فيناسترايد Finasteride

يُستخدم فيناسترايد لعلاج الرجال المصابين بـ تضخم البروستاتا الحميد وفقدان الشعر الذكري الذي يُعرف أيضاً بإسم الثعلبة ذكرية الشكل. وعادة ما يعاني الرجال المصابين بتضخم البروستاتا الحميد من صعوبة التبول وانخفاض تدفق البول، والتردد في بداية التبول والحاجة إلى الاستيقاظ ليلاً للتبول.

وسوف يساعد فيناسترايد على تقليل حدة هذه الأعراض وتقليل فرصة الحاجة إلى إجراء جراحة البروستاتا. وقد يتم استخدامه منفرداً أو بالاشتراك مع الأدوية الأخرى مثل حاصرات ألفا (دوكسازوسين وكاردورا) لعلاج تضخم البروستاتا الحميد. وبالنسبة للرجال الذين يعانون من فقدان الشعر، سوف يساعد فيناسترايد على زيادة عدد شعر فروة الرأس، ولكنه لن يؤدي إلى زيادة كمية شعر الجسم.

ويمنع فيناسترايد عمل الإنزيم المعروف بإسم 5 ألفا المختزلة. ويُغير هذا الإنزيم هرمون التستوستيرون إلى هرمون آخر، يُسبب نمو البروستاتا أو فقدان الشعر لدى الذكور. وسوف يساعد الدواء على زيادة مستويات التستوستيرون في الجسم، مما يؤدي إلى انخفاض حجم البروستاتا وزيادة نمو الشعر على فروة الرأس.

وسوف يستمر تأثير فيناسترايد على البروستاتا وفروة الرأس فقط أثناء تناول الدواء. وعند التوقف عن تناوله، تبدأ البروستاتا في النمو مرة أخرى، وسوف يتم فقدان الشعر. ويتوافر الدواء فقط بواسطة الوصفة الطبية. يتوافر هذا المنتج في صورة أقراص.

ويجب على النساء الحوامل أو اللاتي قد يصبحن حوامل عدم استخدام فيناسترايد أو التعامل مع الأقراص المكسورة أو المسحوقة، حيث يمكن أن يُسبب فيناسترايد تشوهات خلقية لدى الأطفال الذكور.

قبل استخدام فيناسترايد

عند اتخاذ قرار استخدام الدواء يجب موازنة مخاطر تناول الدواء في مقابل الفوائد الناتجة عنه. وسوف تتخذ هذا القرار مع طبيبك. وبالنسبة لهذا الدواء، يجب أن تضع في اعتبارك ما يلي:

الحساسية

أخبر طبيبك إذا كنت قد عانيت من أي رد فعل تحسسي أو غير عادي تجاه هذا الدواء أو أي أدوية أخرى. واخبر طبيبك أيضاً إذا كنت تعاني من أي أنواع أخرى من الحساسية مثل الحساسية تجاه الطعام، الأصباغ، المواد الحافظة أو الحيوانات. وبالنسبة للمنتجات دون وصفة طبية، يجب عليك قراءة الملصق أو مكونات العبوة بعناية.

لدى الأطفال

لا يُشار باستخدام فيناسترايد للأطفال حيث لم يتم إثبات الأمان والفعالية بعد.

لدى كبار السن

لم تُظهر الدراسات المناسبة التي تم إجرائها حتى الآن مشاكل خاصة بكبار السن، والتي يمكنها أن تُحد من فائدة فيناسترايد لدى كبار السن.

الحمل

فئة الحملالشرح
فترات الحمل الثلاثة (فترة الحمل عبارة عن ثلاثة أشهر)Xأظهرت الدراسات التي تم إجرائها على الحيوانات أو النساء الحوامل أدلة إيجابية على وجود تشوهات في الأجنة. لا يجب استخدام هذا الدواء لدى النساء الحوامل أو اللاتي قد يصبحن حوامل لأن الخطر يفوق بوضوح أي فائدة ممكنة.

الرضاعة

لا توجد دراسات كافية لدى النساء لتحديد الخطر على الطفل الرضيع عند استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة. ويجب موازنة الفوائد المحتملة في مقابل المخاطر المحتملة قبل تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة.

التفاعلات الدوائية

على الرغم من أنه لا يجب استخدام بعض الأدوية معاً على الإطلاق، إلا أنه في حالات أخرى قد يتم استخدام دوائين مختلفين معاً حتى إذا حدث التفاعل. وفي هذه الحالات قد يرغب طبيبك في تغيير الجرعة أو قد تكون هناك ضرورة للاحتياطات الأخرى. وعندما تتناول هذا الدواء، فمن المهم بشكل خاص أن يعرف طبيبك إذا كنت تتناول أي أدوية مذكورة أدناه. وتم اختيار التفاعلات التالية على أساس أهميتها المحتملة وليست بالضرورة أن تكون شاملة للجميع.

وقد يُسبب استخدام هذا الدواء مع أي من الأدوية التالية زيادة خطر الإصابة ببعض الأعراض الجانبية، ولكن قد يكون استخدام كلا الدوائين هو العلاج الأفضل بالنسبة لك. وفي حالة وصف كلا الدوائين معاً، وقد يقوم طبيبك بتغيير الجرعة أو عدد مرات استخدامك لأحد الدوائين أو كلاهما.

بعض التفاعلات الدوائية الأخرى

لا يجب استخدام بعض الأدوية أثناء تناول الطعام أو قبله أو بعده أو تناول بعض أنواع الطعام حيث قد يحدث التفاعل. وقد يُسبب أيضاً استخدام الكحول أو التبغ مع بعض الأدوية حدوث التفاعل. وناقش مع طبيبك استخدام دوائك مع الطعام، الكحول أو التبغ.

بعض المشاكل الطبية الأخرى

قد يؤثر وجود المشاكل الطبية الأخرى على استخدام هذا الدواء. تأكد من إخبار طبيبك إذا كنت تعاني من أي مشاكل طبية أخرى خاصة أمراض الكبد، فقد يزيد التأثير بسبب بطء إزالة الدواء من الجسم.

الاستخدام العلاجي لـ فيناسترايد

تناول هذا الدواء فقط تبعاً لإرشادات طبيبك. ولا تتناول المزيد منه ولا تتناوله في كثير من الأحيان ولا تتناوله لوقت أطول مما أوصى به طبيبك. ويأتي هذا الدواء مع نشرة داخلية للمريض. ويجب عليك قراءة النشرة واتباع التعليمات بعناية. واسأل طبيبك إذا كانت لديك أي استفسارات، وقد تتناول هذا الدواء مع الطعام أو بدونه.

وإذا كنت تتناول هذا الدواء لعلاج فقدان الشعر الذكري، فقد يستغرق الأمر على الأقل ثلاثة شهور لظهور النتيجة. ولن يعالج الدواء فقدان الشعر، ولكنه سوف يساعد على نمو شعر فروة الرأس. وسوف يستمر نمو الشعر فقط طالما تستخدم الدواء. سوف يتم فقدان الشعر الجديد في خلال سنة واحدة بعد إيقاف الدواء.

وإذا كنت تتناول هذا الدواء لعلاج تضخم البروستاتا الحميد، فقد يستغرق الأمر أكثر من ستة شهور لظهور التأثير الكامل. ولن يعالج الدواء تضخم البروستاتا الحميد، ولكنه يساعد على تقليل حجم البروستاتا وتحسين الأعراض. وسوف يستمر التأثير على البروستاتا فقط طالما تستخدم الدواء. عند إيقاف الدواء، تبدأ البروستاتا في النمو مرة أخرى في خلال بضعة أشهر. يجب عليك تناول هذا الدواء في نفس الوقت كل يوم.

الجرعة العلاجية لـ فيناسترايد

سوف تختلف جرعة هذا الدواء باختلاف المرضى. يجب عليك اتباع إرشادات طبيبك أو التعليمات الموجودة على الملصق. تتضمن المعلومات التالية متوسط الجرعات فقط من هذا الدواء. إذا كانت جرعتك مختلفة، لا تقم بتغييرها ما لم يخبرك طبيبك بذلك.

تعتمد كمية الدواء التي تتناولها على قوة الدواء، وتعتمد أيضاً عدد الجرعات التي تتناولها كل يوم والوقت المسموح به بين الجرعات وطول المدة التي تتناول فيها هذا الدواء على المشكلة الطبية التي تستخدم الدواء لعلاجها.

الجرعة الفموية (الأقراص)

لعلاج تضخم البروستاتا الحميد

  • للبالغين: 5 ملليجرام مرة في اليوم.
  • للأطفال: لا يُنصح بالاستخدام.

لعلاج فقدان الشعر الذكري

  • للبالغين: 1 ملليجرام مرة في اليوم.
  •  للأطفال: لا يُنصح بالاستخدام.

في حالة نسيان جرعة من هذا الدواء، يجب تخطي الجرعة الفائتة والعودة إلى جدول الجرعات المنتظمة. لا تقم بمضاعفة الجرعات.

تخزين الدواء

  • يجب تخزين الدواء في علبة مغلقة في درجة حرارة الغرفة بعيداً عن الحرارة والرطوبة والضوء المباشر. احفظه بعيداً عن التجميد.
  • يجب الحفاظ على الدواء بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • لا تحتفظ بالدواء منتهي الصلاحية أو الدواء الذي لم يعد هناك حاجة إليه.
  • اسأل طبيبك عن كيفية التخلص من أي دواء لا تستخدمه.

احتياطات وتحذيرات استخدام فيناسترايد

من المهم جداً أن يتحقق طبيبك من تقدم حالتك في زيارات منتظمة. وسوف يسمح ذلك لطبيبك برؤية إذا ما كان الدواء يعمل بشكل صحيح ويقرر إذا ما كان يجب أن تستمر في تناوله. وقد تكون هناك حاجة إلى تحاليل الدم للتحقق من الآثار الغير مرغوب فيها.

ولا يجب على النساء والأطفال استخدام هذا الدواء. ولا يجب أن تتعامل النساء الحوامل أو اللاتي قد يصبحن حوامل مع الأقراص المسحوقة أو المكسورة. ويمكن أن يتم امتصاص فيناسترايد من خلال الجلد ويُسبب التشوهات الخلقية لدى الأطفال الذكور. وإذا تلامست المرأة مع هذا الدواء، فإنه يجب غسل المنطقة المصابة على الفور باستخدام الماء والصابون.

وقد يُسبب هذا الدواء التغيرات في أنسجة الثدي. اخبري طبيبكِ إذا كنتِ تعانين من أي كتل، ألم، تصلب أو تضخم للثديين أثناء استخدام هذا الدواء. وسوف يمنع هذا الدواء الإصابة بـ سرطان البروستاتا، ولكنه قد يُسبب زيادة خطر الإصابة بسرطان البروستاتا عالي الدرجة.

وقد يؤثر هذا الدواء على نتائج اختبار مستضد البروستاتا المحدد والذي قد يتم استخدامه لاكتشاف سرطان البروستاتا. وتأكد من إخبار جميع أطبائك بأنك تستخدم هذا الدواء. وقد يُسبب هذا الدواء انخفاض كمية السائل المنوي الذي تقذفه أثناء العلاقة الجنسية. ولن يؤثر ذلك على عدد الحيوانات المنوية أو قدرتك على إنجاب الأطفال.

الأعراض الجانبية لـ فيناسترايد

قد يُسبب الدواء إلى جانب آثاره المطلوبة بعض الآثار الغير مرغوب فيها. وبالرغم من أنه قد لا تحدث جميع هذه الأعراض الجانبية، إلا أنها قد تحتاج إلى العناية الطبية في حالة حدوثها. واستشر طبيبك على الفور إذا حدثت أي من الأعراض الجانبية التالية:

الأعراض الأكثر شيوعاً

  • القشعريرة.
  • العرق البارد.
  • الارتباك.
  • الدوار، الإغماء أو الدوخة عند النهوض من وضع الاستلقاء أو الجلوس.

الأعراض الأقل شيوعاً

  • انتفاخ أو تورم الوجه، الذراعين، اليدين، الجزء السفلي من الساقين أو القدمين.
  • تضخم وتصلب الثدي.
  • الشرى أو الكدمات.
  • حكة الجلد.
  • سرعة زيادة الوزن.
  • احمرار الجلد.
  • الطفح الجلدي.
  • تورم الشفاه والوجه.
  • الوخز في اليدين أو القدمين.
  • زيادة أو فقدان الوزن الغير عادي.

الأعراض الغير معروفة

  • الإفرازات الشفافة أو الدموية من حلمة الثدي.
  • تنقير جلد الثدي.
  • الحلمة المقلوبة.
  • كتلة في الثدي أو تحت الذراع.
  • التقشير المستمر لحلمة الثدي.
  • احمرار أو تورم الثدي.
  • قرحة على جلد الثدي لا تشفى.

وقد تحدث بعض الأعراض الجانبية التي لا تحتاج عادة إلى عناية طبية. وقد تختفي هذه الأعراض الجانبية أثناء العلاج بينما يتكيف جسمك على الدواء. وقد يتمكن طبيبك أيضاً من إخبار طبيبك بطرق منع أو تقليل بعض هذه الأعراض الجانبية. واستشر طبيبك إذا استمرت أي من الأعراض الجانبية التالية أو سببت لك الإزعاج أو إذا كانت لديك أي استفسارات بشأنهم:

الأعراض الأكثر شيوعاً

  • انخفاض الاهتمام بالجماع الجنسي.
  • عدم القدرة على الانتصاب أو الحفاظ عليه.
  • فقدان القدرة، الرغبة أو الأداء الجنسي.

الأعراض الأقل شيوعاً

  • سيلان الأنف.
  • النعاس أو الخمول الغير عادي.
  • العطس.
  • انسداد الأنف.

الأعراض الأقل شيوعاً أو النادرة

  • ألم البطن أو المعدة.
  • ألم الظهر.
  • انخفاض كمية السائل المنوي.
  • الإسهال.
  • الدوار.
  • الصداع.
  • ألم الخصية.

وقد تحدث أيضاً الأعراض الجانبية الأخرى الغير مذكورة لدى بعض المرضى. استشر طبيبك إذا لاحظت أي أعراض أخرى.

استشارات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *