرة واحدة يومياً.
  • للأطفال من عمر 6 إلى 11 سنة: 30 ملليجرام مرتين يومياً.
  • للأطفال من عمر 4 إلى 6 سنوات: يجب أن يُحدد الطبيب المعالج الجرعة الُمناسبة وطريقة الاستخدام.
  • للأطفال والرضع حتى 4 سنوات: لا يُنصح بالاستخدام.

وللحصول على الجرعة عن طريق الأقراص الفموية القابلة للتفكك:

  • للأطفال من عمر 6 إلى 11 سنة: 30 ملليجرام مرتين يومياً.
  • للأطفال من عمر 4 إلى 6 سنوات: يجب أن يُحدد الطبيب المعالج الجرعة الُمناسبة وطريقة الاستخدام.
  • للأطفال والرضع حتى 4 سنوات: لا يُنصح بالاستخدام.

وللحصول على الجرعة عن طريق المعلق الفموي:

  • للأطفال من عمر 6 إلى 11 سنة: 30 ملليجرام مرتين يومياً.
  • للأطفال من عمر 6 أشهر إلى 4 سنوات: 15 ملليجرام مرتين يومياً.
  • للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر: يجب أن يُحدد الطبيب المعالج الجرعة الُمناسبة وطريقة الاستخدام.

وفي حالة نسيان جرعة من الدواء، يجب تخطى الجرعة الفائتة والرجوع إلى جدول الجرعات، ولا يجب مضاعفة الجرعات.

تخزين دواء فيكسوفينادين

  • يُخزن الدواء في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر، ولا يُجمد.
  • يبقى بعيداً عن متناول أيدى الأطفال.
  • لا تحتفظ بالأدوية التي انتهت صلاحيتها، واسال طبيبك المعالج عن كيفية التخلص منها.

احتياطات وتحذيرات استخدام فيكسوفينادين

إذا لم تتحسن الأعراض خلال بضع أيام، أو أصبح الأمر أكثر سوءأً استشر طبيبك المعالج على الفور. ومن المهم للغاية تحديد زيارات منتظمة مع الطبيب المعالج، لفحص مدى تقدمك العلاجي، لتأكيد إذا كان هذا الدواء يعمل بطريقة سليمة، ولا يُسبب أي أعراض جانبية غير مرغوب فيها. ولا تتناول أي أدوية أخرى إلا إذا تمت مُناقشتها مع الطبيب المُعالج الخاص بك.

الأعراض الجانبية لـ فيكسوفينادين

على الرغم من الآثار العلاجية المطلوبة لهذا الدواء، إلا إنه قد يتسبب في بعض من الآثار الجانبية الغير مرغوب فيها، ومع قلة حدوث هذه الأعراض الجانبيه، إلا إنها إذا حدثت فتحتاج إلى عناية طبية. ويجب استشارة الطبيب المعالج في حالة حدوث أي من الأعراض الجانبية الآتية:

  • ضيق الصدر.
  • الشعور بالدفء.
  • احمرار الوجه والعنق والذراعين.
  • ضيق وصعوبة في التنفس.

وعادة قد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج إلى رعاية طبية، وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج في حالة تكيف الجسم مع الدواء، واستشر الطبيب المعالج إذا استمرت هذه الأعراض الجانبية، أو إذا كانت مزعجة بالنسبة لك. ومن ضمن تلك الأعراض:

  • قئ.
  • ألم في الظهر.
  • آلام الجسم والعضلات.
  • السُعال.
  • إسهال.
  • صعوبة في التحرك.
  • دوخة.
  • احتقان في الأذن.
  • حمى.
  • ألم في المفاصل.
  • فقدان في الصوت.
  • غثيان.
  • ألم في الذراعين والساقين.
  • نزيف الحيض المؤلم.
  • احمرار أو تورم في الأذن.
  • سيلان أو انسداد في الأنف.
  • العطس.
  • التهاب الحلق.
  • النُعاس.
  • تورم المفاصل.
  • العدوى الفيروسية.

ومن ضمن الأعراض النادرة:

  • الهلع
  • طفح جلدي.
  • أحلام مرعبة.
  • مشاكل في النوم.

وإذا لاحظت أي أعراض جانبية أخرى استشر طبيبك المُعالج على الفور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *